..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مهجرة

يوسف هداي ميس الشمري

لقرع الباب صدى في قلبها الواجف ، فيخفق هو الآخر .  يبدو انه صاحب الدار ، جاء مجددا ليهددهم بالطرد . قال لزوجها قبل يومين :

_ إذا لم تدفعوا الإيجار هذا الشهر ، سيكون لي معكم شأن آخر .

وصفه زوجها بالشاب المتعجرف ، المغرور بوفرة ماله ، المتباهى بكثرة أملاكه .  يستمر القرع على الباب ، فيما ظلت هي  حائرة ، كيف تتصرف مع هذا الوقح الذي دهم عليها وحدتها ؟ . وفى لحظة عصف بها الغضب . قالت :

_ سأخرج له هذه المرة وأوقفه عند حده ، إلى متى يذلنا هذا المعيدى ببيته الخرب .

زفرت جمرا وهى تتحسر على الأيام الخوالي التي عاشتها في بغداد قبل أن يهجروا عنوة إلى الجنوب .

 صوت الباب يدك سمعها بقسوة . لم يكن زوجها في البيت . وبدافع الشراسة التي جبلت عليها ، هرعت تروم توبيخ الرجل .  

فتحت الباب . وقفت بكامل جسمها إزاءه . همت أن تشتمه لولا أن يلجمها بتحية مهذبة . أخذت نفسا عميقا ثم ردت عليه . وما إن استقرت عيناها على وجهه حتى اعتراها الذهول . يالها من مصادفة أن يكون هو صاحب الدار! . قفزت بها الذكريات إلى جامعة بغداد . وتراءت لها صورته في بزته الجامعية يخطر بين زملائه بثقة عالية . عندها راهنت صويحباتها على أن تذل هذا الشروقى القادم من الجنوب .

أيقضها صوته وهو يقول :

_  ماذا تقولين ... سيدتي ؟ .

_ ها . . . . 

_ بخصوص الإيجار . . . .  هل لكم نية الدفع أم لا ؟ .

ظلت تطارده بنظراتها حتى أوقعته في المصيدة .  تقدم نحوها بعد أن وجدها تقف وحيدة قرب الكشك ، صارحها بحبه ، ابتسمت له وقالت : أريد منك أن تصارحني أمام كل زميلاتي .

_ لاتنسي أن هذا هو الشهر الرابع الذي يمر دون أية فائدة من زوجك .

أوقفته حذائها ، وأمام جمع من الطالبات أمرته أن يتكلم ، بيد أنه لم ينبس بعد أن اشتم رائحة الغدر منها . ظل مشدوها لما يواجهه من موقف حرج .

_ صدقيني لا أريد أذاكم ولكن . .  . .

رفعت صوتها ، أكالت له الإهانات واحدة تلو الأخرى ، ركزت على ضعة أصله كونه  شروقيا ويتجرأ على عشق بنات بغداد  . قالت له  حينها كلمة طار صداها في أرجاء الجامعة  ، وأخذت تتردد بين أروقتها كأنها قول مأثور قيل في الأزمنة الغابرة .

البغدادية لايعشقها إلا بغدادي مثلها .

 كانت رسالة صريحة لكل طلاب المحافظات . . . . الجنوبية .

_  بالنسبة لي ، أعطيكم عشر أيام أخر لسبب تعرفينه أنت  جيدا ، ومن بعدها أرمى أغراضكم بالشارع . . .

صمت لبرهة محدقا بها وكأنه يقرأ أفكارها ، ثم أضاف :

_ لا تنسي إننا كنا زملاء في كلية واحدة ولنا بها مواقف . . .

ردت بحنق  :

_ موقف واحد وأظنه لم يفارق خيالك مطلقا .

اكتفى بإطلاق ضحكة مجلجلة ، سرعان ما تلاشت تحت شواظ نظراتها اللاهبة .  بادلها نظرة بنظرة . لم تشح بوجهها عنه معلنة تحديها له . ولاها ظهره ليركب سيارته ويختفى عن المكان تاركا إياها يعتصرها الألم .  

 

 

 

 

 

 

يوسف هداي ميس الشمري


التعليقات

الاسم: يوسف هداي الشمري
التاريخ: 04/06/2010 13:08:37
الأخ علي حسين الخباز المحترم أشكرك على المرور بي ودمت

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 03/06/2010 08:07:55
عزيزي يوسف المحترم تدخل مشاعرنا بشكل قسري لتغيير بعض شكليات الحدث يعني ان القصة تغلغلت في اعماقنا فهذا هو المضمون التدويني للابداع سلمت

الاسم: يوسف هداي الشمري
التاريخ: 01/06/2010 22:21:03
أخي العبساوي : الكرم وعزة النفس والإباء صفة غالبة على أهل الجنوب .
أشكرك على الملاحضة الذكية

الاسم: احمد العبساوي
التاريخ: 01/06/2010 20:24:34
صياغة جميله جداً
من وجهة نظري كوني ( شروقي ) أن تكو نهاية القصة أن يكون هو أكرم منها وهي الصفة الغالبة على أهل الجنوب ويغض الطرف عنها ولا يسألها حاته الى ( ايجار ) بما انها زميلته سابقاً
نأملك منك المزيد




5000