.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لك ما أردت يا صائب خليل !!

فالح حسون الدراجي

شرَّفني أخي، وزميلي العزيز، الكاتب الوطني العراقي صائب خليل بطلب غال وعزيز، وقد أرسل لي طلبه هذا برسالة شخصية سابقة، ثم كررَّه بمقال حلو ( ولا أحلى منه ) نشر أول أمس في مواقع البرلمان، وصوت العراق، وموقع النور  ومن المهم ذكره بأن ثمة زملاء، وأصدقاء كثيرين قد تضامنوا مع الأستاذ صائب خليل في طلبه، ولعل رسالة أخي وصديقي العزيز الدكتور عاقب الهاشمي، ومكالمة الأخ العزيز الدكتورهاشم أحمد وما تم فيها من أتفاق حول الموضوع، ناهيك عن ما تلقيته من مكالمات هاتفية، ورسائل أخوية من بعض الأخوة والأخوات في ديترويت وكندا والسويد، تاتي ضمن نفس السياق، وتؤيد نفس الطلب، حتى اني وجدت  لدى بعض الأخوة والمحبين أستعداداً لدعم الفكرة، وإنجاح المشروع، مهما كانت المتطلبات والمستلزمات،ومهما يحتاجه الأمرمن جهد مادي ومعنوي، لكي تتحقق الغاية، وينجح الهدف!!

وربما يسأل بعض الأخوة القراء- الذين لم يقرأوا مقالة العزيزصائب - عن ماهية هذا المشروع، وتفاصيل هذا الطلب؟!

وللأجابة على ذلك أقول : كان الأستاذ صائب خليل قد طرح عليَّ فكرة كتابة (سيدي) يضم عدداً من الأغنيات الوطنية، والأنسانية عن شهداء عراقيين، سقطوا دفاعاً عن وحدة العراق، وتجانسية شعبه، وجمالية أطيافه وألوانه البديعة، مثل الشهيد رحيم المالكي، وشهيدي جسرالأئمة عثمان علي، وعلي سيف، وشهيد التعصب الطائفي البغيض (شهاب)، وغير ذلك من النماذج الوطنية الرائعة التي أستشهدت وهي تدافع حد الموت عن حقوق، وحياة، ومصالح ( الآخر )!!

وللتذكير فأن الأستاذ صائب - وكما ورد في رسالته، وفي مقاله أيضاً -

قد رشحني للقيام بهذه المهمة الوطنية والأنسانية المشرفة بعد سماعه أيضاً ( لسيدي شهداء الطريق ) بصوت فنان الشعب فؤاد سالم، حيث تضمن هذا الشريط عشر غنيات وطنية،  وانسانية، لعشرة من شهداء العراق الأبطال، الذين ضحوا بحياتهم من اجل حرية العراق، وسعادته

وقد كان لي شرف كتابة أغنيات الشهداء العشر، في حين ان الأتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة،  كان قد تكفل مشكوراً بدفع جميع تكاليف أنتاج هذا الشريط ( كأجورالأستوديو والموسيقى)!!

وقد كانت فكرة هذا السيدي قد بدأت، وتحققت قبل سبع سنوات، حيث سجل الشريط ووزع في ذلك الوقت، ولم يزل يوزع حتى هذا اليوم!!

كما أن شريط (سمفونية المقابر) والذي ظهربعدسقوط النظام الصدامي بصوت القاريء اللامع باسم الكربلائي، والذي تشرفت بكتابته أيضاً، كان واحداً من العوامل التي دفعت الأخ صائب لأختياري تحديداً لكتابة نصوص هذا السيدي المهم والضروري اليوم، والذي أتوقع له نجاحاً وطنياً وفنيا - لو تم تنفيذه كما اتمنى وأريد - بخاصة لو تبنته مؤسسة

ذات أمكانيات مادية، ومعنوية مثل شبكة الأعلام العراقي، أو وزارة الثقافة- بعد هروب وزيرها التحفة من وجه العدالة - أومؤسسة المدى، أو حكومة أقليم كردستان، أو مؤسسة شهيد المحراب، أو أية جهة تدعم العمل، دون أن تملي علينا شرطاً واحداً غيرالشروط الوطنية الحقيقية!

هذه فكرة الأستاذ صائب، وقد نالت تأييداً واسعاً من  العراقيين النجباء، وبناء على هذه الفكرة، وأستناداً لمعانيها العظيمة،  أعلن عن موافقتي على تنفيذ هذا الطلب الوطني والأنساني النبيل ( وراسي قبل أديَّه )!! ويسعدني ان أقول بأني بدأت بكتابة العمل فعلاً، قبل أن أبدأ بكتابة هذا المقال، وقد أخترت في البدء، عدداً من أسماء الشهداء الذين سيكونون  حجرالأساس في هذا المشروع الغنائي الوطني، إذ سيكون من بينهم  الشهيد البطل رحيم المالكي، والشهداء الأبطال عثمان، وعلي وشهاب، والأب رغيد، وأحد الأخوة من شهداء الأكراد الفيليين، وكذلك الشهيدة سحرالحيدري وأحد الأخوة من شهداء الصابئة، أضافة الى أحد شهداء الأيزيديين، وأحد  شهداء التركمان،إذ سأتصل بأخوتنا وأصدقائنا الذين يهتمون بشؤون وقضايا القوميات والأديان لمساعدتنا في هذا المشروع كالأخ العزيزالدكتور خالد الحيدر، هذا من جهة

ومن جهة اخرى فقد تم ترشيح عدد من الأصوات الغنائية الجميلة، لتنفيذ هذا العمل الوطني مثل الفنان الكبير فؤاد سالم، والفنانة القديرة فريدة محمد علي، والفنان المبدع أسماعيل الفروجي، والفنان المبدع حسن بريسم، والفنان المبدع أميرالعراقي، أضافة الى عدد من الفنانين الآخرين، مثل الفنانة القديرة شوقية، والفنانة الكبيرة أنوار عبد الوهاب، والفنان المبدع فلاح صبار، والفنان المبدع عبد فلك،  كما ستتم مفاتحة الفنان المتألق ماجد المهندس للمشاركة في هذا المشروع أيضاً، وسيتم الأتصال بعدد من الملحنيين المبدعين الكبار أمثال كوكب حمزة، وحميد البصري، وطالب غالي، وسرور ماجد، وعبد الحسين السماوي، وغيرهم من مبدعينا .

ومن هنا فاني اتقدم، وبرجاء وطني الى حكومة اقليم كردستان، لمساعدتنا في انجاح وأتمام هذا المشروع الكبير الذي سيظل حياً في ذاكرة الوطن، والتأريخ، وسيذكر بحروف من نور كل الذين يشاركون به، ويدعمون فكرته، شأنهم في ذلك شأن الوطنيين المخلصين الذين يسعون اليوم، بكل طاقاتهم، وقدراتهم من أجل أطفاء حريق الفتنة الطائفية المدَّمر، بخاصة وأن هذا السيدي، سيضم ثمان أغنيات تمثل شهداءنا، ومن كل طوائف الشعب العراقي سواء كانوا شيعة أوسنة وسواء كانوا مسيحيين أوصابئة، أو أيزيديين، وأياً  كانوا عرباً أوكرداً ، أوتركماناً، أوشبكاً!!

متمنياً على حكومة الأقليم - وهي المعروفة بمثل هذه المواقف - بأن تقوم بأستضافة المطربين، والملحنين الذين سيشاركون بهذا السيدي في مدينة أربيل - عاصمة الأقليم - وأن توفر لهم واحداً من الأستديوهات لتسجيل هذا العمل المهم، بخاصة وأن في الأقليم أفضل الموسيقيين، وأفخم الأجهزة الفنية، وأظن بأن هذا المر ليس صعباً عليها!!

ومن جانبنا فقد قررنا تنفيذ هذا المشروع، حتى لو لم يدعم من قبل أية جهة أخرى، إذ سنسجله في أي مكان في العالم، حتى لوأقتطعنا لقمة أطفالنا ثمناً لتكاليف هذا السيدي، وفي حالة أعتذارهذا الحشد الكبيرمن الفنانين، بسبب أرتباطاتهم، وظروفهم الشخصية، فإننا سنقوم بتسجيل الشريط حتى لو بصوت مطرب واحد، كما فعلنا من قبل في سيدي شهداء الطريق، حيث سجل بصوت الفنان فؤاد سالم فقط!!

ختاماً، أتقدم بشكري للزميل العزيزصائب خليل صاحب الفكرة الرئيس

وللدكتورعاقب الهاشمي، والدكتورهاشم أحمد، ولكل الأخوة والأخوات الذين دعموا الفكرة وهي في مهدها، وأعلنوا أستعدادهم لانجاحها، كما اتقدم بالشكرالجزيل مسبقاً لكل جهة عراقية ستدعم هذا العمل الوطني والأنساني، وجزيل شكري لكل فنان يساهم في انجاح هذا المشروع، سواء كان هذا الأسهام بصوته، او بلحنه، او بموسيقاه،ولي كامل الثقة بأن عملاً وطنياً، تقف أمامه وخلفه مصلحة الشعب، سينجح حتماً!!

مقالة الاستاذ صائب خليل

 

فالح حسون الدراجي


التعليقات

الاسم: فالح حسون الدراجي
التاريخ: 20/07/2007 02:30:00
العزيز الغالي الفنان الجميل صباح عرار
تحية طيبة
ألف شكر لك أيها الحبيب، فوالله لم تفارقني روعتك، وطيبتك، وذكراك المصورة في القلب، حتى وانا في ىخر الكون
تحياتي لك، ولكل المصورين العراقيين النجباء أمثالك، مع فائق محبتي وشكري لموقع النور
فالح الدراجي

الاسم: صبا ح عرار
التاريخ: 10/07/2007 13:11:50
تحية وتقد ير الى الاخ الو طني والصد يق الذي رفض الانحناء بااصعب الضروف ابو روزى فالح حسون الدراجي الذي كان التفاؤل جزء مهم من شخصيته الحميمه والسعي الى الخلاص حتى عبر المجهول في اقاصي الارض وبقى قلبه علينايالرحيق لم تجففه الاف الاميا ل كم انته عظيم ياعراق وكم انته حنيين يا فالح




5000