..... 
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الى الهيئة السياسية العليا لمكتب السيد الشهيد الصدر (قدس) حول المناصب التنفيذية

راسم المرواني

لقد إعتاد الشارع العراقي على المفاجآت الرائعة التي يطلقها أبناء المنهج الصدري بقيادة الأخ (مقتدى الصدر) والتي غالباً ما تنم عن وعي سياسي رفيع ، وقراءة واعية للواقع السياسي العراقي ، وتدل بشكل أو بآخر على أن غاية السيد مقتدى الصدر وأخوته هي حل الأزمات ، والإلتفاف على إرهاصات الغد التي تؤشر لخلافات متوقعة .

إن من أهم المؤشرات الواقعية والتطبيقية على الوعي السياسي الذي يمتلكه سماحة السيد (مقتدى الصدر) ، هي :-

1-  فسح المجال للمستقلين والكوادر الوطنية من خارج المنهج الصدري للترشيح - برلمانياً - بمعية الصدريين ضمن قائمة الأحرار .

2-  إجراء الإنتخابات الأولية لإختيار (خلاصة) المرشحين لقائمة الأحرار الصدريين ، في خطوة غير مسبوقة ، والتي أثبتت احترام القيادة الصدرية لأصوات ورغبات القاعدة الصدرية المستضعفة .

3-  تقسيم أصوات الصدريين على وفق التوزيع (المناطقي) لضمان عدم تشتت الأصوات في خطوة ذكية أثبتت فاعليتها .

4-  دعوة السيد القائد للتصويت على منصب (رئيس الوزراء) في استبيان مهم وحضاري وانساني وإن لم يكن ملزماً ، ولكنه يدل على رغبة السيد مقتدى الصدر في إرساء دعائم أحقية القواعد الشعبية في ممارسة حقها في التصويت وإبداء الرأي والنقض والرفض والقبول ، وصولاً الى ترسيخ القيمة المعرفية لدى المواطن على أهمية صوته .

  

إن هذه الخطوات تدل على احترام القيادة الصدرية لأبناء المنهج الصدري ، وتدل على الوفاء الأكيد من قبل هذه القيادات لصوت ورأي الصدريين الذين لا ينكر (نأكر) بأنهم قد قدموا الغالي والنفيس بين يدي محبتهم وطاعتهم لقائدهم ، وبين يدي محبتهم وطاعتهم لحوزتهم الناطقة ، وبين يدي محبتهم لوطنهم وأمتهم ودينهم .

  

إن مرحلة الإنتخابات البرلمانية قبل الأخيرة ، قد أشعلت الكثير من التساؤلات والشكوك والإعتراضات لدى أبناء المنهج الصدري على مجمل أو مفرد المرشحين السابقين للدورة البرلمانية السابقة ، بسبب ترشيح (زيد أو عمر) لمنصب عضوية البرلمان رغم كونه غير معروف لدى الصدريين ، وهذا حدث أيضاً في الترشيح لعضوية البرلمان المزمع توليه للدورة التشريعية المقبلة ، ولكن ، بشكل أخف كثيراً ، وذلك بسبب إجراء الإنتخابات الأولية التي حلت جميع الإشكالات ، ومنحت المرشحين القدرة على أن يعلنوا عن أنفسهم عبر التصويت الأولي ، وإن تم استثناء بعض الأسماء من الإنتخابات الأولية ، ولكن تبقى النتيجة لصالح أبناء القواعد الشعبية من الصدريين في دعم مرشحيهم .

إن مسألة الترشيح لعضوية البرلمان لا تقل أهمية وخطورة من مسألة (المناصب التنفيذية) المترتبة على الإستحقاق الإنتخابي ، ويجب أن ينظر إليها من جانب كونها تتعلق بمستويات الأداء الماسة للمجتمع عموماً وللصدريين خصوصاً ، ولأن إرضاء الناس غاية لا تدرك ، ولأن مواضيع (المناصب التنفيذية) لا تخلو ولن تخلو من الإنزياح نحو الدنيا ، ولذا نقترح ما يلي :-

1-  أن يصار الى فتح باب الترشيح للصدريين ولغيرهم للمناصب التنفيذية .

2-  أن يتم منح الصدريين فرصة التصويت على المرشحين لهذه المناصب .

  

إن من الرائع والمفيد جداً أن تحذو هيئاتنا ومؤسساتنا ومكاتبنا الموقرة جميعها (حذو السيد القائد مقتدى الصدر) في استخدام آلية التصويت والإستبيان على (التكاليف) داخل هذه المؤسسات والهيئات .

 ومن الرائع والشرعي والمنطقي والمفيد أن تحذو الهيئة السياسية الموقرة ، واللجنة السباعية المحترمة (حذو السيد القائد مقتدى الصدر) في التصويت على أسماء المرشحين للمناصب التنفيذية قد يسبب إرعاجاً لدى بعض المتربصين بالمنهج الصدري الدوائر من خارج هذه الهيئة واللجنة ، مممن لا تعنيهم مصلحة ومسيرة المنهج الصدري ، أو يهمهم ويعنيهم أمر إيجاد (حسحسة) من خلال توزيع هذه المناصب ، ولكنه - قطعاً - سيمنح الصدريين ثقة - مضافة -  بقياداتهم التي أحبوها وأطاعوها ، وسيمنح الفرصة للكوادر والطاقات الأكاديمية الصدرية لتعود الى ساحة العمل بعد أن أغلقت عليها أبوابها ، وستكون الكلمة الفصل للصدريين ، وهي حتماً ستخرس ألسنة المتخرصين والمصطادين بالماء العكر ، والذين يريدون أن يجعلوا من توزيع المناصب التنفي ذية فرصة للطعن بأخوتنا وأحبتنا المجاهدين من أعضاء الهيئة السياسية العليا لمكتب السيد الشهيد الصدر (قدس) ، وقد يصل الأمر - لا سمح الله - بالطعن بأخوتنا من أصحاب الجهد المتميز والخيـّر من أعضاء اللجنة السباعية .

  

إن التصويت الشعبي على المناصب التنفيذية لأبناء المنهج الصدري يحمل من إبراء الذمة واحترام أصوات ورغبات الصدريين وتحملهم لمسؤوليتهم الدينية والتأريخية بقدر ما يحمله الصدريين من محبة وطاعة لأخوتهم وقياداتهم ، وبقدر ما يحملونه من محبة وطاعة وولاء لأخيهم وقائدهم (مقتدى الصدر) ، والذي علّمهم أن يكون دائماً هو السبـّاق للوفاء لهم ولدمائهم ولشهدائهم ولتضحياتهم التي شرفت المدى بحجمها .

  

  

راسم المرواني

المستشار الثقافي للتيار الصدري

العراق / عاصمة العالم المحتلة

 

  

 

راسم المرواني


التعليقات

الاسم: ابو سيف السماوي
التاريخ: 27/08/2012 09:08:11
رأي جميل جدا ان كان تحت اشراف السيد القائد المجاهد مقتدى الصدر اشراف مباشر كان الله في عونة مع احترامي الكبير لبقية الاخوة التيار الشريف.

الاسم: المهندس نصير عبد الامير الجياشي
التاريخ: 18/10/2010 10:14:49
بسمه تعالى والله خير راي وبارك الله فيك وشكرا نصير السماوي

الاسم: وسام محمد الخزعلي
التاريخ: 06/10/2010 17:15:09
سيدي العزيز الغالي نرجو من الهئيه السياسية بذل كل ما بوسعها لنجاحهل حل في مناصب سياديه وتحيه والف تحية الى سيد مجاهد مقتدى الصدر عزه الله وتحيه خاصه الى لاخ والصديق كرار الخفاجي في تعبة الله يكون عونكم في خدمة هل الشعب الجريح
وبارك الله بيكم ---- اخوكم وسام الخزعلي - ابو حوراء واسط- العزيزية

الاسم: علي عادل الصويرة
التاريخ: 06/10/2010 17:12:53
السلام عليكم انا منه المهجرين ابناء الخط الصدري لحد هاذهي الحظه لم يئتي احد او رجل دين يفقدني انا وغيري كثير من الناس رجعت وستقرت في بيوتها وانا ليس لديه اله الله فهل واحديسمع شكوتي لو واصطات فاقول يد الله فوق ايديكم لكل وادح يقرا هاذهي الرساله ويدير وجهه عن المضلومين

الاسم: ريسان العامري
التاريخ: 22/09/2010 17:44:48
السلام عليكم
أخي العزيز أن مسألة المناصب التنفيذية حسب تقديري هي أهم حتى من المناصب التشريعية كون هذه المناصب على تماس مباشر مع المواطن وأنها الاقرب اليه وهي من خلالها يتم تقديم الخدمات وغيرهاوتصليح مايمكن أصلاحه من مفاسد مالية وأدارية.أخي نحن أنتخبنا مرشحينا في الانتخابات الاولية والعامة ففي العامة صعد مرشحينا الى البرلمان ونريد أن تكون التنفيذية موزعة بالحق على من أنتخبناهم بالاولية كل حسب أستحقاقه مع أختبارات أضافية ومقابلات وحتى تزكيات وبحث عن سلوك هذا المرشح بين القواعد الشعبية ومدى تضحيته في سبيل المبدأ الذي نؤمن به نحن الصدريون خصوصا والمؤمنين عموما. أخي أن مسألة تصويت جديد على مرشحين قد يسبب إرباك لدى القواعد الشعبية ناهيك عن إن من حصل على مركز متقدم في الانتخابات الاولية ثم تأتي وتعيد التصويت عليه فأنه سوف يشعر بوجود نوع من الغبن عليه لذا أقترح بأن يتم أعتماد آلية مبدأ المفاضلة حسب الدرجات التي يجمعها من خلال المقابلات التي يجريها المرشح بأن توضع نسبة من الدرجات لمن أشترك بالانتخابات الاولية وهذه الدرجة تكون متناسبة مع المركز الذي حصل عليه في الانتخابات الاولية ودرجة على الجانب العلمي والثقافي للمرشح ودرجة على المعلومات الفقهية والمظهر الخارجي للمرشح وهكذا لاعتبارات أخرى . مع أمكانية أشراك مرشحين جدد لم يشتركو في الانتخابات الاولية لاي سبب

الاسم: عادل
التاريخ: 27/04/2010 15:06:11
سيدي المحترم
ويدل هذا ايضا الى افق سياسي واقعي بعيدوغير مسبوق المدى لما فيه من اللطائف ماهو واضح .




تحياتي

الاسم: محسسن حنون
التاريخ: 26/04/2010 11:28:13
السلام عليكم
اتمنى من الهيئة السياسية والسباعية ان تطبق هذا المقترح لما فيه من انصاف لجميع الكفاءات الموجودة بين ابناء التيار او خارجه خصوصا المناطق الفقيرة المحرومة من هذه المناصب كمنطقة المعامل مثلا والتي لم يترشح منها اي شخص لعضوية مجلس المحافظة او مجلس النواب مع اعتزازي بافكاركم القيمة والبناءة يا استاذي العزيز

الاسم: محمد الجابري
التاريخ: 10/04/2010 06:38:04
http://summereon.net/news.php?action=view&id=1875
سيدي الزيز طالما قرات لك وادرك تماما انك تجده تلرحب بالري اللاخر

معزتي اليكم




5000