.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الرازي في ارجوزة محمد غازي

علي السوداني

ويكرهونك وانت بينهم دائخ حائر مستوحش من لجة السؤال . يكرهونك وهم خمسة حرامية ولست سادسهم وقد لبثوا في الحان والمان الف ليلة وليال حتى قال قائلهم اقتلوه ففي قتله راحة ونعمة تخلو لنا من بعده وجه الدنيا ونكتال ما نروم ونشتهي ونريد ونبتغي . ويكرهونك اذ شلت خمستك فوق اليمين ونحت : ان في وجعي حق للسائل والمحروم .

ويكرهونك فيسألونك عن المعنى فتذهب بهم الى صفحة الشط وتعيدهم عطاشى منخورين كما اعجاز نخل معطوبات . ويكرهونك اذ ارسلوك الى السوق قالوا متحدين ان هاتنا بعض بضاعة ثم ابت اليهم وفي يمينك تمرة وعلى شمالك زبيبة قالوا ما هذا يا مخبول ، قلت لقد جئتكم بطعام يقيكم الصيف والشتاء ، قالوا انما هذا لايسمن نملة ، قلت الزبيبة فيها اربعون مصة والتمرة مثلها قالوا والله ما اتيتنا غير خرافة . ويكرهونك حتى جاؤوا على قميصك بقدّ من قبل قالوا هذا وجه البومة وقد خان الملح وكفر بالزاد فأرجموه . ويكرهونك فأصبرعليهم وهاوشهم بالتي هي اجدى وانفع فأن عادوا عدت وان سكتوا سكت وان ضلوا قوّمت وان جاؤوك بنبأ مظلمة ، حكمت فعدلت حتى خروا الى اذقانهم شاردين ساهمين . ويكرهونك وانت بينهم وقد اشعلت العشرة شموعاَ والمقل دموعاَ قالوا مالك تسقينا ماء أجاجاَ ، قل ما كان هذا الا مما أدبني الرحمن الرحيم فأبدع تأديبي .

ويكرهونك ان جئت بهم الى مخزاة معصوبة برؤوسهم ومعيبة مشرورة فوق جبائنهم ، قالوا ما لك لا تكرمنا بسكوتك وانت من القائمين القاعدين السارطين من ماعوننا والشافطين من نبيذنا والمكتسين من ثوبنا وقد سككنا من مالنا حقاَ لك ومثلك وعلى قياسك ، السائل والتائه والشاعر والمحروم واليتيم ومن على رؤوسهم تنبت فؤوس الدهر . قلت ويحكم فنصف ما جئتم عليه قد وقع في باب العار والتعيير وبقيته قد شعت من دفتر الكرم والرحمة ووالله اني لأراني وقد حرنت حروفي وتبلبلت لغتي وتاه عليّ القياس فصرت كما خندريس حندريس درنفيس  ، ولقد اتينا بالدرنفيس هنا لمأربين مشتهين ، فأما اولهما ففيه غواية وتناص مع ما دوّنه الولد الشاطر من سكنة بغداد العباسية واسمه كما جاء منصوصاَ في معلقة " اللمعة البغدادية في شرح الأرجوزة السودانية " هو بتمامه وكماله ، ابو الطيب محمد بن غازي بن محمد التميمي الرماحي البغدادي المعروف بالاخرس وهذا ولد داهية بحاثة عرافة فلتة وان كنا عبنا عليه تشبهه حيناَ قليلاَ بالملا عباس المستعجل اذ يفور دم عباس في قحفه فيشلح لباسه ويتغوط في عين مجلس الصفوة فتصيح عليه الصائحة من القوم : لعنة الله عليك دنيا وآخرة وبرزخاَ وقد فعلت أنجس فعلة ، حتى رجع الى سرة المجلس وخطب بالمنصتين المعقودة ألسنتهم المطقطقة حناجرهم : ألم تروا أنجس من هذه ، قالوا لا وحقك ما شفنا ولا سمعنا ولا قرأنا حتى نزع عباس المستعجل نعاله وضرب به رأس الغائط فتناثر على وجوه الجلاس وفوق لحاهم وعند صواني ثريدهم فسألهم ، اليست هذه أنجس من تلك ؟

وأما ثاني تفاسير انزراع الدرنفيس فوق خصر المكتوب فهو من باب التسجيع الذي منه السجع ومن باب التفكيه الذي منه الفكاهة وقد تكون هذه دخلت على الأبجدية من قول قائل ان فلانة قد وقع حمل ببطنها فاشتهت وتوحمت وتفكهت وقضمت من كل طيبة طيبات فخرج وليدها صافي الجسد أسيل المنظر معطاراَ ، وفقه ومعنى هذه بيمين النحاة والناحتين المبحرين العالمين .

 وما كدت افك طلسم البلبلة حتى صاح ربعي بي ، انك والله من الخاسرين الذين يشرحون زرع خنجر فوق قفا كما لو انه شتل جورية في عين كف ، فمحمد بن غازي التميمي المكنى بالأخرس انما اراد بك سوء وذماَ ومقتلاَ وقد الحفك ببردة التلبيس وانت نائم غافل عن أس المعنى وغلط الاملاء وعرج النحو . قلت لا وغيرتكم يا ربع يا أجاويد ، فأن وقع هذا فمن باب العجالة ،  بل هو صاحب صحبته بركة ورفقته فائدة ومجلسه علم ينتفع به وقد يكون بعض حبره مخطوطة قالت العرب فيها انها " حمّالة أوجه " ومدرارة معان .  قالوا بل هي مذراة سبوس وقش .  قلت فهي صدقة جارية اذن ، تأكلها الدواب الدائحة .

قالوا رح الساعة وابرح قعدتنا فليس لنا قبل بزهدك وما لنا حيل كي نشيل الدسيسة وانت وخلّك الأخرس الرمّاحي من القوم المكروهين البخلاء المفسدين !!

 

 

علي السوداني


التعليقات

الاسم: علي السوداني
التاريخ: 2009-09-10 21:30:54

تحياتي اجمعين
فلاح الشابندر عزيزي
كل مقاومات الارض شهدت نفس الثنائية
مقاومة خارجية وثانية داخلية ولا فضل للاولى على الثانية الا بمقدار التضحية اما الادباء فلا تبن عليهم عظيم امل لانهم اضعف الحلقات المرشحة للاختراق او الصفقة !!
رسمية عزيزتي
قبل ست عشرة سنة اهديت كزار حنتوش القديس محمموعتي الاولى لا اذكر الان نص الاهداء لكن قد تجدينه في مكتبتك باسني كزار وكنا عند عتبة نصف سكرة وقال : تهيأ يا علي منذ الان للكراهية !!
طبعا المسالة ليست في تجارة شتم الهمج الامريكان وهم همج وسفلة واس البلاء ومولدو كل حثالة وهذه ليست جديدة عندي وهي غير خاضعة لتسعيرة او مزاد والعياذ بالله وكل الذين كتبوا عني راحوا الى المتن الادبي في النص فقط ؟؟؟؟
سجاد سيد محسن

سلامة قلبك صديقي ووجعك من وجع البلاد
رودانا الحاج
لدي نفس الرغبة المروعة
زيارة بغداد ولثم عتباتها الطاهرات بعدها ليتفرق دمي ودمك على القبائل .

وفاء الوفية
اي وحقك كما نحت
" والله الهَچَع رگصة نگز
بس آنه انگّز بالوجع "
سلام مربع صديقتي
سليم يا سليم
اهديك معلقة وفاء عبد الرزاق الفوقك تماما
مع محبتي اجمعين
علي
عمان حتى الان
alialsoudani61@hotmail.com


الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2009-09-10 19:30:53
الى السيد قلم اعسر0 لبن وتيزاب وشطه وغفه دمع او بلبلعم شحطه 0 سيدى لا اعرفك بس احييك من الربع الخالى كلبى 0 اليوم جنت فى ندوة الثقافه للجميع فى الكراده العزيزه حدث انفجار كبير صباحافى اثناء المحاضره شفت اول المنهزمين هى الثقافه لا الوم الثقافه لاتها عزلاء0 تصفحت وجوه اهل الثقافه وما نالها من صبغ الشرر0 اخى لا اؤمن باى قلم خارج المعمعه اخى تعالو كلكم خلى انسوى جاره الهذا البلد اسجاجين الجيران كثرة يعنى معقوله ابن البلد ايخاف والغريب محزم بسجينته راس الطرف0 ليس احيك لكنى احبك0 تقبل دخلى الغير نجاز ربما 0

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2009-09-10 18:06:34
علي السوداني
اكلك خوية هالايام طاكة امورك كلما افتح موقع كتابات اجد موضوع جديد انت بطله لقد كثر الكتاب عنك بعد شكو عليك هاي من بركة الامريكان والا اول تالي خوية علاوي ها كثر مقالات عليك وعلى طلايبك مع سلطة الاحتلال ومغامراتك وكلما صعدت من لهجة الشتيمة كثر زبائنك ومريديك ليس محمد غازي الاخرس وحده هناك طابور طويل يهتف بلحية علي السوداني التي يعشش فيها الارهاب

الاسم: سجاد سيد محسن
التاريخ: 2009-09-10 14:53:31
سلام عليكم

شلونك خوية

ظل حجينه فعل ماضي

راح قاضي واجه قاضي

وباجر نرد الاراضي

وظل السلف ظلماوي


تحيايت لك استاذي علي السوداني ومن كثر مادست عالجروح ماتوجعني بعد

الاسم: رودانا الحاج
التاريخ: 2009-09-10 13:38:14
وبعدين معك يا علي ياسوداني
اذا ما تبطل حكيك هذا والله احجز اليوم واروح ع بغداد لعند امي وابي وخطيتي برقبتك اذا ذبحوني الامريكان
رودانا الحاج

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-09-10 09:35:07
بعد اخيته الغالي علي السوداني

شكرا على الويهلية

اما البزخات المرسلة فذكرتني بقصيدة شعية لي عنواها هجع
طبعا بالجيم الاعجمية


خايب ولك دادة هَچَع
تريد اعلمك ع الهَچَع ؟
والله الهَچَع رگصة نگز
بس آنه انگّز بالوجع
دادة هَچَع مالك إسم
لو إسمي ويـّاك انطبع؟
لاماكو شمسة تسّل سمه
ولا ماي من جرحه دِلـَع
بس آنه ادلـّع بالجرح
يجريَح
يَ المدلول
ي َالمدلوع
ي َحلـَيو
ابو طبع الوِسَع
ومن گام يتدلــّع چِلـَـت
مدلوع هد خلــّه و رجع

لا موش دگ ريح بغصن
وغصيَن بالشَدّة انشلع
ولا خصر مشدود و يهزّ
گد ما يهز هزّ و وگع
ولا صْدَ ير خايف رفــِّتـه
من رفــِّته كشّ و فزَع
وگع گلبه من الرگص
واتگول هد صدره و طلع

لزمن يرد فرحة صبر
مُرّ او حلو بصدره انـْجمع
چا ولك خايب ياهَچع
واشلون بالصدره انشلع ؟




الاسم: سليم ابراهيم
التاريخ: 2009-09-10 07:25:52
علي يا علي
والله مردت كلبي وجبدي
ربي ايرجعك البغداد
شكرا لمحمد الاخرس
شكر لجريدة النور المنورة بيك

اخوك سليم الجزائري




5000