.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الصراع في أوبرا (فاوست)

امجد الدهامات

من المعروف أن الصراع هو الثيمة الأساسية في كل عمل فني أو أدبي ويمكن اٍعتباره العمود الفقري للعمل ونقطة ارتكازه، في الموسيقى بالذات يتخذ الصراع صوراً مختلفة تبعاً لاختلاف القوالب الموسيقية، مثل: السيمفونية، الكونشرتو، السوناتا، والأوبرا، وأيضاً تبعاً للآلات الموسيقية المعتمدة في العمل ومقدرتها الفنية على التعبير عن الصراع وكيفية إدارته، وسأكرس هذا المقال عن أوبرا (فاوست) للموسيقار الفرنسي (شارل جونو) باعتباره مثالاً غنياً على التنوع في أشكال الصراع وتعدده، الأمر الذي يميزه عن غيره من الإعمال الموسيقية المماثلة، ويمكن إجمال تلك الأشكال في:

•1. الصراع بين الإيمان بالله والإيمان بالشيطان: هذا الصراع الأزلي هو الفكرة الرئيسية في العمل، حيث مّثل الجانب الأول منه أهالي القرية البسطاء الذين أغواهم الشيطان المتخفي (مفيستوفيليس) وجعلهم (الفصل الأول) يطوفون من غير وعي حول العجل، أثناء إنشاده لأغنية (العجل الذهبي) أشارة إلى قصة السامري والعجل الذي عبده اليهود، ولكن هذا الإغواء لا يستمر طويلاً، إذ سرعان ما يكشفون حقيقته ويواجهونه بأيمانهم القوي بالله ويشرعون في وجهه مقابض سيوفهم لإظهار علامة الصليب عليها وهم يغنون (أنشودة السيوف):

Against the Powers evil, Our arms as sailing

وهناك مثال آخر: بطلة الأوبرا (مرغريت) التي يغويها (فاوست) بمساعدة الشيطان (الفصل الأول) لكنها أيضاً تتخلص من تأثيره عليها (الفصل الرابع) وتفضل الموت على الرجوع إليه طالما كان بصحبة الشيطان وراحت تبتهل إلى ملائكة الرحمة المضيئة في السماء كي ترفع روحها إلى الله في الأعالي:

Angel host, shining in the sky, Lift up my soul to God on high

أما الجانب المعاكس فنجد إن (فاوست) قد جسده بكل وضوح منذ أن عقد اتفاقه المشؤوم مع الشيطان الذي يعيد إليه شبابه المفقود ويحقق له رغباته الشاذة غير المشروعة بمقابل أن يطيع الشيطان ويكون عبداً له الأمر الذي يؤدي أخيراً إلى نهايته الطبيعية حيث يسوقه الشيطان نفسه إلى نار جهنم خالداً فيها.

•2. الصراع بين حب الوطن وحب الذات: نرى هذا الصراع متمثلاً بالشاب (فالنتين) ورجال القرية الذين يتطوعون في الجيش دفاعاً عن وطنهم الذي يتعرض للغزو من قبل الأعداء، ورغم بعض التردد والقلق الذي ينتابه على شقيقته اليتيمة (مرغريت)، ذلك القلق الذي عبر عنه خلال أغنية (حتى أشجع القلوب تحس بالألم في لحظة الوداع)

Even bravest heart may swell,

An the moment of farewell

ولكنه يحسم أمره (الفصل الثالث) وينتصر على ذاته ويقرر إن مصير البلد أهم من كل شيء ويذهب إلى الحرب ليعود بعدها مع رفاقه منتصرين وقد هزموا الأعداء.

•3. الصراع بين الحب العذري والحب الماجن: كانت هذه الثيمة حاضرة بقوة في الأوبرا، حيث نجد إن أجمل صورة للحب الطاهر النبيل مثّلها حب (مرغريت) للشاب الوسيم (سيبل) وتعلقه الخجول بها، وقد عبر عن هذه الطهارة بهديته الرمزية لها (الفصل الثاني) وهي باقة من الزهور قطفها من شجرة الورد وهو يغني:

   My these flowers convey,

What I would say

وبالمقابل فأن (فاوست) يجسد أبداً الجانب السلبي في الأوبرا، فنرى إن حبه للشابة نفسها، حب حسي ماجن خالٍ من الروح والعاطفة وقد تمثل بهديته (صندوق المجوهرات) رمزاً للحب المادي الذي يحمله لها ورغم انه استطاع بالاستعانة بسحر الشيطان، استمالة قلبها مؤقتاً لكنها في ختام الأوبرا تتخلص من هذا السحر والتأثير المدمر لـ (فاوست) وشيطانه لينتصر في النهاية الحب والخير للجميع.

 

امجد الدهامات


التعليقات

الاسم: امجد الدهامات
التاريخ: 04/01/2010 22:00:29
صديقي الخرساني
شكراً لك على كلامك اللطيف ولمرورك الكريم على مقالي.
تحياتي لك واتمنى لك التوفيق

الاسم: الشاعر حسن رحيم الخرساني
التاريخ: 03/01/2010 11:04:40
أخي أمجد الدهامات
شكرا ً لهذا الطرح الجميل
حولالصراع في اوبرا ـ فاوست ـ
لك مني
كل الحب




5000