.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الصدر قائد ... ليس مرحليا

علاء هادي الحطاب

لم يعرف الناس خلال فترة تسعينيات القرن الماضي وما تبعها تفصيلات المشهد السياسي العراقي وتنقلاته ومجرياته لانه كان مختزلا من حيث الادارة والقرار والتمثيل وكل شيء بشخص واحد وحزب واحد وعائلة واحدة ، وما على الرعية الى ان تصفق طربا لكل مايصدر منه من عمل وقول ومن يخالف تلك المعادلة يذهب الى المجهول الذي تعددت اشكاله واسبابه ووسائله ، لكن نتيجته واحدة .

لم نكن نعرف حينها شكل القائد ومواصفاته واهتماماته وواجباته وحقوقه ولا حتى كيفية الاقتداء به في زمن اكتفت به المؤسسة الدينية برجالاتها ومؤلفاتها وابنيتها وطقوسها الابتعاد كل الابتعاد عن السياسية وما يفرضه هذا المصطلح من تبعات اجتماعية تهم الناس وتتوقف عليه امور دينهم ودنياهم ، فتأريخ تلك المؤسسة لم يكن حافلا بانجازات سياسية تذكر سوى بعض المحاولات التي كان بعضها متسرعا ادى الى اجهاض نفسه او متثاقلا غيب نفسه وغاب عن انظار الاهتمام وٍِاتباعه .

الشهيد محمد محمد صادق الصدر كان عالما بكل ذلك بل واكثر اذ انه درس الحياة واطلع على تفصيلاتها بكل قطاعاتها ، سيما السياسية منها ورسم طريقا لقيادة ليست مرحلية متسرعة ولاغائبة متثاقلة تأتي وتذهب ولايبقى منها سوى اوراق خطت عليها كلمات قد تنفع روادها ومرتاديها ومحتاجيها لا غيرهم من عامة الناس وليس نخبتهم .

اذكر حينها اول مرة زرته في برانيته الصغيرة ... كان جالسا في غرفة صغيرة يحيط به نفر قليل من انصاره يدخلون متخفين ويخرجون كذلك ... ومازلت اذكر اخر جمعة اقام فيها الصلاة ... حينها لم استطع حتى رؤيته حين دخل وخرج نتيجة تدافع المئات من الناس نحوه .. واليوم اشهد تلك القيادة وما اثمرت من نتائج ايجابية فرضت نفسها واقعا على الحياة العامة فلم تغيرها متغيرات الواقع الكثيرة والمتسارعة ومصائب الدهر الاكثر ... اليوم ماتزال العشرات من الملايين تتبع ذلك النهج وذلك القائد الذي رسم دربا ليس لمرحلة معينة او لمجموعة بعينها ... نعم من سبقه كان مرحليا بأمتياز وبكل شيء سوى مولفاته وكتاباته المدونة والدليل لم يبق منهم سوى مؤلفات وصور وكتب تملأ المكتبات . نعم كتب تملأ المكتبات ... وهذا حسن بكل المقاييس والاعراف بل جميل نحمله لهم ما حيينا ، لكن الشهيد الصدر ترك اثارا ميدانية تلامس الواقع واليوم نلمس ذلك من خلال جملة كبيرة من طلابه وائمة جمعته "على اختلاف مراجعهم الان" كأنه لم يمت منذ احد عشر عاما ... وجملة من السياسيين " على اختلاف مسميات كتلهم واحزابهم " واستاذة ومفكرين وليس هؤلاء فقط بل كل شرئح المجتمع ، كل اؤلئك لم يستفيدوا فقط من علومه بل استفادوا ميدانيا من ادائه القيادي المرجعي الذي علمهم كيفية الاقتداء والاطاعة "على الاقل من اتبعوه حقا" عرفوا الان معنى القيادة وكيف تكون لا مرحلية بزمن اعتاد قادته ان تنتهي قيادتهم عند موتهم ... عرفوا كيف يتعاملون مع الاحداث والمواقف ... عرفوا التقية كما عرفوا الثورة ... عرفوا الفقه كما عرفوا السياسية وما زال حتى اليوم يولد صدري الهوى والاتباع هنا وهناك ، كما ان المتتبع لكلماته وخطبه يجدها اليوم تماشي الوضع الراهن وتسايره كما سايرت الماضي القريب ومن يدرسها بعمق يجدها تنفع محتاجيها للمستقبل .. انه لم يكن مرحليا في قيادته بل انه تجاوز مرحلة حياته الشريفة الى ما بعد وما جرى دليل على ذلك .



علاء هادي الحطاب


التعليقات

الاسم: عيسى العلي
التاريخ: 2010-02-02 16:42:21
الشهيد الصدر فهم حياة المعصومين " سلام الله عليهم "
وصاغها بطريقة تتلائم مع متطلبات العصر ..
الاستاذ علاء تحية لك ولكتاباتك الهادفة والصادقة ..

الاسم: د.رحيم الساعدي
التاريخ: 2009-11-10 22:04:51
عندما يقتل الدكتاتور ذلك المصلح خلسة وبخوف فان ذلك يعني بان المصلح ليس مرحليا ،وعلي ان اقارن بكل دكتاتور قتل مصلحا او طارده من دون خوف كفرعون مع موسى (ع)وصدام مع الشهيد الاول ،لكن صدام الدكتاتور خاف الصدر وقتله خلسة .
عندما ياتي المصلح بعد مئات القرون ليحي السنة فانه لبس مرحليا .
عندما ينتصر الشيب على الطلقة فان القائد ليس مرحليا.
عندماتبكيه القلوب قبل العيون وستبكيه فانه ليس مرحليا
الاخ علاء الحطاب شكرا لك ولكتابتك
علينا فهم ان القائد اللامرحلي يجب ان يؤسس الامتداد لمابعده وهذا ما اراه

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2009-11-06 17:13:26
الاخ الاعلامي علاء هادي الحطاب..سلمت وأجدت،فشهيد الجمعة أنجز ثورة إصلاحية شمولية المنهج، وتنوع العطاء،مع اعتزازنا بكل مراجعنا وعلماء آل محمد من السابقين فلكل واحد دوره في الحياة العلمية والاجتماعية..




5000