.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


النقد في حلة عريف الحفل

د. شفيق المهدي

البعض يمتلك فطرة نظيفة وحرة، صادقة وامينة ، لايمكن لقذارات وادران الدنيا كلها أن تلطخها .. هو حرٌّ دون فوضى أو ادعاء ، هو صادق لا يعرف الا الصدق حتى وان سكت او صمت ،أمينٌ مع نفسه وأصحابه ومجتمعه الخاص والعام ،لايتكلف حريته أو صدقه، والنظافة هنا بمعنى الطهارة الروحية التي تعرفها مباشرة وعند أول لحظة لقاء ...هذا (البعض) يملأ الدنيا ،يملأ المكان والزمان الذي  يعيش فيه ضوعاً برائحة عطر الجوري والشبّوي والياسمين ... ترتاح لمجالسته وتسعد لمصافحته ! يملا روحك بجمال صدقه ويشيع فيك الطمأنينة ، وعندما يشعر بالخطأ .. فأنه يعتذر برقه ولطف  دونما توانٍ أو تاخير ... ومثل هذا البعض قليل الخطأ ... فأن اخطأ أعتذر ...

 هذا هو البعض الذي يمنح الحياة طعمها اللذيذ ورائحتها العطرة ... مقابل  هذا "البعض" يقف في الدرك  الاسفل ممن انحطت فطرته وقذرت رائحته وعمت بصيرته ... يعمل ويمشي ، يأكل ويشرب ، وبيده عدسة مكبرة ، ليس سوى الرصد والترصد ، الريبة والنفاق ، الكذب والخسه، يراك فينحني  أمامك ، يصافحك ويقبلك ، ينقل اليك اخر المعلومات دون ان تطلبها منه ،لزج، غث ، اعمى الله بصيرنه ... كذّاب... يماشيك ويمشي معك في حدود مصلحته الرخيصة إنظر في اسنانه ، تراها كانياب الافاعي ...إبتلت الدنيا بهم وضاقت الحياة بوجودهم ... يمدحك بدون سبب ويشتمك دون سبب..أين نهرب من هؤلاء وما بقي من العمر جد قصير ...

لكي تقول أن "فلاناً" صديقي عليك  ان تفكر كثيرا ولكي تقول ان هذا عدوي عليك ان تفكر اكثر ، ولهذا اقول : ابتهج مع هؤلاء الاصدقاء وافرح معهم ولهم وبهم  وهذه هي المسرة ، وليس لك ان تجامل من لا تحب ، فانك تنافق نفسك وعلمك وعملك ... اشطبه فقط وهذه هي الراحة ... لم يطلب منك احدٌّ ان تقضي ايامك وسنوات عمرك وانت تجامل فلان وفلانه ، البعض يشتمك لينفس غريزة مريضة ، البعض يشتمك لكي يبرهن انه استثناء ، البعض يرفع  صوته بالصراخ لكي يثبت بانه شجاع  ويتمتع بالجرأة لكي يرفع صوته على مَنْ يشاء ...

 مثل هذا لو تطهر في مياه  المحيط الهندي  والاطلنطي لما نفع به شيء ، يقول شكسبير واصفا جريمة الليدي مكبث وهي  القاتلة  كما ان مكبث هو القاتل  ايضا يقول : ان عطور جزيرة العرب كلها لن تنفع في ازالة اثار جريمة القتل من يديك ...امس كتب احد "عرفاء الحفلات" ان التاهيل الاخير للمسرح الوطني لا يتجاوز صبغ الواجهة الامامية ... لو قالها في العام الماضي لما نمت ليلي ولا هنأت بنهاري ، ولكانت ردة فعلي غضباً وتازماً وعتاباً من إنه لم ير سوى صبغ هذه الواجهة ، دون ان يعلم بانجازات التأهيل الاخرى من قلع واستبدال كل الكراسي واستبدالها  باخرى وبعدد (1004) الف واربعة مقاعد الى محطة التوليد بمقدار (1 ميغا) واحد ميغا ، الى الضاغطات التي تغطي  نصف قاعة المسرح الوطني بالتبريد، الى استبدال شبكة الصرف  الصحي ومياه الامطار ، الى سحب المياه الاسنه تحت خشبة المسرح ، الى الستارة الرومانية ...الى ... الى ...

له الحق في كل ما يقول وما يفعل بعد أن أنكر  اجمل ما بيننا من صحبة وصداقة ، ثم راح يذمني بحجة انني لم استقبل صلاح القصب لكي يقدم عمله "ريتشارد الثالث" في هذه المؤسسة ، دون ان يعلم السبب، ولكي يدق  اسفيناً في علاقة ، هي من اشرف واجمل واعمق العلاقات ، بين شفيق المهدي وصلاح القصب والتي استمرت وتجاوزت الثلاثين عاماً دون خدش او انقطاع ولو لحظة واحدة ..

وهذا ما اضحكني  واضحك صلاح القصب ... وانت تعلم باني لا افرح ولا القصب يفرح لمثل هذه اللغة المتداعية .. لغة العجائز .. كان مشروعك-ايها الصديق- مشروع النقد والثقافة وهذا ما كان يسعدنا جميعاً واليوم تتحول الى لغة عريف حفل في مهرجان بائس للنفاق والدونية ... الا .. ساء ما كتبت بعد ان اصابك سن الياس مبكراً..

متمنياً عليك ان تزيد من هذرك وشتائمك ومحاولاتك القذرة في تدمير نفسك  من خلال هذه اللغة .. عندما تريد مزيداً  من الشتم سأضع أمامك مزيداً من الميكرفونات لكي يضحك عليك الجميع ويسخر منك اقرب اصدقائك .. ان بقي لك صديق .

 وهذا ما جئت به الينا بعد غربتك من اجل العلم والمعرفة ...

 



 

د. شفيق المهدي


التعليقات

الاسم: رياض المعموري
التاريخ: 23/11/2013 18:44:23
استاذ شفيق المهدي الشاعر الخجول
قد أسمعت لوناديت حيا ولكن لا (حياء) لمن تنادي
مشتاقلك

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 24/10/2012 17:35:29
الدكتور شفيق الاديب المحترم
ارق التحايا اليك
لا ادري كم نسبة الادباء او ممن يصفون أنفسهم بالادباء الذين يتميزون بمكبرات الرصد حتى للبعيد عنهم وكم نسبة الذين يتصفون بنقاء الفطرة.... مقال له إشارته
وقد قال الامام علي بن ابي طالب : لوسكت الجاهل ما أختلف الناس
كل عام وانت في الف خير

الاسم: هادي معله الدراجي
التاريخ: 25/02/2012 18:52:53
السلام عليكم
أستاذي ومعلمي دكتور شفيق المهدي
عند دخولي كلية الفنون الجميله قسم المسرح أول ما عرفت من الاساتذه هو حضرتك وأول عمل لي كنت مديرا للمسرح معك في مسرحية مشعلوا الحرائق .
أيام لا يمكن أن تنسى أبدا تعلمت منك الكثير وأول ما تعلمت منك الصراحه ودماثة الاخلاق وتعلمن منك عشق المسرح .
أستاذي العزيز لا يهمك كل ما يقال فكل أناء بالذي فيه ينضح
وتبقى علما من أعلام المسرح العراقي والرجل المناسب في المكان المناسب .
قبلاتي على جبينك ودمت بالف خير
تلميذك هادي معله الدراجي

الاسم: المخرج محمد فرحان
التاريخ: 21/07/2011 19:49:37
لا احسدك ياصديقي على هذه اللغه التي تكتب فيها ولا الومك على شيء بل انك عددت انجازاتك بالف ونيف من الكراسي وسحب المياع الاسنه من تحت خشبة المسرح الوطني وصبغت واجهة المسرح كنت اتمنى ان لا ترد عليه لانك تقول انه تافه ولا علم لديه فلم الرد اذن كنت اتمنى ان تسرد لنا انجاز دائرة السينما والمسرح في عدد الافلام السينمائيه التي انجزت وعدد الجوائز التي حصدتها الدائره وعدد المسرحيات التي قدمت في المحافظات برعايتكم وعدد الدور الانيقه التي وفرتموها للفنان العراقي ليصل عدد انجازاتكم الى الالف ونيف من الابداع الفني تفائلنا خيرا انكم من الكفاءات التي استلمت مهمة الدوائر الفنيه انته والدكتور كريم السوداني لكن وبلا مجامله خيبتم الامل لذلك اصبحتم محط نقد الاخرين محبتي وعذرا لصراحتي

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 30/10/2010 22:05:23
ومهدي

أحبك من زغر سني ومهدي
ومن ربي هديه أنت ومهدي
تدري أشكد أحب صايغ ومهدي
فرد مره كعدت وياه سويه
شريف وطيب ونفسه أبيه


ناصرعلال زاير ---- شاعرأبوذيه من العراق من الناصرية العظيمة

ويوم أمس قدمت أبوذيه ترحبيه
بس يا أستاذ شايف أبوذيه ترحبيه يخلوها من يكوم الخطار
غير بالبدايه يقدموها يعني يوم امس الجمعه 29/10
بس هم من غير قصد


ترحب بالمترفي والطالقاني والكناني ومن معهم لزيارة الناصريه المهم الجماعه ايسولفولك الصار
وماصار اله الخير


مترفي

بعد ياعين بس كافي مترفي-1
وأذرعيلي الفرح بلجي متر---في مترفي-2
أجانه اليوم يحبابي مترفي
وكناني وطالقي وأهل الحمية



1-يقال أن العين أذا رفت أما يبكي الأنسان أويفرح بس عيني يستاد عمت عيني ولا مره رفت فرح دوم بس حزن يستاذ لويموت واحد عزيز لوتتركني هوفه عمت عيني لو أشوف زينب تنوح وأكابلها وأنوح وياه لو علاوي أبني أيصيحني بده سيد محمد الصافي عالأنوار وكفيلك العباس يصفه راسي من البواجي حجه بحجتين

3- واضحه يعيني أذرعين الفرح ويجوز أن تقول الصبر بلجي باقي بيه متر

ومع السلامه
ولو دوختك تره العشاك والشعراء أيسولفون أهوايه
وهاي مع السلامه أخيره

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 30/10/2010 06:56:45
أستاذي الكريم لتدير بال أنت الأعلى والأرقى والأنزه

ناصرعلال زاير----الناصرية

الاسم: اياد البلداوي
التاريخ: 30/10/2010 00:16:16
عزيزي وصديقي دكتور شفيق
منذ زمن لم نلتقي ولكني اتابعك بكل شغف واتمتع كثيرا لهذه المتابعه لاني اجدك ذاك الانسان الرائع كما انت وكما عهدتك لم ولن يغيره الزمن فما بالك والعنفوان الرائع صديقك وصديقنا الكريم صلاح القصب فانتما توئمان لن ولم يفرقكما ريح مهما عصف فهو عصف باهت ... اكو مثل عراقي كلنا نعرفه
( لحم الخروف معروف ) مع الاعتذار لهذه الصفه ... دعك من
هذه الترهات فانت ارقى منها بكثير
تحياتي وحبي لك وللعزيز الدكتور صلاح القصب
اياد البلداوي

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 29/10/2010 23:22:49
الدكتور شفيق المهدي
استاذي ومعلمي وملهمي

يقول بيتر فايس (( لا تضيف للربيع صفة اخرى .. لانه ربيع فقط )) وانا اقول بصفتي عينا ناقدة مبصرة تحلق بعيدا في المديات اللا مرئية (( لا تضيف للخريف صفة اخرى .. فهو بلون الرائحة الخرائبية ))
انت ايها العراقي النبيل .. يتطاير من وجنتيك الدم النقي ، على من .. على الاقزام الذين يسامرون الكلم داخل منازل الخدش ، وبلا حياء ، انت اكبر من ذلك .. انت قامة من القامات التي لا يمكن معها المقارنة باسٍ صغير مثل هذا ، اوذاك .. واخر الكلم التحية والاجلال لقامتكم الباذخة الروعة مسرحيا وادبيا وثقافيا وتدوينيا .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد
اتحاد الادباء والنقاد والفنانين العرب والعراقيين

الاسم: علي الغزي
التاريخ: 29/10/2010 19:11:01
سيدي الكريم وفقكم الله لما فيه خيرا للعراقيين

اعطني مسرحا اعطيك شعبا مثقفاواعتقد ان اغلب عرفاء الحفل لم يعتلوا خشبة المسرح او لم يكن حتى من الكومبارس او عمل خلف الستار بالاناره او الاكسسوارات كي يتعلم النقد وهكذا اسلوب في النقد لا يجدي نفعا ما زال شفيق المهدي معروف وغني عن التعريف
نحن في الناصريه ونعرف كثيرا عما تقدمه من خدمات في ميادين المسرح وحتى مساعدة الادباء بفتح صالتكم للعمل

الرياح تهب عندما تمر على بستان ورد تجلب لك عطر الورد وعندما تهب على الاسطبل تجلب عطر الخيل والرياح هي نفسها الرياح

لا تهمك الرياح لا زال انت عملك معروف لدى الجميع

وخير الناس من نفع الناس وانت شخص نافع تقبل احترامي من ارض ابراهيم الخليل من مدينة شولكي واور نمو اجمل التحيات للدكتور شفيق المهدي

الاسم: ابو مروه
التاريخ: 29/10/2010 18:47:59
الاستاذ شفيق المهدي المحترم
جيد انك اعطيت عريف الحفل هذا بعض الحق فيما يقول فربما هو قاس الامور ععلى مقياس اغلب اعمال التاهيل في البلد التي لم تتجاوز صبغ الواجهه الحال الذي اوصلكم الى احتياج (الواحد ميغا ) وليس الكهرباء الوطنيه.
وليس كل من اغترب يجئ محملا بكنوز العلوم والمعرفه فهو يأتي محملا باشياء كثيره ...................... الله اعلم به وبها
تحياتي الك استاذ

الاسم: حيدرعاشور
التاريخ: 29/10/2010 18:24:27
الغالي الدكتور شفيق المهدي
على كل الانبلاء من امثالك ... الذين يلمون شتات دوائرهم من الخراب والافسادويحمون الباقين ان لا يسرفوا ... ويضربون بيد من حديد كل من يحاول النيل من مصداقيتهم .. عليكم ياساده ان تقضحوا هولاء بالاسماء وتشخوا الفاسدين ..افرحني ردك دكتور عسى ان يتعض البعض

الاسم: اكرم التميمي
التاريخ: 29/10/2010 15:21:57

دكتور شفيق المحترم

بكل جدية واحترام اقف اجلالا امام اختيارك لمواضيع تدمي القلوب وبصراحة ان هذا الشعور يلازمني منذ سنوات سرقت من عمري الكثير ولذلك ارى ان هناك تجني كبير على الفنون والادب وحتى السياسة نفسها هناك من اعتلى مسرح السياسة دون احترام لتاريخها وكذلك المفاصل الاخرى .

موضوع اثار في قلبي الكثير ....شكرا لك يا استاذنا الرائع

تحياتي مع اجمل الامنيات

اكرم التميمي

الاسم: المهندسة_ شيماء هادي
التاريخ: 29/10/2010 12:54:33
المقال مؤثرجدا وهو يخاطب المشاعر الانسانية بكل نبل ورقة بلغة حزينه على زمن التجريح والاساءة و زمن المغالطات والتسقيط ....فلاتحزن يادكتورنا العزيز لاتحزن فلاوقت للحزن وشمسك ساطعة لاتحجبها الاقاويل وانت اكبر من اي جدل رخيص فلاتحزن على ماذهب فالانجازات هي التي تتكلم ايها الاستاذ الكبير ....

الاسم: المهندسة_ شيماء هادي
التاريخ: 29/10/2010 12:53:27
المقال مؤثرجدا وهو يخاطب المشاعر الانسانية بكل نبل ورقة بلغة حزينه على زمن التجريح والاساءة و زمن المغالطات والتسقيط ....فلاتحزن يادكتورنا العزيز لاتحزن فلاوقت للحزن وشمسك ساطعة لاتحجبها الاقاويل وانت اكبر من اي جدل رخيص فلاتحزن على ماذهب فالانجازات هي التي تتكلم ايها الاستاذ الكبير ....

الاسم: زيد الحلي
التاريخ: 29/10/2010 11:06:44
صديقي الدكتور شفيق .. اذا هزك ريح بهواء مزكوم بالانانية وانت الشامخ المبتلى ، فكيف بأناس لاحول لهم ولا قوة !!
عهدي بك بأنك اكبر من كل رياح الحقد ... دع نقاءك يتحدث نيابة عنك ، انني اعجب للبعض الذي لا يرتضي بزهرة فواحة بعطر النرجس في وقت تفوح به ريح ملآى بدخان الحسد ..
لك محبتي
زيد الحلي

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 29/10/2010 06:07:55
العزيز شفيق المهدي
كل التحايا لك
سيدي لا اود ان اقول الا .... لا يصح الا الصحيح ...
وانت سيد العارفين
تقبل تحياتي مرة اخرى
عبد الكريم ياسر

الاسم: الصحفية / فريدة الحسني
التاريخ: 29/10/2010 01:57:10
دكتور، حضرتك علم من اعلام مثقفي وادباء العراق ، لقد عملت الكثير لاعادة المسرح وجهدك هذا يشيد به الكثيرون ، ان مجتمعنا وكل المجتمعات لاتخلوا من المفسدين الذين يحاولون ان يسخفواويقللوا من عظمة مايقدمه المبدعون ، بارك الله فيك وعزز من خطاك وابقاك ذخرا للعراق نفخر فيك اينما حطت رحالنا ،
فريدة الحسني




5000