هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


البحث في المتاهة

علي الخياط

ربما تعتبر الحقيقة مرة في بعض الاحيان وهي اشد مرارة من العلقم ،خاصة ونحن نسمع ونرى الحقائق الملموسة التي تنشرها المنظمات الدولية عن مدى الفساد المالي والاداري المستشري في معظم الدوائر الحكومية.

حيث يحتل العراق طليعة دول العالم فسادا ووحشية،لايختلف اثنان على ان الفساد مكملا للارهاب وممولا لمشاريعه الارهابية التي يصطلي بها ابناء الشعب العراقي ،الفساد في مؤسسات الدولة لايقتصر على عمل المافيات المنظمة التي تضطلع بادوار واسعة في ضرب البنى التحتية لميزانية البلاد .فهذه المافيات الصغيرة التي يشاهدها المراجع  لدوائر الدولة والتي تستهلك جيوب المراجعين وتخدش كرامتهم  وهذه في حقيقتها لاتقل فتكا من الارهاب نفسه ،اذ ان المواطن يشاهد المتلاعبين والمرتشين الذين تحالفوا مع الشيطان من اجل الاثراء الشخصي السريع هم اشد قسوة علينا من غيرهم لانهم شاركوا في ابتزازنا وهم يصولون ويجولون دون أي رادع او مسائلة من الاجهزة الرقابية .

حدثني احد الاصدقاء عن رحلته في احد دوائر الدولة قائلا :قبل فترة كنت في مراجعة لاحدى الدوائر الحكومية ،وكم ندمت على مراجعتي التي استهلكت فيها وقتي وضياع كرامتي في المراجعة لمعاملة ما  وبدون أي اجراء يذكر فيها ،امضيت مايقارب الخمس ساعات لم تتحرك عجلة المعاملة قيد انملة وظلت  اسيرة الموظفة التي تمارس عملها بانتقائية عجيبة ،مما اضطرني الى البحث عن المكاتب الرقابية مثل النزاهة او مكتب المفتش العام من اجل الشكوى ولكن صدمت ان لاوجود لهذه المكاتب في الدائرة المعنية ،فاضطررت للذهاب الى مديرة الدائرة التي تعذرت مدافعة عن موظفيها باعذار واهية مثل الحر والازدحام  ..الخ ،انتهى اليوم والمعاملة لم تحرك ساكنا اسيرة الغرفة وابت ان تفارقها ،ولكن نصيحة احد الزملاء باعطاء المعاملة الى احد المعقبين التي استطاعت يده الكريمة انتشال المعاملة بقدرة قادر وتمريرها عبر الغرف المقفلة بفترة قياسية ،وبعد ذلك مررت مرور الكرام ولبعض دقائق ليتم استلامي المعاملة (كاملة) معززا مكرما دون أي عناء يذكراو كرامة اهدرت سوى بعض الاوراق المالية التي اشتريت بها كرامتي ووقتي.

نحن بحاجة الى  خلق اجواء نظيفة و ايقاظ الوعي المناهض للمناخات الفاسدة التي تنمو في ظلها طحالب كثيرة من الفاسدين والمفسدين..اذ ان محاربة الفساد والرشوة في الدوائر الحكومية لايقل اهمية عن مكافحة الارهاب و الفعاليات الامنية والعسكرية التي حجمت الارهاب وكادت تقضي على معظم انشطته الموبوءة .

 

علي الخياط


التعليقات




5000