.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أسئلة تبحث عن إجابة

انتصار صبري

يا سيدي البعيدْ  

أنتَ الوحيدُ الذي 

اخترقَ استفهامي !...

لذلكَ لم أزعُمْ أنّي في بُعدكَ كنتُ بخير .. 

بل كلّ سؤالٍ من أسئلتي الثكلى 

يحتاجُ لألفِ إجابةْ :

- أين أنت.. وأين أنا من بَعدِكْ

ولمَ احتجتُ لأن أهرب َ

مني إليكْ

ولماذا كنتُ أناديكْ..

أتشبثُ بِكْ ؟؟؟!!

تُرى لماذا حزمتَ الحقائبَ

ثمَّ تسلقتَ جدرانَ هذا الرحيلْ

وما قلتَ لي: وداعاً

حينَ استعدّتْ شمسُكَ - يا قاتلي - للمغيبْ

تمنيتُ لو أخبرتْني حروفُكَ

عساني أقدمُ ذاكرتي

حرَّ قلبي

وبعضاً مني

لترحلَ معْكَ بعيداً عني

وتبقى بقُربِكْ

برحيلِكَ

ذبُلتْ أحلامُ العمرِ

تشتتَ حبلُ الفكرِ

"أحبكِ" ...


كم أشتاقُ إليها !

" حبيبتي"

كم اشتاقُ إليها !

وكم أشتاقُ إلى رؤياكْ !

فيا ليتكَ تهطُلُ فجأة

كـ مياهِ المُزنِ ... فـ أشدو:

مُدَّ إليّ يديكْ

دثّرْ قلبي

فقدتُ الروحَ

فقدتُ الجسدْ

ضيَّعتُ أناي

لِمَ تتركني لصقيعِ الأيامِ

ونارِ الأشواقْ ..

لِمَ تتركني حتى تصبحَ أحلامي

في بُعدِكَ كابوساً يفزعُني. .

فأنثرُ دمعاتي

على آخرِ لحنٍ تعزفُهُ آلامي ..

لِمَ تتركني لشعورٍ بالوحدةِ .. قاتِلْ


هل تعلــمْ ؟؟

قد كان عندي شمعةٌ

تضيءُ أيامي

ودربي

وصارَ نورُها يخبو

ويضعفُ حتى انطفأ..

أتعلم أني أشتاقُ إليكَ

بكلِّ ألوانِكْ :

فَرحِكْ

حُزنِكْ

شوقِكْ

وجعِكْ

ضحكِكْ

وحتى صوتكَ المخدوشِ بالألمِ..!!

ولكي تتأكدَ من ذلكْ:

تعالَ واقتربْ مني

ضعْ رأسَكْ

على صدرِ اشتياقي


وأنصِتْ لنبضِ الحنينِ

وكيف يهزُّ ضُلوعي ..!!

وحدك من يُشغلني الآن ..

فهز إليّ بعناقيدِ اللهفةِ

أَساقطْ عليكْ

حُباً عذباً نقياً

ولن يشغلَ قلبي سواكْ


 

 

 

مصــر



18-2-2008


انتصار صبري


التعليقات

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 11:51:59
الراقية / سلمـى بلحـاج
ممتنّةٌ جدًا لكِ يا سلمى
حضوركِ أسعدني وجعلني أنتشي فرحاً
كوني بخير وسلام.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 11:48:38
الشاعر المبدع الراقي / استاذي يحيى السماوي
كعادتكَ متألق في حضوركَ وما أسعد قلب التلميذة بحضور أستاذها...
أستاذي الجليل كم يسعدني شهادتكَ المكتوب بالذهب وتذكرني كلماتكَ بقول الشاعر اليوناني القديم سيموندس
"ن الرسم شعر صامت, والشعر رسم ناطق"
فالشاعر فنان وهو محاكي ورسام ...
ومن الشعر ما قتل ومن الفن ما خلد... أنت تعلم جيداً كم أحترم رأيكَ بشعري...
فمقياس حَجم المبدع يَختلف من ذوقٍ إلى ذوق.. ومِن شخص إلى آخر.. ومن ناقد إلى ناقد بحسب ثَقافته و رؤيته للنص.. ومدى قَناعاته بأفكاره..
حضوركَ في صفحتي زادها بهاءً.. وضياء..
شكراً من القلب.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 11:40:17
سعد سنجاري
لا أجد إطالة بالنص ولا إسهاب قد يضعف النص
أرجو أن تتمنع النص جيداً
تحياتي

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 11:11:44
الراقي / سلام محمد البناي
مازال لساني معقوداً أمام جمالكم …أعذرني أن لم أستطع ترجمة سعادتي باطرائكم
لقد ترجمت هدير الجمال داخلي يا سلام … فلك مني الود والسلام.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 11:01:55
الراقية / شادية موسى
رؤية اسمكِ تجعلني أسعد كثيراً يا شادية...
شكراً لشهادتكِ المكتوبة بالذهب فهي وسام القصيد....
والفن والشعر روحان متمسكان عندي...
وكما قال الشاعر الروماني هوراس " كما يكون الرسم يكون الشعر"
أي أن الشاعر أيضاً يرسم ولكن بالكلمة لا بالريشة
لكِ خالص شكري وتقديري يا شادية على حضوركِ الراقي.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:50:01
الراقية / هدير موسى
إطرائكِ الرقيق استوقفني
فلكِ كل الشكر والتقدير على حضوركِ البهيج يا هدير
امتناني

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:43:05
الراقي / كمال شعلان
قسماً بما أهديتني اياه من قصيد
بأن قلبكَ طاهر
شكراً لكَ أيها الجميل
ولكَ خالص ودي وتقديري.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:41:33
الراقية /صفاء المرشدي
حضوركِ وقراءتكِ الجميلة أبهجتني كثيراً
لكِ مني كل الاحترام
مودتي

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:39:25
الراقي / د. عبد الرحيم مراشدة

لكل نص أدواته ومفرداته الخاصة, التي تعيد للصور حيويتها ووهجها
والاختلاف لا يفسد للود قضية, لأن كل قارئ يختلف في تكوين الرأي عن غيره
هناك عبارات كثيرة تقترب من ذات القارئ ومنها يبحث عن نقد وهذه ثمة القارئ الناقد
لأنه يريد أن ينسج لغته الخاصة, وربما يمكن للقصيدة أن تعثر على أصدائهـا
أسعدني حضوركَ ولكَ خالص ودي وتقديري.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:32:00
الراقي / بشير الغريب
مساءُكَ شِعر أيها الصديق
أنت لا تحتاج لتعليقي
فوجودك أكبر
أكبر.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:30:12
الراقية / نهاد سمير
لقد فرشتِ العطر لي من خلال مروركِ اللطيف
لكِ خالص شكري وتقديري.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:27:44
الراقية / وجدان عبد العزيز
هذه قصيدة وليست نثر...
والعنوان واضح لا يحتاج تفسير ...
والشعر لا يفقد رونقه أبداً ما دام هناك من يتفهمه..
تحياتي وتقديري لكِ.

الاسم: انتصار صابر
التاريخ: 18/11/2009 10:25:04
الشاعر الراقي / محمد سمير
ما أعذبك وأجملك وأرقك أيها الصديق...
أرتشف مِن زلالك يا نبع الرقي...
تسعدني دوماً فلك الشكر...
هنيئا لي .. بك..
مودتي.

الاسم: سلمـى بلحـاج
التاريخ: 11/11/2009 10:21:16
"تُرى لماذا حزمتَ الحقائبَ

ثمَّ تسلقتَ جدرانَ هذا الرحيلْ

وما قلتَ لي: وداعاً"

و هكذاأنتِ جميلة ، و هكذا أنتِ انتصار صابر
تجذبننا بجمال حضوركِ و إبداعكِ و عذوبة منطوقكِ

ودي وتقديري

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 11/11/2009 09:41:24
إيه ٍ حفيدة الولادة بنت المستكفي ... مرّ زمن ليس بالقليل وأنا أحدق في الأفق أملا برؤية فراشة من فراشات بوحك العذب ـ حتى خالجني الظن أن تكون" الفرشاة والألوان " قد احتجزت حنجرتك وحالت بين الشجرة و الهديل ... أما وقد قرأت نبضك الان ، فقد زال ظني ، ولذا أتقدم إليك بشكري ...

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 11/11/2009 09:40:57
إيه ٍ حفيدة الولادة بنت المستكفي ... مرّ زمن ليس بالقليل وأنا أحدق في الأفق أملا برؤية فراشة من فراشات بوحك العذب ـ حتى خالجني الظن أن تكون" الفرشاة والألوان " قد احتجزت حنجرتك وحالت بين الشجرة و الهديل ... أما وقد قرأت نبضك الان ، فقد زال ظني ، ولذا أتقدم إليك بشكري ...

الاسم: saadsinjary
التاريخ: 10/11/2009 20:43:37
المبدعة انتصار
كلماتك جميلة ولك نفس شعري جميل الى ان الاطالة غير المبررة والاسهاب قد يضعف القصيدة لذلك ارجوا ان تمعني في اختيار الكلمات اكثر ليكون لديك نص رائع وجميل تمنياتي لك بالموفقية ودوام الابداع

تقبلي مني كل الود

سعد سنجاري

الاسم: سلام محمد البناي
التاريخ: 10/11/2009 17:15:19
المبدعة أنتصار ..هي رحلة مع هذا النص الذي يتوهج بالمفردات المتوهجة بالشاعرية والاحساس المفرط ..سررت بقرائتها تمنياتي لك بالألق الدائم

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 10/11/2009 15:46:54
الشاعره الفنانه صاحبه الذوق الرفيع...انتصار صابر...

كعبق من مسك...رافق نسائم هذه الطله الجميله...حروف من عنبر..ومفردات مسك مقطر...وماء ورد صاف معطر...
سعدت بسطورك الالقه...وعطورك العبقه...لا غرو ان اضأت سماء النور ابداعا...فالفنان فنان...والفن والشعر رفيقان توأمان...
محبتي
شاديه

الاسم: هدير موسى
التاريخ: 10/11/2009 14:50:43
الشعر يا انتصار يعني حب وحزن
وأنتِ يا انتصار الصبر الجميل
انتصار صابر لقطعة حب تملأ شغفي
شكراً لكرم الحب النابع منكِ

الاسم: كمال شعلان
التاريخ: 10/11/2009 14:33:58

انتصار قرأت قصيدة للشاعر إبراهيم ربيع
فيها بيت ذكرني بكِ يقول

"قسماً بالله بأن أبقى
أهواكِ مدى الزمن الرحب!
تبقين بقلبي أغنية
تنثال عبيراً للحب!


ياهمسَ الغيب متى نُشِرَتْ
أنداء الفتنة للصَّبِّ
سيطير إليها مسحوراً
ما أعذبَ إحساسَ القرب!"
ـــ

أهديكِ هذه الأبيات
أنا بالقرب مما تكتبنه
مودتي

الاسم: صفاء المرشدي
التاريخ: 10/11/2009 14:29:40
ما أشعركِ يا إنتصار!!
شعركِ راقي ومهذب, وأنفاسكِ شعرية معطرة..
نصك راقي الأسلوب، رقيق الكلمات، رائق السبك....
تسبحي في عدة بحور، فتبرزي مهارة عالية...
أثرتني المعاني اللطيفة
"ِمَ تتركني لصقيعِ الأيامِ
ونارِ الأشواقْ ..
لِمَ تتركني حتى تصبحَ أحلامي
في بُعدِكَ كابوساً يفزعُني. ."
أبدعتِ ابنتي الغالية
وتمنياتي لكِ لمزيد من الإبداع


الاسم: د.عبدالرحيم مراشدة
التاريخ: 10/11/2009 11:26:07
نهاراتك عبق الياسمين
بداءة لا أجامل في القول : نصك يحتاج إلى الكثير من العناية والتكثيف حيث وجود إسهابات تقود للمباشرة والخطاب العادي وبإمكانك الخلاص من ذلك في اختزال الكلمات والتقديم والتأخير - بمعنى إعادة بنية وتركيبة الجملة لتغدو أكثر توهجاً ودهشةً ، لأن الإسهاب يقود للكلام التواصلي والعادي ويخفف شحنة الإبداع ‘ فبقدر ما يكون انحراف عن الكلام العادي وبقدر بث الخيال بقدر ما يكون الإمتاع والقوة في النص، وسأضرب أمثلة من نصك لاحظي لو أعدنا تركيب بعض الجمل لديك ماذا سيكون أثر السماع:
أنت أين؟
بعدك ..ثكلى أسئلتي
بعدك
أنت..أنا أين؟
لم أحتجب
لأهرب مني إليك

لديك إحساس مختلف بالأشياء وجميل يمكن أن يخرج منك كيفيات تعبيرية أجمل مع الممارسة بآلية تفكير جديدة ، فمثلاً لاحظي الصورة الجميلة التي أتت في نصك :
وهزّ إليّ بعناقيد اللهفة
أسّاقط عليك
هذه تلفظات تعبيرية قائمة على استثمار عنصر الخيال ، إضافة إلى استحضار المنتج الديني - أساقط عليك - وتحولت في النص لخدمة الفكرة ، إضافة إلى أنها تدعوالمتلقي والسامع للتأمل وإنتاج صورة خيالية تقود للدهشة والتوهج فهي صورة شعرية ناجحة بامتياز، من هنا أقول عليك الوقوع على مثل هذه الصور والكلمات وتوظيفها وحتى ابتكارها إن أردت السير في درب الإبداع، آمل المزيد والمختلف من الإنتاج لك
د. عبدالرحيم مراشدة/رئيس قسم اللغة العربية بجامعة جدارا الأردنية/ شاعر وناقد ومدير تحرير مجلة جرش الثقافية- وقعت على نصك بالصدفة.

الاسم: بشيرالغريب
التاريخ: 10/11/2009 10:54:58
((وحدك من يُشغلني الآن ..

فهز إليّ بعناقيدِ اللهفةِ

أَساقطْ عليكْ

حُباً عذباً نقياً

ولن يشغلَ قلبي سواكْ))
المبدعة انتصار صابر والله اقولها وانا متاكد انه كلام صادق ووصف اكثر من رائع
اتمنى لك التوفيق والنجاح
مودتي
بشيرالغريب

الاسم: نهاد سمير
التاريخ: 10/11/2009 10:01:12
ما هذه من كلمات قد اخذتني الى عالمك الذي وجدت فيه الحب الحنان الاشتياق.

داوما متالقة
نهاد

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 10/11/2009 04:59:05
الرائعة انتصار صابر
كان الاولى بالعنونة ان تكون فقط اسئلة
لان الشعر لا يحتمل التفسيرات ويفقد رونقه
كما هي ذائقتي ان قصيدتك هذه هي من النثر
الجميل تقديري لك

الاسم: محمد سمير
التاريخ: 10/11/2009 01:17:33
((وحدك من يُشغلني الآن ..

فهز إليّ بعناقيدِ اللهفةِ

أَساقطْ عليكْ

حُباً عذباً نقياً

ولن يشغلَ قلبي سواكْ))
............................
ألشاعرة الواعدة انتصار صابر
قصيدتك مبهرة من حيث :
- هرم بنائها الذي يشبه أهرامات مصر
- قوة اللغة والعبارات الشعرية
- سلاسة الإنتقال من بحر عروضي إلى آخر دون التأثير على إيقاع القصيدة الداخلي .
- صدق العاطفة وشفافيتها
بصراحة ....
أنت مشروع شاعرة كبيرة
دمت مبدعة حد النجوم
تحياتي العطرة




5000