.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اربــــعة

سمرقند الجابري

اربعة كنا.. انا واخي بدر وابنا الجيران .. لنا رائحة الربيع ، يكمل بعضنا بعضا .. فلا فجر دون استيقاظنا معا ، ولا طريق دون خطانا .. نرمم البيوت العتيقة تارة ، و نعمل في النجارة تارة أخرى ،او نبيع الشطائر لعمال السكك الحديد ..  تحسدنا عيون الرجال وتباركنا دعوات الامهات ، متخذين منا أمثلة للألفة.. كنا اربعة جنود من نور كالجهات والفصول ومساند العرش .. كل جديد في عالم الادب شربناه معا .. لكني   شذذت عنهم باكمال دراستي وظلوا كادحين.

ذات نهار لا يشبه غيره ، شممت فيه رائحة الصمت بيننا، واكتشفت في عيونهم صناديق مغلقة عني باحكام ..انقطعت اللقاءات باعذار لا ترضي حواسي.

اشترى بدر دراجة ثمينة وصار يكثر  الانعزال والتامل بعد عودته ، أمي تقسم بأن السماء لعنته بالحمى لانه ترك الصلاة .. أما الاثنان الآخران فما عاد أحد يراهما سوية ، كلا هذا ما نظنه كلنا، فابن عمي اقسم انهم لا يفترقون وايضا لا يتحدثون بكلمة امام الغرباء! .

نفخ الشيطان في رأسي افكاره السوداء .. وحزن النهار تعلم بناء سراديب غائرة في أعماقي ، فعقدت العزم على حلّ الطلسم ..

في اول جدال لي معه صفعني وبصق على امي صبيحة العيد وترك خلفه صورة جدنا الفقيه محطمة ، وغاب عن الدار شهورا من احتراق ـ قبل أن تعيده توسلات مختار الحي لان امي اصيبت نتيجة غيابه بالهذيان.

لم يحضر اي جنازة لاولاد الحي الذين يقتلون برصاص المحتل والارهاب كأن الجان استبدل بقلبه الرحوم حجارة الكهوف ، اين ذهبت حنجرته الصادحة باغنيات فيروز عند الضحى ، واعداده القهوة لنا كل مساء ؟ فما سمعناه يتحدث بغير كلمات عبر الهاتف: " حسنا، متى، اين".

تبعته ذات مساء ، فأرجعني خوفي ..!  وفي نهاية الاسبوع وبخت جبني كأخ كبير ،فتتبعته بحذر ثعالب الغابة الى مستودع حقير ..  لقد تلاقوا ثلاثتهم وخرجوا الى بيوت مهترئة في اطراف بغداد.. لن احتاج الى ذكاء لاعرف انه من جنود العتمة التي زرعت الفتنة في بلاد تآمر عليها الموت بألوانه ومسحت عطر طفولتنا فلا عجب للعقوق والرذيلة.

شعروا بوجودي ، فركضوا خلفي .. تعثرت بدهشتي ، فسقطت بين ايديهم  .. الصفعة الأولى كانت من يد بدر.. وتوالت الركلات .. جروني الى ارض جرداء واطلقوا عليّ الرصاص ..  تشاجروا ، ثم تناوبوا على حفر قبري الصغير.

يبدو ان رئيس تنظيمهم علم بالامر فارسل اليهم دورية من خمسة رجال، حزوا رقابهم ومثلوا بهم، ليضاف الى حينا المنكوب ذلك اليوم اربع جثث ، وتستضيف الأزقة أربع لافتات سوداء جديدة .

 

سمرقند الجابري


التعليقات

الاسم: زاهر موسى
التاريخ: 18/05/2007 18:28:11


الكلام من فضة وعندك من ذهب
تقديري واعتزازي
لشاعرتنا

ود

الاسم: زاهر موسى
التاريخ: 18/05/2007 18:23:46


جميل

الاسم: حسين الطويل
التاريخ: 18/05/2007 17:05:55
الى سمرقند
الى متى نبقى هكذا نعيش في دوامه الدني في هذه الدائره الغامضه....... سوف نطير الى حياة
مع حبي .

الاسم: لبنى ياسين
التاريخ: 15/05/2007 09:24:33
الغالية سمرقند:
هل تبقى في القلب مكانا نكوم فيه احزانا نستقبلها مع شروق كل وجع؟!
دام قلمك مبدعا
لبنى ياسين

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 14/05/2007 14:04:47
فاجأني تعليق شهيد الشعر - رعد مطشر - ففرت الكلمات عبر روضك البهي يا سمر .. واعذري لي إن دهشت لهذه المفارقة وأن تتسربل مني هذه الومضات من خلالك لطائر النورس في الأعالي هناك ..



إلى رعد مطشر -
ربما الأرض تضيق .. ربماهناك هناك من بدأ يستفيق

يلتمّ ثانية النورس الآخر


أبق حيث أنت
إلى يسار اليمام
فالنرجس كذّّب أخيرا
حين تسامح
وضوء الكلمات
نعم كذلك:
يصرخ العريف:
إلى اليمين استدر
فنعاند غامزين:
إلى اليسار

كانت جداتنا تجيب
تساؤلنا الغض:
الصراط المستقيم
طريقنا الضيق جدا إلى رحاب النعيم
تخيلناه ونحن صغارا
إننا نجتازه متوجسين
كبهلوان

لا تسل بعد :
لماذا ..
بغداد
واجمةٌ
هذا الصباح ؟
لقد أجبت سؤالك
بهدوئك الضاج

كم بذرت من الكلمات !
ما حصادك ؟
ما الثمار ؟
لم تصدقني :
مرة واحدة لا تكفي
تعزق روضك المهجور
من أدغاله
رحتَ جذلاً
تكثر من سقيك الماء
ترمي بذورك بسخاء

أزح عن وجهك نثار الحروف
فلنلتحف ماء العيون
دعنا نذوب حالمين
دون أن نغمضَ أجفاننا
لنزرع الآن
دماءنا الحبيسة
ونشعل زيت رواحنا
ملائكة صغار
ترفل
تشع الضياء
قناديل مسافرة
تذوب
تعود
نوارسا
جداد

الاسم: رعد مطشر
التاريخ: 13/05/2007 10:53:35
الغالية سمرقند
ربما التقينا في مساحة اكبر
ولكنها الارض تضيق

الاسم: samer
التاريخ: 11/05/2007 10:44:46
وان اصابت الرصاصات الجسد فلم تصيب الروح و لا الفكر فانت حية في عقول كل من قرا الكلمات




5000