.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ليلة القبض على زكية المزوري

رسمية محيبس زاير

 

لم اكن أعلم حين رايتها أن هذه البنت البسيطة التي أمامي تنطوي حياتها على فصول مؤلمة وسيناريوهات كثيرة للحزن والفرح والتحدي ، زكية المزوري وهذا هو إسمها الذي طرق مسامعي في مهرجان النور العام الماضي والسيارة تتجه نحو كربلاء سالني الزميل صباح محسن كاظم هل رأيت زكية ؟أجبته لا من هي زكية اذكر ان صباح قال كلمة بقيت عالقة في رأسي قال زكية وردة مال الله دفعني ذلك لان أعرف من هي

زكية التي ولدت في محافظة الموصل من عائلة كردية  عاشت طفولة مؤلمة فقد عانت الارهاب باكرا على يدي أخيها الاكبر  فما ان يكتشف في دفاتر إخته التي لم تبلغ العاشرة بعد تخطيطات فنية  ترسمها بعفوية أو كلمات تأتيها عفو الخاطر فتسطرها على الورق دون أن تلم بفنون الرسم أو الأدب

زادها إضطهاد ذلك الأخ إالتصاقا بعالمها الصغير الذي يتكون من سرداب يستعمل كمخزن لا يدخله النور أبدا وان اكتشفت انهم وضعوا  مصباحها لانارة المكان صوبت حجارتها القاسية نحو  ذلك المصباح لتستمتع بعالمها الظلامي ولئلا يكشف الاخ رسوماتها على جدران مرسمها الخاص السرداب

هكذا نشات فيها نزعة التمرد بعد الحادثة الاولى التي غيرت مسار حياتها فقد اختصمت مع شقيقتها الصغيرة حد العراك فما كان من الاخ الاّ أن رفعها بالهواء ثم طوّح بها ارضا ليتركها كتلة من دم ولحم وعظام محطمة ، وبقيت مشلولة فقدت النطق تماما

 

حملها والدها وهو القلب الحنون الوحيد في تلك العائلة الجبارة وكان مولعا بحب ال البيت الاطهار الى طبيب يشفي الناس بلا مقابل إتجه نحو قبة الامام موسى بن جعفر عليه السلام وهو يائس من شفاءها ليقضي ليلته في الحضرة الطاهرة مع ابنته التي راحت تسبح في ملكوت علوي مليىء بالنور

أحست ان لها جناحان تنتقل بهما وسط جنة ما كانت تحلم بها

في الصباح أراد والدها ان يحملها ويعود ابتسمت في وجهه وراحت تنقل اقدامها وقد غمرتها سعادة كونية

طبعت قبلة على وجه ذلك الاب وهي تقول لقد شفيت يا أبي

اتركني ألعب مع حمامات الكاظم الله ما اجملهن

هذه هي المحطة الاولى في حياة زكية

بعد ان انهت دراسة التمريض ارتبطت برجل احبها ولكن العائلة عارضت ،  وقطعت جميع صلاتها بعائلتها بعد الزواج 

 

لم يكن اختيارها صحيحا فقد أذاقها الزوج اقسى صنوف التعذيب الجسدي والنفسي

وجدت نفسها وحيدة تماما في مدينة كبيرة هي التي تقول في ذات قصيدة

 ان الطيور التي تهاجر نحو الجنوب

 لا تعود يا ابي

وقد تحققت هذه النبوءة فقد تقطعت بها السبل بعد رحيل الزوج وجفاء الاهل

لم تبتسم لها الدنيا بل عبست في وجهها فبادلتها هي بالمثل

عادت الى عالم  الصحافة عام 1997ووجدت نفسها ضمن كادر جريدة الزوراء التي يرأسها عدي صدام حسين

كانت حياتها بلا جدوى

كانت تحمل خشبتها ولا تجد من يصلبها عليها أمراة وحيدة وشابة دون اهل ولا زوج

توجهت زكية المزوري نحو متحف الساعة الذي يحتوي على هدايا الرئيس كصحفية تحرر لجريدة الزوراء دخلت على المدير العام فرحب بها نظرت في المكتب الفخم ومظاهر الابهة ثم اطلقت اولى عياراتها فقد جاءت تعمل حوارا مع مدير المتحف

كان أول سؤال وجهته زكية هو

كيف ترتضي ان تعيش وسط كل هذا النعيم والناس تموت جوعا

فوجىء بسؤالها وحاول ان يكون لطيفا ولكن أسئلتها تلاحقت

كانت اشبه بقنبلة انفجرت فلم تحرق الاّ نفسها

القى الرجل بالقلم ثم طلب منها ان تنصرف وسياتيها الجواب لاحقا

مضى وقت ، وامام احد المحال التجارية الذي تتبضع منه هبط رجلان من سيارة وطلبا من زكية ان تاتي معهما

نظرت نحو المارّة ثم قالت لا تقتربا مني ساصعد لوحدي

وسبقتهما الى السيارة التي ذهبت بها الى اللجنة الاولمبية

تعرضت زكية لتحقيق كبير عن الجهة التي دفعتها لتقول ما قالت وعذبت بالضرب والصعقات الكهربائية

قالت انها لا تمثل سوى نفسها وهي الوحيدة المسؤولة عن كلامها

استمر التحقيق لاسابيع  وخرجت بتدخل بعض الاطراف و الشخصيات الثقافية البارزة

فقد اكدوا انها أمراة مجنونة تريد القاء نفسها الى التهلكة

هل خرجت زكية من معاركها منتصرة ؟

هل خسرت كل شيء ؟هل يمكنها أن تبدا من جديد

ولماذا لم تبرز الى الواجهة الثقافية مثل بنات النظام السابق اللاتي قفزن بقوة الى المشهد الثقافي واصبحن مديرات  لمؤسسات ثقافية وصحف وترشح في انتخابات اتحاد الادباء

كنت الح عليها بمعاودة نشاطها لكن زكية تقول ان ذلك يتطلب مجاملات ونفاق

ثم اني لم اقدم شيئا ذا قيمة

اعتقد ان لدى زكية الكثير من الافكار والطموحات

لكن كيف تبدا هذه الام التي اصبحت أما وابا لثلاثة ملائكة صغار

خصصت ما تبقى من

 حياتها  لهم فهي لا تريد ان ينغص عليهم احد هذا العالم الجميل الذي تعبت في تكوينه

 



زكية تعيش الان في شقة تضيق باحلامها واحلام علي ..وعمر وسامان ملائكتها الثلاثة  منسية ووحيدة ولا تجد  فرصة للعيش الكريم يليق بمستوى تريده لأولادها

افكار كثيرة تكمن في اعماقها

هل تخرج من شرنقتها وتعانق العالم

هل تحتاج لانتفاضة عارمة اخرى تواجه  بها الظلمة فلكل زمن ظلمته وشهداءه ومفكريه

أسئلة كثيرة تحفر عميقا في روح زكية الهادئة المشتعلة

 


 

 

 

 


 

 

رسمية محيبس زاير


التعليقات

الاسم: احمد السعيدي
التاريخ: 2016-09-22 19:38:50
احسنتي يا اخت رسميه في وصفك وكلماتك الاروع في بحق الأخت زكيه

الاسم: عصام الحسيني
التاريخ: 2013-01-17 09:27:11
تحية من القلب للاخت زكية

الاسم: عصام الحسيني
التاريخ: 2013-01-17 09:25:37
ما اجمل ان يضحي الانسان في سبيل الاخرين والاجمل ان تكون هذه
التضحية محل تقدير اولئك الذين ضحيت من أجلهم في يوم ما

الاسم: سعد صلاح خالص
التاريخ: 2011-07-31 11:16:16
تحياتي ست رسمية ..

الاسم: نديم آل حسن
التاريخ: 2010-12-30 06:56:08
لكم جميل ومحزن ماقرأته هنا....انا فخور لان هناك مثل زكية في العراق ...للكاتبة الجليله دور كبير في فرض شخص زكية على القاريء...جميل فعلا وحزين جدا جدا

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 2010-12-25 10:37:02
اختنا الشاعرة المبدعة رسمية محيبس زاير ام سلام ..
آسف لتأخري في التعليق فلقد فاتني لأنشغالي بمتاعبي الخاصة وقد لفت انتباهي هامش درج الأديبات والأدباء الى يسار الصفحة وكنت تواقا وما ازال لمتابعة احدث ما تكتبين لأفاجأ بموضوعك عن ام سامان .
نعم ما ذهبت اليه جزء من واقع معاناتها فقد تعرفت على معاناتها هي الصامتة الكتوم وآلمني جدا ما تعرضت اليه من بشاعة سوء المعاملة وهو ليس بالأمر الغريب على ما عانيناه حقبة الوحوش الكواسر .
سلاما الى الأم شجاعة وابنائها.. وبالتوفيق ان شاء الله .. تذكري يا ام سامان فثمار شاي الكجرات قد نضجت ولا تزال الأرنبتان تضغبان تدعوان لك بمستقبل رافل بالتجدد والمحبة.

الاسم: عبد صبري ابو ربيع
التاريخ: 2010-12-08 07:31:57
سيدة الشعر والتألق
لك اطيب المنى والود والتقدير
انت المبدعه وانت من ينشر صحائف الالم وانت المفردة التي تصفحت المراة القويه زكيه وهنيئا لها اذ وقفت شاخصه ضد الرياح السوداء وهنيئا لك اذ ابدعت في نشرها على اعين النوريين وشكرا

الاسم: وفاء الربيعي
التاريخ: 2010-12-06 12:29:03
نعم هذه هي زكية المزوري فقد عرفتها واكتشفت حزنها العميق
بسب ما تعرضت له في حياتها من مأسي
لكنها قوية بقلمها واصرارها على مواجهة كل المصاعب التي مرت وتمر بها
شكرا لك العزيزة رسمية على هذه المبادرة في تسليط الضوء على حياة العزيزة زكية
حبي لك ولها والمعذرة للتأخر في المرور على هذا الموضوع

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-11-21 19:13:02
شكرا للشاعر والكاتب خالد مطلك الربيعي على كلماته التي اخجلتني لك كل الاحترام والتقدير اخي العزيز
اذن طلعنا أقاترب ولهذا ترى في ّ كل هذا
دمت كاتبا وشاعرا ولك من سماء الشطرة ونهرها الكوني تحية وتقدير
مع بالغ احترامي

الاسم: خالد مطلك الربيعي
التاريخ: 2010-11-21 15:47:46
كتاباتك يافارسه يا شطريه يا رائعه اذهلتني وخجلت كلماتي من الرد والتعليق لانك نجما لامعا في سماء الادب ايتها الفاضله القديره الكاتبه العملاقه الشاعره الغريدة الفاضله الطائره في فضاءات اللغه المحلقه فوق الشهب المشعه باسلوبها الناثره لحنا جميلا مغردا مع زقزقة ا العصافير لك مني تحية ولك من ام محمد ابنة اخي زوجة خالك المرحوم حسن علاوي الف تحية وسلام من كربلاء المقدسه لانني اقرا لها كل كتاباتك الرائعه خالد مطلك الربيعي

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-11-17 17:56:09
الكاتب فاروق طوزو
مرحبا بك ايها الشاعر والكاتب الرائع وكل عام وانت بخير أسعد الله أيامك وجعلها أعيادا ومسرات شكرا لجمال روحك ولهذا الشعر الذي يكتنفها
لك منا كل الاحترام والتقدير
دمت مبدعا نبيلا

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 2010-11-16 21:35:38
الأخت الممتدة في شعرها ابداعاً وتاريخاً رسمية
الأخت المشرقة في حرفها وقصتها زكية
أختاي
لكما نجوم هذه الليلة المؤرخة والمزدحمة بالحب
والمؤرخة بالتضحية
لكما صنوفاُ من قصائد جمال ولكما الشعر كله
دمتما جمالاً لا يحاذى

الاسم: صباح نيسان
التاريخ: 2010-11-05 08:34:46
الاخت زكية المزوري ..

بالتوفيق واتمنى لكِ رحلة وبداية جديدة في ارض جديدة ملونة بالاخضر ومجبولة بالفرح والسرور

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-31 11:32:21
شكرا للاستاذ المبدع ابو تقى على طيبة كلماته وروحه النبيلة

الاسم: محمد حسن جياد
التاريخ: 2010-10-30 09:34:59
فائق الشكر لك يا ست رسمية محيبس .. واحترامي وتقديري لما رسمتي من صور لحياة اديبة ورسامة تستحق التبجيل .. لذا انحني امام ماطرحتيه تعظيما واعتزازا \\\
ابـو تـقــى

الاسم: زكية المزوري
التاريخ: 2010-10-25 18:56:16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخوتي واخواتي .. زملائي وزميلاتي .. عباس طريم ، رغد علي العبودي ، فراس حمودي الحربي ، سعدي عبد الكريم ، سعيد العذاري ، صباح محسن كاظم ، علي حسين الخباز ، محمد الخطاط ، صباح نيسان ، زينب بابان ، حذام يوسف طاهر ، ايمان الوائلي ، ذكرى ، فاتن الجابري ، سلام كاظم فرج ، فاطمة العراقية ، حسن كاظم الفتال ، وجدان عبد العزيز ، زينب محمد رضا الخفاجي ، جيكور ، حمودي الكناني ، ثامر سعيد ، سعدية العبود ، يعقوب يوسف عبد الله ، علي العبودي ، رفعت نافع الكناني ، ريما زينه ، سنية عبد عون رشو ، ايهم العباد ، علي جبار العتابي ، زاهد عبد الكريم الخفاجي ، حمزه النجار .
ليس سهلا على كائنٍ واهنٍ مثلي ان يصمد امام كل هذا الفيض من المحبة والنبل والطيبة ..
شكرا لوقفتكم المشرفة ..
شكرا لطيبتكم ونبل مشاعركم جزاكم الله تعالى عني خير الدنيا وخير الآخرة ..
اعلموا ايها الاعزاء اني بخير وفضل من الله سبحانه وتعالى وأستعد في هذه الايام للسفر الى احدى الدول الاوربية طلبا للعدالة والانصاف .. طلبا لمستقبل زاهر لصغاري الثلاثة .. سأخرج من هذا العراق الذي منحته اجمل ايام عمري ولم يمنحني هو بالمقابل غير الاسى والمهانة والموت اليومي .. ساهجر بغداد التي بحثت عنها في شرنقتي قبيل ولادتي ، بغداد القاسية التي يأكل سكانها بعضهم بعضا .. سأرحل بعيدا الى بلاد غريبة عسى ان تكون لي وطنا يمنحني بعض الطمأنينة ويمنح ايتامي ملاذا امنا فأدعوا لي بالتوفيق جزاكم الله تعالى عني خير الدنيا وخير الاخرة
شكرا لسيدتي النبيلة الشاعرة رسمية محيبس زاير التي احتوى مقالها كل معاني النبل والجمال
فاغفروا لي تأخري في الرد عليكم فقد كتبت اكثر من رد ربما ابتلعتها غياهب النت الخفية
سأظل أحمل لكم جميعا باقات نرجس ندية وباردة في قلبي ما حييت فشكرا
اختكم في الله تعالى
زكية المزوري

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-23 08:18:44
الكتّاب الاعزاء المحترمون
الشاعر علي العبودي شكرا لروعتك ايها الشاعر النبيل
زكية وليست سعدية يا علي
الكاتبة ريما زينة شكرا لطيبتكورقة طبعك ايتها الرائعة
الحاج رفعت نافع الكناني
مرة قلت لي انك لم تحج بيت الله بعد لكنك ستنال ذلك قريبا ان شاء الله
شكرا لمشاعرك النبيلة
الكاتبة سنية عبد عون رشو
مرحبا أم هشام ربما في أحد الايام يلتم شملنا عندك في البيت لو بس سلام يومية مهرجان للنور في بيته
شكرا للحبيبة سنية
الكاتب أيهم العباد
كل الشكر لك مني ومن زكية التي وصفتها انت أبدع وصف
الكاتب علي جبار العتابي
تحياتي لك ايها الكاتب الرائع علي جبار العتابي على رقة عباراتك دمت كاتبا مبدعا تحياتي للوالد
الكاتب زاهد عبد الكريم الخفاجي
شكرا لنبلك وشهامتك زكية لا تحتاج لشيء سوى اخوّتكم شكرا على مشاعرك النبيلة تحيات زكية لك
الكاتب حمزة النجار
ذكرتني بمقالك وعنوانه الجميل مات زلت اتذكره شكرا لروحك الجميلة تحياتي وتحيبات ام سامان

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-23 08:17:15
الكتّاب الاعزاء المحترمون
الشاعر علي العبودي شكرا لروعتك ايها الشاعر النبيل
زكية وليست سعدية يا علي
الكاتبة ريما زينة شكرا لطيبتكورقة طبعك ايتها الرائعة
الحاج رفعت نافع الكناني
مرة قلت لي انك لم تحج بيت الله بعد لكنك ستنال ذلك قريبا ان شاء الله
شكرا لمشاعرك النبيلة
الكاتبة سنية عبد عون رشو
مرحبا أم هشام ربما في أحد الايام يلتم شملنا عندك في البيت لو بس سلام يومية مهرجان للنور في بيته
شكرا للحبيبة سنية
الكاتب أيهم العباد
كل الشكر لك مني ومن زكية التي وصفتها انت أبدع وصف
الكاتب علي جبار العتابي
تحياتي لك ايها الكاتب الرائع علي جبار العتابي على رقة عباراتك دمت كاتبا مبدعا تحياتي للوالد
الكاتب زاهد عبد الكريم الخفاجي
شكرا لنبلك وشهامتك زكية لا تحتاج لشيء سوى اخوّتكم شكرا على مشاعرك النبيلة تحيات زكية لك
الكاتب حمزة النجار
ذكرتني بمقالك وعنوانه الجميل مات زلت اتذكره شكرا لروحك الجميلة تحياتي وتحيبات ام سامان

الاسم: زكية المزوري
التاريخ: 2010-10-22 19:37:01
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
الشاعرة الكبيرة .. الصديقة النبيلة .. رسمية محيبس زاير
ليس بوسعي امام هذه الساقية الرقراقة من الطيبة والجمال والرقي الا ان اقف صامتة عاجزة فحتى الفصيح البليغ يعجز عن تفسير ما اشعره من فخر بهذه السطور المبجلة جزاك الله تعالى عنها وعني خير الدنيا وخير الاخرة
سأظل أفخر بهذا الفيض من الكلمات ما تبقى من عمري .

الاسم: حمزة النجار
التاريخ: 2010-10-22 00:40:28
الاخت رسمية محيبس في البداية اشكرك على مابذل منك من معلومات عن هذه الانسانة الرقيقة بمعنى الكلمة لقد تعرفت اليها من خلال النور الذي يشع في الظلمات كانت رحلتنا متوجهة من بغداد نحو الحضرة العباسية وقد كنت حينها لم اعرف سوى بعض الاخوة مثل الاخ صباح والاخ غفار والاخوة الباقين ومعرفتي بهم كانت عن صفحات مركز النور الذي اصبح منبرا للقاء المغتربين والادباء والصحفيين والاعلاميين وقد تركت الحجية زكية اثرا طيبا في نفوسنا من خلال سفرنا وقد كتبت مقالة نشرت على مركز النور كليجة الحاجة زكية وهمرات الحماية بين بغداد وكربلاء وبدوري اشكر الاخ احمد الصائغ المبدع المتالق الذي استطاع ان ينقل هموم الاخوة والاخوات واوجه سوالي لحجية زكية " وين الكليجة الي واعدتينا بيها "

الاسم: زاهد عبد الكريم الخفاجي
التاريخ: 2010-10-22 00:28:44
الاخت الاديبه المبدعه رسميه المحترمه
لا اريد ان اخط بقلمي المتواضع كلمات الاطراء على مقالتك (ليله القبض على زكيه المزوري ), لانك نار على علم. ولكن كلماتك اثرت في , ومالي الا ان اطلب منك الاتصال على الاخ وجدان عبد العزيز ,لغرض مد جسر الاخوه والوقفه المشرفه لاختناام علي (زكيه).
تقبلي مني كل الود والاحترام

الاسم: علي جبار العتابي
التاريخ: 2010-10-21 21:30:37
الاخت رسمية مذا اقول امام قلمك وانت تخطين روح الانسانية كلها وتكتبين موضوع عن الاخت المزوري ساعدها الله واليسمع من يمثل الشعب العراقي هكذا يعيش المثقف والاديب العراقي من ظلم الى ظلم تحياتي الى الاخت زكية والى كل عراقية عاشت بشرف ولم تهادن على مبادئها لكم مني السلام علي العتابي

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 2010-10-21 20:27:34
الشاعرة المبدعة رسمية محيبس

لقد ابدعت في رصف الطابوق لتكوني لنا هرما عراقيا اسمه زكية المزوري ، هذه المناضلة الابية ، والله لقد سمعت عنها وقرأت ، لكنني لم التق بها الا على الورق ، واشعر بان لي جذور عميقة معها كلما تاملت شخصيتها وقلبها الكبير ...نفاخر بزكية المزوري ، عراقية اصيلة شامخة وقلم صحافي ادبي من ماس ...
مودتي لك اديبتنا الكبيرة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 19:44:18
الكاتب يعقوب يوسف عبد الله شكرا لك ايها الكاتب سألت عنكم وعن فاطمة واردت رؤيتها غير ان ظروفي حالت دون ذلك
ارجو ان تكون فاطمة بخير وصحة لها مني كل المحبة وللشاعرة منى تحياتي
قصة زكية غير جديدة علي انها في قلبي من زمان وما هذهخ الا نفخة هواء مرت فكشفت المخبوء
شكرا لتواصلك معنا جميعا ابو امجد
تحياتي لكم جميعا

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 19:28:04
الشاعر ثامر سعيد
أجمل الشعراء هم المجانين حقا لانهم ممسوسون ولعلك واحدا منهم وما دمت قد احسست بهذه الرغبة للحزن فقلبك يفيض بالمشاعر الجميلة وبالشعر يا ابن السياب
تحية لروحك الراقية وجمالها وشفافيتها
ولك مني كل الاحترام والتقدير

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 19:20:28
الكاتب حمودي الكناني
انت واحد من أخوتنا الذين يتابعون ويهتمون باخبار اعضاء اسرتهم فالكاتب والاخ والانسان حمودي الكناني علمنا على حسن علاقته وعمقها مع الجميع
لان قلبه خيمة كبيرة تتسع للجميع
شكرا لمشاعرك تجاه أم سامان
دمت كاتبا واخا نبيلا

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 19:16:16
تحية لجيكور من القلب لما سطرته يدك الكريمة مشاعر طيبة من أخوة نحن بحاجة اليها شكرا لاهتمامك وومتابعتك
تحية لك مني ومن زكية
دمت بهذا البهاء والروعة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 17:37:18
الشاعرة زينب محمد رضا الخفاجي
تحية لك في منفاك الاختياري لقد وصفت زكية ببراعة تدل على معرفة واصالة لانك كنت لها نعم الاخت ايتها الهادئة الطيبة ملايين الورود أطلت من اكمامها مرحبة بعودتك ايتها الرائعة
تحيات زكية وبان التي تحن اليك
دمت شاعرة مبدعة ورائعة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 17:27:54
الكاتب وجدان عبد العزيز
لم اقرا مقالة ابي زهراء عن زكية ومع هذا فكلماتك تدل على طيبتك الجنوبية ايها الكاتب المتابع الحريص على التواصل مع اصدقاءه الكتّاب والكاتبات وهم يحملون له الود نفسه
شكرا ايها الكاتب لك مني ومن زكية بالغ الاحترام والتقدير
سلمت لنا

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 17:22:00
الشاعر حسن كاظم الفتال
ارجو ان تكون بخير وعافية ايها الشاعر الحسيني الرائع شفاك الله وعافاك أخي أبو فلاح لان الله لا يتخلى عن محبي الحسين الذين هم محبيه بكل الاحوال
انتظر موضوعك الراقي ايها الاصيل
دمت متالقا شعرا ونثرا
لك مني كل التقدير والاحترام

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 13:57:55
الكاتبة والشاعرة الطيبة والجميلة فاطمة العراقية اتمنى ان تكون لكل الناس قلوبا من طين الحري المعجون بماء الجنةشكرا لك ايتها الشاعرة الرائعة والانسانة الحبيبة
وعسى ان تثمر جهودك الطيبة في جمع شتات الاديبات العراقيات فقد حدثتينا عن مشاريع وافكار كثيرة لديك
شكرا ايتها العراقية الرائعة
تحياتي وتحيات زكية

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 13:34:19
الكاتب فراس حمودي الحربي
متاسفة لسقوط التعليق الاول اخبرتك فيه إن زكية هي الاميرة الجديرة بكل اهتمام وانت كغعلامي يجب ان تسلط الضوء على الناس الحقيقيين والعراق ممتلىء بهم وهم خيره وماءه وشجره
تحيتي لك واتمنى لك النجاح والموفقية
شكرا عمّة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 13:25:25
الكاتب والشاعر سلام كاظم فرج
كلماتك بحق زكية بلسم شافي من جروح وطعنات الغدر وترياق يشفي ما في النفوس من الم لانك تكتب بقلبك يا سلام لا بقلمك
لابد ان زكية الان سعيدة بما كتب سلام لانها تعرف من هو هذا السلام الرائع
دمت لنا صديقا وفيا يتحسس اّّلام واحزان قلوبنا
ممتنة لك ايها الشاعر العذب
تقبل تحياتي وتحيات زكية

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 13:19:04
الكاتبة فاتن الجابري
شكرا لقلبك الذي تحسس معاناة انسانة وفنانة وكاتبة مخلصة تستحق منا الدعم والمتابعة في هذا الزمن الذي ينسى فية المخلصون وينجح المتزلفون
باقة ورد عطرة لك من قلب ام سامان
شكرا لمرورك العذب

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 13:14:20
الكاتبة والشاعرة ذكرى
هي دعوة منك لزكية ان تقوم بتخطيط مجموعتك القادمة عسى ان تواصل بذلك عملها الفني لان زكية فنانة متعددة المواهب والامر يعود اليها اولا واخير
شكرا لعواطفك الرقيقة شاعرة وانسانة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 13:06:34
التشكيلية غيمان الوائلي
شكرا لك ايتها الفنانة الرائعة والانسانة والشاعرة المتميزة شكرا لانك تحبين هذهى الكائنة الطاهرة والانسانة الشفافة
كل الحب لك مني ومن زكية باقة من ورود بحجم الامل
شكرا لمرورك

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 13:00:29
الكاتبة حذام يوسف طاهر
شكرا لك ايتها الكاتبة كان اللقاء بك جميلا ارجو ان نبقى على تواصل زكية جديرة بكل حب واهتمام منكم ابناء النور
شكرا لمرورك الكريم
دمت مبدعة

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 2010-10-21 11:34:45
الشاعرة القديرة رسمية محيبس زاير
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
خطت رسمية حروف من الابداع لقصة من الالم العراقي ......طاقة مبدعة خلابة مثل زكية المزوري ولا تجد من يدعمها ....أليس ذلك من باب الغرابة
تحياتي لكما

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 2010-10-21 10:07:38
عزيزتي راقية النفس والروح رسمية محيبس زاير..

هل ماتت الانسانية هنا وهناك.. اين نحن.. يأسفني ويألمني ذلك..
والعزيزة زكية انسانة جبارة.. تستحق الاهتمام والكثير من التقدير..
وما يزعجني اكثر انه بتواجد جمعية حقوق ولجان وجمعيات ومؤسسات.. اين هم متى بيصحوا من غفوتهم..!!
ولن اخفي ان دموع قلبي وروحي سبقت العين..

تحياتي لروحك وللاخت العزيزة زكية
ريمازينه

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:37:39
الكاتبة زينب بابان
شكرا لزهرة العراق على اهتمامها باخواتها زكية وبان أكيد زكية احتفظت برقمك اما بان فأطمئنك عليها فقد أنتقل الى بغداد وعاشت ظروف هذا الانتقال وما يتطلبه وبعد استقرارها ان شاء الله تنصب النت وتواصل التحليق نحو عوالمها الراقية
سلام وتحيات لك من بان وزكية
ومني حفنة أشواق ومسرات دائمة
كوني بخير

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:31:54
الكاتب صباح نيسان
انت عراقي عاش هذا الظرف وعرفه بسجونه وظالميه وجلادية ولا يزال
شكرا لاحساسك بماساة انسانة رائعة شفافة وكاتبة مبدعة وهي زكية المزوري
تحية لك منها ومني
وسلمت لنا صديقا رائعا طيبا

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 2010-10-21 06:31:26
الانسانة الطيبة رسمية
المجاهدة النقية زكية
الحياة محطات ... وقد اجتازتها ام سامان بشجاعة نادرة
لقد طوت ايام الحرمان والذل والهزيمة لتحولها الى قصيدة جميلة ولوحة رائعة تحكي قصة امراة كريمة في هذا العصر الرديئ ... لقد كانت اقوى من المحنة والتجبر لقد طوت عاديات الزمن وانطلقت بشرف نحو افاق الزهو والكرامة
شكرا رسمية .... عفوا زكية

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:28:29
الشاعر محمد الخطاط دخولك بركة ورحمة وترك بصمتك على اوراقنا يبعث الامل والسرور لانه مرور شاعر يوقض الورد ويعطر الايام ويمنحها من بهاء روحه السامية
شكرا لفرادتك بين الشعراء
تحياتي

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:25:41
الشاعر علي حسين الخباز
شكرا لدموعك الغالية ايها الشاعر والخباز النبيل انها تدل على عمق روحك الشاعرية الكبيرة
دمت كاتبا وباحثا وانسانا وشاعرا
تحياتي لرحاب كربلاء المقدسة
دمت اخا نبيلا

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:23:13
الكاتب صباح محسن كاظم
لك الفضل الاول في تسليط الضوء على تجربة ومعاناة زكية في حوارك الكبير معها والذي نشر في مواقع وصحف كثيرة
شكرا لوضعك رابط الحوار
تحياتي لك اخا وكاتبا نبيلا رائعا

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:19:01
الكاتب سعيد العذاري
شكرا لك ايها السيد المبجل نعم هي أرادت الغاء الحواجز بين مكونات الطيف العراقي
هي عراقية بالدرجة الاساس وكفى
وما دامت لا تتقن التزلف فان الله لا يتخلى عنها
شكرا لمشاعرك النبيلة سيدي الكريم

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:14:55
الكاتب سعدي عبد الكري
رغم مرارة الحادثةىوخطرها الا انها زادت زكية قوة واكسبتها قدرة على مجالدة الصعاب وما اكثرها
شكرا لمرورك ايها الكاتب الرائع
دمت نبيلا واصيلا

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:09:20
الكاتبة رغد علي العبودي
شكرا لك يا رغد الحلوة دخولك واهتمامك وتذكرك أيام المهرجان
تحية لك ولوالدك الشاعر علي العبودي
امنياتي بالنجاح يا وردة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2010-10-21 06:06:30
الكاتب عباس طريم
مرحى بمن تقدم بأول زهرة نحو إنسانة عراقية رائعة شكرا لك استاذي العزيز
اـمنى لك مزيدا من العطاء والنجاح
شكرا لهذا المرور الجميل

الاسم: علي العبودي
التاريخ: 2010-10-21 04:28:08
شكرا لماقدمتيه اختنا العزيزة ام سلام
فمعانات اختنا سعدية كبيرة جدا
فهي تستحق كل التقدير
سلامي لكما

الاسم: يعقوب يوسف عبدالله
التاريخ: 2010-10-20 22:47:39
شاعرتنا المبدعة الرائعة
رسمية محيبس
عندما حضرت الى بيت زكية في مناسبة مهرجان الجواهري كنا نود ان ان نتشرف بحضورك لكننا لم نراك
اقول ان مبيتك ليوم واحد عندها احسست بآلامها ومعاناتها
ما عسانا نحن الذين بالقرب منها نتحسس كل ماهي عليه من متاعب ...
كان الله في عونها انها اخت مؤمنه ورائعة
تكاد الكلمات تتقافز مني
عذرا يا ام سامان
تحياتي لك ولعمر وعلي وسامان
ايتها النقية
اخوك
يعقوب
شاعرتنا الرقيقة الست رسمية
شكرا لنبل مشاعرك

الاسم: سعدية العبود
التاريخ: 2010-10-20 19:53:24
الاخت الكريمة رسميه محيبس
تقديم رائع للزميلة زكيه المزوري .تحدثت معها يوما في بيت الاخت منى الخرساني وكان لنا موعد للذهاب في تعزية المرحومة ام غزوان .كانت تستعجلنا للعودة خوفا من اغلاق ابواب وانوار مدينة الالعاب كي لايبق اطفالها وحيدين في الظلمة ,لانها افتتحت لهم وبمعيتها كشك لبيع الالعاب والبالونات في محاولة لتوفير لقمة العيش الكريم لاطفالها الايتام .وقد كانت تتنفس بصعوبة لتهيج الحساسية في صدرها بسبب الاكاسيد المنبعثة من اسفل الشقة من محل معجنات يتمادي في التهاون بصحتها وصحة اطفالها ويستمر في نفث الدخان حتى بعد غلق المحل .حتى انها صرفت مبلغ لغرض فتح نافذة اخرى لشقتها وجدت الدخان في تلك الجهه اسوء من سابقتها.جعلتني افكر بأن الانسان اذا ولد مظلوم يتهاون الجبناء في اضطهاده.تحياتي الى ام سامان المرأة المكافحه والصبورة .

الاسم: ثامر سعيد
التاريخ: 2010-10-20 17:26:01
شكرا لك أيتها العزيزة رسمية على هذه الكلمات التي كنت أنتظرها من سنين / كلمات فجرت في نفسي هذا السيل العارم من الحزن / لست مجنونا حين أنتظر كلمات الحزن هذه / لكنها حاجة جميلة ربما ستنتج شيئا أجمل .. ماذا أفعل فهل الشعراء إلا مجانين ..
ثامر سعيد

الاسم: ثامر سعيد
التاريخ: 2010-10-20 17:24:57
شكرا لك أيتها العزيزة رسمية على هذه الكلمات التي كنت أنتظرها من سنين / كلمات فجرت في نفسي هذا السيل العارم من الحزن / لست مجنونا حين أنتظر كلمات الحزن هذه / لكنها حاجة جميلة ربما ستنتج شيئا أجمل .. ماذا أفعل فهل الشعراء إلا مجانين ..
ثامر سعيد

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2010-10-20 17:22:02
الأخت العزيزة ام سلام لم يكن هذا مجرد سرد يحكي عن حياة انسنة رائعة وانما كان قصيدة تحكي وتتكلم عما تحسه الشاعرة رسمية محيبس. زكية المزوري الانسانة الرائعة المغموسة بالطيبة والخلق الرفيع تستحق هذه الارشفة الجميلة.

الاسم: جيكور
التاريخ: 2010-10-20 16:37:30
الاديبه الرائعه رسميه محيبس، روح الانسانيه هي ارقى مايحمله الانسان، الانسانيه قبل الديانات والقوميات والاعراق وجدت بوجود الانسان،
ام سلام الانسانه الكبيره شكرا لك ، وتحيه احترام ومحبه الى الاخت زكيه.

تحياتي واحترامي ام سلام الرائعه

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2010-10-20 15:08:19
شاعرتنا الكبيرة ومبدعتنا الراقية رسمية محيبس زاير
لك مني الف شكر وانحناءة امتنان لما سطرتيه عن اختي الرائعة الطاهرة الزكية هذه الجبارة التي استطاعت بمفردها تربية 3 اولاد كما يقولون(ينحطون على الجرح يبرد)اما بيتها الصغير فلم ارى في حياتي قصرا بوسعه جمعنا كلنا بحب وطيبة وليس اكبر منه الا حظنها الذي طالما واسانا وخفف عنا..انها الاخت الحبيبة النقية الصابرة انها نصف انثى برقتها وعطفها ونصفها رجل بوقفاتها وصدقها...ممتنة لك حد السماء سيدتي الرائعة
وقبلاتي لزكية ولحبايب قلبي عمر البكر وعلي الاوسط وصغيرهم سامان
دمت بخير وابداع

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 2010-10-20 13:04:13
رسمية وما ادراك ما رسمية الانسانة الحنونة الهادئة والشاعرة الاكثر هدوءا دون جلبة تذكر سوى ابداع انحنت له النفوس بهجة وسرورا ها انت تلتقطين قبسات من سيرة امرأة عظيمة هي زكية مثال كبير للجهاد والمطاولة واني قد اكون اول من تناول ابداعها الادبي في مقالة ظلت اسيرة اسطرها ولم اتطرق لسيرتها كأنسانة رائعة تقديري

الاسم: حسن كاظم الفتال
التاريخ: 2010-10-20 12:55:02
الأخت العزيزة رسمية المحترمة
صدقيني قد أذرفت الدمع حين قراءتي لنصك الجميل خصوصا وأنا أعيش أسوء حالة صحية ونفسية لأني تعرضت قبل أيام لموقف يشبه موقف زكية مع المدير المتجبر الذي يكثر أمثاله هذه الأيام
وكم وكم من زكية وأمثالها تقبع هذه الأيام في زوايا النسيان والإهمال والتهميش والإقصاء ويحتل مكانها من لا يستحق وكم من شخص أمثال ذلك المدير لازال يلطش بالكرسي ويسحق من يريد سحقه
وسأرد على مقالك هذا بمقال قريبا إنشاء الله

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 2010-10-20 12:40:59
زكية الاخت الرائعة .كم مرة تمنيت التقرب منها .كمن تريد اختا ينصفها الزمان بهالمن لااخت لها . .ربما لان المحنة متشسابه .والظرف يكرر نفسه .لكن بصورة تختلف رغم ان ذئاب الافتراس نفسهم ه.من م .هم يمتشقون انيابا واحدة .ويلعنون الساعة التي لم تاتي اليهم بمن ...........وزكية واحدة من هءلاء اللائي .صعب الظفر بها .واكيد ستكو ن الطعنة اعمق والجرح يغور حد التهاب الاماني .
ياام سامان والدنيا بمرارها .وحلوها .طلب لخوتنا ان نقترب لعل في وحدتنا عون .وراحة بال لك ولاولادك الرائعين..كما اعلن انني هنا مع اي جهد او راي يقدم لاختنا ..وصدقوني ورب يشهد بنفسي اعطيت اسمها لمن كنت اتصور ان ينصف تلك السيدة .وخبرت حينها انه من مكتب كبييييييييير .....قلت ثق يااخي ليست لي تلك المساعدة ..على كل لاجديد بالذي اسرده .ممن راوا الخير متاخرا ..الكبيرة والروعة ستي ..يارسمية .شاهدت حجم سعادتي وانا احضتن الزكية الزكية .ولا مغالاة فهي اهلا لكل الحنان .واخيرا تمنياتي ان تكون ام سامال راضية بان نقترب بااخوتنا وعلى راي المثل (عزوة لبعضنا )مارايكم احبتي اهل النور .سلام ساخنا الى ام سامان والى ام سلام .وهن عطر عراقي النقي ..النابض بالمحبة والكبرياء .

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 2010-10-20 12:13:50
لست ادري كيف ابدأ؟؟ هل أخاطب زكية المزوري اولا فقد وضعتني مقالة الشاعرة رسمية في إتون المأساة...رغم انني مطلع على الكثير من معاناة اختنا الاديبة والصحفية ام سامان لكن مقالة رسمية تضعنا جميعا على المحك..
ايتها الزكية الرائعة.. ياوردة الله المعذبة.. تقبلي من اخيك الذي لايملك سوى قلبه ولسانه تحية الاعتزاز والمشاركة في الهم..
يا اتحاد الادباء
يانقابة الصحفيين..
يامنظمات المرأة
.. انصفوا زكية المزوري. ولا تضيعوا موهبتها بعد ان ضيع الطغاة القساة اجمل ايامها.
اختنا الشاعرة الكبير رسمية. الف شكر على هذا التقديم النبيل..
والف شكر على اختيارات التشكيل لاعمال المبدعة المتعددة المواهب ام عمر وعلي وسامان..
ولنتذكر ان من بين كل ما قيل ان زكية المزوري اعلامية مثابرة وانسانة رائعة.

الاسم: فاتن الجابري
التاريخ: 2010-10-20 10:52:18
االاخت العزيزة
والشاعرة المبدعة
رسمية محيبس
قلمك الرائع خط قصة زكية بألم
ووجع أدمى القلوب
ربي يكون بعونها ويحفظها لصغارها
وتواصل طريق أبداعها
لانها حقا فنانة ومبدعة
دمت سيدتي

الاسم: ذكرى
التاريخ: 2010-10-20 10:32:02
أختي الحبيبة رسمية /
ليس من كلمة بعدما كتبتيهِ عن ( زكية ) ، قرأت وسبقتني الدمعة قبل التعليق ، والشهقة التي نبهت زميلاتي من حولي وأنا أقرأ ، وبلا تفكير العناء سأتجرأ وأطلب منكِ أن تقولي لزكية أني أريد أن تكون بصمتها على غلاف مجموعتي القادمة بإذن الله ، قبلاتي لملائكتها ولقلبها النقي

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 2010-10-20 09:54:00
امنا القديرة
رسمية محيبس ..

أي أنهمار يعاند العقل على استباحة لظى الذكريات
ويحفر اخاديدا تأبى السكينة .
في بيت زكية الضيق رحابا واسعة من الطيبة والنقاء والأخلاص الحقيقي المتفرد قل نظيرها في عالم مزدحم بالخروقات والشتات .

كل الحب لك امنا الغالية
ولزكية قبلة على الجبين
محبتي وتقديري

الاسم: حذام يوسف طاهر
التاريخ: 2010-10-20 09:45:15
دام بهائك ودام قلمك يخط مالايخطه الزمن وشكرا لك لتعريفك لنا بصديقة عزيزة واخت رقيقة للاسف لم يسمح الوقت بالتواصل بشكل أكبر معك ومع المزوري .. ربما ظرفي او ظرفكم؟ لكن المؤكد هو انكم هنا في قلبي خاصة الحبيبة زكية واتمنى تعذرني لضعف نظري وعدم تركيزي في زحمة المناسبات .. هائل محبتي وإحترامي وتقديري لكن ودمتم للمحبة والنور

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 2010-10-20 09:21:28
الاخت الغالية رسمية مشكورة للموضوع

فعلا تسالت كثيراعن غياب زكية بعد رحيل عامر

قبل وفاته كانت تعمل اللقاءات الجميلة والتغطيات الرائعة لكنها توقفت سالت عنها ولا احد يعطيني جواب

مثلها مثل الغالية بان التي احترق ابنها وسهرت على راحته بين الموت والحياة وتدهور حالتها الصحية ولا احد يكتب عن بان الخيالي التي اثرت ان تسهر على علاج ابنها وان لاتذهب للعلاج في الهند رغم الحاح طبيبتها لعودتها للهند

ياترى لم لاتتواصلون معها انتم اهل العراق وانا في غربتي قلبي يفرفح عليهن !!

امانة عليك اخت رسمية اسالي عن بان واعملي معها لقاء وطمنينا عليها رجااااااءا

وبالنسبة للاخت زكية اترك لكي رقم تلفوني امله منها ان ترسلي ولو مسج لاتصل بها والحديث معها
واعدها بزيارة قريبه للعراق والتقي بها

محبتي الكبيرة اليكن حبيباتي

زينب بابان
0046704873506

الاسم: صباح نيسان
التاريخ: 2010-10-20 09:01:19
المبدعة رسمية محيبس ..

لا عجب في ما حدث للأخت زكية المزوري ، لأننا نعيش في عالم لايحتاج الا لنفخة هواء صغيرة حتى يتهاوى ويتحطم ، لكنيي بصراحة اؤمن بأننا لانملك الا ان نعيش هذا العالم ونحن نصبو نحو حياة مفعمة بالود والسكينة ، والعيش الكريم ، ومادمنا نؤمن بذلك لابد من ان نقترب من ذلك .

ذكرني موضوعك اليوم بعالم الزنازين السجون الخاصة ، والخاصة في ابو غريب ، ذلك العالم الذي كنت اتصوره نهاية كل شي ......


تحية لكِ وللأخت زكية المزوري

الاسم: محمد الخطاط
التاريخ: 2010-10-20 08:40:23
الانسانة رسمية محيبس
تحية اجلال
ماانبل الانسان ان حمل مع الامه الام الناس
فالسلام عليكما انت وزكية المزوري نبيلتين
المجد لقلم انتما تحملانه

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 2010-10-20 08:34:54
الدمع الصامت ابلغ سيدتي الف شكر وتحياتي الى المجاهدة ام سامان

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2010-10-20 07:43:12
المبدعة المتجددة الغالية ام سلام:
اتمنى من قراء وكتاب النور الاطلاع على اجمل حوار كتبته بحياتي مع الاديبة والصحفية المزوري،لمعرفة حقيقة الاعتقال والتعذيب،وقد نشرته عشرات المجلات والصحف العراقية،علما ان لزكية نفس أبيه -غريبة جدا- ولم تعمل اي حوار آخر.. هل انصفت زكية؟ هل منح حقها كسجينة رأي؟ هل كوفئت في العراق الجديد؟كل ذلك اتمنى الاطلاع عليه...
http://www.alnoor.se/article.asp?id=42151
الاديبة والاعلامية زكية المزوري في ضيافة النور-
صباح محسن كاظم

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 2010-10-20 05:52:03

الاخت الفاضلة رسمية محيبس رعاها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجميل في الاخت زكية ان اسماء اولادها جمعت الاطياف العراقية الثلاثة
اما وضعها الان فهو وضع جميع العراقيين الذين لايحسنون فن التزلف للمسؤول
ساعدها الله على ذلك
ووفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 2010-10-20 05:52:02

الاخت الفاضلة رسمية محيبس رعاها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجميل في الاخت زكية ان اسماء اولادها جمعت الاطياف العراقية الثلاثة
اما وضعها الان فهو وضع جميع العراقيين الذين لايحسنون فن التزلف للمسؤول
ساعدها الله على ذلك
ووفقك الله لكل خير

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 2010-10-20 05:41:21
الشاعرة الباذخة الروعة
رسمية محيبس

ما اجمل الذي قبض في ليل .. وما اروع المقبوض عليه .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: الاعلامي فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2010-10-20 04:42:19
الرائعة دائما صاحبة الامتياز في هذا اليوم القاضلة الاديبة العمه رسميه محيبس
كم كنت اتمنى ان اتعرف على تلك المخلوقة النبيلة من الكلام الذ سمعته من ابا امجد استاذ يعقوب وام امجد
لكن اليوم وبعد ان عرفتها من خلال كلماتك وتلك القصه التي ابكتنا منذ الصباح
ازاد شوقي الى لقائها وارجو منك ان تبلغيها بهذا الكلام لأنها نقية اصيلة
العمة رسمية سلم قلمك النبيل
تقبلو مودتي وامتناني صباحكم نور

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي

الاسم: رغد علي العبودي
التاريخ: 2010-10-20 04:37:13
السلام عليكم
لقد افرحتيني حينما قرات لك هنا وكذلك عن الرائعة زكية واستذكرت اياما كنا سوية
دمت بخير وسلامي لك وللاخت زكية

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 2010-10-20 00:35:06
الاديبة الفنانة الرائعة رسمية محيبس زاير .
رائع ما يخط بيدك الجميلة , ورائع ما تطرحينه من حقائق غلفها الزمن ورمى بها في دهاليز النسيان ..
احييك واتمنى لك النجاح في كل خطواتك ..




5000