..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كروان الاغنية الشعبية حاتم العراقي في ضيافة النور

عدي المختار

بعد صمت طويل كروان الاغنية الشعبية حاتم العراقي في حوار خاص للنور :  

- تجربتي الغنائية الان اكثر نضجا والعراق هو الدم الذي يسري في عروقي .

- (الدنيا ماتسوى) جديدي الذي ساثبت للاخرين فيه اصالتي والشاعر حازم جابر له حصد الاسد فيه .

- ازقة وشوارع بغداد اتلمسها في حلي وترحالي وساكون في بغداد ان سنحت الفرصة لي قريبا.

حاوره  - عدي المختار

من بين حارات مدينة الصدر(مدينة صدام والثورة سابقا) وازقتها الضيقة التي انجبت الكثير من المبدعين والابطال والشجعان ممن قدموا للانسانية والعالم الكثير من العطاء وفي جميع المجالات المختلفة ,من تلك الارض والبيوتات الضيقة تفجرت موهبة صوت غنائي ينتمي لشجن الجنوب واحزان مواويله,صوت فتحت كل الابواب امامه حينما قال انا ساغني فكان حينها المطرب الشعبي الاول الذي تربع خلال التسعينيات على المراكز الاولى في الاستفتاءات والطلبات من على شاشات التلفزه العراقية واذاعتها,من مدينته الصغيرة وجلسات الشعر والطرب كانت تولد الاغنية التي يسرع كي يسجلها في ستوديوهات مدينته البسيطة التي بدأ من خلالها يبث شرائطه التي كانت تسير في السوق كالنار في الهشيم ,تميز باغانيه الشعبية الحزينة ومواويله التي لامست ايام القحط والجوع والكبت والقسوة ابان الحصار الظالم الذي فرض على العراق بعد غزو العراق عام 1991 وماتلاها من سنين كانت الكلمة والاغنية ذات المضامين المشفرة هي غير وسيلة للهروب من هموم واحزان ذلك الزمن العصيب,فكان ذلك الفتى الاسمر يجود على العراقين بترجمة احزانهم عبر الاغاني تارة وعبر المواويل تارة اخرى,ذلك هو الفنان حاتم العراقي الذي يمتلك حنجرة جنوبية مبدعة ,تعثر في مسيرته الا انه اصر على مواصلة المشوار فادرك مايريد بعد صبر وجهد وتحديات طويلة ,صمت طويلا عن الادلاء باي تصريح او اجراء أي لقاء صحفي الا انه اراد اليوم ان يتكلم فختارنا ان نكون بوابته للتواصل مع جمهورة في العراق بعدما هجره وسكن الامارات مجبرا بسبب ماشهده العراق بعد 2003 من انعدام الامن ورعاية المبدع ذلك هو الفنان حاتم العراقي من مواليد 20 مارس 1969 ببغداد , يتميز بأداء المواويل التي تنحدر كأسلوب إلى جنوب العراق ,التقيناه في الامارات ,فكان لنا معه هذا الحوار

  

*من اي سوق للحزن تشتري امتعتك؟؟

- وهل يوجد اكثر من العراق سوقا للحزن ,فالحزن عندي لا حدود له ، ونحن كعراقيين ولدنا حزانى بالفطرة، وحزني لربما من امي  التي كان في صوتها وهي تحاول ان تسكتني بطفولتي و(تهدهدني) كي انام  بصوتها الحزين جدا ربما كان له الاثر بنبرة الحزن في صوتي وايضا الاغنية العراقية تمتاز بالشجن والحزن , لكن ما زاد من مقدار الحزن الموجود عندي هو استشهاد شقيقي حيدر في القصف الأمريكي لمدينتي الثورة في العام الماضي، الأمر الذي أحزنني كثيرا خاصة وأنّه لايزال في مقتبل عمره (25) سنة، وكان رفيقي الدائم، حيث هو يعمل معي في فرقتي الموسيقية .

 

* اصبحت مؤخرا تهتم كثيرا بالاغاني ذات المضامين الصورية في الشعر؟؟ 

- أنا أحب الصورة الشعرية في الأغنية,وإن خلت الأغنية من الصور الشعرية تشعر بأنها مجرد صف كلام ولا تعمر طويلا في ذاكرة المتلقي .

 

* هل تؤمن بحشمة الاغنية العراقية ؟؟ 

- نعم لذلك لا أعتمد على الإسفاف نهائياً في اختياراتي، وجميع أغنياتي خالية من الإيحاءات والتلميحات الجنسية التي تخدش الحياء. ومن يتجه إلى هذا الإسفاف هو شخص فاشل لا يرقى إلى لقب فنان.

* ماعلاقتك بالموال ؟؟. 

- أنا أعتبر الموال مثل القصة القصيرة،وله أسلوب خاص ليصل إلى الجمهور، ولي تجارب ناجحة مع البومات خاصة بالمواويل .

 

* هل تشعر بان اغانيك وصلت للناس دون اعلام يوصلها؟؟

- هذا ما لاحظته في بيروت وما سمعته من بعض الأصدقاء في مصر. فأغنياتي ومواويلي واصلة وبشكل جيد وحتى اسمي يسبقني، ولكن وجهي غير معروف، وأعتقد أن هذا يعود لقلة اللقاءات التلفزيونية والحوارات الصحافية.

 

* إذا لماذا هذا الكسل الإعلامي ؟؟ 

- ليس كسلا بقدر الظروف السيئة، خاصة تلك التي مرت على العراق، وابتعاد الشخص عن أهله وناسه، حيث لا يشجعه كل ذلك على الظهور كثيراً .

 

* كيف ترى حال الأغنية العراقية اليوم؟؟

- الأغنية العراقية بخير طالما توجد أصوات جميلة وشعراء متميزون وملحنون غيورون على فنهم، ولكن بعض الفنانين الشباب يعتقدون أن الإسفاف في الأغنية هو السبيل الأقصر للنجاح،ولكن في كل لون غنائي هناك السيئ والجيد ولا أعرف لماذا يصر البعض على اختيار الصنف الرديء من الأعمال ولكن يبقى العتب الأكبر على بعض القنوات الفضائية التي تبث هذه النوعية من الأغنيات.

 


* كيف تجد قصي حاتم , وإلى أين سيصل ؟

- أنا أعتبر قصي هو حاتم العراقي القادم، ولكن بقوة أكبر، فهو حقق لقب (نجم نجوم الخليج) للعام الفائت، كما شارك في مهرجان الدوحة، ولكنني أجهزه بالشكل الصحيح، من خلال تدريسه وتثقيفه موسيقياً، وذلك بإشراف الأستاذين هيثم سعدون وصادق جعفر اللذين يعلمانه العزف على (الكيبورد) و(العود)وأنتظر أن يمر بمرحلة البلوغ بشكل كامل وأن يصقل صوته قبل أن أطلقه كفنان عراقي.

 

*وماذا عن ولديك أحمد وأسعد؟؟

- لديهما صوتان جميلان، لكنهما لا يمتلكان موهبة الغناء. قصي الوحيد الذي يمتلك الشجاعة والجرأة ليقف على المسرح ويواجه الجمهور.


* لماذا «الدنيا ما تسوى» هل حياتك لا تستحق ؟

- صدقني، الدنيا ما تسوى  حينما تكون بلا حبيب او بلا وطن او بلا صديق او حتى بلا هدف وبلا أحلام، كي يصبح للدنيا وللحياة قيمة ومعنى يجب أن تتوافر كل هذه العناصر فيها، وفي مقدمتها الوطن.

 

*  وأين تجد نفسك من أشباه الفنانين وكليبات العري؟؟

- أنا لست منهم ولا أرضى بتصنيف نفسي بينهم، فجمهوري يعرفني ويقدّرني، وأما هؤلاء المتشبهون بالفنانين الحقيقيين فإنهم لا يعيقوننا لكنهم يزعجوننا كثيرا وما يزعجنا أكثر كليبات العري التي أثبتت وجوب إيجاد لجنة رقابية متخصصة على الأعمال الفنية كونها تدخل كل بيت عربي .

 

*ما المعوقات التي تواجهك كفنان عراقي خلال ترحالك بين الدول؟؟

- معوقات السفر هي أكثر ما نعانيها، ويشاركنا في ذلك أعضاء الفرقة الموسيقية حيث نعاني كفنانين عراقيين من مشكلات عديدة في المطارات على اختلافها ومن عدم وجود تسهيلات لسفرنا.

 

* انت تغني  دائما للحبيبية ؟فمن هي ؟

- حبيبتي هي بغداد، وهي حبيبتي الجريحة التي تسكن  في روحي وتسري بدمي رغم ابتعادي عنها , فأزقة وشوارع بغداد اتلمسها في حلي وترحالي وساكون في بغداد ان سنحت الفرصة لي قريبا.

 

* ما الذي قدمته لهذه الحبيبة ؟

- كل ما تقدمه لبغداد هو قليل بحقها لذلك أرغب بتقديم الكثير لها ،فمهما قدمت لهذه الحبيبة أجده متواضعا، وقد تغنيت بها كأول وجه أبصرته وأول حضن احتضنني بحنانه ,هي باختصار الحبيبة التي لا يمكن ان نقدر  ثمنها .

 

* ما أكثر الأشياء التي تربطك ببغداد ؟

- بالتاكيد اكثر الاشياء التي تربطني  ببغداد أمي , وحارتي الشعبية (الثورة سابقا )مدينة الصدر حاليا التي تعلمت من أناسها الصبر وحب الناس هي مبعث آخر لهذا الحنين الذي لا تنطفىء ناره في قلبي.

 

*متى كانت المرة الأخيرة التي زرت فيها بغداد والتقيت بوالدتك؟

- لم أزر بغداد منذ ست سنوات، كما لم ألتقِ بوالدتي منذ سنتين، وبذا أحس بألم الفراق الذي يضاعفه بعدي عن هاتين الحبيبتين في آن واحد

 

* أي المشاعر  تحملها للعراق ؟؟

- العراق الدم الذي يسري في عروقي ,فقد يبكي الإنسان على فقدان عزيز يوماً أو يومين أو ثلاثة، ولكن صدقني أنا أبكي بشكل يومي على العراق، أبكي على كل العراق وعلى ما حدث فيه وعلى ما يحدث فيه.

 

*الم يحن موعد العودة للعراق ؟؟.

- إن شاء الله، قريبا ساكون في شمال العراق ,لاني أتوق إلى العودة ورؤية العراق. (بكى وسرعان مامسح دموعه واعتذر) اسف حبي وشوقي لوطني يحرقني .

 

*-  لكل منا بداية فاي بداية ترغب ان تدونها لنفسك عبر هذا اللقاء ؟؟.

- البداية كانت في العام1990م، وهي كانت صعبة للغاية ولولا ما لقيته من مساندة بعض الأصدقاء لما كنت نجحت وهؤلاء لا زالوا رفاقي حتى اللحظة كونهم شاركوني الفرح والحزن والمعاناة والنجاح طيلة مشواري وفي مقدمتهم قائد الفرقة الموسيقية سعيد البياتي والملحن ضياء الدين وغيرهم , وأذكر أنني وبحمد الله حصدتّ نجاحا مبهرا لدى إصداري للكاسيت الأول وهو ليس بالأمر الهيّن حيث ساحتنا الفنية العراقية تعج بالمنافسين وجمهورنا خطير وصعب وقاس في نقده لكن هذا الجمهور هو من جعلني أصعد سلم النجاح حين رشحني من بين عشرة أسماء فازت باستفتاء جماهيري أجراه تلفزيون الشباب المحلي في العام 1992م وقد كانت المنافسة شديدة ما بين (400) فنان برزوا آنذاك على الصعيد المحلي.

 

*هل تعرضت للمحاربة خلال مسيرة العشرين عاماً من احترافك الفن؟


- لم يكن الأمر يخلو في البدايات طبعاً، ولكن لم تكن تلك الحروب مؤثرة، خاصة أنني كنت أواجهها بتقديم أعمال ناجحة وأثبت في كل مرة قدرتي على التجدد والتميز.

* الشاعر حازم جابر ماله وماعليه ؟؟.

- له الحب والاحترام وحصة الاسد في البومي الجديد الذي ساثبت للاخرين عن اصالتي فيه ,فحازم جابر شاعر مهم جدا وماعليه الا يكون في اجتهاد دائم كما عرفته دائما .

 

* بعد كل هذه السنين كيف تصف تجربتك الان ؟؟.

- تجربتي الغنائية الان اكثر نضجا من ذي قبل بكل تأكيد .

 

*وقفت مع من في الانتخابات البرلمانية الاخيرة ؟؟.

- اكيد مع من ناصر المحرومين وسد رمق الجياع من وطنيين لايساومون على المباديء و لايتاجر بهموم الشعب.

 

 

عدي المختار


التعليقات

الاسم: انا عائشه علي من السودان
التاريخ: 18/03/2018 12:25:50
احب حاتم العراقي أحب كل أغانيه واتمنى اشوفك لو مره انا بحبك بحبك استاذ حاتم العراقي استاذ الاجيال

الاسم: ميلاد
التاريخ: 07/01/2016 16:58:58
قريبا ودي ازور مكتب الفنان حاتم العراق
ي للحصول علي جميع الاغاني لان الانترنت في الاحواز جدا ضعيفة
شكرا جزيلا اتمنى حاتم العراقي يسمع ندائي

الاسم: اريج السعدي
التاريخ: 15/04/2015 13:14:41
شكرا إلى الأخ عدي المختار على هذا اللقاء للعندليب حاتم العراقي بكل امانه أبد ماكو بجمال صوت حاتم في الموال الله يعينه على فراك الوطن وان شاء الله يعود بلدنا ويعم الأمن والأمان والمحبه يارب

الاسم: اريج السعدي
التاريخ: 15/04/2015 13:13:53
شكرا إلى الأخ عدي المختار على هذا اللقاء للعندليب حاتم العراقي بكل امانه أبد ماكو بجمال صوت حاتم في الموال الله يعينه على فراك الوطن وان شاء الله يعود بلدنا ويعم الأمن والأمان والمحبه يارب

الاسم: اكرم الجنابي
التاريخ: 26/06/2014 13:47:58
ارجو ان يغني للوطن والغربه فلا اجد فنانا يضاهيه بهذا المجال

الاسم: فدك العراقية
التاريخ: 17/10/2013 20:25:13
جزيل الشكر اقدمه للاستاذ عدي المختار~ بالحقيقة كان لقاء متميز مع العندليب لانه فعلا كسول اعلاميا لكم مجتهد عمليا وحاتم العراقي انا اعتبره شخص عصامي لان سيرة حياته تدل على انه كون نفسه بنفسه لذلك يستحق مني كل التقدير والحب وياحبذا لو تعمل لقاء مفصل عن سيرة حياته الشخصية والعائلية تحياتي لابو احمد الغالي

الاسم: فدك العراقية
التاريخ: 14/10/2013 21:52:06
اتمنى لوكنت سألته عن التحصيل الدراسي

الاسم: عبدالله الاصيل من كربلاء م 07804098039
التاريخ: 19/06/2013 02:31:18
اطلب طلب ارجو من حاتم الكثر من الاغاني الحزينه

الاسم: احمد اللامي
التاريخ: 06/03/2012 11:03:44
مبدع ابن ميسان عدي لقاء جيد ومشوق نتمنى الرجوع الى ارض الوطن ياحاتم العراقي الكبير

الاسم: حاتم الاحوازی
التاريخ: 08/10/2010 08:57:36
تحیاتی لک یاعدی المختار
حاتم فنان کبیرویکفیک حتی الفرس فی ایران یسمعون له وله جمهورکبیرفی الاحوازالعربیه وانامن جمهورامیرالحزن وادعی له الموفقیه

الاسم: مــــاجد
التاريخ: 26/07/2010 14:29:46
حاتم العراقي احسن فنان في العام

الاسم: عدي المختار
التاريخ: 29/05/2010 08:52:18
امجد الكعبي
سعدت بتعليقك الرائع
شكرا لك
مع حبي

الاسم: عدي المختار
التاريخ: 29/05/2010 08:38:16
احمد يوسف الخضر
شكرا لتعليقك وذوقك العال والراق
في الاطرأ
مع حبي

الاسم: عدي المختار
التاريخ: 29/05/2010 08:36:32
زينب بابان
شكرا لمرورك وتعليقك الذي في غير محله !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

الاسم: رحيم الحلي
التاريخ: 28/05/2010 19:52:46
الاخ عدي المختار :
تحية وتقدير لهذا الحوار مع الفنان الرائع حاتم العراقي الذي استطاع ان يخدم الاغنية العراقية عبر ايصالها الى جمهور واسع في الوطن العربي ، فكان بحق احد سفراء الاغنية الشعبية العراقية الممسّكة بنكهة الاغنية الريفية ، وجميل منك تسميته بكروان الاغنية الشعبية ، فقد امتازت اغانيه بحب جمهرة الشعب لها من بسطاء الناس من فلاحين وعمال ، عملت شخصياً مدة طويلة في مجال التوزيع الفني في سوريا حيث كنت امتلك لمدة عشر سنوات محل تسجيلات اسميته تسجيلات بغداد ، وقد لاحظت ان حاتم العراقي الى جانب كاظم الساهر وياس خضر ورياض احمد وعلي العيساوي وسعدي الحلي وسعدي البياتي وحسين نعمة وفاضل عواد ورضا الخياط وكريم منصور ومعذرة من الذين نسيت ذكرهم ولم تنصفهم ذاكرتي كان هؤلاء كما اتذكر اكثر المطربين شعبيةً واقبالاً من الجمهور المحب للاغنية العراقية في سوريا ، ان هؤلاء زادونا حباً وشوقاً لوطننا بل وزادونا فخراً واعتزازاً ، تحياتي للشاعر المبدع حازم جابر ولموهبته الشعرية الرائعة .
ارجوا من الفنان حاتم العراقي ومن الشاعر حازم جابر ان يهدوا جمهورنا اغنية تمزج بين حب الحبيبة وحب الوطن مثلما فعل الشاعر المبدع زهير الدجيلي في اغنيته الرائعة الطيور الطايرة التي كانت اكثر اغنية لاقت اعجاب الجمهور واغنية ياديرتي التي غناها المطرب كريم حسين ، فالاغنية لها دور هام في مخاطبة الناس وفي خلق المفاهيم الاجتماعية النبيلة ، وتتفوق على الدراما في هذا الجانب ، فوطننا بأشد الحاجة الى دور الكلمة ودور الفنان المحبوب ، من اجل الارتقاء بالمواطن الذي اضرته الحروب الرعناء والحصار والعنف المتصاعد مع مجيء المحتلين فلنغني للحبيبة وللوطن والناس ، لكم كل التقدير والمحبة .
رحيم الحلي

الاسم: احمد يوسف الخضر
التاريخ: 27/05/2010 11:43:32
اولا .. شكرا الاستاذ عدي المختار على اللقاء مع الفنان حاتم العراقي الذي يعتبر صاحب علامه مميزه في الغناء العراقي تستحق التوقف عندها بغض النظر على الاعجاب به او عدم الاعجاب فذالك امر اخر فكل انسان له ذوقه الخاص ..

احمد يوسف الخضر

الاسم: امجد حميد الكعبي - فنان تشكيلي
التاريخ: 26/05/2010 07:54:42
حاتم العراقي فنان كبير لانه ترجم لغتنا الشعبيه بصوته العذب الحزين تحياتي لك عدي المختار لصطياد هذه الماده بحجم الحوت

وانا احد جمهور ضيفك
وطلبي من حاتم العراقي في اغنياته القادمه ان يعطينا كم من الموسيقى ويختار نصوص تعظم نهرنا الخالد الفرات المقطوع والمتوقف من قبل تركيا وعند الاكراد محبوس في سد دوكان نحتاج اغنيه تهد سد دوكان ليصل نهر الفرات الى الفرات الاوسط ونحتاج مواال بلا كلام فقط اه اهاااااااااات اه اه اهاااااااااااااااااااااااا اهات


اشكرك جدا وارجو ان يسمع ندائي حاتم الاماراتي




5000