هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أجلسُ جنبَ حياتي

د. سهام جبار

1   

أجلسُ جنبَ حياتي   
أطعمُها الفراشاتِ المتيبّسة   
وقد توقّفَ رفيفُ الفضاء  
وصمتَ الضوءُ المتورّد
وكففتُ عن الركضِ طويلاً خلف المطر




2


أوراقٌ في المرآة تتتالى
أكونُ كلمةً وأرضى
أن أخرجَ عن سربِ المرآة
وأختبئ
أقطعُ شهادتَها الواحدة
وأنادي كلَّ الليل
قمراً لا يظهرُ فيها




3



الأبدُ الذي ألقمتْهُ طفولتي
حجراً
وقطعَهُ شبابي بنصال ضحك
يقفُ على العتبةِ ساخراً
من انكسار عصاي
في هشِّ السنين.





4


حبيبي الذي تقتلُهُ المصادفة
أرسلَ في طلبِ القياس
الذي أودى بالرغبةِ
أنا أشرتُ إلى الفجوةِ الحاصلة
لكن إشارتي سقطتْ
في الغياب.





5


يصنعُ حديقةً هذا المؤجَّل
يصنعُ سفراً خارجاً من كل عدم
يصنعُ يوماً بعيداً سوف يدخِّنهُ
قربَ بردٍ ما
محدِّثاً أولاداً من ذهنٍ ما
سيولدون.





6


كنتُ أرقبُه يقلِّبُ فراشتي في ضجيجه
تهيّأتُ لاتخاذِ حصني
وجلْبِ يقظةٍ
تعادلُ غفلتَه
ورقدتُ بجوارِ حبيبتي
إلا إنه رقدَ فيها.





7


عندما جدَّ الآثاري ورائي
كنتُ خبّأتُ المدنَ بأكملها
من الكتبِ والجمال في حديقتي
واختفيت.






8


الضوءُ المدوّن تحتَ سنيني
زجَّ القدرَ في العتمة
ونبّشَ عن حلمٍ
أضعهُ تحتَ الوسادة
هكذا أربّي أفقاً في قفص
ستنحرني وإياه في العيد أمٌّ ما
في الأعماقِ ألوِّنُ وقوفي خارج الصورة
وشجرةُ جنونٍ ترضعُ بالوناً يصعد
ببكائي.







9


من العالم أجمعُكَ ولا آتيك
أجعلُكَ نفسي الأخرى وأدعُك
أقولُ عناصرَك
وأركِّبُ الدواعي والمناسبةَ والأسماء
ثمّ أرتّبُ المصادفة
وأقضي وأُقدّر
لا أهمسُ في فضاء الصمت
بسوى اللذّة، أسير
إلى صوغكَ في العالمِ
.. يا قوايَ الأخرى.






10

أدركتُ الطفلَ في الغابة
في مقعدِ المعلّم
في أرجوحةِ الولادة
حيث أودعتْه حشرةٌ ذكيّة
في البطن الكبيرة
وغيّرتِ اتجاهَه.







11


مستلقيةً تحت سلاح
عشيّةَ أحلامِها الآفلة
الظلامُ يسلخُ منها مرآةً
وحشراتٌ دبقة تمتصُّ سباتَها.
المتاهةُ غطّتْ على باطنها
بدمِ أسماءٍ نما من سنواتٍ مفرّطة
البحرُ يقرؤها فلا تتفتّح
الزهرةُ النائمة تحت سلاح
عشيّةَ طرقِها المنغلقة.

 

د. سهام جبار


التعليقات

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 2010-04-24 18:28:45
تهويمات عبرت الفضاء
تحمل الرقى
تحمل نجوم واقمار وافكار
تلهث هنا وهناك بحثا عن الماهية


كلمت وافكار عبرت بنا الافاق
د سهام
اسعدني اني كنت بين سطورك

ودي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2010-04-23 13:00:37
احد عشر رقما ... تهت في زحمتها لكني تشبثت باطراف الرقم 7 لكي لا يجدني احدٌ انظر في أي اتجاه.
========== اقول أن ما قرأته الان يثير الدهشة!!!!!

الاسم: خلود المطلبي
التاريخ: 2010-04-23 12:44:29
صديقتي الغالية الشاعرة المبدعة حقا د.سهام

اقول وبصدق لم اقرألشاعرة عراقية او عربية مثل هذا الابداع ابداولو خرجنا عن دائرة المجاملات والاخوانيات ومرض الرجل الشرقي ولهاثه الدائم وراء اللغة الايروسية لاعتليت انت عرش الشعر بلا منازع ...لماذالان قصائدك فيها صور مدهشة وجميلة وساحرة و لغتك العربية قوية جدا بل قمة ما يجب ان تكون عليه اللغة العربية..

سعيدة جدا وفخورة بانك امرأة وشاعرة وعراقية

محبتي لك دوما سهام

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2010-04-23 11:40:15
أجلسُ جنبَ حياتي
أطعمُها الفراشاتِ المتيبّسة
وقد توقّفَ رفيفُ الفضاء
وصمتَ الضوءُ المتورّد
وكففتُ عن الركضِ طويلاً خلف المطر

حححححححح
رائع ملقرأت هنا
سلاما لروعة وحلاوة الشعر
دمت سيدتي

الاسم: علي حميد الشويلي
التاريخ: 2010-04-23 10:54:21
الضوءُ المدوّن تحتَ سنيني........*

لازلتُ
صدقني جهاتكَ ماهرة ْ

شكرا لأنك جعلتي المرأة الشاعرة
شاعرة

الاسم: متابعة
التاريخ: 2010-04-23 08:55:40
الشاعرة المتألقة الدكتورة سهام

اذا ما دل الجمال على شيء فأنه يدل على قصائدك لاسيما قصيدتك الجميلة هذه واذا ما استخدمت كلمة الروعة بمعناها الصحيح فهي تدل على قصائدك لاسيما قصيدتك الرائعة هذه ونحن المتابعين وقراءك المخلصين هنا في مركز النور نشكرك كثيرا كما نشكر مركز النور على تواجد كتاب رائعين مثلك فما حاجتنا لمتابعة المواقع الاخرى وهنا يتربع الابداع بكل سموه وبهائه

دمت مبدعة ومتألقة

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2010-04-23 08:45:36
د- سهام نص جميل.. مضيء بالابداع..دمت بالف خير
**********************
هناك تساؤل من الجميع عن الذين لايكلفون انفسهم عناء الرد..يرجى احترام آراء الاخرين ورد التحية

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2010-04-23 08:45:14
د- سهام نص جميل.. مضيء بالابداع..دمت بالف خير
**********************
هناك تساؤل من الجميع عن الذين لايكلفون انفسهم عناء الرد..يرجى احترام آراء الاخرين ورد التحية

الاسم: مقداد مسعود/شاعر وناقد عراقي
التاريخ: 2010-04-23 07:59:21
منذ (الشاعرة)مجموعتك الشعرية الجميلة وانت منشغلة بتوسيع مديات، حلمك الشعري،المزود بأجنحة معرفية متنوعة،من هذه اللقطات الشعرية العذبة،نحصل على شريط فراشات.انيقة كنصوصك دوما.

الاسم: د.محمد الحسوني
التاريخ: 2010-04-23 03:56:04
كم أنت رائعة يا دكتورة سهام كم أنت رائعة.
لقد جعلتني أقرأ شعراً حقيقياً لروح شاعرة. شكراً لأنك أعدتني الى البيئة الشعرية النقية الواسعة.




5000