هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إمــــــــامُ الشعراء

زينل الصوفي

أصْلي من الإبداعِ ، من رحْمِ الرؤى

إنّي وُلدتُ من البلاغةِ كاتبا

  

ورضعتُ من صدرِ الروائعِ بَصْمةً

ولبستُ من فنِّ البديعِ جلاببا

  

هذا أنا .. الشعرُ يكتبُ سيرتي

ومناهُ أنْ يبقى ببابيَ حاجبا

  

والحبرُ يحلمُ أنْ أعطّرَ صمتَه

وأحوكَ منه غرائباً وعجائبا

  

إنَّ القصائدَ تشتهي أرجوحتي

فالحرفُ يصبحُ في كلاميَ راهبا

  

انظرْ لشعري .. إنَّ قوليَ زمزمٌ

لا .. لم تجدْ بين الشواردِ شائبا

  

أنا سابحٌ في كلِّ فصلٍ ماطرٍ

أنا حاضرٌ إنْ كنتُ يوماً غائبا

  

إنَّ النساءَ تنامُ بين دفاتري

ويظلُّ شوقُ الشعرِ فوقَ ترائبا

  

ذِكري طويلٌ عندَ كلِّ جميلةٍ

فتدقُّ ليلى من حروفي الكاعبا

  

وسعادُ من شعري تُغذّي حُسنَها

وبه تكحّلُ عينَها والحاجبا

  

والريحُ تروي للبَساطِ قصائدي

وتطيرُ فــيََّ مشارقاً ومغاربا

  

فإذا أُغنّي أطربَتْ قيثارتي

كلَّ الدنى ، أو في السماءِ كواكبا

  

تهمي مناهلُ روعتي أنشودةً

فتكونُ في أفقِ الجمالِ سحائبا

  

نهرُ البلاغةِ يرتمي في كلْمتي

يأتي له ماءُ القصائدِ شاربا

  

فترى ( أبا تمّـــامَ ) يحفظُ قصّتي

وترى ( نِــزارَ ) على حروفيَ ذائبا

  

خيّطْتُ للشعراءِ ثوبـاً حالمــاً

حتى ارتدوا عشقي الجميلَ جلاببــا

  

والنقدُ يقرؤني فيصبحُ مؤمناً

يستغفرُ الأشعارَ .. يبكي تائبا

  

في كلِّ عصرٍ جنّتـي مفتوحةٌ

هل عادَ من دَخَلَ الجنائنَ خائبا

  

إملأ بكأسِكَ أنجماً من هاجسي

حتى يكونَ لكَ القريضُ مواهبا

  

أنا منبرٌ تتلو الروائعُ سورتي

فالشعرُ يكسبُ من هوايَ تجاربــا

  

وأنا الذي يعلو مقامُ مقامِهِ

وأنا الذي يُعطي العظيمَ مناقبا

  

*    *    *

  

الفخرُ لي ولأحرفي .. فأنا بهـا

وحّدتُ للأَدبِ الرفيعِ مذاهبــا

  

 

 

 

  

زينل الصوفي


التعليقات

الاسم: د.خالد الحمداني
التاريخ: 2010-08-01 21:53:41
بارك الله فيك يا شاعرنا المبدع ...حقيقة انت مفخرة تفتخر به ابناء ديرتك وولايتك .

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2010-08-01 18:40:03
رائع مبدعنا زينل
نص رائع جميل وجذاب
اسعدت في هذا العزف الابداعي
دمت تالقا
احترامي




5000