..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


طه سالم سخين العين

أحمد نعيم الطائي

اقتفت دموعي إثر دموعه حين تولهت عيناه فأذكت فينا مشاعر الوجد حزناً وامقاً فتدفق الدمع اسفاً على صروف الدهر التي احرقت مقتنيات الذاكرة المسرحية المتبقية في أروقة المسرح العراقي الذي يحمل أحد اعمدة وجعه الشامخة الرائد طه سالم وأبنتيه شذى وسهى.

حين كنت متابعاً عبر فضائية الحرة ذلك الحفل المتواضع للرائد الفنان طه سالم إنتابني الألم لغياب التمثيل الحكومي الرفيع وصولا الى وزير الثقافة الذي كان من المفترض ان يكون اول الحاضرين.

ويقيناً ان الامم المتحضرة  ترتقي من خلال موروثها الثقافي المبدع كسمة حضارية تستمد منها الشعوب رقيها وتقدمها وألقها، هذه السمة تتجسد بشخوص مبدعة أثروا الحضارات الانسانية بانجازات مهمة وعظيمة جعلت الامم تتباهى بمفكريها ومثقفيها وتحرص على رعايتهم احياءً وتخلدهم امواتاً.

طه سالم أنموذجاً راقياً في تهذيب وتطوير الذائقة العراقية من خلال مسيرة طويلة في رفد الفن وتحديداً المسرح العراقي باعمال تعد نماذج تعليمية وتربوية خالدة، هذا المسرح الذي يعده عدد من الفنانين العرب أنموذجا ابداعياً للمسارح العربية.  

وخلال حفله المتواضع قدم طه سالم عملاً عملاقاً حين اهدى بعض اعماله المسرحية الى المكتبة المسرحية العراقية ممزوجةً بالدمع الذي تلألأ في عينيه مع مشاعر صادقة في الحرص على التراث الفني للبلاد ، حينها  ادركت لو ان  كل سياسي يحمل مايحمله طه سالم لحرصوا على المشاركة في تكريم هذه القامة العراقية المبدعة.

ويقينا ان وطن لاتعنيه  تلك الاسماء المبدعة لايمكنه ان يكون منزوعاً من ادوات القتل ودوافع الاحقاد ومسببات التخلف.

 

 

 

 

أحمد نعيم الطائي


التعليقات




5000