..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نوح القُمـــــــرية من على نخلة الصالحية

خالص عزمي

الذعرُ  المباغت ُ

 لم يرعبْ تلك المطوقة الكرخية

اللائذة بنخلة شاهقة على جناح الشواكه

لكي تفر نحو نحو آفاق ٍ أكثر امنا

 

كيف لها ان تترك مطارق المجزرة وهي مازالت

 تهوي

على جارها  ميزان  العدل

 

كيف لها ان  تولول وتتلفع برداء الجبن ِ  ؛

 وهي تشاهد  تلك الساقية الحمراء

 وهي تحتضنُ

دماء الشهداء لتسيلَ  نحو ضفاف دجلة

ولتصبَ في مياه صبره ِ

وجلدِ شيخوخته ِ

 

 كيف لها ان تغادرَ ساحة اجدادها ؛

 وهي التي لم تعرف غير بغداد بيتا كريما

 

ألم تنح قبلها مطوقة

 في الطرف الآخر من دار السلام

 حيث بكى لحالها شاعر وهو يقول  :

ناحت مطوقة بباب الطاق   فجرت سوابق دمعي المهراق

 

فكيف لها ان تهرب  وقلبها يُعتصر غما ًعلى اناسٍ ٍ يُطحنون

 وهم  لم يقترفوا ذنبا

 و على اطفال روضة

 تتهاوى فوق رؤسهم سقوفها وهم يحتضنون العابهم المدماة

 

اية مجزرة تلك التي تحيل حياة البشر في لحظةٍ

 الى أكداس ٍ

من جثث مقطعة الاوصال .

 

 عندها ناحت الحمامة الكرخية

وولولت

ثم تجللت  بسواد حزنها

 واغمضت عينيها على كحلها البغدادي

وهو يتساقط  في عش حالك السواد

احرق عيدانه  سعير الالم

و لهيب الفؤاد

 

خالص عزمي


التعليقات

الاسم: د. علاء الجوادي
التاريخ: 06/06/2010 15:23:58
الاستاذ الفاضل خالص عزمي المحترم
دمت مخلصا وعازما على نشر القفافة المحترمة الرصينة بين الناس

قرأت لك عددا من المقالات فكانت بحق مليئة بالعطاء والعلم...وقد نوفق للتواصل العلمي مع حضرتكم...اتمنى لك دوام التوفيق والصحة والعافية والعطاء

اخوك الدكتور السيد علاء الجوادي

الاسم: خالص عزمي
التاريخ: 31/10/2009 11:18:15
حينما تسرع ضربات القلب كأنها الرعد الصاعقك
وحينما يعبر الضمير عن صدق احساسه ونقاء سريرته ؛ لابد ان تنطلق الحروف الشعرية لترسم ما يرضي الوجدان
وشكرا لتعبيرك الادبي الاخاذ

الاسم: سعاد عبد الرزاق
التاريخ: 30/10/2009 18:53:09
سلمت يداك وفمك ياسيدي على تلك الكلمات المعبره اشاركك الالم والحزن على اهلنا واطفالنا في العراق ربما نحن بحاجة الى معجزه ربانية لتكتسح من حياتنا هؤلاء القتله الكفره تعازينا لشهدائنا المظلومين مع تقديري واحترامي




5000