هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أزمان وصحف

علي الاسكندري

( الى جمع المؤنث الهائم  .. جوزيه حلو ) 

 

  قلتُ كذا

القادمُ أحلى .. 

ولكِ الغاباتُ بكحلـِها الفاتِـنِ

حطبُ اليقينيات وفأس الجوق الهاتف 

جمهرةُ الكورالِ لكِ 

ولكِ كمنجاتُ زوربا وعصيانُ البلبلِ..

 لحظة َيبتلُّ القفصُ

برطوبةِ النشاز

 كذلكَ أنت

مئذنةُ العاطلينَ عنِ العبادة..

وصليلُ الخصوبةِ..

 وهي تلمعُ أسفل خـَصـرك  ..

ِ وخلف وصايا الحــُـجُـب ِ

الوثـّابةِ لسماءٍ ستزول

فـَتـَّـشتُ في عظام الأزمنة المطحونة      

 وأفــتـــّشُُ  في غيابكِ الباهظ

  عنْ جمرةٍ  بكثافةِ  غاباتِكِ  الهاطلةِ ...

على ثكناتِ رُفاتي

وعنْ هذا العالم  الذي لمْ يتعلم ْ .....

أفتش عنْ شجرةٍ بلونِ مرورك على عصوريَّ التي كانتْ .......

 وحضوركِ القادم  منْ أساطير لمْ تَكُ غيرَ غوايةٍ

وظلالِ فتنة

فـيـعـترضني  مخدعُ  رابعة العدوية  وهي

تنثرُ خيولَ صدرِها باتجاهِ الحيلة

ومسلاتُ الرعاة ِ اللذينَ تسللوا  خلفَ وهاد الرغبة

وتواروا وراء َ أنوثة مفطومةٍ  ونهدٍ مفلوج

ليسَ لديَّ ما اخرجُ بهِ الان ..

 من زوبعةِ عصورِ الرعي ..

 ومن قائمةِ المحرماتِ  المنقوشةِ ...

 على جسورِ مرمركِ الحليبي

ومزارع ثدييك المهيبين 

منذ أن كانت الكلمة

 منذ أن تدفقت لذة الماء على شقوق صلصالك المزمن

مذ تواضع الرب  المعزول  وبرر سلالة العبيد

وفساد بيضة الحياة المرة

أفتش بين أدغال فراغاتي المكسوة بالصمغ ..

 عن أنثى ..

 لم تنبطح بين مخالب شراهتي مثل نعجة

ولم تبرر تنمر  وحوشي عند منتصف الغنيمة

  ربما.. 

 أنت خلفي

وربما إنا بعدك...

 أتشمم ذكرى قمرك المبتور على سياج حديقـتي

وهي تتملص من برج العذراء ..

 وتتكرر في حضني خيبة بعد أخرى  

 وربما خلفي شعوب من المدونات ..

  التي فرّخت أمراضا  من التكرار

وأجيالا من جراثيم العادة ..

 التي تعثرت بصراطي المتهدل

ابحث في جناتك  المتخمة بالإغراء ..

 عن بلاغة بياضك الباهر

عن شرشف  لم يتشرب ..

 بطمث  الآخرة  المهجورة

أنت  أمامي

وأمام أولئك الذين بذروا حبات السمسم ..

 في حقول سرتك  الباذخة

وليلك المسجى   

وأمامي...

 مجد الأنوثة التي بعثرتها الصحف ..

 على منحنيات الطاعة العرجاء

أمام فرائسي الألف ..

 ولياليَّ التي (بالتْ) عليها شهرزاد الغابرة

أمامي ....

ليلة من كريستال

وشهوة داكنة  عطلتها رائحة ابطيَّ الملوثين ..

 بقائمةِ الغنائمِ

ديدني أنت ..

 وزوادتي وفراشي المؤرخِ بأرداف الحريم   

أفتش  عنكِ

وأرى  الشوارعَ  مدهونة برذاذِ حليبكِ الساخن ْ..

تـَتـَفـرّجُ على عورتي الناتئة

أُفــتـّـشُ في دِنانكِ المدفونة   

عن شراب لم تمسسه يد البغضاء ....

 وعن ينابيع أصابعك وهي تتحسس

مسارب الموسيقى ...

قلت ُ كذا ...

القادم أبقى  .

  

  

 

علي الاسكندري


التعليقات

الاسم: علي الاسكندري
التاريخ: 2010-06-08 12:45:55
الاحبة الذين توافدوا على ثكنتي الشعرية
لازلت بكامل عدتي وحذائي الثقيل وزمزميتي التي ملاتهامن احد الابار التي تتكفل سقاية الحجيج ..وما زالت كأس ابراهيم تترآى لي وقد هجر اور وشواطها الناطقة بالاضاحي والنذور . ما زلت مرعوبا من عودة السيف او الجزية او الضياع يبن حوافر الايدلوجيات المكررة .. تركت جثامين اخوتي طعما لضواري البرية ووحوش البحر ونسيت اهلي وحبيبتي رهينة في اقبية الشرق لاطل وحدي على المدنية فوجدتني احدبا لاقامة لي واعرجاتترصدني الاعين واحولا ومنشطرا الى اثنين وعشرين قبيلة كلما اجتمعوا في دورتهم الشهرية زاد الشقاق بينهم وتحولوا الى حنابلة ودراويش
مرتعب من حروب ستأتي غدا لاجل هذا لم اشيد لي بيتا
هربت الى الجمال لعله يهربني ويشفع لي لدى سيد الجمال والحكمة ..واخترت العزلة لانها صديقة الانبياء
لعل هاتفا يخلصني من روث الخنازير ويختار لي صديقة بمستوى الملائكة
احبتي الذين اوقدوا شموعهم امام شباكي من جهة البحر وقلبوا ازماني وصحفي ومروا عليها بمحبة او غير ذلك
انحني امامكم باجلال

الاسم: فاضل القيسي
التاريخ: 2010-06-07 20:47:38
صديقي ايها الشاعر الجميل /شكرا لك لأنك أنسيتني للحظات وجعي بمن أعرف/لك محبتي ودمت مبدعا

الاسم: Josée Helou -France
التاريخ: 2010-06-07 20:05:56
/ علي الاسكندري / لوركا بيراني / سلام كاظم فرج /
خزعل طاهر المفرجي / رياض الغريب /

تجمعنا معاً أمور كثيرة كحب الحياة ورفض الحرب والتعصب الديني والإنفتاح على جمال الكون ومخلوقاته وأسراره ـ يجمعنا الشعر والكلمة الحرّة وانفعالات عالمنا
الذي نعيش فيه ـ يجمعنا الصدق والجرأة والحقيقة وقوة واحدة لوحدة مجتمعاتنا العربية البائسة المنطوية على نفسها مقارنة بمجتمعات العالم الغربي وثقافاته الواسعة
الشاملة والتي تتناول أمور حساسة بطريقة علمية معاصرة وهذا تقريباً منذ إنتهاء الحرب العالمية الثانية / الدين ـ السياسة ـ الجنس

* تحياتي لكم ولكل من قرأ / أزمان وصحف / كتبها /علي الاسكندري
شكراً لكل مجتمع لا يعتبر المرأة سلعة
كل ما له علاقة بالجسد مقدس / لا محال
الكتابة وخاصة الإيروسية هي ينبوع الحياة وجوهر الوجود
* علي / قصيدتك قضية تمرد على مجتمعات تعودّت وحرّضت على التخلف
* لوركا / شكراً لمن يحضن المرأة الشرقية بقلب القصيدة
* سلام / الكتابة الإيروسية النسائية هي فضاء آخر لثقافة بهويات مختلفة
* خزعل / كبرنا ونحن نحلم بقصائد رامبو وبودلير
* رياض / المهم نحن الان احياء ونتذكر كل شيء / شكراً لكَ
...................................................................
مجد الأنوثة التي بعثرتها الصحف ..
على منحنيات الطاعة العرجاء
أمام فرائسي الألف ..
ولياليَّ التي (بالتْ) عليها شهرزاد الغابرة
أمامي ....
ليلة من كريستال
.........................

جوزيه حلو ـ فرنسا

الاسم: رياض الغريب
التاريخ: 2010-06-07 17:05:39
صديقي علي
لااحد يتذكرنا
نحن الجنود السابقين
كم ذرفنا على الحدود من احلام
لايهم
المهم نحن الان احياء ونتذكر كل شيء
نتذكر الصور الباهته للشمس وهي تصفع رؤوسنا المعرضه للقذائف والمطر وبنادق الموت المتسمر خلف ظهورنا
لااحد يتذكرنا
المهم
مازلنا احياء
ونتذكر كل شيء
ونعرف الحقيقه

الاسم: رياض الغريب
التاريخ: 2010-06-07 17:02:45
صديقي الغالي علي الاسكندري
امام نصك المذهل اقف كثيرا متأملا ماقاله احدهم عنا نحن الذين تقاسمنا المحن معا ربما سيأتي احدهم ليزور الحقيقة (وتطلع انت من المولدبلا حمص) واطلع انا وبقية الاصدقاء ايضا ( ايد من وراء وايد من كدام) وتصبح نصوصنا التي تشهد لنا بلامعنى وكأننا متنا منذ خمسة عشر عام
محبتي
رياض الغريب

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2010-06-07 15:37:24
فـَتـَّـشتُ في عظام الأزمنة المطحونة

وأفــتـــّشُُ في غيابكِ الباهظ

عنْ جمرةٍ بكثافةِ غاباتِكِ الهاطلةِ ...

على ثكناتِ رُفاتي

وعنْ هذا العالم الذي لمْ يتعلم ْ .....

أفتش عنْ شجرةٍ بلونِ مرورك على عصوريَّ التي كانتْ .......

وحضوركِ القادم منْ أساطير لمْ تَكُ غيرَ غوايةٍ

وظلالِ فتنة

شاعرنا الكبير على الاسكندري
ما اروعك
بحق نص ممتلئ في البؤر التأملية المحددة والمعينة والغير متشعبة ...هذا النص هو النص الذي يولد الانفعال الخاص بين ماهو حسي وماهو عاطفي .. لانه متماسك ومتكامل في فكرته والاسلوب ... ومثل هذا النص هو الشعر الذي اكد عليه بورخيس وماسك جاكوب .. عندما يؤكدون على الانفعال الخاص الذي يولد من الشعر ...
احييك استذي القدير واحيي شاعرتنا القديرة والمميزة جوزية الحلدمت تالقا
احترامي
مع تقديري العميقين

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 2010-06-07 11:04:09
الشاعر الشاعر علي الاسكندري..
مذ غزت شارع الثقافة النصوص الايروسية المعاصرة.. حتى انتفخ النقد وأنتفج.. في حين ان الايروسية لم تغب عن النص العربي منذ أمريء القيس.. لكن احتجاجات النقد مبررة لغلبة النصوص التي تتوسل الايروس لا الشعر.. وأختيارك جوزيه الحلو كان في محله فهي ابرز ممثلات النص الايروسي الذي يتوسل الشعر.. ويتوسم الفكرة..نصك ايضا ايها الشاعر كان زاخرا بالشعر والموسيقى والحكمة الباذخة
وكان الهجاء عميقا للتأريخ.. وما الايروسية فيه الا قناع الشاعر الحكيم او الحكيم الشاعر..

الاسم: لوركا بيراني
التاريخ: 2010-06-07 10:13:33
لنقاوة زجاج نوافذ عغبورك صفاء البرتقال فيحضرة الرقص
الاستاذ علي
اللوحة المرسومة هنا شفافية الالوان بمساحات بيضاء متجسدة بحركات فلسفية صاعدة دون سلالم ؟
كل الاحترام

الاسم: Josée Helou -France
التاريخ: 2010-06-07 02:50:29
علي الاسكندري



http://www.youtube.com/watch?v=NRYQRzIJOlo&feature=related

باسكال مشعلاني

************

أغنية / معاك
عمرو مصطفى
كلمات نور عبدالله

***************


*علي الاسكندري/ تسلملي أطيب أديب وشاعر مبدع وصديقي الغالي
سوف أعود وأكتب تعليقاً يليق بقصيدتك الجميلة جداً

.......................................

جوزيه




5000