هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


المسلسل دار دور

ولي شريف حسين الوندي

من أحل أن يكون العمل الدرامي مؤثرا ومن اجل ايصال رسالة انسانية الى المتلقي خصوصا التلفازي منه الذي يحتاج الى متخصص بارع يمتلك من الموهبة والدراية بعلم الدراما الشيء الكثير مع ادراكه لطبيعة هذه الوسيلة وخصوصيتها اضافة الى الثقافة العامة بشتى صنوفها . لان العمل الجيد يفرض نفسه من خلال النص الجيد وهذا يؤدي بدوره الى خلق علاقة بين المتلقي والكاتب بما يخلقه الكاتب الدرامي من شخصيات واحداث تكون قريبة من نفسية ووجدان المتلقي .
عرضت قناة الشرقيه الفضائيه خلال شهر رمضان المبارك عملا دراميا عراقيا رائعا الا وهو مسلسل " دار دور " للمؤلف والفنان القدير " قاسم الملاك ".
ان كتابة الدراما التلفازية ليست بالامر البسيط بل تحتاج الى متخصص بارع يمتلك من الموهبة والدراية بعلم الدراما الشيء الكثير مع ادراكه لطبيعة هذه الوسيلة وخصوصيتها اضافة الى الثقافة العامة بشتى صنوفها . أن هذا العمل الدرامي كان مؤثرا وموصلا رسالة أنسانية الى المتلقي . أن الفنان المبدع"الملاك " عرض من خلال ادواره المختلفة بالتعاون مع زملائه وزميلاته وكل المبدعين من الذين ساهموا في اخراج واعداد المسلسل تلك الأدوار التي جمعت بين التراجيديا والكوميديا . ورصد المسلسل حال المجتمع العراقي منذ أيام الحكم الملكي وحتى اليوم مرورا باحداث مابعد سقوط النظام وما لحقه من أحداث ارهابية مريعة، مذكرا العراقيين بقوة شخصيتهم وقدرتهم على تحدي الموت والحروب التي كانوا يعيشونها كل لحظة في تلك الفترات التاريخية الهامة من حياتهم وكيف أنه من المهم للجيل الجديد أن يبني عراقا جديدا يعتمد على ما يحمله تاريخه من قوى عظيمه وما يحمله مستقبله من أمل مضيء.
وكذلك اوضح وبين العادات والتقاليد العراقيه الأصيله من خلال المشاهد المتنوعه خلال أستشهاد ابنته واجماع أهل الحي على الوقوف معه في محنته وكذلك خلال سفره مع زوجته الى سوريا للعلاج الذي أظهر العادات العربيه العشائريه الأصيله من خلال أكرام الضيف وفي نفس الوقت أنتقد بعض المواقف والعادات الباليه حيث غارات بعض القبائل على القبائل او العشائر الأخرى ومن ثم أنتقاده ظاهرة التسليب .كما أبرز دور المعلم المربي من خلال شخصية"ألأستاذ يوسف " وأحتفاظه بكرامته رغم كل معاناته وتالمه من شظف العيش واضطراره الى بيع كتبه النفيسه من اجل لقمة العيش خلال فترة الحصار الظالم على شعبنا المكافح.
أن الفنان "قاسم الملاك " أجاد أدواره المتشابكه بين الكوميديا والتراجيديا ودوره كمؤلف وترتيب الرموز والشخوص الرئيسية منها والثانويه كل حسب موقفه الحقيقي وكانت كلها تنبع من الأعماق وكأنها أحداث حقيقيه وواقعيه. ومن المعروف عنه أنه ينسجم أنسجاما تاما مع الأدوار التي تناط اليه ونحن نتذكر دوره البارع والمتميز في مسلسل " حب وحرب " وكذلك "النسر وعيون المدينه" وغيرها من الأعمال التي تعكس الواقع العراقي
أستطاع الملاك ان يملك عواطف المشاهدين من خلال مزجه الأبتسامة بالدموع والجد بالهزل والنقد بالتقييم وكان أداؤه البارع ينبع من صدق احساسه ومشاعره.
تحية حب وتقدير للفنان البارع "قاسم الملاك " وزملائه وزميلاته في الوسط الفني ودعوتي للمسؤولين في وزارة الثقافة والأعلام أن يباركوا ويثمنوا عاليا دور هذه النخبة المبدعه من الفنانين الذين يشغلون حيزا كبيرا في الساحة الفنيه العراقيه لآجل خدمة عراقنا الجديد .

 

 

 

 

 

ولي شريف حسين الوندي


التعليقات




5000