..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عبور السماء

أفين أبراهيم

ما أحزن  الأرواح حين
تخرج من جوف السقوف ؟!
 ترسم العبور ذويا على سطح السماء
 ثم تعود..
 بفجر لا يعنيه طقس السكوت
من منا لا ينجو بأقنعة الريح
كالبحر حين يشنقه المدى..؟
بضحكة تلغي السؤال
كالحضن حين يرتمي ،
 في صدر صدى
يلعن المحارة بغريق
من قال..
ومن قال ،
 إني أعلقك في سقفي كل الليل؟؟
أبحث عنك في فتات الحب
وبين الخسارات العالقة بذاكرة الشجن
من قال إني..
أبحث عن نورستي فيك
لأتعلم المزيد من هروب الروح؟
 التقطك في اليوم ألف مرة
في خناجر الرفض؟
لأعيدك لأرضي من جديد
أسرق نهاري منك بذكائي المقروض
لتعود ليلا..

فتعلق عيوني بشياطين سقفك المريح!!
هكذا تفتح حذافير ضبابك..
 زقاق ظلي الهارب من جدواي
أراك بكامل النقصان
تشبهني..
تشبه شيئاً ما  بداخلي
يعتليني من قبل الولادة
هل تمشق  جبنك بي..
أم إنك حقاَ حديث الهدق مثلي؟
دون اجتهاد
أنت هنا
أو ربما هناك
حيث أضعتُ نقطتي الهائلة
في حزن سقف لم يغنيني بعد
سأعربك بكل شذوذ القواعد جدلاً
لتعريني كالماء
برفع سلمك لأقنعتي المفتعلة
وجر خيوطك حقيقتي الساخرة
يا حرفي المختبئ بالنقطة
اعطف ضميري وشكلني صفة لحبك الناقص
لا تعنيني
في فيزياء جسدك الأخرس
ولا كيمياء دمك الأعمى
فقط أردت أن اقول لك
أخشى السقوف
أكره السقوف
لأنها تجمعني بهاجسك الهارب بي لعوالم السقوط
في بئر الضوء الساطع بحماقتي الصغيرة
 فهل لي أن أغير عيوني..
أم أرضى بضرري الصري؟
أو ربما
أغير إسمك من سقف
لبحر جرح أبتلعه السكوت؟؟!
 

 

 

 

أفين أبراهيم


التعليقات

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 27/09/2010 03:44:54
كم انت رائعة مبدعتنا افين
نصك هذا في منتهى الروعة والجاذبية
يسحرني هذا المجاز المحلق في التخوم
ويدهلني الرمز لديك انه مثقل في المعاني ومضيء في الصورة الشعرية
نصوصك اختي الغالية ابداع اصيل نصوص تلهب الروح وتصل
لمنتهى الوجدان انها الولوج في الذات الانسانية
وما اصعب العوم في البنى النفسية لله درك من مبدعة اصيلة
دمت بخير اختي العزيزه
احترامي

الاسم: عقيل الحربي
التاريخ: 26/09/2010 22:00:38
على جادت حروف ابجديتك اقف منتظرا" جواز المرور الى دنيا فضاءك الواسع في محطات القوافي وارسم لوحتا" اكتب فيها(لو سمحت انا افين من معشر النساء واكتفي)

الاسم: فرح دوسكي
التاريخ: 26/09/2010 09:56:37
الرائعة افين ابراهيم ...

إني أعلقك في سقفي كل الليل؟؟
أبحث عنك في فتات الحب
وبين الخسارات العالقة بذاكرة الشجن

جميل جدا ..جميل ..
سلمت اناملك وحسك الندي

مع الود
فرح دوسكي-بغداد

الاسم: سلام محمد البناي
التاريخ: 26/09/2010 09:06:02
من منا لا ينجو بأقنعة الريح
كالبحر حين يشنقه المدى..؟
الله هذه لغة عالية وصور مبهرة .سلمت الشاعرة المجددة افين ابراهيم تمنياتي لك بالمزيد من التوهج

الاسم: كاظم مرشد السلوم
التاريخ: 26/09/2010 08:52:14

أخشى السقوف
أكره السقوف

وأي سقوف تلك التي تظلل اسرارنا ....

دمتي مبدعة

لكي دفق أحترامي

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 26/09/2010 00:34:27
الشاعرة الباهرة
افين ابراهيم

ما أحزن الأرواح حين
تخرج من جوف السقوف ؟!
ترسم العبور ذويا على سطح السماء
ثم تعود..

ارى ان هناك ثمة صوت شعري شفيف يربض في جوف هذه القصيدة الرائعة ، متمكن من ادواته وتاثيث مشهده الشعري ، ربما لكون السقوف قد علت فوق ملازم الومضة الشعرية الخلاقة .
اشكرك افين .. واتمنى ان اسمع صوتك الشعري راستمتع كثيرا ، والابهار يواشج لواعجي الانصاتية .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: جميلة طلباوي
التاريخ: 25/09/2010 22:38:00
أميرة الحرف الراقي أفين أبراهيم
يا لروعتك أيتها الأميرة و أنت تقتلعيننا من واقعنا و لحظاتنا و تأخذيننا في رحلة سماوية لنستكشف روعة حرفك و جماليات صورك الشعرية ، ثمّ أعدتنا بعد ذلك بعد ذلك الى ركن جميل في حديقة الشعر لترسمي لنا لوحة سريالية مدهشة.
سلم قلمك أيتها الرائعة .
محبّتي.

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 25/09/2010 21:49:09
من منا لا ينجو بأقنعة الريح
كالبحر حين يشنقه المدى..

أفين
لديك أكثر
القادم سيروي الجمال الأكيد
هكذا أستشعر من البعد قصائدك القادمات
رائعة

الاسم: شينوار ابراهيم
التاريخ: 25/09/2010 19:58:39
مررت بحروفك هنا، و استمتعت بكل ما قرأت لكِ....
اطرز اعجابي على لوحتكم الراقية بأجمل المشاعر.

تحياتي
بافي جان

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 25/09/2010 15:17:45
حين قرأت النص ..وجدت أن الابداع قد يفرز نفسه بألف طريقة ،نص رائع.مودتي

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 25/09/2010 15:13:29
الرائعة المبدعة آفين إبراهيم
أرق التحايا اليك
نص أدبي محمل بإيقاع الروح المخفي... سأضيفه الى متحف سمفونياتي
ولكن............؟؟؟؟؟؟؟؟

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 25/09/2010 13:11:20
من اين استجدي البوح لاطرز به تعليقي وانا ارى الرونق البهي يعانق شمس ويحجب عني ناظر الحرف الذي اخطه اليك سيدتي والى هذا النص المتورد ..

تحية لك بزقزقة العصافير وبلون الورد .

دمتي القا

الاسم: رؤى زهير شكــر
التاريخ: 25/09/2010 11:11:19
صاحبة الصولجان الحرفي الساحر افين ابراهيم..
مباركٌ لكِ غاليتي الألق
ومباركٌ للحرف بكِ ..
دُمتِ نقية الروح والحرف كما انتِ دوما..
رؤى زهير شكـر

الاسم: هادي عباس حسين
التاريخ: 25/09/2010 07:53:32
الست افين
السلام عليك
ابدعت في ايصالك ماتودين ارساله الى المتلقى وكنت عبرت الافاق البعيدة من خلال تتويجك العبور الى السماء ..بوركت يداك ودمت لمحبي الكلمة والحرف واعتز لكل مروراتك غلى كتاباتي وانه لشرف كبير لي

الاسم: عبد عون النصراوي
التاريخ: 25/09/2010 06:21:03
أغير إسمك من سقف
لبحر جرح أبتلعه السكوت؟؟
المبدعة الرائعة أفين أبراهيم
نصوصك بغاية الروعة والجمال الأدبي
وسباكة لغوية وحنكة في التعبير والوصف
سطعت فكتبت فأبدعت
تحياتي وتقديري
عبدعون النصراوي
كربلاء الشهادة والتضحية / كربلاء الحسين

الاسم: د. أسماء سنجاري
التاريخ: 25/09/2010 05:25:39
(أرويكَ لشرانق منفاي
حريراً راقصَ خصلاتي
غزلته لذة الشوق
وشاحاً لزمنٍ عارٍ
من الدهشة )

تحياتي وشكري للشاعرة أفين أبراهيم على التنهدات الساهدة في حنايا الذكريات.

أسماء

(من قال إني..
أبحث عن نورستي فيك)

الاسم: الاعلامي فراس حمودي الحربي
التاريخ: 25/09/2010 05:14:30
ما أحزن الأرواح حين
تخرج من جوف السقوف ؟!
ترسم العبور ذويا على سطح السماء
ثم تعود..
الله الله اختي الراقية دائما أفين أبراهيم طوبى لروعة احرفك النقية تقبلي مروري ومودتي

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000