.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لا تقل له اخرس ..حاوره ناقشه عبر عن رايك

علياء موسى البغدادي

رمضان كريم .

حق التعبير ممارسة  دمقراطيه  و حق مشروع  وطبيعي لكل البشر و معترف بها من قبل المواثيق الدولية التي أقرتها ألأمم المتحدة .

وعليه لا يمكن ان تقيد أنسان  وتمنعه من الكلام والتعبير بصدق بما يحب  وما يشعر به  .بكل الطرق المشروعة والمعبرة.وهي لا تخضع لرقابه الاخرين بقدر ما تخضع للرقابة الذاتية .

 حرية ألتعبيرعن الرأي لا تقتصر على الكلام و الكتابة ,بل تجدها  في لوحة فنان  أو اعتصام سلمي 

أو برتداء  ملبس  معبر  ليعكس حاله معينة . او عرض مسرحي لأيصال فكرة ما .

طرق التعبير الحر  عديدة  وهي مشروعة  لكل أنسان  بشرط ألا تمس كرامة ألاخرين ولا تسلب حقوقهم ولا تثير ألارهاب او العنف او تعمل ضد الدين  والشرائع السماوية وبالأخص ضد الأنسان .

ألوسيلة هنا ليست ثابتة أي (وسيله التعبير) لكن على العموم اشملها وأوسعها هي حرية الحديث ,وقنواتها

 عديدة  سواء كان في أذاعه أو تلفزيون  أو صحيفة أو فلم أو مسرح أو حتى أغنية  أو حتى في الشارع .

وعليه  هل حرية التعبير  حق من حقوق ألأنسان  وهل  كفلها الدين ألأسلامي  والشرائع السماوية والقوانين الوضعية .

نعم هي حق من حقوق الانسان كفلتها له المواثيق الدولية والعالمية والقانون الدولي وحقوق الانسان وقبل هذا كله الدين والشرائع السماوية على ان لا تمس الثوابت الدينية.

وعلى ان لا تسبب أهانه  لكرامة الانسان او تسيئ ألى الانسان  او تثير التفرقة او العداء . وألأسلام  أكد على احترام حرية ألاخرين والتعبير والتشاور . والاستماع للرأي الاخر .وان وجدت أراء  تتدعي بالحرية في مظهرها او تدعي المطالبه بحقها الانساني الانها مغلفة من الداخل بالحقد والارهاب واثارت الفتن والنزعات

هنا عليك ان تستخدم ايضا نفس الاسلوب  بالتعبير الحر واحترام الاخرين ..وستكون انت الفائز او الرابح لأن ما في الداخل ينعكس على الخارج .

فتحاور معهم وأستمع لهم بأسلوب دمقراطي  وحضاري وأفعل كماهم يفعلون أي أنشر فكرك أو رأيك و ماتعتقده ولكن أحذر من كلمة أخرس ...انت خطاء وانا الصح.......

اخرس ..انا أنا  ومن بعدي الطوفان ...انت بذالك تسمح لهم بنشر أفكارهم  أكثر وأكبروجذب جماهير ومحبين لهم بالاسلوب الدمقراطي المبطن.  وقد تكون احتمالية الاستماع ألى أرائك  وتقبلها ليست بما تطمح اليه .

استمع ..حاور بسلوب حضاري ..ناقش ..تسلح بالمعرفة ...ثم اقنع ..وان لم  تستطع فليست نهاية العالم..فحرية التعبير تكفل لك بستمرار  المحاوله في أكثر من مجال.

أخي الانسان:

لا تتخذ من اعذار واهية  حجة لانفعالك اواستحدام  القسوة في التعبير لفرض أفكارك أو أرائك  .وقد حرم الله سبحانه وتعالى الاكراه في الدين .فلا تحلله في التعبير .

وعلينا ان نعلم انه بموجب المادة  19من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، الذي اعترف بحق الفرد في حمل الآراء والأفكار التي يريدها دون تدخل من أحد، وعدم التعرض للآخرين بالأذى والضر.

أنا اعتقد انه سلاح ذو حدين اذا ما اسيئ فهمه . فإننا يجب أن نفرق بين حرية التعبير وحرية التفكير حيث تحمل الأخيرة مضمونا أشمل وأعمق لأنها تتعلق بما يعتنقه الفرد من عقيدة أو مذهب...وعليه أن أي مفهوم خاطئ  للتعبير سوف ينعكس سلبا علية  وعلى المفهوم .

وحرية التعبير من الحريات ألأساسيه الداعمة  للدمقراطيه .وعلينا ان نميز بين ألأسائة   والرأي ..وكذالك الى جانب احترام الاخرين  وعدم المساس بكراماتهم . كما انه لا يعني السكوت مثلا عن الفساد بكل جوانبه  او الانحراف عن الحق .

لذالك. لكل شخص الحق في التمتع بحرية الرأي ، ولكن بشكل حضاري ومفيد ومقيد بالرقابة الذاتية .اي

تمتع بحريتك على ان تحترم الاخرين ...وتتواصل و  وتتحاور معهم .ولا تقل لمن يعارضك الرأي  ويختلف  معك ( اخرس واستمع لي).بل قل له احترم رأيك لكن لي رأي أيضا وهو من حقي ومن حقك .

وهنا اضع بين ايديكم أليات حقوق الانسان التي تحمي حقوق حرية  التعبير وطبعا أولها:

1-  الدين الاسلامي الحنيف المعبرالحقيقي عن حريات الانسان كافه والضامن الحقيقي لها

انبثقت منه كل القوانين الانسانية وألحقوقيه .ومنها لجان ومقررات دوليه عالمية

2-  لجنة حقوق الإنسان المنبثقة من الأمم المتحدة

3-  الممثل الخاص للمدافعين عن حقوق الإنسان

4-  المقرر الخاص لحرية الرأي والتعبير

5-  المقرر الخاص بالتشدد الديني

6-  الإجراء 1503

7-  اللجنة البين أمريكية لحقوق الإنسان

8-  اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب

9-   المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان

اتمنى لكل لسان وفكر وقلم وريشة وأداء ومشروع ونظام حر أنساني الموفقيه

شكرا لكم ورمضان كريم لكل مبدعي النور وقراءه

 


 

علياء موسى البغدادي


التعليقات

الاسم: علياء البغدادي
التاريخ: 15/08/2010 20:57:12
رمضان كريم اخي الكريم الاستاذ فراس حمودي شكرا جزيلا للاهتمام بمواضعي وكلامك الراقي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 13/08/2010 11:32:17
لا تقل له اخرس ..حاوره ناقشه عبر عن رايك
علياء البغدادي الاخت صاحبة الروعة في التعبير الراقي سلمت اناملك الشريفة تقبلي مروري وكل عام والجميع بالف خير بمناسبة حلول شهر المغفرة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000