.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


في خندق الصورة

فلاح الشابندر

موقد في ساعة مغيب غائم  
موهبة الجمر
ترسم على الجدران شبح كائن يُوحَى من لهب
  ...
في الظل ساهية
ولولا ملك في سريرتها أيقظها للفراغ من الرضيع زاحفا
صرخت
بو ...... بو ...... بو
ضم بوصلته بين أردانه
وكذلك يضم الغيم بشرى الرعد للأرض التي أباحت عريها
ولولا وشاية
أن البرق لا يفقهه
والصاعق دبوس في قش الليل .... باح في المتاهة
الحرب ملقاة على الطريق
ظلالها ثياب رثة
...
حرب على مدى حائط
حائط أفرغ صبره وحائر الذي أبدعه كيف يعيده
أمس المكان ... كان ..كنا .. كان ، وجه هنا.. وجه كان
يؤشر عليه
ويؤثر في وعيه المحنط 
لأنك الأعزل بلا خوف
أمل يدافع عنك
تشيعك الريح التي لاتؤدي
أيتها الريح الهاربة أمامي ...
أهرب أمامك
وأستدير باتجاهك
عدلا معكوسا
في وسط السوق تفضح زيف الحكمة
حين دست في الخرج المثقوب
نصف تفاحة مطبوخة بالشمس
طاعنة بالعفن
مسروقة من سلة السوق
تخبيء وجودها الحي في فرار موهوم
فرار إلى دائرة فراغه
...
شاقة رحلة الفرار المعكوس
عدت
وأسأل الخوف ...
أسأل المتهم منا
كل الخوف خائف
كل الخوف متهم
عدت منطويا على كون من الصمت
أسيرا بما يلوح..
يضاعف نفسه
يسعى أن يكون صورة ...
ونفثة من الروح يعشق نفسه
وأنا تحت المران لإرادة الصورة
تنتصر على عصيان الوعي القديم
كون
يدمي
يبكي
ينتصر
يتجلى جسدا عاريا، مدهشا، منجذبا هاربا
لهب نار أو لهب حرير ...
وأي الغوايتين..........؟
هاهي
عارية
مختبئة في صمتي في حريتي المشتهاة
ضاجعتها .. أضاجعها ... وحدي
حلم  يلهث ولا يكسر خاصرة النهر
وبعد تعب جميل ومرهق
ثملت
ذبالتي
ولفافة
التبغ
وفارغة كأسي
فضاءات شراع يتهادى مع  الريح ،.. رأسي ....
وأسقط
مني
في خندق الصورة
صحوت على همين
لا أدري أي منهما................... قد فر
والشاهد متلبسٌ بالتشويش من منفاه المعلق على فضاء النهار
يدخل خارجه
ويخرج داخله............ عصفور الضوء
حتى عسست زهرة الشمس واختلط الظل
صار
يقفز
يجاهد
يقفز
يجاهد الغرق عميقا
في
ماء
العتــــــــــــــــــــــــمة
                                                               



     


 

فلاح الشابندر


التعليقات

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2010-04-07 16:39:55
المفرجى الراهب 0 انا اراك الان راءسك على راحة يدك

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2010-04-07 16:35:25
سلام نورى 0 اخى راءسى غيمة وعره وفى اطرافى حمى الرعد اين انت 0

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2010-04-07 16:17:02
سيدى حمودى الكنانى 00 الورده والبلسم والشفاف والراقى جدا اشكر مرورك البهى سيدى العزيز

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2010-04-07 16:11:58
سيدى الشاعر الكبير سامى العامرى 0 ماذا يجول فى خاطر الشمعه 0 اينطفاء الاحتفال فا الرياح هذه الايام رياح شتى رياح افكار شتى 0 اشكر مرورك البهى سيدى العزيز جدا

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2010-04-07 09:49:05
ريما 0 اسال اذا كان للعصفورة ملل لا اعتقد او لانها ريما اظن ذاك 0 سيدتى العصفرة اشكر مرورك البهى

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2010-04-07 09:43:49
سيدتى زينب 0 السدرة علوية البستان 0 مذا توشوش لك العصافير فهى لا تتاخر مراسيلها اليك هل للعراق خبر خ سيدتى العلويه افتخر بك والله 0ة

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2010-04-06 16:59:21
سيدتى هناء النور 00 ان ما اكتبه يقراءنى اولا وكم اخافه 000 هكذا احظى بمرورك البهى يا سيدتى وكم ممنون لك وانت تنثرين علينا الحب بنصوصك الرائعه 0

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 2010-04-06 13:12:32
الرائع المتألق المبدع الاستاذ فلاح ..

اتنهد واغرس عيناي في حروفك واقرأها مرات ومرات .. لان النص يحتاج ان يقرأ كثيرا لروعته .. وابدعت ما كتبت اناملك ..

من تألق الى تألق

وتحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 2010-04-05 23:50:28
قرأت النص أكثر من مرة ..وفي كل مرة أجد معاني عميقة تجرني لتساؤلات،..وربما أن الأمور أمست هكذا مبهمة دوما ،فلم نعد نفقهه شيئا مما يجري حولنا.تحياتي وتقديري

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2010-04-05 19:23:49
اخي المبدع الكبير فلاح الشابندر
ماتسطر من ابداع ..يحملني على ترك سنوات عمري على قارعة الحزن والسعي نحو نهارك حيث لا يضاهيه في الالق اي نهار...اعود طفلة بين يدي ابداعك
تقبل مروري وتصفيقي وانحنائي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2010-04-05 16:35:58
العزيز الشابندر :
سألتني من هذا الذي يقول .... ثم غصت بالضحك ؟
قلت أكملي , قالت لا استطيع فدعني اشبع ضحكا . قلت اتقصدين :-
( شاقة رحلة الفرار المعكوس
عدت
وأسأل الخوف ...
أسأل المتهم منا
كل الخوف خائف
كل الخوف متهم )
قلت هذا الشابندر فلاح . قالت أهو جميل الى حد الهفوة ؟ قلت نعم بشرط الا يكون قاسم والي حاضرا والا ( تخربط العزل ) وهنا ضحكت ثانية وقال ناولني منديلا ورقيا كي امسح الدموع ... لكني فضلتُ رؤية عينيها دامعتين .
اخي فلاح أمس اتصل بي السماوي نهددا ومتوعدا هل انضممت الى جانبي وتخلصني من وعيده . ارسل لي تليفونك على ايميلي alkinani_hamid2007@yahoo.com انا انتظر

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 2010-04-05 14:06:07
لأنك الاعزل بلا خوف.. تبث همهماتك الى الريح.. ولأن رحلة الفرار المعكوس شاقة جدا (أسألني عنها!!)..والحرب على مدى حائط .. ليس أمام فلاح الشابندر الا أن يوثق أخر الصرخات.. لأخر عراقي ناج من الحريق..
شريكك في الهم.. سلام..

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2010-04-05 13:03:47
مبدعنا الرائع فلاح الشابندر
ما اروعك
نص جميل وجذاب شدنا اليه كثيرا
كما عهدناك يا صديقي نصوصك تثير فينا الشوق والحنين
لله درك
دمت تالقا
احترامي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2010-04-05 11:27:33
موهبة الجمر
ترسم على الجدران شبح كائن يُوحَى من لهب
...
نصف تفاحة مطبوخة بالشمس
طاعنة بالعفن
...
يتجلى جسدا عاريا، مدهشا، منجذبا هاربا
...
حلم يلهث ولا يكسر خاصرة النهر
وبعد تعب جميل ومرهق
ثملت
ذبالتي
ولفافة
التبغ
وفارغة كأسي
...
والشاهد متلبسٌ بالتشويش من منفاه المعلق على فضاء النهار
يدخل خارجه
ويخرج داخله............ عصفور الضوء
...
فلاح الشابندر الغالي النفيس
لديك قدرة فذة على التحايل اللغوي واجتراح الصور المركبة فاحترتُ أيَّها أقتبس !
مودة موصولة

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 2010-04-05 07:30:09
فلاح الحبيب
علي ان اعيد قراءة النص لاكثر من مرات وان كنت مسكونا بك منذ التقينا عيناً لعين وقلبا لقلب
ما زلتَ مسكونا بالهواجس واللوحات الريفية تحتويك المواقد والتنانير الطينية وظلال الثياب الرثة يا لبساطتك العميقة
خالص محبتي
قاسم والي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2010-04-05 04:52:08
شاقة رحلة الفرار المعكوس
عدت
وأسأل الخوف ...
أسأل المتهم منا
كل الخوف خائف
كل الخوف متهم
عدت منطويا على كون من الصمت
أسيرا بما يلوح..
يضاعف نفسه
يسعى أن يكون صورة ...
ونفثة من الروح يعشق نفسه
وأنا تحت المران لإرادة الصورة
تنتصر على عصيان الوعي القديم
كون
يدمي
يبكي
ينتصر
===============
سلاما صديقي
لروعة وحلاوة الحروف وجمالها
دمت




5000