.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مفوضية الانتخابات على استعداد لبذل المزيد من الجهود لإجراء انتخابات البرلمان المقبل

عامر رمزي

في مؤتمرها الصحفي في مقرها :

مفوضية الانتخابات على استعداد لبذل المزيد من الجهود لإجراء انتخابات البرلمان المقبل . 

متابعة - عامر رمزي

ما إن اقترب موعد الانتخابات البرلمانية العراقية القادمة والمزمع إجراؤها في    16 كانون الثاني من عام 2010 حتى ارتفعت وتيرة العمل بإتجاه إنجاح هذه الخطوة المهمة في مصير الشعب العراقي من قبل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات التي تحاول جاهدة إشراك الإعلاميين معها وإطلاعهم أول بأول على آخر المستجدات الخاصة باستعداداتها لهذه الانتخابات.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقدته المفوضية صباح يوم الأربعاء  9 ايلول 2009 وبحضور عدد كبير من الإعلاميين والصحفيين ممثلين عن الوسائل المقروءة والمسموعة والمرئية والإعلام الألكتروني ثمّن الاستاذ القاضي قاسم العبودي رئيس الادارة الانتخابية  الذي افتتح المؤتمر جهد ودور الإعلاميين والصحفيين في خدمة العراق و في حث المواطن على تسلم بطاقة معلومات الناخب  ومراجعة مراكز تحديث سجل الناخبين ليتسنى تثبيت اسمائهم في السجل وبالتالي ضمان حقهم الكامل في المشاركة والاقتراع .

ثم قرأ بيان المفوضية الأستاذ فرج الحيدري رئيس مجلس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

بعدها حدثت مداخلات قيّمة من بعض الإعلاميين بخصوص آلية مراجعة  المواطنين المهجرين لتحديث سجل الناخبين الخاص بهم  وضمان حقهم في الإنتخاب وجاء الرد من القاضي العبودي :على المهجرين توضيح الحالة في مراكز الانتخاب للمناطق التي يسكنون فيها  حاليا كي يتم فتح سجل خاص بهم. وعن بعض الإتهامات الموجهة للمفوضية من قبل بعض الكيانات السياسية، طلب العبودي أن تتعاون تلك الكيانات قبل بدء الانتخابات  كي نتلافى سوية الأخطاء التي قد تحدث، وأوضح أن هناك ورش ومؤتمرات مشتركة مع كل الكيانات بالاضافة إلى تزويدها دوماً بكل المنشورات والرسائل والمطبوعات.

وناشد القاضي العبودي الكيانات السياسية على حث المواطن لتحديث سجل الناخبين والمشاركة الواسعة في الانتخاب.

وفي سؤال عن آلية الانتخاب في خارج البلاد جاء الرد من قبل المفوضية بأنها فاتحت وزارة الخارجية لغرض تزويدها بكشوفات وإحصائيات عن أعداد المواطنين في خارج العراق وحسب الدول التي يقيمون بها حيث أنها ستفتح مركزا انتخابيا في كل دولة يقيم فيها أكثر من 20 الف عراقي، ويذكر أنه تم فتح 14 مركزا منها (4) في الدول العربية و(10) في اوروبا وامريكا وذلك خلال الانتخابات السابقة.

 

وقد طالب الحيدري البرلمان الإسراع في إصدار قانون الانتخابات وحيث أن جدول عمليات المفوضية الخاص باستعداداتها لاجراء الانتخابات في موعدها المحدد في 16 كانون الثاني من عام 2010 يقوم على أساس العمل على القانون الجديد الخاص بانتخابات مجلس النواب الذي كان من المؤمل ان يصدر بمدة اقصاها 4 ايلول 2009، ولأن القانون لم يصدر حتى الآن فان جدول العمليات الخاص بالمفوضية ممكن أن يزحف بتوقيتاته لغاية  9 تشرين الاول  2009 كمهلة لإصدار القانون الجديد للعمل به وبعد هذا التاريخ ستعمل المفوضية على القانون القديم ليتسنى لها إجراء الانتخابات في موعدها.

 

وفي سؤال عن حقيقة الموافقة على مثول الأستاذ فرج الحيدري للاستجواب أمام البرلمان والمقرر يوم السبت الموافق 12 ايلول الجاري تلبية لطلب البرلمان لغرض توضيح بعض التهم الموجهة للمفوضية من قبل بعض الكتل السياسية بأنها أخفقت في المحافظة على حياديتها خلال الانتخابات السابقة، أجاب الحيدري بأن المفوضية عملت ولا زالت تعمل بكل شفافية ولا مانع لديها من توضيح الأمر والإجابة على كل التساؤلات رغم أن التوقيت غير مناسب لهذا الاستجواب.

 

 

بيان للمفوضية العيا المستقلة للانتخابات

بعد النجاح الذي تحقق في انتخابات مجالس المحافظات وانتخابات برلمان ورئاسة اقليم كردستان والجهود الكبيرة التي تبذلها المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في وصول سجل الناخبين الى مستوى المحطة حيث اصبح هذا السجل من المرتكزات الرئيسة التي تعتمد عليها المفوضية في ادارة ملف الاستحقاقات الانتخابية المقبلة .

ولتطوير عمل المفوضية في الوصول الى الناخب وتسهيل الاجراءات العملية لكي ياخذ الناخب استحقاقه في المشاركة الفعلية بقوة في انتخابات برلمان العراق المقبل فقد بادر مجلس المفوضين الموقر وبجهد من الادارة الانتخابية في اصدار بطاقة الناخب .

هذا العمل الجبار والذي يمثل انطلاقة كبيرة نحو مشاركة واسعة للمواطن من خلال تبني هذه البطاقة لكل ناخب مؤهل يحق له المشاركة .

فتم طبع مايقرب من (19مليون) تسعة عشر مليون بطاقة معلومات الناخب ، حيث ابتدأ توزيع البطاقات بتاريخ 10/8/2009 ومازال التوزيع مستمرا .. حيث وزعت اكثر من ستة عشر مليونا وخمسمائة الف بطاقة من المجموع الكلي وبنسبة قدرها (88 %) من عدد الناخبين المؤهلين .

وشرعت المفوضية وبتوجيه من الادارة الانتخابية بتشكيل هيئة عليا تشرف على توزيع البطاقة فشكلت فرقا جوالة لهذا الغرض بلغ عددها ثلاثة الاف فرقة موزعة على خارطة العراق ..

كل فرقة جوالة تضم اربعة اشخاص يعملون بجهود مضاعفة في ايام العطل الرسمية والجمع لغرض توزيع البطاقة الى المواطنين وسيستمر التوزيع متزامنا مع افتتاح مراكز تحديث سجل الناخبين الذي فتح ابوابه في 22/8/2009 ولغاية 21/9/2009 .

وستعمل الفرق الجوالة على الاستمرار بالتوزيع لغاية 15/12/2009 ليتسنى استكمال توزيع جميع بطاقات معلومات الناخب الى المواطنين .

ان مجلس المفوضين اذ يفتخر بهذا الجهد الكبير والرائع فإنه يبارك الجهود المبذولة من قبل الادارة الانتخابية التي اشرفت على توزيع البطاقة وتابعت اولا باول التقارير الواردة من اللجان المشكلة في بغداد والمحافظات ، كما يبارك المجلس جهود اللجنة العليا المشرفة على توزيع بطاقة معلومات الناخب التي استمرت بالتواصل مع اللجان الفرعية وبشكل يومي ودقيق ومتابعتها وتذليل الصعوبات التي تواجهها للوصول الى الناخب بطريقة حرفية ويسيره.

كما يشيد مجلس المفوضين بتعاون المواطن في التعامل مع الفرق الجوالة التي تعمل بجهود استثنائية والتعاون الرائع الذي يبديه في سبيل تسهيل مهمة تلك الفرق .

ولابد من الاشارة الى جهود الاعلام المرئي والمسموع والمقروء والاعلام الالكتروني في حث المواطن لغرض تسلم هذه البطاقة ومراجعة مراكز تحديث سجل الناخبين ليتسنى تثبيت اسمائهم في السجل وبالتالي ضمان مشاركتهم في مرحلة الاقتراع .

ان مفوضية الانتخابات على استعداد لبذل المزيد من الجهود لغرض اجراء الانتخابات في موعدها المحدد شريطة توفر الظروف الملائمة التي تسهم في دفع استعداداتها اللوجستية والعملياتية الى الامام ..

ولا ياتي هذا الا من خلال الجهود المشتركة من قبل الكيانات السياسية ومنظمات المجتمع المدني فضلا عن الاسراع في تشريع قانون انتخاب برلمان العراق من قبل مجلس النواب الموقر واطلاق الاموال اللازمة للميزاينة التي اقرها مجلس المفوضين لغرض استكمال الاستعدادات للحدث الانتخابي المقبل .

 

مجلس المفوضين

بغداد 9/9/2009.

 

عامر رمزي


التعليقات

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-11 17:21:18
القدير علي حسين الخباز
===========================
يا خباز الشعر والثقافة
يا خباز المحبة والمودة
ليس لي إلا أن أفتخر بانك صديقي، وأننا نكتب سوية في النور.
تحية إلى كربلاء المقدسة وذكرياتي الجميلة بينكم.
ألف شكر.

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 2009-09-11 07:30:22
عامر رمزي تقبل محبتي ودعائي لك بالخير ايها النوري الاصيل

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 21:59:48
القديرة د فضيلة عرفات
========================
لاااااااااااااااااا
انا مقصر والله
اسف جدا
والله السفر والعمل شغلني عن كتاباتك وكتابات اخوتي واخواتي ..
انا اسف مرات ومرات وساعوض اخطائي معكِ حتماً.
سارسل لكٍ موضوعا عن رمضان في الموصل كتبته مؤخرا أهديه إلى كل أهل الموصل الطيبين وانتِ منهم.
أخت غالية والله.
عامر رمزي

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 2009-09-10 19:05:41
إلى الغالي عامر رمزي حياك الله
تحية محبة وتقدير لك رمضان كريم عليكم وكل عام وأنت والعائلة بألف خير
سلمت قلمك المهني والإعلامي في خدمة العراق الجريح وأهلنا في العراق اعتب عليك أخي لا أجد لك أي تعليق على مواضيعي لماذا هل أنت زعلان منا لو ماذا أريد اعرف لأنك أخ غالي علينا

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 16:27:35
القدير رفعت نافع الكناني
==============================
تقول ايها الصديق العزيز:
(((ويبقى صوتك ذهب !!)))

اخشى أن أضع صوتي في المكان غير المناسب ويكون قد (ذهب )مع الريح!!حينها لن ينتمي غلى عائلة الذهب والمعادن الثمينة.
أحييك مرات ومرات

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 16:22:36
القديرة بان ضياء الخيالي
==========================
شكراً لكلماتك الداعمة والمشجعة والمؤازرة لنا..شكرا لانكِ معنا كل حين.

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 16:17:01
القدير سلام كاظم فرج
=====================
فعلا..مصير البلد مرتبط بهذه الانتخابات ولا حل أمامنا سوى صندوق الاقتراع..
تحية لك .......ولا يزال عندي أمل.

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 16:10:52
القديرة كريمة مهدي
====================
شكر لانك تتابعين كل كتاباتي وهذا ما يؤكد دور المرأة الكبير في بلادنا.
تحية تقدير

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 16:08:53
القدير جمال الطالقاني
=======================
أحييك وأنت من الإعلاميين الكبار الذين لا يتوانون عن أداء الواجب .
شكرا لك ولموقعك الجميل (شبكة أنباء العراق)لما يقدمه من خدمة لأبناء البلد.
تحية تقدير

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 16:06:54
القدير عبد الرزاق داغر الرشيد
=====================================
نعم لا أمل سوى بانتخاب الأصلح وتثقيف المواطن بهذا الإتجاه.
تحيتي لك يا صديقي العزيز.

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 16:05:01
القدير حمودي الكناني
=========================
المفوضية هي أمل المواطن الوحيد في هذه المرحلة ولذلك صار الإعلامي يبحث عن مكان ليكون قريبا منهاعلّه يحقق شيئاً في دعمها من جهة وفي توضيح الحقائق للمواطنين من جهة أخرى.
تحيتي لك يا رأس الرجاء الصالح وهذا اللقب يليق بك وأفضل من راس الفتنة ..مو؟
شكرا ايها الحبيب

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 15:59:11
القدير علي الزاغيني
====================
اي والله صدقت ..بلد جريح، فما العمل يا أخي وأين الأمل ؟
لنجرب مرة أخرى صندوق الاقتراع.
شكرا جزيلا

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 15:56:20
القديرة وفاء عبد الرزاق
============================
تصير حـْﭽـايتكم مثل أخينا بالله فعل الأمر وعلامات الاستفهام المحنيـّة.
ها خوتي هاها نهوّس ؟
هاها ها ها
ي البَاصُمْ بس ﮔـول اتـّوَبة جَرَّبنا وطلعت مـﮔـلوبة

=============================
هههههههههههههههههههههه
حلوة والله
لكننا وكاننا نغرق، ولاحت أمامنا جذوع اشجار صغيرة جداً، هل نربطها إلى بعضها ونعمل منهاعوامة خشبية أم نستهين بقيمتها ولا نحاول؟
لا مناص!
خيتي الغالية وفاء شكرا لكِ كل حين.

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-09-10 15:28:11
القدير خزعل طاهر المفرجي
==========================
وطني الغالي وانت الغالي
شكرا لك

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 2009-09-10 14:14:25
الاستاذ القدير ابو فادي
انت ممثل النور رديف الابداع ومركز اشعاع ثقافي متقدم ، ومركزنا يعمل من اجل حقيقة انسانية وهي حرية الرأي وعلو وسمو العقيدة الفكرية ... ويبقى صوتك ذهب !!

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 2009-09-10 13:35:19
الاخ الفاضل عامر رمزي

جهد مميز ،وتغطية رائعة
كل احترامي وتقديري
اختكم
بان الخيالي

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 2009-09-10 10:37:52
الاعلامي القدير عامر رمزي.......
بوركت جهود المفوضية العليا للانتخابات وجهودكم ايها الصديق العزيز في التعريف باهمية الانتخابات في تحديد مصير البلد وغذ السير نحو عراق مزدهر ديمقراطي معافى......

الاسم: كريمه مهدى
التاريخ: 2009-09-10 09:51:42
الاستاذ عامر رمزى
تحيه طيبه
نبارك لك هذه الجهود فى خدمه وطننا العراق
تحياتى

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 2009-09-10 08:31:49
الاستاذ الاخ العزيز عامر رمزي

بارك الله فيك وانت تسعى وتعمل بنشاط دؤوب وملحوظ نحو كل مامن شأنه يصب في المصلحه العليا للعراق من خلال مهنيتك الاعلامية الكفوءة....

تقبل مودتي مع خالص تحاياي

جمال الطالقاني

الاسم: عبد الرزاق داغر الرشيد
التاريخ: 2009-09-10 06:14:19
نبارك جهود المفوضية العليا المستقلة للأنتخابات التي أثبتت للعالم أجمع من خلال انتخابات مجالس المحافظات بأنها مستقلة فعلا بدليل النتائج التي من خلالها برزت كتلاً جديدة و اجتاحت معظم المحافظات العراقية..
نبارك الجميع و ما زلنا نتطلع ان يرتقي الشعب العراقي الى مستوى المسؤولية و الوعي و ينتخب الأصلح لبناء صرح الديمقراطية الفتية في عراقنا الجديد.
شكراً لجهود الأستاذ عامر رمزي على هذه التغطيات الإعلامية الرائعة..

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2009-09-10 05:27:39
الاستاذ عامر رمزي بارك الله فيك وبارك الله في المفوضية وكلنا امل ان تبقى المفوضية تلح بمطالبة البرلمان يالاسراع باصدار قانون الانتخابات وسد الثغرات فيه وعين المواطن شاخصة تجاه المفوضية .

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2009-09-10 03:06:55
الاستاذ عامر رمزي
بارك الله لكم جهودكم في خدمة هذا البلد الجريح
وادعوا الله الموفقية
لك منا كل الاحترام
علي الزاغيني

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-09-10 02:57:14
عزيز اخيته الغالي عامر رمزي


احيلك الى مادتي المنشورة في النور( زهرة برية)


هذا هو ردي عليك

شكرا لكل جهودك

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2009-09-10 02:15:30
الاستاذ عامر رمزي حياك الله
نحيي فيك هذه الروح وهذا المجهود الرائع
الذي تبذله في خدمة وطنك الغالي
دمت وسلمت رعاك الله




5000