هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أيا غربتي فيك يا عراق!!!

د . ماجدة غضبان

اشتباك بالحروف مع الاغتراب

أجفانهم مطبقة

لاتراني...!

لا حديث

ـ اليوم ـ

مع الآخرين!

***********************

في زاوية قلما يلمحها احد،

أو تلفت الانتباه،

اجلس إلى كتبي،

إلى مملكتي،

ممنوع دخول الأصوات!

ممنوع دخول الآخرين!

 

لكني سأسمع كل الأصوات!

سأكتب الآخرين!

**********************

هل اخترت الرطوبة

والجلوس إلى نفسي؟

 

القتلة يبحثون

في الزوايا

عن القابعين في كهوف

جبل الذكريات

عمن يحسنون الكتابة

عمن يجيدون تذكر ما حدث

ويصرون على نقش ماحدث

بحروف كبيرة

ولامعة!

**********************

أسلحة وجيش جرار..،

قادة وجنود..،

وزارة دفاع كاملة..

تقتحم زاويتي الرطبة

تدافع عن حقوق الآخرين

المنتهكة في أشعاري

وتدهس بأحذية العساكر

حقي في الوجود...!!

************************

لم اعد ابحث

عن الحب

في عيون الناس

انتظرته طيلة طفولتي

أن يأتيني مغلفا....

كالهدايا...

بورق فاقع اللون..!

لكن الطريق إلى بريدي

كان وعرا..

كان سبيلا غير مطروق..

لذا أغلقت بوابة الحب

بقفل مضاد للتأثر والانفعال

وسكنني قلب من حديد!!

**********************

ألا ترى

إن الكهولة قد حلت

وان الألوان التي كانت تزدريني

واعشقها

أصبحت تطاردني الآن

وازدريها..؟

من أين لي عين

تقتحم أسرار الألوان..؟!،

أسرار بهجتها والطفولة..؟!

من أين لي بما مضى؟؟

ومن سيخبرني...

بما هو ات؟؟؟

*************************

لو أني أصير بذرة

تذوب عشقا

في تربة دافئة

لو أن المطر يهطل

تلك الساعة

وتتفتح البذرة عني

ويقتحم جذري

بداهة الحياة...!

ويتجه برعمي

نحو الأعلى....

نحو الشمس....

نحو الفضاء.....

والأطيار التي تنتمي

الى لحظة تفتحي

 

كيف ستكون ـ حينئذ ـ

عيون الحب في الجبال..؟

كيف سيكون مذاق الربيع...

ولذعة الشتاء ...؟

 

كيف ستكون طفولتي

التي لم أجدها

في كتاب..

أو قصيدة..؟

 

كيف سيكون وطني المسروق

لو أني أصير بذرة

تذوب عشقا

وتعيد كرة الحياة..؟

*********************

مكعب صغير

يلقي بظل كبير!

على حائط متوسط الارتفاع

أمام شمعة صغيرة..!

 

مكعب كبير

يلقي بي على مقعد وثير!

ليناطح ظلي أنفة السقف

أمام محرقة الكتب!

 

مكعب متوسط الحجم

اسكنه...

كي لا يكبر ظلي

أمام شمعة صغيرة..!

لا يناطح انفة السقف

أمام محرقة الكتب..!

 

سيكون ذاك بيتي

المبعد عن تضاريس الحياة!

المبعد عن جدوى التضاريس!

عن جدوى الشموع!

عن جدوى الظلال!

عن جدوى محارق الكتب!

عن كل ما يتكرر..

ويتكرر...

ويجعلني اسأم..

اسأم...

وأصر على أن اسكن

مكعبا متوسط الحجم!!

********************

ماذا سيحدث

إن شهقت والجبل

وألقيت نظرة

على الوادي..

ورأيت ما عليها الأشياء

حين تكون في الأسفل..!

أتراني أتحول إلى اله؟؟،

أم سأكره كل الأباطرة؟؟،

كل السيوف التي ارتفعت

كي تقطف رؤوس

من لا يرتؤون سكنى الجبال؟؟

**************************

خذيني أيتها الخطوط المحتشمة

أيتها الخطوط الجو امح

خذيني أيتها الخطوط المتضاربة

المختلطة!

دعيني أراك

من جديد

دعيني امسك

بخط البداية

دعيني انتشي

بغفلة الحب

لحظة التكون

تلك اللحظة البعيدة

اللحظة القريبة

 

اللحظة العتيقة

اللحظة الجديدة

 

لأقرأ الخطوط بتمعن...

لأحاول...

 

آه..........!!!

الخطوط الماكرة تتراقص

أمام عيني الكليلتين!

والضوء الخافت

يهفت

يهفت

تتعاظم جبال من عدم

بين ظل الشمس

واطلال الارض

 

 

 

د . ماجدة غضبان


التعليقات

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 2010-08-02 16:10:14
مـــن هــذه الأقــلام ..
فــي كـــفــي رمــيـــت رصـــاصــهـــا ..
وبــحــثـــت بـعـد الــشــوق عــن ســبــابــتــي ...
فــأضـعـتـهـا ..
وقـطـعــتـهـا ..
ولــذا فـؤادي قـد أشــار لــعــطــفــهــا .. وحــنــانــهــا
هــي ..
إنــهــا ..... أنـــت الــتـــي ؟
فــتــريــثــي ..
وإذا اقــتــرفــت زمــرد الأوتــار ..
فــابــقــي دائــمــا فــي ..
لوحتــي
* * * * * * * * *
حــفــرت فــي جــســدي لأجــلــك يــا عــراق ..
قــصــيــدة
وشــمــّتــهــا بــحــروف حـب ..
ســال نــهــر الــشــعــر مـن كــل الــثــنــايــا
نـافــورة الــســلــطــان .. يــا مــلــك الــزمــان
وعــراق هــذي الأرض ..
ســـيــد هــذه الــدنــيــا
وعــطــر الــبــيــلــســان
يــا أيــهــا الــوطــن الــمــســافــر بــيـن أحــداقـي ..
وصــمــت الـعــنــفــوان





حقيقة اقف عاجزا عن ان اجلب شيء من بحر الحرف لاسكبه على هذا القطار الابداعي الذي سار بنا في هضبة الامل والحلم بحرية عراق نرنوا جلنا اليه ..
لكن هكذا عهدناك يا دكتورتنا الفضلى ..
دمتي لنا
ودادي

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 2010-08-02 13:29:34
عاشت الشاعرة فعلا اشتباكا بالحروف والرؤى
وهي تخاطب وطنها العراق فترى تلتحف احضانه
وترى تعيش انواع الغربة عبر متوالية شعرية
تتصاعد في قصائدها الكثيرة تقديري الشاعرة
الدكتورة والصديقة ماجدة ..

الاسم: فرح دوسكي
التاريخ: 2010-08-02 09:41:58
الدكتورة ماجدة غضبان ..
سلاما لكل حرف تكتبيه ..وباقة ورد انثرها حولك ايتها الاميرة ..
لم اعد ابحث

عن الحب

في عيون الناس

انتظرته طيلة طفولتي

أن يأتيني مغلفا....

كالهدايا...

بورق فاقع اللون..!

لكن الطريق إلى بريدي

كان وعرا..

كان سبيلا غير مطروق..

لذا أغلقت بوابة الحب

بقفل مضاد للتأثر والانفعال

وسكنني قلب من حديد!!

**********************

مع الود
فرح دوسكي- بغداد

الاسم: حمزة اللامي
التاريخ: 2010-08-02 05:56:53
جميلة هي كلماتك سيدتي
ابحرت بنا كلماتك بعيدا .. كأنها تحاول ان تنقلنا لنتذوق طعم الوطن والحرية
تحياتي

الاسم: اثير الطائي
التاريخ: 2010-08-01 21:57:38
خذيني أيتها الخطوط المحتشمة

أيتها الخطوط الجو امح

خذيني أيتها الخطوط المتضاربة

المختلطة
ـــــــــــــــ

المبدعةد. ماجدة الغضبان المتالقة

اجد الحسرة والالم موجود في خبايا كلماتك وحروفك

زميلتي العزيزة كلامك منطقي وكل شيء ممنوع وسياتي يوم وتتكسر الاقنعة الحاكمة وكل مممنوع سيزال ولايبقى سوى الاشياء الصحيحية

دمتي بتالق مستمر وشامخ

تقبلي مودتي واحترامي

اثير الطائي

الاسم: bashar kaftan
التاريخ: 2010-08-01 21:23:49
الشاعرة دكتورة ماجدة المحترمة
خالص التحيات
فنانة في اختيار مفردات الكلمات والبناء الرصين
ولا اطراء انك طير الجنوب الغريد العراقي الصوت واللحن
مكعب صغير
يلقي بظل كبير!
على حائط متوسط الارتفاع
أمام شمعة صغيرة..!
دمت بالف خير وسعادة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2010-08-01 20:49:25
ياغربتي فيك ياعراق
سلم عقلك وقلبك وقلمك الحر الشريف اختي الرائعة النقية المثابرة دكتورة ماجدة غضبان
سلمت اناملك الشريفة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي

الاسم: جعفر صادق المكصوصي
التاريخ: 2010-08-01 20:27:51
يسمعني شعرك سيدتي
كلمات ليست كالكلمات
هو سحر لكن حلال
هو حقيقة الخيال

الاسم: عباس عبد المجيد الزيدي
التاريخ: 2010-08-01 17:19:37
بعد سيل الامطارالجزيله ها هي الدكتوره تقدم للذائقة الشعرية الفلسفيه مكعباتها الثلاث بجزالة اعمق نرجو الكثير فالشمعه في بداية تألقها

الاسم: عباس عبد المجيد الزيدي
التاريخ: 2010-08-01 17:13:50
بعد سيل الامطارالجزيله ها هي الدكتوره تقدم للذائقة الشعرية الفلسفيه مكعباتها الثلاث بجزالة اعمق نرجو الكثير فالشمعه في بداية تألقها

الاسم: علي الاسكندري
التاريخ: 2010-08-01 15:37:33
لاتعليق على هذا الكائن الشعري المحصور بين وعورة الاعين الخشنة والقلوب الحجرية .. كائن شعري محبوس في قفص المرارة .. مبدد على ارضية الوجود .. لاتعليق يكفي لاتخلص من خلاله من وذمة السواد الفاحم الذي تتلفع به الشوارع والامكنة




5000