.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عن دار الرائي بدمشق صدرت الترجمة العربية لكتاب قيام الإمبراطورية العثمانية للمؤرخ بول ويتك

صفاء الشيخ حمد

أنجز الترجمة من اللغة الانكليزية إلى اللغة العربية صفاء الشيخ حمد, وأشرف الدكتور خليل علي مراد من جامعة الموصل على المراجعة التاريخية.

  

يعالج الكتاب بطريقة علمية ومنهجية دقيقة الأصول الأولى للعثمانيين  وكيف نشأت دولتهم  من مجرد كيان صغير لا يتعدى حدود الإمارة, إلى أن توسعت   أكثر فأكثر  حتى أصبحت  إمبراطورية مترامية الأطراف. توسعت  هذه  الإمبراطورية كثيرا  حتى وصلت  إلى أسوار فيبنا ,عاصمة النمسا,  بعد أن  غزت بولندا وبلغاريا  ورومانيا ودول البلقان , فضلا عن الدور الكبير الذي لعبته   في نشر الإسلام  في تلك البقاع .  غير  أن أعظم  حدث  في  تاريخها  , على أية حال , كان فتح القسطنطينية  التي كانت تقف  شامخة بأسوارها المنيعة  في وجه المد العثماني  , إلى أن دكها السلطان محمد  الفاتح  في التاسع والعشرين من أيار , 1453م , وأقام فيها  حضارة لا تزال شواهدها  باقية  حتى يومنا هذا  , ومنها مسجد  أيا صوفيا  الذي  حوله  مصطفى كمال أتاتورك ,مؤسس الجمهورية التركية الحديثة,  إلى متحف .  

 

        لقد ألقت غيوم الشك بضلالها  على بعض وقائع تاريخ الإمبراطورية العثمانية , مما تسبب  في إشكاليات كثيرة , نجم عنها تعدد في الروايات  التي تداخلت فيها  الوقائع  والحقائق والأحداث التاريخية  مع الأساطير والخرافات والقداسة. ولعل سبب ذلك يعود إلى عدم وجود أو فقدان الوثائق والمخطوطات والمصادر الأساسية  التي تتناول تلك الأحداث . وهكذا كانت نشأة الإمبراطورية العثمانية وأصولها التاريخية من بين تلك الإشكاليات . فالحوليات الرسمية العثمانية  أفادتنا برواية تقول أن الجد الأعلى للعثمانيين ,ويدعى سليمان, وينتمي إلى عشيرة تركمانية  تدعى  قايي, كان يحكم في منطقة مهان, ثم اضطر  بسبب  المغول ,  في بدايات  القرن الثالث عشر  إلى الهرب  مع بعض أتباعه  باتجاه الأناضول  , إلا أنه  غرق  أثناء عبوره  نهر الفرات . ثم واصل أحد أبنائه , ويدعى  أرطغرل ,  اندفاعه  نحو الأناضول  , وأثناء ذلك  رأى جيشين  مشتبكين  في قتال ضار , فأخذته حمية الحرب  وساعد الجيش  الضعيف  فقلب هزيمته إلى نصر , ولم يكن الجيش  الضعيف  سوى الجيش  السلجوقي  الذي يرأسه  السلطان  علاء الدين الأول (1219-1236) الذي كافاه  بمنحه أرضا له ولأتباعه  على حدود الدولة البيزنطية . ومن  هنا أصبحوا حماة للثغور , ومن هنا أيضا  كان الاستقرار  ثم التوسع  من إمارة إلى إمبراطورية  مترامية الأطراف كان لها  شانها على  صعيد المسرح  السياسي العالمي.

        إن أهمية إخراج هذا العمل  بشكله العربي  تكمن أولا في أنه  غير مترجم إلى العربية من قبل , فضلا عن كونه النظرية الأشمل والأكثر قبولا من نظريتين أخريين لم يوفق مؤلفاها  في تقديم الصورة التي قدمها بول ويتك . وبناء على هذا وبسببه  فإن هذه الترجمة تأتي بالفائدة , أول ما تأتي , على طلاب ودارسي التاريخ العثماني  في وطننا العربي .

  

صفاء الشيخ حمد


التعليقات

الاسم: د. أنيس القيسي
التاريخ: 17/09/2016 13:52:09
جهد مبارك بترجمة هذا الكتاب. ذكرت في إشارتي السابقة أن هناك ترجمة أخرى للكتاب، وهو خطأ، لأن الترجمة المقصودة هي لكتاب محمد فؤاد كوبرلي التي تحمل العنوان نفسه (قيام الدولة العثمانية). نأمل أن نحصل على نسخة من الكتاب المهم
قبل نفاده.

الاسم: د. أنيس القيسي
التاريخ: 28/08/2016 23:02:08
جهد مبارك، وهذا الكتاب من الكتب الهامة في تاريخ الدولة العثمانية. لكن لديّ تعقيب بشأن ترجمة الكتاب، فهناك ترجمة سابقة لهذه الترجمة، وهي ترجمة عن التركية بعنوان قيام الدولة العثمانية، ترجمة أحمد السعيد سليمان، منشورات دار الكتاب العربي للطباعة والنشر، القاهرة، 1967م. ولاشك أن ترجمة الكتاب من جديد، أو ترجمة الطبعة الانكليزية المحدّثة له، ستضيف إلى المكتبة العربية مصدرًا بالغ الأهمية عن تاريخ هذه الدولة. السؤال هو: أين يمكن أن نجد هذا الكتاب؟ تهانينا وتمنياتنا للأخ المترجم الأستاذ صفاء الشيخ حمد وللأستاذ المراجع الدكتور خليل على مراد بالتوفيق والنجاح.

الاسم: رافد كوان الخزرجي
التاريخ: 01/09/2010 11:39:42
ساعدك الله في عملك الشاق ودراستك المتواصله وانار عليك بنوره الكريم ونطلب من الله التوفين لنا ولكم انشاء الله

الاسم: صفاء الشيخ حمد
التاريخ: 26/07/2010 08:45:11
اخي علاء
شكرا لك. نسختك ستصلك الى الفلوجة ومعها نسخ اخرى لجامعة الانبار.

محبتي

الاسم: علاء محمد الفلوجي
التاريخ: 25/07/2010 22:54:41
لا يفاجئني ابداعك وتفانيك اخي العزيز صفاء اتمنى لك دوام التقدم والابداع خدمتا لطلاب العلم وحافزا جميلا لطلالب اللغة الانكليزية, بورك جهدكم وارجوا ارسال نسخة من الكتاب اذا كان هذا بالامكان.

الاسم: صفاء الشيخ حمد
التاريخ: 25/07/2010 17:50:58
سيدي الكريم الاستاذ ماهر الدليمي

تحيتي لك من القلب, وشكرا على التهنئة. اعدك بالمزيد.
نسختك سوف تصلك الى مكتبك في القنصلية قريبا جدا.
شكرا لك مرة اخرى

الاسم: ماهر مجهد
التاريخ: 25/07/2010 15:44:07
مبروك لك هذا العمل وارجو من جنابكم الكريم ارسال نسخه من الكتاب كما وعدتني اتمنى منك مزيدا من العطاء خدمة للمكتبه العربية والثقافة على وجه العموم.

الاسم: صفاء الشيخ حمد
التاريخ: 25/07/2010 14:54:59
السيد الكريم خالد جابر:

شكرا لك , وأعدك بالمزيد قريبا,لكنها لن تكون تاريخا بل شعرا مترجما اتمنى ان يروق لكم.
محبتي

الاسم: خالد جابر
التاريخ: 25/07/2010 09:32:46
تحياتي للاخ صفاء ياسين الذي اتحفنابهذا العمل الرائع واتمنى ان يواصل الاخ العزيز والزميل المثابر هكذا اعمال.




5000