هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


البحث عن سماء زرقاء

د . ماجدة غضبان

قال الغريب.. 

لا تزرعي..! 

فهذه الأرض...... 

لا تنجب سوى التنهدات...... 

قال الغريب.. 

ومضى .. 

لكن ما قال..... 

نبت على ارضي....

وتنهدت.....

ينبوعا من دموع....!!

*****************

أين المفر..؟

من الرمال....؟،

من لوني الأسمر......؟،

من الضلال .........

في بلقعها.....؟

من حصاري....

بالبيد والنضوب.....؟

من صديدها.....

المسكوب......

على جرحي....؟

 

أين المفر...............؟؟؟

*******************

صمت ..،

ونافذة..،

وسجائر..،

وشاعر في سقيفة

من رمال!،

يتململ في جسده

الصلصال!،

يسافر من موطئ قدمه

حتى مقتل قصيدته الأولى!،

يتحرك بينه..

وبين ما بقي منه،

النبتة الاستوائية

على الكثيب الرملي

تعرف كيف يحزُّ الليل

رقبة طيـّعة،

وخارج سقيفته

تدبر عساكره

في حرب..

لا يُعرَف كيف استعرتْ

سوى خرير دم

يتدفق...........

*********************

كفّ حضنت ْجرحا،

كفـّان على مهد رضيع،

أربع كفوف حول عناق،

عشرون كفا تقسم،

ألاف كفوف تزرع

موتا،

ملايين منها.......

بين أصابعها............

تنساب جدائل دجلة......

ويبتل الشاطئ.............

برضاب الشهداء............!!

********************

ليلة ندا القوم

عند النافذة المُختــــــَلَسة

اشتافوا إليه

أبصروا العروق

كأفاعٍ

على ظاهر كفيه

أبصروا حدقتيه

تبرقان

كسحاب خــُلـّب

إنما لا تشهدان

رفاقا

هدّوا أسوارا تنمو

على اشفار عينيه

 

وأرخوا جفنيه

كي يقتنص

سماء زرقاء...!

********************

اقطفْني!

فذبولي حدٌّ

يقام على الزهر

كل شتاء

ولسنا نمنع زمنا

من عبث نشأته الأولى

 

نحن لانبني

صروح حب

بل صروح طغاة

يقتطفون كلينا

ليلة عرس

لا نملك نجمتها

*******************

يعبرون الشواطئ الأخرى

حاملين أللآليء

والعشق

يجدّفون بالحزن

ويشربون الدمع

ترياقا

 

ما ودعوني

لم أرافقهم

 

كانت مراكبهم

ترسو على هالة الأطياف

بعيدا عن الآثار

التي بعثرتها الريح

على صفحات الرمل

*******************

العشق...

يحب الهجرة..

حين يخضر..

ينبت فينا..

ننبت فيه..

العشق حين يهاجر

يحمل في حقيبته

جذورا

هي آخر ما نملك

من وطن

ودَّعنا..!

**********************

أفيقي..

أيتها السفن

المبحرة قبل حلول

الموج....،

أيتها السفن المقبلة

بوجه الريح

دونما قلوع..،

أفيقي....

ما زلت هنا..

كجذور النخل!

اجهل البحار والأشرعة

ووداع رائحة التراب....!

*********************

ودعتـَـني

وحسبتـُها مزحة

خطوةً لها عودة

ككل الطرقات الدائرية

التي فيها أغوص

بلا جدوى

ابحث...

بين أحجارها

عن بحر يموج....!

 

حسبتُ أن الأشجار

هذا الشتاء

لن تعرى

وان الورد على شباكي

سيزهر

حسبتُ هذا الليل

سهرا طويلا

يُجهـَض بإغفاءة

....................

....................

آه.............

ما أكثر...........

ما حسبت...........

وخطوتي...........

بلا عودة...............


 

 


 

د . ماجدة غضبان


التعليقات

الاسم: حمزة النجار
التاريخ: 2010-03-31 22:54:39
كفّ حضنت ْجرحا،

كفـّان على مهد رضيع،

أربع كفوف حول عناق،

عشرون كفا تقسم،

ألاف كفوف تزرع

موتا،

هذه الكلمات استوقفتني لحظات اتامل فيها ماحدث للعراق سلمت اناملك ايتها المبدعة
تحياتي وتمنياتي لك بالتوفيق

الاسم: د..ماجدة غضبان
التاريخ: 2010-03-31 11:31:28
الاستاذ كاظم خضير
انها ملبدة بالغيوم وربما حصد الزهر غيري على شبابيك لم تمر بها اطيافي
د.ماجدة غضبان

الاسم: د..ماجدة غضبان
التاريخ: 2010-03-31 11:27:48
لاستاذ بشار قفطان
فات الاوان الشباك اصبح نسيج العناكب
وصروح الحب ابدا لم تكن غير صروح طغاة يتعاقبون
شكرا لك ولامانيك الغضة
د.ماجدة غضبان

الاسم: د..ماجدة غضبان
التاريخ: 2010-03-31 11:18:08
الاستاذ رفعت نافع
انهم هناك حيث يجب ان يكونوا مادمنا نرتضي بحياة دونهم بديلا
وحسنا صنعوا فماعدمنا بعدهم سوى الحياة نفسها وما عدموا بفراقهم سوى الخنوع والمهانة
د.ماجدة غضبان

الاسم: د..ماجدة غضبان
التاريخ: 2010-03-31 11:12:38
الاستاذ اسماعيل الياسري
هي الكلم حين تحتضن اكفنا الكلم، الاولى زرقاء كسماء نبحث عنها سقفالا يرتضي غيوما من القطران لارض الرافدين،والثانية حمراء تقطر ارواحنا منها ويستزيد الثرى بدم الاضاحي
فهلا توقف هذا النزيف او ذاك؟
د.ماجدة غضبان

الاسم: د..ماجدة غضبان
التاريخ: 2010-03-31 11:06:43
استاذي علي مجبل
تقبل تحية من قلعة لم يبق منها سوى الاسم تقيم شمال الناصرية ويليها الحي والشطرة يدعونها اهلها الجلعة
د.ماجدة غضبان

الاسم: د..ماجدة غضبان
التاريخ: 2010-03-31 11:03:19
تحية طيبة استاذ تحسين عباس
للنغم في قلبي رحلة تتجاوز سماء احلام مرقت كسحابة عابرة
انها تقيم في فؤاد يغلق عليها بابا لا يمنح مفتاحه الا لحب شمس حرقتها كحرقة قلب من فارقها واقام في بلد من جليد
د.ماجدة غضبان

الاسم: د..ماجدة غضبان
التاريخ: 2010-03-31 10:56:05
الاستاذ علي الزاغيني
جذورنا تضرب الارض عميقا كما النخيل لم نغادر البساتين فهي بين الضلوع تقيم وشوك ازهارها حلينا وربيعنا الدائم
شكرا لدعمك المتواصل
د.ماجدة غضبان

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2010-03-28 14:37:43
المتالقة د ماجدة الغضبان
تحية عطرة
نص جميل تاملت فيه كثيرا يحمل بطياته الكثير من المعاني التي تاخذنا بعيدا
أيتها السفن المقبلة

بوجه الريح

دونما قلوع..،

أفيقي....

ما زلت هنا..

كجذور النخل!

اجهل البحار والأشرعة

ووداع رائحة التراب....!

امنياتي لك بطيب الاماني والتالق
دمتي بخير
علي الزاغيني

الاسم: تحسين عباس
التاريخ: 2010-03-28 12:34:13
الصديقة / د. ماجدة غضبان

كنت اتقلب مع كل ترنيمة حملتها كلماتك المتنهدة عند غسق الانتظار فاستشفي شاردة الحنان باناغيمك الشعرية كنت هنا بدراية وخرجت بغيرها .

شكرا لرقاقة قلمك وسماحة سحرك ...

تحسين عباس ...

الاسم: علي مجبل الخفاجي
التاريخ: 2010-03-28 08:32:23
اختي الفاضلة شكرا لردك الجميل \\ احييك بعدد مدينتي سوق الشيوخ

الاسم: اسماعيل الياسري
التاريخ: 2010-03-28 07:21:19
قصيدة رائعه وجميله وحروف مشبعة بالشاعرية اتمنى لك التوفيق

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 2010-03-27 18:11:30
د. ماجدة الغضبان
ابارك لك هذا الابداع ... دعي مراكبهم ترسو على هالة الاطياف .... خوفا عليها من بحر يموج ....!

تحياتي واحترامي

الاسم: bashar kaftan
التاريخ: 2010-03-27 13:46:21
الفنانة بصوغ الكلماتالمعبرة عن المرارة والالم
الرائعةفي حبها لعشق الارض الدكتوره ماجدة المحترمه
لا اقول شيئا اجمل من الورد الذي على شباكك سيزهر
نعم سيزهر ونبني صروح الحب
مع كل الود والتحيات لك ايتها المبدعه

الاسم: كاظم خضير القاضي
التاريخ: 2010-03-27 06:12:49
د.ماجة غضبان
وتبقى ملبدة بالغيوم وان كان الورد على الشباك
ابدع متواصل وعطاء متجدد




5000