..... 
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ثلاث خواطر صغيرة... مهداة إلى لطيف

صائب خليل

رغم جهودكم يا أحبتي...يا موزارت ونيتشه وباخ واورويل وفيروز....دستوفسكي وجون لينون وماركس وبتهوفن وحمزتوف وجومسكي وسلامة موسى،... رغم جهودكم لجعلها أكثر امتلاء وجمالاً، ورغم كل من قبل بالتضحية بحياته منكم أيها المجهولون، بالعمل المضني وفي زانزانات التعذيب من أجل أن يجعلها أكثر وعداً...مازالت حياتنا جافة، فارغة، كثيرة الأوغاد وصعبة الإحتمال!

 

هاهو الخريف يملأ الأشجار والطرقات من جديد بالأوراق اليابسة الباهتة. لكن ما يلبسه ثوبه الملون الجميل، بضعة أوراق تنتشر هنا وهناك، صبغتها ليلة برد قارسة، بلأصفر والأحمر المدهش.

 

أيها العصفور الجريح...استطيع أن احطم أضلاعك بضغطة صغيرة من أصابعي، لكنك تنقر يدي وتحدق في عيني غاضباً متحدياً،.... من علمك الشجاعة؟

"لم يعلمني أحد...... لكن أحداً لم يعلمني الخوف"..

 

صائب خليل


التعليقات

الاسم: صائب خليل
التاريخ: 01/12/2009 01:18:12
أخي العزيز الأستاذ باسل سلمان المحترم،
شكرا لكرم كلماتك الجميلة التي اعتز بها.
ولك مني تحية مودة

الاسم: باسل سلمان
التاريخ: 30/11/2009 20:06:49
ما اتعس الحياة لوخلت من هذه السلسله ولتكتمل يجب ان تختم بصائب خليل
ما حصل ويحصل الغى جميع المشاعر عند العراقيين واستبدلها بشعور واحد هو الخوف
اهم مراحل العلاج النفسي هي تشخيص العله
وها قد شخصها الطب اللبيب كما شخص غيرها من العلل
لله در ما تخطه من افكار فهي تغمرنا بالامل
باسل سلمان

الاسم: صائب خليل
التاريخ: 03/11/2009 00:32:15
الشاعر الجميل فاروق طوزو...إمتناني لمروروك وتحيتك الرقيقة التي اعتز بها كثيراً

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 02/11/2009 21:04:11
أيها المبدع الصائب
كم هو عذب نصك ، رغم لمسة الألم الجليل التي تنتاب التفاصيل ، ابداع 000 ابداع حقيقي واسترسال في شعر حقيقي
سلمت يدك

الاسم: صائب خليل
التاريخ: 02/11/2009 12:24:41
العزيز سلام،
وهذه أيضاً لنا فيها تقارب...
مرة تصفحت إحدى المقالات وحسدت صاحبها على العدد الكبير من التعليقات، ثم ما لبثت أن رثيت له: أحسست أنه مضطر أن يقبل هذه الدوامة اللانهائية من المديح والمديح المقابل!
لنتفق أن نكتب فقط "ما يغني الموضوع"، وإن يتم الإكتفاء ببضعة كلمات حين يكون الأمر "تواصلاً إنسانياً" كما احسنت الوصف. كذلك أن لا نضطهد اختلافنا...أنا لست قلقاً من ناحيتي. أنظر إلى ردي الأول لك، تجده لا يخفي اختلافي معك حيث اختلف.
مودتي

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 02/11/2009 09:38:56
الاخ العزيز الاستاذ صائب خليل...
نعم ياصديق الامتنان لاولئك الاعلام دليل عافية .. وللقمر وجهان من اي وجه اتيناه نكون قد وفينا .. فرب نص غارق في سوداويته يحيلنا الى بساتين بهجة ويؤشر بشكل غير مباشر الى ان ثمة ضوء في الضفة الاخرى ..انا ايضا متابع جيد لكتاباتك الا ان ثمة حملة وطنية ضد المجاملات تجعلنا اسرى الدخول في متاهة شيلني واشيلك .. فاتحرج احيانا من التعليق على كتابات تستحق اكثر من مداخلة خشية سوء فهم وتعال اجوف .. الا ان ورود كل الاسماء التي احترم.. في نصك هذا جعلتني ادخل دخول من يعر فك منذ زمن بعيد ...بعيدا عن الالقاب .. أما عن الموتى عريقي النسب مع الموت فالانطلاقة تاتي وفق سياق انطلاقتك .. وهي الحديث عن الوجه الاخر للقمر ...ان فن التعليقات يمكن ان يتحول الى اغناء النص بعيدا عن المجاملة التقليدية رغم انها ايضا رافد من روافد التواصل الانساني والثقافي..

الاسم: صائب خليل
التاريخ: 02/11/2009 00:49:20
زميلي وأخي العزيز سلام فرج،
قرأت إبداعك مراراً في "النور" وأتشرف بحضورك معي دائماً..
أعجبني في ردك بشكل خاص: "كل المجهولين الذين ماتوا فدى لشهقة عبقرية هم مانحو المعنى لكل هذه الكتل التائهة في صحراء الانانية".
فنحن، إن وجدنا بعض معنى، فمما لا شك فيه إنه يعود لهم...

تقول "نحن أبناء الموتى...ولنا نسب في الميتين عريق" ...
لم أجد لنا نسب عريق جداً في الميتين يا صاحبي...فكلما عدنا إلى الخلف، وجدنا أن نسبة مكانة آبائنا إلى الآخرين تتحسن، ولم تكن تلك النسبة مخجلة مثلما هي الآن.
ألئك الأجداد قالوا كلمتهم وأجادوا أحياناً، وعبروا التاريخ بشرف، إنما المشكلة في أبنائهم...ألا يحاول هؤلاء أن يلقوا باللوم على كروموسوماتهم القديمة هرباً لا واعياً من مسؤوليتهم المباشرة، والتخلص من الجهد اللازم بتصوير الأمر موروثاً لا أمل فيه؟
لاشك أننا الصح، وإبتسامتي لك دائماً يا صاحبي، فـ "أنا المطوب ضحكته..."
أما حبيبي سعد، فهو لا يريد أن يرى حبيبه ينظر إلى الجانب الآخر، ولو للحظة واحدة...اليس ذلك ديدن المحبين؟

الاسم: صائب خليل
التاريخ: 01/11/2009 22:32:44
صديقي العزيز سعد
نعم إنه الخريف يا صاحبي، فاغفر لي قدوم الخريف...(هذه مسروقة من صديقك اللدود نيتشة، ومحورة)...
ما أردت قوله في الحقيقة هو رسالة مزدوجة، جزؤها الثاني هو "تذكيرنا بالإمتنان لهؤلاء ومسعاهم لجعل الحياة أجمل وأكثر امتلاءً، ومسؤليتنا في أن نفيد منها ونحفظها..وربما التذكير بأننا لم نفعل!
يبدو لي أنك توقفت عند الخاطرة الأولى فقط، أو أن سحابتها الداكنة حجبت عنك رؤية بعض التفاؤل في الأثنتين التاليتين
قبلاتي لك

الاسم: صائب خليل
التاريخ: 01/11/2009 22:27:25
الدكتورة أسماء سنجاري المحترمة،
الف شكر لك مرورك وهمستك وهديتك الجميلة، لقد تمتعت بالموقع الجميل أيضاً..فشكرا لك ولمن بنى الموقع ومواده..
تصحيح بسيط، إنها، كلماتي، ربما تكون "مُتعَبَة" وليست يائسة...قلتُ "مازالت حياتنا..." ولم أقل "ستبقى.."
تحيتي لك

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 01/11/2009 22:24:07
صائب خليل ... ولو .. كما يقولها الشاميون ... سعد الحجي يستفزك ليأخذك معه الى الربيع .. حزنك مفهوم .. الا ان بتهوفن وكل الاهلام الذين ذكرت .. وكل المجهولين الذين ماتوا فدى لشهقة عبقرية هم مانحو المعنى لكل هذه الكتل التائهة في صحراء الانانية .. وعصفورك شجاع لانه ابن الحياة اما نحن فابناء الموتى ولنا نسب في الميتين عريق .. الا انني اتنفس يومي من خلال هذا العصفور وحتى يأتيه من يلقنه الخوف .. فثمة عصفور اخر سيولد شجاعا ..
ماركس حسب اخر الاخبار مطلوب البومه!!.. هههه .. في حدائق الوول ستريت ... والصبايا يتسائلن من هو ... ؟ ربما سيغير اسمه لاغير الا ان راهنيته لايحجبها غربال ..
كذلك سلامة موسى لقد قال يوما ان لغة الغد ستكون بالاشارة وستكون معبرة اكثر وها انا اتحدث معك باصابعي لانني لمست بعضا من حزني في سطورك ..
سعد الحجي يدعوك للرد وانا اراك قمينا به .. عسى ان يكون في موضوع قادم ... صائب خليل . .. نحن الصح .. وهم الغلط .. فابتسم واعطني وردة الشهداء..

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 01/11/2009 22:22:18
صائب خليل ... ولو .. كما يقولها الشاميون ... سعد الحجي يستفزك ليأخذك معه الى الربيع .. حزنك مفهوم .. الا ان بتهوفن وكل الاهلام الذين ذكرت .. وكل المجهولين الذين ماتوا فدى لشهقة عبقرية هم مانحو المعنى لكل هذه الكتل التائهة في صحراء الانانية .. وعصفورك شجاع لانه ابن الحياة اما نحن فابناء الموتى ولنا نسب في الميتين عريق .. الا انني اتنفس يومي من خلال هذا العصفور وحتى يأتيه من يلقنه الخوف .. فثمة عصفور اخر سيولد شجاعا ..
ماركس حسب اخر الاخبار مطلوب البومه!!.. هههه .. في حدائق الوول ستريت ... والصبايا يتسائلن من هو ... ؟ ربما سيغير اسمه لاغير الا ان راهنيته لايحجبها غربال ..
كذلك سلامة موسى لقد قال يوما ان لغة الغد ستكون بالاشارة وستكون معبرة اكثر وها انا اتحدث معك باصابعي لانني لمست بعضا من حزني في سطورك ..
سعد الحجي يدعوك للرد وانا اراك قمين به .. عسى ان يكون في موضوع قادم ... صائب خليل . .. نحن الصح .. وهم الغلط .. فابتسم واعطني وردة الشهداء..

الاسم: د.أسماء سنجاري
التاريخ: 01/11/2009 20:09:02
كلمات حكيمة ويائسة للاديب صائب خليل ربما تحتاج الى لمسة الأمل...

همسة: لاتنسى أن الخريف جميل جدا رغم ما يبعثه من أسى أحيانا...
ولاتنسى أن العصفور يقدر على الطيران وأنه لاتوجد هنالك سجون للفكر...

كلماتك ذكرتني بأغنية لفيروز تنعمت بها حديثا وبالصدفة وفي الحقيقة أهديتها لاثنين من أصدقائي الشعراء. أتمنى أن تروق لك وتمنحك بعض الراحة.

هذا هو الرابط لأغنية فيروز " أنا ياعصفورة الشجن"

http://www.awzan.com/3aroodh/3usfora.html

تحياتي

أسماء

"بلأصفر والأحمر المدهش."

الاسم: سعد الحجّي
التاريخ: 01/11/2009 14:27:51
هو الخريف لا ريب، وإلاّ لما "انكمشتْ" خواطرك يا صاحبي كأنهن تلميذات مدرسة يتكوّرنَ في سيرِهنّ اتقاء رياحٍ باردة..
وأنا أعلم أن في جعبتك الكثير، وهو يستحق المزيد!
محيتي.




5000