..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


امريكا تلعب بمستقبل دورها وبمصير اسرائيل

صالح عوض

لسنا موهومين لنقول ان ايران يمكن ان تلحق خسارة فادحة بالقوات الامريكية الى درجة الهزيمة العسكرية..و لا يمكن ان نتخيل ان طائرات اسرائيل  وصواريخها ودباباتها ستقف مكتوفة الايدي في مواجهة صواريخ حزب الله وايران..لا احد يعتقد ذلك بل اننا متاكدون من ان هناك خسائر قاسية ستحل  بايران وبلبنان الى درجة احتمال حدوث مجازر جماعية قد تبيد احياء سكنية ومؤسسات مدنية وحكومية في ايران ولبنان ولن تتورع القوات الامريكية  والاسرائيلية عن استخدام ابشع ما لديها من ذخائر محرمة دوليا كما سبق وان تم في العراق وغزة وافغانستان.

كل هذا صحيح واكثر منه ألما ان معظم دول المنطقة ستكون منحازة في البداية لامريكا واسرائيل بصورة اكثر صفاقة من تلك التي كانت عليها ابان الغزو الامريكي للعراق والحرب الاسرائيلية على لبنان وغزة.

لكن لعل الادارة الامريكية تفهم اكثر من كل الجهات الاقليمية وتوابعها من مراكز تحليل ومؤسسات اعلام ان مثل هذه الحرب مغامرة خطيرة ومكلفة لدرجة أن القيادة الامريكية تستنجد بكل المجتمع الدولي لايجاد صيغة للخروج من المأزق وما كل العقوبات التي تتواردها الاخبار من قبل كثير من الدول الا محاولة لاستبدال الخطة لعل ايران تستجيب لشروط الادارة الامريكية بالتوقف عن البحث العلمي والتطور في مجال الطاقة النووية.

تدرك الادارة الامريكية ان حربا جديدة تفتح مصراعيها ستكون بوابة لجهنم تعصف بهيبة الولايات المتحدة وبدورها الدولي وان الخبث الروسي الذي يدفع الى حرب جديدة تدخلها الجيوش الامريكية خير دليل على أي مستقبل ينتظر الامريكان .

المدن الامريكية لن تكون في مرمى الصواريخ الايرانية مع ان الخبراء الروس اكدوا انها قادرة ان تصل الى ابعد هدفعلى الكرة الارضية.. لكن لسوء حظ امريكا ان لها في المنطقة اكثر من نصف مليون جندي ولها قواعد ثابتة وبوارج في الخليج  العربي وتعرف الادارة الامريكية ان قواتها في العراق في حقل الغام موقتة قابلة للانفجار في لحظة..كما انها تدرك ان من شان ذلك ان يوحد الشعب العراقي حول برنامج المقاومة المسلحة والذي كان لحتى الساعة يتحرك في المناطق ذات الاغلبية العربية السنية..كما ان التواجد الشيعي الساكن حاليا في افغانستان سينخرط في الجهاد الافغاني الذي ارهق قوات الناتو وستجد المقاومة الافغانية بكل اطيافها دعما واسعا من ايران كما ان قوى الرفض للوجود الامريكي بالخليج ستجد في ترسانة ايران العسكرية ما يسهل عملها ضد الاهدافالامريكية المنتشرة في السعودية والخليج..

ان الجيش الامريكي سيكون المستهدف لمجموعات الفدائيين المنتشرة في الخليج والعراق وافغانستان والباكستان بل وفي كثير من دول العالم والتي تنتظر الامر الايراني..ومهما كان حجم الخسائر التي ستلحق بالمدنيين الايرانيين وبالدولة الايرانية الا ان ذلك سيوحد قوى الثورة الايرانية من جديد وسيحسن خطابها وسيحررها من شوائب طائفية وقومية تؤهلها ان تمثل الامة في معركتها ضد الاستعمار الامريكي..

اما على جبهة اسرائيل فان الامور ستاخذ اكثر تعقيدا..ولعل ايران تجد الفرصة الدهبية بدخول اسرائيل الحرب لان ذلك سيوحد جبهة الامة ويعلن مرحلة جديدة حاسمة في وحدة الامة وانتصارها..ثم ان اسرائيل ستدفع ثمنا باهضا اذا تواصلت الحرب لاكثر من شهر ولن تستطيع الصمود اكثر من ذلك ليس فقط على جبهات القتال ولكن ايضا على صعيد الجبهة الداخلية المهددة دوما..وهنا سيصبح أي توسيع للحرب كان يشمل سوريا فضلا عن حزب الله فان ذلك يعني انهيار المنظومة الاقليمية لتشكل منظومة جديدة تعيد تشكيل الادوار والفعالية لهذه الجهة او تلك.

 

انها الحرب الاخيرة للامريكان خارج حدود الولايات المتحدة الامريكية..وستفقد الولايات المتحدة سطوتها ودورها الدولي الفاعل..اما اسرائيل فان خطرا وجوديا قويا سيلفها..وعلى الاقل ستتحجم جغرافيا وستتنازل اقليميا ومحليا ولعل خطوة كبيرة من الانهيار تؤدي الى انهيار كل شئ..يقول تعالى:كتب عليكم القتال وهو كره لكم وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم.

 

 

صالح عوض


التعليقات

الاسم: صالح عوض
التاريخ: 08/08/2010 13:14:29
اخي الحبيب فراس الحربي
احييك من قلبي واشكر مرورك الكريم واشكر لكم طيب روجكم واساله عز وجل ان يفرج كربنا امين يارب

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 07/08/2010 11:34:39
لك الروعة الاستاذ الرائع صاحب الكلمة الحرة الاستاذ المبدع صالح عوض تقبل مروري

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 07/08/2010 11:33:58
لك الروعة الاستاذ الرائع صاحب الكلمة الحرة الاستاذ المبدع صالح عوض تقبل مروري

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000