..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
زكي رضا
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حال العراقي يرثى لها ..عمو يوسف أنموذجا !!

ناظم المظفر

عمو يوسف المواطن العراقي الصالح والانسان الطيب كما يردد دائما أبو ورده في دار دور الذي يقول في مقدمتها (الماعنده دار ماعنده وطن) صحيح فقد قدم العم يوسف كل شيء للعراق كما شاهدنا في حلقات المسلسل حيث كان ذلك الاستاذ الفاضل صاحب الخلق الرفيع والثقافة العاليه التي نهل منها الجيل الذي درّسه والاجيال اللاحقه من الشباب وأفنى سني عمره في الدرس والتدريس من اجل ايصال كل معلومة تفيد أبناء العراق من الطلبه والشباب حتى علا الشيب هامته وأبيضت لحيته من التعب والقهر والظلم ولم يحصل طيلة حياته الفانيه في حب الوطن وعمل الخير والسير في هذه الحياة مواطنا صالحا نزيها وحتى في أحلك الظروف التي مرّت به فتراه يعطي الدروس الخصوصية دون مقابل الا من الاجر والثواب .
وقد عانى اّلام كثيرة وذاق مرارة العيش لستة أعوام خلت من الاحتلال والتشريد والتطريد لا أمن ولا أمان ولاسكن يؤويه ،ولطالما كان يحلم بشبر يعود اليه في بلاده كي يشعر بأنه عراقي فعلا حتى يصل به الحال الى المكوث في بقايا جسد أحدى السيارات الكوستر المستهلكه (بدي) ولم يسلم على نفسه أو على راحته وأستقراره حتى في تلك الحالة المزريه ، فمن تهديد المستأجر الى رفع أنقاض السياره(البدي) من قبل شفل بلدية بغداد الذي يركض وراء التجاوزات لتهديمها .
وأخيرا خرجت روحه الطيبه البريئه الى بارئها وهو في بيت التنك (كشر كوستر ) المستقبل ، ليشكوا الى ربه حال الملايين من العراقيين وما جرى عليهم. ناهيك عن حال المواطن الصالح الاّخر( مظلوم ) وكثيرون غيره من العراقيين الذين يسمون جدلا (عراقيين ) وهم ليسوا كذلك للاسف ، لانه قد حكى لي صديق يوما وهو ممن أنعم الله عليهم بأمتلاك عقار أو أرض سكنية أنه بعد ذهابه لتسجيل العقار كتبوا قبل أسمه عبارة( العراقي ) أي هكذا ( العراقي فلان بن فلان ) يعني الاّن فقط أصبح عراقي حيث دخل أسمه سجلات التسجيل العقاري في العراق ويعني هذا أن الذين لايملكون الاراضي والعقارات فهم ليسوا من أبناء هذا البلد والطامة الكبرى أنه سيأتي من يأتي من كل مكان من خارج العراق ويشتري ويتملك الاراضي والعقارات ويكتب عراقي أما أبناء ه الذين قضوا أحلى أيام عمرهم وأفنوا حياتهم في العيش على أرضه والدفاع عنه والمشاركة في بناءه وصيانته والحفاظ عليه فهم ليسوا كذلك ...
فما الذي يجري على أرضك يا عراق !!
(( لله في خلقه شؤون )) .......

ناظم المظفر


التعليقات

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 01/06/2010 23:44:26
الأعلامي ناظم المظفر ..
اشارتك وانت تضع اصبعك البنفسجي على الجرح العراقي ، صرخة بوجه الأنانية وسوء التخطيط .
اما جواب سؤالك الجزع فتجده متى ما عمل العراقيون جميعا تحت خيمة الحس الوطني العراقي.
وليكن بعلمك ان المحتل لا يترك بلدا الأ حين يجد ابناءه متعاونين متكاتفين اشداء على الكذب.
آمل أن أقرأ لك بمثل هذا الشعور العراقي والأحساس بالمسؤولية.

الاسم: من العراق
التاريخ: 01/06/2010 23:28:29
الك الله يا عراق ؟؟!!!.
شكرا لك اخي الفاضل هذه هي الحكومة التي لا تملك من الانسانية ذرة بل يريدون ان يمحوا الانسانية من الوجود ولكن آنى لهم هذا الله رقيب على كل شيء وسوف يكون مصيرهم مثل غيرهم بل اكثر ان شاء الله .....؟
تحياتي اليك يا غالي

من العراق

الاسم: كاظم الشويلي
التاريخ: 01/06/2010 20:46:05
مؤلمة وفاجعة تراكمات الحكومات المتعاقبة

احترامي وتقديري




5000