.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


شخبط شخابيط

هديل كامل

قبل يومين استيقظت من قيلولتي مساء على صوت ابنتي  ( شوق )وهي تركض باتجاه سريري كحمامة بيضاء تخفق بجناحين من ذهب ...احبها واحب قفزاتها التي تطأ قلبي بها ...جاءتني

(ماما ماما ...انظري....) طبعا عمرها لايتجاوز الثلاث سنوات ونصف ...

اجبتها.(.الى ماذا انظر؟؟..) فتحت دفترا صغيرا مخصصا لرسماتها السوريالية ....قامت بتقليب صفحاته بعبث طفولي احدثت عدة طويات في الدفتر الجميل والمنمق وذلك كي ارى رسمتها...

(انظري) ...اخيرا وجدت رسمتها وقبل ان تفسح المجال لي للاطلاع عليها ...كأنها ساحر يقوم بالاعيب بهلوانية

(ترارارا....انظري)

نظرت مليا الى الرسمة ...قلبت الدفتر بشكل معاكس علني قد اخطأت في الاتجاه الصحيح ...لم ار سوى شخبطات في شخبطات

قلت في نفسي ربما انها قد تاثرت بأغنية نانسي عجرم ( شخبط شخابيط )

قلت لها ...(الله مااجمل رسمك ...هل من الممكن ان تشرحي لي الان.... ماالذي تعنين برسمك هذا ياحلوة؟؟؟)

نظرت الي والذكاء يقدح من عينيها المتوهجة بالاصرار على اجابتها...قالت بكلمة واحدة فقط ( المستقبل )

قلت لها....( ماذا؟؟؟)

قالت بنفس الاصرار ( المستقبل )..بالتاكيد اخذتني ضحكة عميقة وانا اتملى اجابتها الفطرية...فهي قطعا لا تفقه معنى هذه الكلمة بعمرها هذا حتى لو كانت (افلاطون)...ولكنني ضحكت من المفارقة ...وكأنها بهذه العفوية قد شرحت مصير جيل بكامله ...

جاءت اختها والتي تكبرها بسنتين واسمها( فاطمة) ...بادرت شوق سريعا من غير مقدمات ...(رسمك هذا غير جميل) ...استدرت برأسي الى فاطمة فهي اكبر منها سنا وهي بالنسبة الى شوق القدوة الحسنة ...قلت لها...( فطومة شوق ماذا تعني بكلمة مستقبل ؟؟)

اجابتني فاطمة بكل هدوئها الجميل الذي ينم عن ثقة عالية بالنفس وشخصية اخاذة ..( ماما هذه طفلة ..لا تفهم... انها تقصد المدرسة الملاعيب )..تركتني والتفتت الى اختها ...قائلة ..(شوشو رسمك هذا غير جميل.... انا ارسم احسن منك)

اجابتها شوق بنفس الاصرار

(لحظة لحظة..هل تريدين ان ارسم لك ..غير مستقبل؟؟)

وذهبوا عني الى حيرتهم في رسم المستقبل على الورق ...وتركوني في حيرة مع مستقبلهم الحقيقي....

هل بامكاني ان اتصور ولو لمجرد تصور  ...كيف سيكون مستقبلهم ...انا حتى لا اجرؤ على رسم مستقبلهم كما يفعلون هم على الورق ...وهما بالتأكيد كانتا اصدق مني واشجع   في تصور الحقائق ...ولو عن غير دراية ولكن بالتأكيد عن تفاعل اللا وعي مع مجريات الامور ...

فطفلتين خلال سنتين لم تستقرا في بيتهما الحقيقي داخل البلد...ومشهد واحد كان يتكرر امام ناظريهما على مدى السنتين الاخيرة ... كل اربعة اشهر او خمسة يقطنان في بيت جديد لاسباب يجهلونها...

 وهي بالتاكيد ترتبط بقلق البقاء المعلق لكل العراقيين القاطنين في دول الجواربسبب الظروف الامنية المتدهورة في العاصمة بغداد وباقي المدن العراقية... وظروف الاغتراب الملازمة من مشاكل الايجار ورفع الاسعار والى ماغير ذلك من الاسباب التي تدعو لان يتعايشوا كل فترة مع اثاث وعفش جديد... وفي غالب الاحيان لا يلبي ذوقيهما ولا حتى مطاليبهما كطفلتين هما احوج الى ان يخلقا تاريخا خاصا وذكريات حميمة مع كل مايحيطهما من اشياء....

توجهت بنظري اليهما وهما تلهوان برسم المستقبل ...قلت في نفسي

( على أي حال ...الالف ميل يبدأ بشخبطة ...ولا بد ان تتوضح معالم الامور ...فاليد الصغيرة ستكبر وخطوطهم ستصبح اقوى بمرور الايام وقسوتها...)

وان يخططوا هم كيف سيكون مستقبلهم وبأناملهم الصغيرة ...لهو فأل حسن على استشراف المستقبل...ونحن من ورائهم...والله يرعى الجميع.

 

هديل كامل


التعليقات

الاسم: الكاتبة نور ضياء الهاشمي السامرائي
التاريخ: 06/02/2010 06:17:22
أه وألف أه عليكم يا عراقين
غاليتي ؟أخت هديل
لقد شدقة شوق انهم يرون مستقبلهم المجهول كما نرى نحن مواليد الثمانينات المجهول دوما وعدم الاستقرار مع العلم نحن ترعرعنا في وطننا ومساكننا فما حالهم وهم أغراب مقالك يأثر بنا نحن امهات المستقبل لاننا سوف نرى كثيرا من هذا المجهول والقهر والكبدت في طفولة أبنائنا
أحترام لحضرتك وشكرا للمقال

الاسم: شهد الراوي
التاريخ: 13/12/2008 08:59:24
تلك الشخابيط تعبرعن فرشاة القدر السخية بحبرها علينا
سخية بكل شيء حتى بخطوطها المتضادة وانحدار مساراتها والوانها ولولا ذاك التضاد لما ظهر هذا الابداع الراقي اللذي يجود به فكرك ...نعم يا استاذتنا العزيزة لا ارى في كتابتك اي تشاؤم لان مجرد احتمالية ان مستقبلنا مجهول يتحمل الطريقيين ...سعيد ام لا وبالتفاؤل نمسك الامنيات براحتينا ...شكرا يا سيدتي وقدوتي على تلك اللوحة الجميلة وشكرا لتلك الصغيرة التي تلهم ذاك القلم الرائع ليبدع
تقبلي تحياتي

الاسم: مقدام
التاريخ: 17/10/2007 19:32:50
ربما اصبح مستقبلنا مجرد شخابيط ما هو التغير الذي حصل من كارثه الى اخرى في العراق

الاسم: قارئ
التاريخ: 08/10/2007 02:42:02
العزيزة هديل..
القيلولة هي تعبير يُراد به حصراً (نومة الظهيرة أو ما بعدها بقليل) فلا يجوز أن نسمي كل نومة قصيرة بالقيلولة، إلا غذا كنت تقصدين أن قيلولتك امتدت الى المساء. والفعل هو قال يقيل. وإخواننا في الخليج يستعملون هذا التعبير قفي حياتهم اليومية فيقولون لمن ينام في الظهيرة: يقيّـل بتشديد الياء.. شكراً لهذه الخاطرة الجميلة.

الاسم: احمد
التاريخ: 24/08/2007 21:08:52
لماذا هذا التشأئم ايتها الجميلة الرائعة هديل كامل فهناك بصيص امل واتمنى ان تنظري الى ذاك البصيص واسئل الله ان يحفظ لك شوق وفاطمة

الاسم: ياس خضير محمد الشمخاوي
التاريخ: 30/07/2007 12:22:57
الأطفال دائما هم الأفضل منــّا ليس في الرسم فحسب بل في كلّ شيء ،
في الأبتسامات والضحكات والمشاعر والكلمات واللعب ، لأنهم لم يسوعبوا التلوث بعد ، رغم تفاهاتنا ورغم سمومنا التي نبثها في أفكارهم وعقولهم.
ما عادت أحضانناالأجتماعية بريئة آمنة كسالف أحضان أمهاتنا وآبائنا.
قلق هديل على صغيرتها من مجتمع ساسوكي وكلين دايزر أن يكون مستقبل شوق وفاطمة المليء بالعنف وخيارات التسلح والحرب .
أخشى أن تبدل ضجيج الدبابات وصليل السيوف والمتاريس الفقهية لدعاة الموت مع الزمن براءة الطفولة وأحلامهم
السعيدة في بناء عش آمن لهم.
وكلنا نقلق ... ماذا سندخر لصغارنا ليوم الغد ؟؟؟
كيف سنحميهم من أنفسنا ؟؟
رسومات شوق ليست من نوع شخبط شخابيط
هي أرادت أن تقول بأسم الطفولة وكل أطفال العالم ،
أسمعوا أيها الملوثين ، لاأريد أن يكون مستقبلي كواقعكم المحفوف بالمخاطر والدم والأفكار المظلمة .
تمنياتي لشوق وفاطمة وأمهما الأخت هديل بحياة هانئة .
ياس الشمخاوي
الأمين العام / رئيس منظمة حوار الديانات
yas_alshamkhawi@yahoo.com

الاسم: حيدر غازي سلمان/ كاتب اطفال
التاريخ: 26/07/2007 21:21:04
الى الحبيبتين شوق وفاطمة
(الرسام الصغير)
ارسم باللون الأحمر
حبا للوطن الأكبر
ارسم باللون الأخضر
حقلاً بالخير تفجر
ارسم جدول
ارسم معول
ارسم فلاحاً ومياه
ارسم شلالاً وشياه
ارسم اطفالاً ومدارس
ارسم مأذنة وكنائس
ارسم ارضاً
ارسم شعباً
ارسم في اجمل الوان
وطناً يجمعنا بأمان
وطن واحد
وطن واحد

الاسم: محمد رشيد
التاريخ: 24/07/2007 06:11:00
ان الطفلة شوق وبأيعاز الهي رسمت مستقبلنا المسور بكل شيء مبهم وهذه هي الحقيقية التي يعرفها الاطفال قبلنا طبعاولا نستطيع تقبلها .في عام 2004 حققنا معرضا لرسوم الاطفال خاص بـ (المتخلفين عقليا)كانت الرسوم على شاكلة الطفلة العزيزة شوق ولكن فيها دماء كثيرة ودخان حينها لمست الخطر وتمنيت ان اكون مخطئأ .ان الاطفال ليس فقط احباب الله بل انهم مجسات المستقبل وللاسف الشديدان شريحة الأطفال بصورة عامة عندنا مهملة وهذه خسارة اخرى اضيفت لهزائمنا.

الاسم: هدى
التاريخ: 23/07/2007 23:05:00
لربما الاطفال يدركون الحقائق قبل الكبار للعفويه التي يحملونها ولانهم يدركون الكلمات قبل معانيها . وفي الحقيقه الكل يجهل المستقبل لكن مستقبل العراق يرسمه اصحاب المصالح باسم الجهاد ويقتلون وينهبون باسم الجهاد الكاذب ويرحلون اطفال ويقتلون اطفال ويحرمون اطفال من ابائهم باسم الجهاد فلعنة الله على كل من ساهم في تدمير الاطفال بالدرجه الاولى




5000