.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اعلاميات ام ....... !

محمد حبيب غالي

الكل يعرف بان الاعلام العربي ومن ضمنه العراقي تطور عن السابق كثيرا رغم انه يختلف في اساليبه عن الاعلام الغربي , فهو يعتمد بخلاف الغربي بعض اساليب التي تهم الرجل العربي وتدفعه الى الاستمرارية في متابعتها ، ومنها استغلال المرأة العربية في كسب الجمهور وزيادته , بالاضافة الى اساليب اخرى لا نذكرها لانها لا تتعلق  ببحث موضوعنا اليوم .

تنتهج معظم القنوات العراقية هذا المنهج من حيث استخدام هذا الاسلوب الرخيص حيث الاهتمام بمظاهر المذيعات اكثر من الاهتمام بثقافتها وشهادتها العلمية او حتى لباقتها , فهناك برنامج شعري في احدى القنوات العراقية يعرفه اغلب العراقيين وهذا العدد من المتلقين يرجع الى ان مقدمة هذا البرنامج , فقد تظهر بمظاهر غير لائقة من حيث الملبس , فعدم الاحتشام اهم صفاتها والتي تطلق على نفسها اعلامية وشاعرة وفنانه و.... , بالاضافة الى غيرها من فتيات لا اعرف من اين جاءوا او ما تحصيلهن الدراسي او خبرتهن الاعلامية .

لدى ( الاعلامية ) انفة الذكر حساب على الفيس بك والكل يعرفه هذا الموقع وما هي الفائدة منه , الا انها تستخدمه لاغراض اخرى وهو بمثابة مكان لعرض الازياء او مكان للراحة , حيث متى تحب سماع كلام جميل من مراهقين تفتح هذا الموقع , بالاضافة الى انها قامت باستخدامه في الاونة الاخيرة لضرب زميلتها بنفس القناة التي ( تلفيها ) , حيث نشرت صورة لزميلتها وهي تقبل هيثم يوسف !!!! وتدعوا اصدقاءها بالفيس بك لابداء الرأي وذمها !!!! .

المخجل ان هذا الموضوع ( اعلاه اقصد ) وصل الى ما يقارب 500 تعليق مختلف من حيث الذم والمدح وثالث من يحاول ان يلعب على الحبلين كونه صديق الاثنين بالفيس بك فلا يذم هذه ولا هذه وانها يمدحهن بطريقة معينة تجلعه لا يخسر الاثنين ( فيعتقد ان رضاهن هو رضا الله  فلا يحاول ان يخسره ) , اما ما لفتني من تعليقات هو الاسلوب الذي تتكلم فيه ( الاعلامية ) مقدمة الشعر من حيث الفاظها السمجة الفجة التي تنعت بها بعض الاشخاص ممن خالفها الرأي على خلاف ما نشاهدها عبر قناتها وهي تحاول ان تظهر نفسها مثالا للعفة والشرف وكيف انها ترفض حركات زميلتها وتصرفها مع هيثم يوسف وخصوصا عندما تكون من عائلة محافظة مثل عائلة زميلتها !! .

لا اعرف ماذا اقول بمثل هذه المواقف , اليس من الاجدر بهذه ان تلبس شيء محتشم في برنامجها ؟ حيث تظهر يوميا بشكل مختلف وكانها عارضة ازياء حتى وصل امر انها تجلس ويتغزل بها كل من تجلبه الى برنامجها من الشعراء الذين لا يجب ان نسمهم شعراء كما نطلق على عريان السيد خلف وكاظم اسماعيل كاطع وحمزة الحلفي ورحيم المالكي وسمير صبيح وصباح الهلالي بالشعراء !, اليس الاجدر بها ان تتستر على زميلتها وان توفر الانتقادات والتشهير الى نفسها وان تأخذ من اخطاء الاخرين عبرة لنفسها وان تدرك ما لها وما عليها ؟ .. .

الا تستحي هذه وامثالها من هكذا امور ؟ , الا يخجل مسؤولي هذه القناة من جلب بنت لا تعرف اي شي والتباهي بها وبجسمها امام العالم  ؟ الا تسحي هذه القنوات من استغلال النساء واجسامهن لجلب المشاهدين ؟ هل هذا هو الاعلام الحقيقي ؟ وهل بهذه الاساليب نصل الى ما نصبوا له ؟ وهل تعرفون ان BBC و CNN عندهما مذيعات زنجيات غير جميلات وقبيحات ايضا , وهل تعرفون ان هاتين القناتين هن متصدرات الاعلام في العالم ؟ .

الى متى يظل الاعلام العربي يستخدم المرأة العربية وكانها طعم في سنارة ترمى الى الجمهور العربي وتستمر بالاستغلالها في شتى البرامج لرفع نسبة المشاهدة ؟ والى متى يستمر الاعلام العربي بتطوير جوانب معينة تقليدية محصورة في الجمال والاثارة والمظهر الخارجي ولا يهتم بالثقافة والاسلوب او حتى طريقة الكلام , اي ان المرأة بنظر الاعلام العربي مجرد اداة من أدوات الديكور .  

  

  

محمد حبيب غالي


التعليقات

الاسم: مؤيد
التاريخ: 07/07/2010 03:09:00
صدقت والله يااخي في كل كلمة كتبتها

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 26/06/2010 15:26:31
اخي العزيز محمد
هذا حديث ذو شجوووون
ولايتسع له مقال واحد بل يحتاج الى حملة توعية وثورة لمطالبة الفضائيات بإعادة تأهيلها بما يتوافق والأسس الصحيحة للإعلام أما فيما يخص الإعلاميات فانا معك فيما ذهبت إليه تماما فالبعض للأسف يشتغلن على المظهر الخارجي وكأنهن عارضات اجساد وأزياء وثمة فرق كبير
بين الأمرين ..
بالاضافة الى ان اهمية الجانب الأخلاقي في العمل الإعلامي من الأمور المهمة جدا فهي تنعكس على الإعلامي ومؤسسته والعاملين الآخرين خصوصا ان الإعلام رسالة وأمانة قبل كل شيء
انه حديث يطول ويطول

شكرا لك على هذا الطرح الموضوعي .




5000