.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هل يعلمون ؟؟

عماد جاسم

ما اسهل ان تتنصل عن تحمل المسؤولية وما اسهل ان تخترع  صعوبات تقديم العون لشرائح البؤس في عراق التفاوتات الطبقية 

والصور  تكاد تصرخ بحقيقة تغافل اصحاب القرار عن حتمية مسؤليتهم الانسانية والدينية والتاريخية لكن يبدو ان ترف العيش الرغيد ومتع التلذذ بالامتيازات تزيد القلب قسوة وتضاعف من عتمة الضمير

الذي لا يتذكره حكام العراق الجديد الا في ندواتهم التلفزيونية واللقاء بالمراجع والشخصيات الدينية

في الوقت الذي يتجرع ملاين العراقين الذين انهكمكم  الوجع مرارات الاذلال على ابوابهم الموصدة

بوجه ضحايا حماقات السياسين وايتام صراعاتهم على كراسي السلطة والاستحواذ

وقفة سريعة على ابواب مجلس محافظة بغداد او وزارة العمل اووزارة الصحة او ..او ...

تصيبك بالخيبة العميقة من تعاظم نفوذ الغارقين في نزواتهم

وهم المقاتلون في حلبات المكاسب السريعة المتناسون لعنة التاريخ الذي لن ينسى جرائم احتقار اوجاع الفقراء

وصيحات المعدمين على ابوابهم المدججة بالحمايات   ترى هل يعلمون  ام انهم غافلون ؟؟ 

هل يعلمون انهم لخاسرون لانهم تناسوا سعادة احياء الضمير والركض وراء اسعاد البسطاء واكتفوا بالهرولة

نحو ملذات انية في غرف مكيفة وكراسي وفيرة وسكرتيرات يتحولن بسرعة البرق الى زوجات سريات ؟!

هل يعلمون ان دعاء الفقراء سيلاحقهم حتى الموت ويفسد عليهم سعاداتهم الشكلية؟

هل يعلمون ان الصلاة لله في اوقاتها لن تجنبهم عقاب الرب والفقراء والتاريخ وان التذرع للاولياء في المناسبات الدينية لن تقلل من فداحة جرائمهم بعد ان صعدوا على اكتاف الحالمين ليصبحوا من علية القوم وباتوا اصدقاء الشيطان؟؟؟؟؟؟؟

هل يعلمون ان باستطاعتهم الانتصار الى مبادئ الحق والعدالة  وليس صعبا ان يخرجوا كل صباح الى بيوت الصفيح على اطراف عاصمتهم يتفقدون بصدق وبلا مراءاة احوال المعدمين ممن نسوا معنى الحياة الكريمة

وليس صعبا ان يكونوا شرفاء بتحديهم كل الاجندات السياسية بالانتصار الى قيم الفظيلة والرحمة

وليس صعبا ان يكونوا اوفياء لانسانيتهم بالنزول من سيارتهم الفارهة نحو الاحياء التي اهلكها الجوع والعوز

ويوفروا نصف رواتبهم الخيالية لايتام بيوت الصفيح  والمشردين من اطفال بلاد الرافدين

وليس صعبا ان يتركواا سفراتهم لشهور مقلصين من نفقاتهم لتكون عونا للساكنين في العراء الباحثين عن لقمة شريفة

وليس صعبا ان  يتذكرو ان كل الاديان امرت بالتكافل الاجتماعي وعدم الغوص بالملذات

انها نداءات المستغيثين عسى ان تصل اذان  المنعمين الواهمين انهم بعيدون عن عقاب التاريخ ولعنة الله

 

 

 

 

 

 

 

عماد جاسم


التعليقات




5000