.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ما هي دراسات الترجمة؟

أ.د. كاظم خلف العلي

اضطلعت الترجمات التحريرية و الشفوية عبر التاريخ بدور حيوي في التواصل بين بني البشر، و ليس اقلها التمكين من نصوص لأغراض البحث و أغراض دينية. مع  ذلك، فالترجمة كموضوع أكاديمي قد بدأ فعليا في السنوات الخمسين الأخيرة فقط. هذا المنهج، في العالم الناطق بالإنكليزية، معروف الآن بشكل عام على انه "دراسات الترجمة" و الشكر موصول للباحث الأمريكي المقيم في ألمانيا جيمز س. هولمز.  يصف هولمز (Holmes 1988b/2000) في مقالته التعريفية الأساسية التي ألقاها  في 1972 ، إلا أنها لم تعرف على نطاق واسع حتى العام 1988،  المنهج الوليد في وقته على انه مهتم "بالمشاكل الرئيسية المتجمعة حول ظاهرة الترجمة و الترجمات"  (Holmes 1988b/2000:173)  . و كانت ماري سنيل-هورنبي تكتب في العام 1988، وذلك في الطبعة الأولى لكتابها دراسات الترجمة: مدخل متكامل   Translation Studies: An Integrated Approach ، " ان طلب النظر إلى دراسات الترجمة كمنهج مستقل ...... قد أتى من عدة دوائر في السنوات الأخيرة"  (Snell-Hornby 1988) . و استطاعت سنيل-هورنبي في 1995, و هو زمان نشر الطبعة الثانية و المنقحة لعملها، أن تتحدث في المقدمة عن " التطور المثير لدراسات الترجمة كمنهج مستقل" و "النقاش الدولي الخصيب " حول الموضوع. و تتكلم منى بيكر(1997a)، في مقدمتها لموسوعة رتلج للترجمة   The Routledge Encyclopedia of Translation بإسراف عاطفي عن غنى "المنهج المثير الجديد، و الذي ربما هو منهج تسعينيات القرن العشرين" الذي جمع سوية الباحثين من تنوع كبير من المناهج الأكثر تقليدية في الغالب.[1]  الآن و في مطلع القرن الحادي و العشرين يستمر منهج دراسات الترجمة بالتطور من قوة إلى قوة في العالم.

هناك طريقان ملحوظان جدا أصبحت دراسات الترجمة من خلالهما أكثر بروزا. أولا: هناك تكاثر في مقررات الترجمة التحريرية و الترجمة الشفوية المتخصصة عند كل من مستوى الدراسات الأولية و الدراسات العليا. ففي المملكة المتحدة كانت أول مقررات للدراسات العليا المتخصصة في الترجمة الشفوية و الترجمة التحريرية قد أسست في ستينيات القرن العشرين. و في العام الأكاديمي 1999/2000 كان هناك في الأقل عشرون مقررا للدراسات العليا في الترجمة في المملكة المتحدة و عدة  "مراكز للترجمة". يحصي كامنيد و بم (1995) Caminade and Pym  250 هيئة في الأقل ذات مستوى جامعي في أكثر من ستين بلد تقدم شهادات أولية بأربع سنوات و /أو مقررات للدراسات العليا في الترجمة. هذه المقررات، التي تجذب آلاف الطلبة، موجهة أساسا لتدريب مترجمي المستقبل المهنيين التجاريين و المترجمين الفوريين و تكون بمثابة مؤهلات دخول أولي عالية التقييم إلى مهن الترجمة التحريرية و الشفوية.

تركز مقررات أخرى، بأعداد اقل، على ممارسة الترجمة الأدبية. تشمل هذه  المقررات في المملكة المتحدة مقررات رئيسية في جامعة مدلسكس و جامعة غرب انجليا (نوروتش) حيث تضم الأخيرة المركز البريطاني للترجمة الأدبية أيضا. في أوربا توجد الآن شبكة من المراكز تدرس و تمارس و تطور فيها الترجمة الأدبية. و تتضمن هذه من غير نوروتش أمستردام (الأراضي المنخفضة) و آرلي (فرنسا) و براتسلافا (سلوفاكيا) و دبلن (ايرلندة) و رودس (اليونان) سنيف (بلجيكا) و سترالن (ألمانيا) و ترازونا (أسبانيا) و فزبي (السويد).

شهدت تسعينيات القرن العشرين أيضا تكاثرا في المؤتمرات و الكتب و المجلات في الترجمة و بلغات عديدة. فقد التحقت بمجلات الترجمة الدولية الراسخة مثل Babel (الأراضي المنخفضة) و   Meta  (كندا) و Parallèles  (سويسرا) و Traduire (فرنسا) الآن مجلات من بينها  Across Languages and Cultures  (هنغاريا)  و  Cadernos de Tradução    (البرازيل) و Literature in Translation   (المملكة المتحدة)          Perspectives    (فرنسا)     Rivista Internazionale di Tecnica della Traduzione  (ايطاليا) و Target (إسرائيل/بلجيكا)     The Translator ( المملكة المتحدة) و  Turjuman  (المغرب)  و المجلة الأسبانية Hermeneus, Livius and Sendebar . بالإضافة إلى عدد كبير من مجلات أخرى تصدر  بلغة واحدة و بلغات حديثة و بعلم اللغة التطبيقي و الأدب المقارن و مجلات أخرى ربما لا يكون تأكيدها الأساسي على الترجمة بل حيث تنشر مقالات عن ترجمة في الغالب. و تحوي قوائم الناشرين الأوربيين الآن مثل John Benjamins و Multilingual Matters  و Rodopi و St Jerome   أعدادا معتبرة من الكتب في حقل دراسات الترجمة. علاوة على ذلك، هناك منشورات مهنية متعددة مكرسة لممارسة الترجمة (و تشمل هذه في المملكة المتحدة مجلة اللغوي التابعة لمعهد اللغويين و مجلة الآي تي آي التابعة لمعهد الترجمة التحريرية و الشفوية و بكلمات أخرى المنشور ذو الوجهة الأدبية لجمعية المترجمين). و تعطي دوريات أخرى اصغر مثل TRANSST   (إسرائيل)  و Bet (أسبانيا) ، التي توزع الآن عبر الإنترنت، تفاصيل بالأحداث القادمة و المؤتمرات و جوائز الترجمة . عقدت في العام 1999 - 2000 ،على سبيل المثال، مؤتمرات ترجمة دولية في عدد كبير من الدول و بعدد واسع من المواضيع الرئيسية منها:

•·        الترجمة و تدريب المترجمين (براتسلافا، سلوفاكيا)

•·        الترجمة الأدبية (مونز، بلجيكا)

•·        نماذج البحث في دراسات الترجمة (يومست، مانجستر،المملكة المتحدة)

•·        الجندر و الترجمة (نوروتش، المملكة المتحدة)

•·        الترجمة ك/على مفترق طرق الثقافة (لشبونة، البرتغال)

•·        الترجمة و العولمة (طنجة، المغرب)

•·        الترجمة القانونية (جنيف، سويسرا)

•·        الترجمة و المعنى (ماسترخت في الأراضي المنخفضة و لودز في بولندا)

•·        تاريخ الترجمة (ليون، أسبانيا)

•·        التصرف بالترجمة و التحديات التعليمية (تركو، فنلندة)

•·        الأدب المقارن بتركيز ترجمي (بريتوريا بجنوب أفريقيا و السلفادور في البرازيل)

 

فضلا عن ذلك، أقيمت فعاليات ترجمة عديدة في الهند و ندوة في الترجمة عبر الانترنت نظمها انتوني بم من أسبانيا في يناير 2000. ان حقيقة محاولة مثل هذه الفعاليات الآن حصر اهتمامها مؤشر على غنى ووفرة النشاط الذي يمارس في الحقل بإجمعه. فمن حقل مؤسس قليلا منذ فترة قصيرة نسبيا أضحت دراسات الترجمة الآن واحدة من مجالات البحث الجديدة الأكثر فعالية و داينمية  شاملة خليطا مثيرا من المداخل.

يشرع هذا الفصل بتفحص ما يفهم تحديدا من هذا الميدان السريع التطور و يصف بإيجاز تاريخ التطور و أهداف المنهج. 

 ــــــــــــــــــــــــ

[1]  تمثل مسألة  كتابة اسم أستاذة الترجمة المشهورة Mona Baker  واحدة من المشاكل المهمة في الترجمة ثقافيا و لغويا. فأستاذة الترجمة هي بريطانية الجنسية مصرية الأصل. و الاسمان "مونا" و "منى" لا ينتميان للثقافتين العربية و الإنكليزية على التوالي، و لم نجد بدا من الاتصال بالأستاذة التي فضلت تحويل اسمها صوتيا إلى منى و إن كان هناك ثمة تناقض ما بين "منى" و اسم زوجها السيد كن بيكر ( كاظم العلي في رسالة اليكترونية مع منى بيكر في 21/7/2007 ).

أ.د. كاظم خلف العلي


التعليقات

الاسم: يحيى عادل احمد
التاريخ: 20/02/2017 17:29:02
استاذي الكريم...
انا الان في رحلة قراءة كل مقالاتك الممزوجة بالعلم والثقافة على موقع النور، من بعد ما انهيتُ، منذ مدة طويلة، قراءة كتابيك (مقالات في الترجمة) اللذين كنت قد حصلتُ على الجزء الاول منهما في الوقت الذي كنتُ فيه أؤدي الامتحان النهائي للمرحلة الاولى وكنتَ مراقبا قاعتي الامتحانية. إذ حصلت عليه بدافع حافز ما زالت عبارته في بالي: "من ينتهي من الامتحان اولا سيحصل على نسخة".
لا اخفي عليك استاذي.. اجد متعة وفائدة كبيرتين عند حضور محاضراتك المتميزة بحضورك وصوتك.. وليس انا فقط بل كل من كان احد طلبتك وكان ينظر اليك بإنصاف، ومن ضمنهم دكتور علي المناع عندما كنا نتبادل حديثنا الطويل..

الاسم: zina
التاريخ: 04/11/2014 06:51:28
بسم الله الرحمن الرحيم
اني طالبه في الرابعه جامعه
اريد بحت اوكتب عن الترجمه المرئيه
وبارك الله فيكم

الاسم: kioosh
التاريخ: 24/06/2013 19:53:32
اود اعرف كيفيه دراسه الترجمه وماهيا الاستفاده منها وماهي اقسام الترجمه ودراستها .. للانه طموحي مترجمه للغه الانجليزيه .. ولكنني ليست ماهره جدا في للغه الانجليزيه واود تعلمها وتطور بها .. فأرجو منكم المساعده

الاسم: اياد الزعبي
التاريخ: 08/11/2012 01:36:23
السلام عليكم ورحمة الله

انا خريج حديث ترجمةعربي /انجليزي,,, انوي ان اخذ تخصصات في اللغويات او دورات متخصصة في اللغويات وفي كل ما يخص فروع الترجمة مثل الترجمة القانونية المتخصصة ,واساليب الصياغة القانونية , الترجمة المرئية , وغيرها فهل لكم ان تفيدوني بمن يقدم مثل هذة التخصصات او الكورسات عن بعد او بالمراسلة,ولكم جزيل الشكر

الاسم: وداد عون
التاريخ: 30/07/2011 17:25:51
اناليبية جيت للاردن عشان ادرس الماجيستير في الترجمة ومحتارة اي جامعة اختار ياريت حد ينصحني وشكرا

الاسم: walaa
التاريخ: 11/12/2010 17:26:28
تخصصي ترجمة ادرس في الاردن اريد معرفة وافية عن الترجمة الادبية وجميع خصائصها

الاسم: walaa
التاريخ: 11/12/2010 17:25:31
تخصصي ترجمة ادرس في الاردن اريد معرفة وافية عن الترجمة الادبية وجميع خصائصها

الاسم: جنات
التاريخ: 19/11/2010 11:40:24
جزاكم الله خيرآ... أود منكم التقضل باقتراح عناوين لرسالة ماجستير في الترجمة ولكم جزيل الشكر

الاسم: حسين السوكنى
التاريخ: 18/05/2010 15:46:22
اشكرك الاخ عبدالجليل دومه على هدا المسلك واتمنى لك النجاح فى اثراء هدا المجال الدى لو ينال حفه للمزيد من الاطلاع على حضارت الغير

الاسم: عبدالجليل دومه
التاريخ: 06/03/2010 08:35:05
السلام عليكم شكرا كاظم خلف العلي
الاخوة المهتمون والمتخصصصون بالترجمة:
بحمد الله و توفيقه ,أقوم الأن بتدشين موقعي الرسمي
www,abduljaleeldoma.com وهو موقع يُعنى بأخبار ودراسات الترجمة في العالم .وهذه دعوة للجميع لزيارة الموقع والمشاركة معي بكتاباتكم وبحوثكم لانشرها بدوري ف يزاوية (كتّاب الموقع).
مشارتكم تهمنا ... دفعاً لعجلة الترجمة إلى الإمام
عبدالجليل دومه
ليبيا

الاسم: عبدالجليل دومه
التاريخ: 29/10/2009 09:33:11
بسم الله الرحمن الرحيم
تشجيعاً لنفسي ولزملائي المترجمين الفوريين المبندئين والهواة .فيسرني ان اهدي برنامجاخاصا لتدريب الترجمة الفورية شكل ذاتي
m فمن يرغب فى الحصول علية يراسلني على بريدى الالكتروني

الاسم: عبدالجليل دومه
التاريخ: 29/10/2009 09:29:53
نعلب الترجمة بنوعيها التحريري والفوري دروا كبيرا في التواص الحضاري والانساني بين الامم.لكن ما ينبغي الوقوف عليه في هذا الصدد ان على العالم العربي ان يدعم الترجمة وان يزيد في مصاف آفاقها

الاسم: roqaia salama
التاريخ: 15/05/2009 16:44:11
بصراحةكلام حضرتك اضفى الى الامل مرة اخرى بان امضى فى هذا السلك حيث اننى اعمل مترجمة قانونية فى احدى المحاكم بمصر لكننى لم اجدمن يهتم بروح وفن الترجمة واتمنى ان احصل على المزيدلانه يشكل الكثير فى فهم ومعرفة الثقافات الاخرى

الاسم: mohammed abrahim alafi
التاريخ: 23/09/2008 01:14:41
شكرا جزيلا عاى هذا الموجز الرائع لأحد أهم علوم المعرفة التي قامت عليه حضارات أمم وتقدمت بواسطته أمم أخرى كانت تقبع في ضلمات حالكة فاهتمت بهذا العلم ووظفته التوظيف الأمثل لتجني به ثمارا م كانت لتحققها لولا علم الترجمة.
أود أن أشير الى شىء وهو أننا في الجماهيرية الليبية(ليبيا) نهتم بهذا العلم و يوجد قسم مستقل بدراسة هذا العلم بأكاديمية الدراسات العليا / طرابلس, حيث يمنح قسم الترجمة بلأكاديمية درجة الأجازة العالية(الماجستير) ويقوم بالتدريس فيه ثلة من الأساتذة الأكفاء منهم د.جمال جابر ود.خليفة الأسود وغيرهم.
محمد أبراهيم اللافي.

الاسم: محمد هواري
التاريخ: 23/12/2007 12:37:44
أرى أن الترجمة ما هي إلا عمل تطبيقي بحت، و يجدر بطرح سؤال كلاسيكي : ما الفائدة من الدراسات النظرية للترجمة بما أنها منفذ عملياتي؟ أنا في حقيقة الامر مترجم منذ 5 سنوات لدى مكتب الترجمة درست الترجمة بدون مراعاة الجانب النظري بالرغم من أنني اكتسبت خبرة واسعة في هذا المجال عملا بنصيحة من الأستاذ زاوي عبد الرحمان أستاذ و مترجم بجامعة وهران حيث حث على أهمية الترجمة التطبيقية و أشكر هذا الأخير على نصيحته البناءة.
تقبلوا مني فائق التقدير و الاحترام.




5000