.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عدنان الصائغ أتعبَ حبيبته إنتظاراً تحتَ نصب الحرية

علاء الصائغ

 أصدر الشاعر الكبير عدنان الصائغ مجموعته الشعرية الاولى ( إنتظريني تحت نصب الحرية ) - بغداد 1984
تلك الصرخة الثورية , لم يسمع دويها من كانت على قلوبهم أكنة  أن يفهموها
 وكما سلخ المتنبي وجه كافور , وكافور يصفق في بهجته الغبيه , أطلق عدنان صرخة الحرية في مملكة النمرود وحيث عرشه , وحاشية النمرود يظنوها من مزاميرهم  ودعى ونفسه ذواته الثلاثة للقاء عاجل .
الوطن , الحرية , حبيبته .
حبيبته أو قل فكرته أو قل فكرته الحبيبة أو قل حبيبته كفكرة , إمتثلت لأمره ووصلت النصب دون تردد , حيث لم تجد للوطن من حضور ٍ, فقد ساح الوطن مكحكحا خارج اللقاء ,
فوطنه أو قل خليله أو قل خليله كوطن أو قل وطنه الخليل , كان هزيل البنية يتلاقفه الأشقياء في دهاليز مظلمة تخاف دخولها الحرية
وحريته أو قل كنيته أو قل كنيته الحرية أو قل حريته ككنية , مازالت بعذريتها تنام منتظرة من يقبلها لتستيقض حبلى بالعنفوان
 فأختطف عدنان حبيبته وهو يجوب المعمورة بحثا عن شرابٍ لكحكحات وطنه المزمنه وقبلاتٍ لحريته العذراء  .
وما أن يجد أحدهما حتى ينزلق الآخر من على كتفيه ,  وحبيبته  تنظر  شعرها الطويل في مراياه . يتبادلون حكاياتهم تحت سماءٍ غريبة
 يستلقي الوحي على قمصانه المقطعة سفرا ً ليسمع إيحاء جروحه القديمه حين تنكؤها أصابع الشتاء
الوحي لاينقطع رغم رحيل الأنبياء
الأنبياء لا يهدؤن رغم صعودهم إلى السماء
الأشقياء , الأشقياء وحدهم من تقذفهم أقلام الأبابيل بقصيدة من سجيل فتجعلهم كتاريخ ٍ ممسوخ
وحين تصبح الغوغاء زلزالاً أحمق يخرج عدنان من الحرب سهواً ليدخل حربا مزلزلة للغوغاء
ساعات من العب على أرصفة الجيران كانت لها أشلاء وعدنان مازل على قيد الشعر يصرخ بحجم وطن
وسقيما كان المشوار على المغوار
حقا حقا ياثوار
ونشيد كان لأوروك لايسمعه إلا المنفى
لا يعرف من أين سيأتي
فالرحلة مازالت أقدار
ماكان لمهند ٍ إلا أن يقول لأبيه , أتركني أقذف بالسطور
فيضمه باكياً - لا ياولدي إرقبني قبل أن تثور
وأدعوهم  سلاما يا سيدي الحسين
فللوريد أجنحة وخناجر
ولنا هناك المنفى الآخر
وحيث لايرفعون الرؤوس
نكتب لهم مشانق التأريخ
وقبل تغادر العصافير يتجد عدنانا بنداءاته
ولم يبق للمغوار بعد هذا الصبر إلا قليلا ً من سعي آدم وصعود ٍ لسفين نوح وركوب ٍ لناقة صالح وبركة ٍ من اليسوع وصلوات ٍ من المصطفى محمد , ليجتمع الأربعة في لقاءٍ واحد , ويترك أبطيه المنفى .
وما لنا إلا أن نرقب ساعة اللقاء عل ّ الدعوة تكون عامة للجميع .



     

علاء الصائغ


التعليقات

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 06/12/2010 07:23:13
أخي وحبيبي أستاذ خالد الوردة شرفتني بخطوتك النبيلة وأشكر مشاعرك الطيبة

تحياتي مع باقة من الياسمين لخدودك الحلوة

الاسم: خالد العبيدي
التاريخ: 03/12/2010 12:13:04
الاستاذ والاديب الرائع علاء الصائغ نتمنى ان نسمع ونرى الكثير من قصائدك الجميلة التي كنت تحرمنا منها دائما فندعو لك بدوام التوفيق ونتمنى التواصل

خالد محمد العبيدي

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 06/10/2010 14:18:55
الأستاذة أنيقة القلب والمظهر نجلاء المحترمه
أنا الذي أسعدت والله باللقاء بك بعد طول فراق

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 06/10/2010 14:17:32
الأستاذ الدكتور علاء الفلوجي المحترم
أخجلتم تواضعنا وأشكر توقيعك الكريم

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 06/10/2010 14:16:15
الأستاذ سعيد العذاري المحترم
أسأل الله العلي القدير أن يديم زيارات المحبة بيننا لأنها من الإحياء لنهج أسلافنا العظماء
رعاك الله وأسألكم الدعاء عند أميرنا سلام الله عليه

الاسم: نجلاء فهد - لبنان
التاريخ: 05/10/2010 18:10:31
أستاذ علاء النبيل
سلامي وألف تحية وباقات معطرة بالفل والياسمين أبعثها من لبنان التي أرويتها سنينا ً بطيبك ومقالاتك الخالدة في صدورنا
ابهجني وجودك وكنت قد بحثت طويلا عن من يقل لي عنك خبراً بعد أن هاجرت البلاد إلى أمريكا
تحياتي ياغالي
تعرف أستاذ علاء كثيرا ما أسأل نفسي حين أقرأ مقالاتك هل أضع مقالتك في صفحة المقالات أم الثقافات
لك أحلى أناشيد الحب مني ومن أسرة المجلة وسوف أتواصل معك على البريد المسجل على صفحتك أستودعك الله يا سلطان مقالات الثقافة

الاسم: د.علاء الفلوجي
التاريخ: 05/10/2010 17:16:24
حقا أبداع أن تصوغ حبائل مغوار الكلمة عدنان الصائغ في نكهة من بنٍ مرٍ كالجراح يتذوقه المغترب عن وطنه فيتأمل الصباح
أنت مبهر وحين أبخس الكثير من حقك أقول عبقري في التصوير وماكر في التعبير
دمت بهذا ألألق وشكراً لأنك تمتعني بزهو آفاقك الرحبة, أستاذي علاء الصائغ

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/10/2010 16:24:19

السيد علاء الصائغ رعاه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بحث جميل ودراسة قيمة حول جوانب من اراء وافكار السيد عدنان الصائغ
تعريف جميل وشامل في هذه المفردات
الصائغ اسرة علمية وادبية اعتلت سماء المعرفة فتالقت كتالق اجدادها يحيى الذبيح وحسين ذي الدمعة وزيد الشهيد
وفقك الله لكل خير

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 05/10/2010 15:36:03
ألآنسة الحالمة المتلطلعه من بعيد بان زهير المحترمه

هذي خلاصة فكرتي = ولفكرتي خطب جليلْ
قد أنتهي بحكايتي = لكن موكبها طويلْ

الاستاذة خلود الإمارة الموقرة
أشكر لك توقيعك الذي هللت به صفحتي وإستنارت
لك مني أعظم الأماني يا غالية

سعدت والله بكما

الاسم: خلود ألإماره
التاريخ: 05/10/2010 11:22:40
بتلخيص وإخلاص صورت لنا فكرة جبارة يحملها شرفاء الحرية لاسيما الشريف المغوار عدنان الصائغ
كم لك من ضربة موجعه على شفاه الدكتاتوريات بهذه الأسطر الرقيقة
حين اقرأ نصوصك أيها المبدع تتأملها عيني ببساطة صياغتهاوسلاسة تقديمها , وما إن أنتهي أجدني أستصعب الوصول لشرفاتك الخفية
لذا أقول : لأقرءها مرة أخرى علي أصل إحداها
أيها المتألق تقبل مداخلتي وتحياتي العطرة وأستأذنك لأعادة قراءة المقال

الاسم: بان زهير الصائغ
التاريخ: 05/10/2010 02:59:04
تحياتي لك أيها المبدع
وأنت تطل لنا من مركز النور نورا ً وتراث
كنت أتمنى أن لا ينتهي مقالك بسرعة هكذا و أعرف عنك حبك أن لا تتعب قارئك _ لكنك يا غالي بذلك تقطع متعتنا فتتعبنا حقا ً
لك أن تبقي حبيبتك في إنتظارك ماتشاء لأنك ستمنحها البقاء
أستاذ علاء المبدع لك كل تقدير ومحبة




5000