.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الورقاء تسجع على قيثارة بابلية

فوزية جمعة المرعي

جلجامش يبكي انكيدو

 

- قالت لي العرافة يوماً :

أني سألتقيك

•-        جفلت طيور رؤاي ذات نوم

قصصت لأمي ما رأيت

رسمت لها صورتك كما تعلقت في مسمار على احد جدران الذاكرة ...

لم تقل أنها أضغاث أحلام

وأكدت لي حضورك

بت متلهفا للقائك

وحين التقينا

حلق قلبي بجناحين ليحط على أغصان اللقاء...

احببتك..

لان قوتك توازي قوتي

كرهت أن يكون صديقي هزيلاً

أكرمتني الآلهة ( آن )حين أرسلتك

وكنا زندين قويين في جسد فولاذي

 

نشدتُ التوحد فيك ...

فألفيتك نـــداً ..

الحب قــوة ..

القوة حــب..

لكنه يحتاج إلى جسد قوي

وارض صلبة..

•-        هي الريح الخؤون ..

تطربك لحظــة

وتحزنك دهــرا

السماء لاتقبل المماطلة ..

تأخذ حقها دون إنذار

تباغتك كغول يُجفلك

أو حوت يبلعك

أو إعصار ...

لها الحق دوماً .

ولنا التأمل والانتظار ..

 

داعبني أمــل

رسمتك مينـاء

على زقـّورة الروح

يتمزق خِمـار الشطـآن

فيورق الزبد ظــــلا

أو كوخــا

أو عشــا

يُجفلني وحيفٌ

أنك آتٍ من سغب الرمل

من أنين الجمر

يغرقني غرين الروح

ألطي إلى قشة الوقت

يرسمك لي الوهم

أحجية.

أتحول مزماراً

يجوب كهوف العرّافين ..

 

 هل ألتقيتك لأثـكل بحبك ؟

يسحنني الحزن في رحى الغربة من جديد

أطارد بوهم ٍ خيول السماء

أمعقول أن تهمد ركاما ..

وبخار أنفاسك يصّاعد غيماً ؟

وأنت الذي تحدًى بفأسه

ثور الســـــماء

وقاتل ( خمبابا ) حاكم جبال الأرز والسنديان

 

    ـ أيتها الغابــات

ياوحوش البراري

أيتها البحار

تأملوا معي أنكيدو زند القوة

وقد أضحى مسجّى على التراب

كجذع في إحدى الغابات المنسية

ينخره الطـــير والدهر

يصــلح للحريق

ولاشيء سواه ...

 

ـ ياصلصال التكوين

لماذا ..

تتهيكل من سرمد

وأنا من ظل

أو لا  ظل

يذبحني سيف الضوء

فأغـــدو

حبة رمل في مّد وجزر الأعداد ؟ !

 

ياقيثارة السهوب

أنسجيني وتـــراً

لتموسق الألحان أحزانها

على صهيل حلبات الوجود

أو أرزميني

بين تراتــيل الندى

قطـــــــرة

لوضوء تسابيح السرو

والطرفاء

ونيتول السجود

 

أو نطفة من هذيان الريح

حين تمشط أهداب الكروم مآقــيها

وقطرة في انتشاء الليل

أو صرخة

تصدعت عن شظايا

قبسات الغروب

 

ـ إنانا ..آ نكي ..

يا كل الآلهة

أغــيثوني

صديقي وقرة عيني

توأم روحي

تنهشه الأرض

تحول إلى وليمة للديدان ..

أبعدَ أن كان جبلاً من عنبر

يتحول إلى جيفة تأنفه الريح !

ـ قلبي مئذنة للوجد

وخلـّي يتيمم بترب الصمت

يعصره خلخال الأَرض

يومض شعلة في دهاليز الفناء

 

ـ حبيبي حين التقيتك

أقسمت أن نشرّع صدرينا بوابات فرح

صنعت شراباً من رحيق الكون

هيأت كفي وكفك كأسين

لنتبادل أنخاب الحب الأبدي

كنا سنشعل من سقط زندينا

غابات الغروب..

 

يقف البحر على أقدام ٍ زرقاء

الليل يتحول نهاراً

النهار سيغشاه النهار

ستقفز الأسماك الحلوة والمالحة

إلى جمر موقدنا

لنـــأكـل ...

ونذوب رحيقاً للقاء أبدي ...

 

_ تأملت البشر

يلتفون حولنا ..

كل يحمل سنطوراً وقيثارة وطبلاً

وأصغيت لأنغامهم أمواجاً

تتلاطم على ضفاف حبنا ..

 

_ أنكـــــيدو ..

كومضة من بروق الوعد

أتيـت ..

زرعت الحقول والسهوب

مواسم شوق ..

إلـــيك ..

لعيــنيك ..

لهمسة على سرير الحلم

أجفلتْ نوارس رؤاي

 

_ قالت لي عرافة الزمن العصيّ :

أن الطريق إليكَ ... إلـيّ

مديـــد .. طويــــل ..

وأن الأرض هي الخطوة الأولى

وأن السماء ميسم للعهود ..    

 

ـ التحفت الأمـــل ..

افترشت الصــــبر ..

بين ابتساماتي ودموعي واحتــان ..

تنتظر أغصانها فراشات الربيع ..

سيورق انتــــظاري غابـــــة زيتون ...

وإليك نهر من هموع الرحيق ..

لكني الآن أبكيك

حلـــماً .. ويقـــظة ..

ضاعت كل الأمنيات

في كهوف الظلام السفلي

شلع الموت جذور الفرح

سأرتديك ثوباً للحداد

سأترك شعري يسترسل

غدائر شــجن ..

يتبرعم هيامي نغيـــطاً ...

لتبني الغربان أعشاشها

لتنسج منه الريح عاصفة لحزن أبدي ..

وخيمة من هذيـان ..

فإما ترتـد إليّ

أو يطويـني الردى بقربـك ..

يتلاشى كلانا في نعش اليباب ...

 

ـ وها أنا أمضي لسر الخلود

بقلب كسير .. وزند وحـيد

أيها الجد العظيم ( اوتو نبشتم )

يا سليل آلهة الوجود ..

امنحي سر الخلود ..

لا أريد أن يقهرني الموت مرتين ..

فجعت بموت حبـيبي

و خلّي الوفــي ..

سأفجع بروحي

يتأملني البــشر ..

تلة من ديــدان ..

تمضغني الأرض الجائعة دوماً

كما فعلت من قبل ..

بتوأم روحــي

وتعلم أني من سلالتك

فثلثي ملائكة .. وثلث بشر

 

ـ دعيني أيتها الآلهة

أرتشــف قطرة من خمرة الخلود

لأقص للأجيال فجيعتي

سأحفر اسمه على هامات الجبال

سأرسم اسم أنكـــيدو

دربـــــاً ..

لتغير الأنهار مساراتها

وتشدوه للضفاف على حنجرة الوجد

ترنــــيمة ..

ليورق الصفصاف والغرب

ظــــلالاً ...

لأجعل من مثواه ..

معبداً للعاشــقين ..

سأرصّعه بأحـــجار من زبرجد وياقوت

وأنثر عليه من تبر الوجــد

لتذوب الغدران في سندس النسغ

ابتــــهالات تتكوكب قربـاناً

 لآلهة اليخضور ..

 

ـ شكرت الآلهة إذ لبّت نداء

 تفطـّر قلبي من أجله وابتهل ...

صعدتُ الجبال ..

 عبرت البحار ..

وفزت بسر الخلود الدفين

عـــــدتُ ...

وقد أضناني المسير ..

غفـــــوت ُ..

يدثرني نوم بلـــيد ..

صحــــوت ..

أُمنّي الروح أيقونة للمرام

فتــــشت ..

عن زهرة أحلام الوجود

زهرة يسوّرها الشوك

وبين تويجــــاتها

يتمطى الخلــــود ..

قطفتها من بحار الموت

ومن قاع المستحيل ..

لكن الأفعى ....

وقدراً محتوماً ..

كم داهمتْ طفولة أرجوحتي

تمضغ النوم من عيني نعاسي

أجــــفل ..

أصــــرخ ..

تهدهد أمي دموع رعبي ..

يزأر أبي بوجهي ..

ينوح رعبي بصمت

لايستطيع أحد أن يقرأ خارطتي

لاأحد يستطيع أن يترجم رعب الطفولة ..

سوى طفل أفطمه الرعب ..

تباغتني بفحيح .. وثوب جديد ..

أتلاشى مزعاً في فم الغيب ..

 

ـ أبعد أن شحذتُ قدمي منجلين ..

لشوك الدروب ..

يحصدني الندم جذوة  لليباب !!؟

هي الأفعى ..

منحتني مفتاح بوابة العالم السفلي

وتسربلت بثوب من نسيج وهجي ..

ومغزل سهدي ..

 

أنا من شقيت ...

أنا من بكيت ..

وجبت الفيافي بقلب عنيد

تهدجني الخيبة

لغيري التويجات

ولي الشوك

ونهر من نجيع الصخور !

إلى أين أمضي

وأين أسير ..

فحيح الأفاعي

رياح المصير

 

ـ ياحبر الزمن القرميدي ..

لاتكتبني فاصلة

في ذاكرة الرقم

لاترسمني انحناءة ..

في قبضة سيف الوقت

فانا من ضيع تاج الصمت ...

بين جفون الهدأة ..

قبّرة المواسم

تسرق من صحوتي

نباح دمـــي ..

يذبحني ساطور الفكرة

قرباناً لآلهة الماء ..

     ـ بأي وجه سألتقي ( أوروك ) ؟

كم تمنيت أن اصدح

أغنيها قصيدة خلـــود

لأمنح الشيوخ عبــير الشباب

ويفنى الوجـــود .. ونحن نسود ..

 

ـ أنكـــــيدو ...

كل شيء أضحى هبـــــاء ..

وها أنا عند قــــبرك ...

حجر ينوح على حجـــــر ..

مرثية تتأرجح على جــيد الريح

يهدهد وجدي عدمٌ

فأغفو صليل جــمر ..

في موقد العـــدم ..

ارتـديني كفـــناً ..

لأرتديك نواحـــاً ..

ابك مصيرك ومصيري ..

عيــناي تهمــيان

على طــين الأرض

سأغمس أهدابي بها

أكتبك رُقـُــــماً

سيقرؤك الدهر ويبكيك

نغماً وملحــــمة ..

 

ـ أحسدك حبـــيبي ..

لأن عيــنيّ تحولتا إلى نهرين من ملح

بكيـــتك ...

أنا والجبال  والوحوش وأهل ( أوروك )

فمن سيبكيني ؟

وقد غادرني الخل الوفــي

يرديني أنـين الوحدة

خلايا للرمـــــاد ..!

 

ـ الآن أدركـت ..

بعد فوات الأوان ..

أن ( آنكــي ) سيبقى سيد الكون ..

وأن مايريده يكون ...

وما لا يريد لن يكون ..

لكني ما نسيتك لحظة

ولن أنســــاك ...

إذا فرقتنا الحياة سيجمعنا الموت ..

لن نفــــترق ..

سألحق بك إلى العالم السفلي

أخبر ( أرشيكيجال ) أن تهيئ لي مثوى بقربك

وتنثر عطر التلاشي

على وسادتنا

سيضمنا سرير واحد

أنفاسنا نافذتا أنـين ..

تمخر عباب الموت ..

تصّاعد أغصاناً

تتبرعم على أشجار الشروق والغروب

لتأخذ منا الكروم

عصارة خمرتها ..

فتنتشي الصخور

تستحم الأنهـــار

بتبر ضفافــــها

يغدو موج البحر زوارق

 تجوب شواطئ العشق السرمدي

لن أتخلى عن حبك ..

عن حزنــــك ..

حـــياً .. ومــيتاً ..

 

ـ تشمرختْ أنّة عن رميم أنكيدو

عفــواً جلجامش ....

لن نتخلى عن بعض ..

لن نتخلى عن بعض ..

لن نتخلى عن بعض ..

 

                                            

 

 

 

فوزية جمعة المرعي


التعليقات

الاسم: علي الغزي
التاريخ: 02/10/2010 12:05:35
رائع سيدتي الكريمه تسلمين لكن والله ان كلكامش كان اقسى ملك وقائد لشعبه كان يحكم اوروك بالحديد والنار والبطش وحتى كان عندما تكون حالة زواج لرجال اوروك هو يدخل عليها الليله الاولى وبعدها تذهب لبيت الزوجيه كان ظالما وقاسي تقبلي احترامي



ابن اوروك علي الغزي

الاسم: سعد المظفر
التاريخ: 02/10/2010 08:22:15
باركتكِ انانا ربة الشعر والجمال سيدتي
تقبلي مروري

الاسم: أحــمد الخليــــــل
التاريخ: 02/10/2010 07:51:33
مرحى لأغنية الفرات ونثار اللؤلؤ الذي يطرز ضفافه وهي تسجع بوحاًملء الروح له نهكة الضوء والعبير
مرحى لفوز أغرودة الزمان ترتل نشيد القمر




5000