.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصتان قصيرتان جدا

حمودي الكناني

مشيٌ على الحبال

  

استعرضت المدعوينَ واحداً وحدا. تلمستْ وجهها , عقدَ اللؤلؤ الذي يُزيِّنُ جيدها  , أقراطَها  . نظرتْ إلى المدعوين مجدداً وخرجتْ تتمشى في ممرات الحديقة تُغني:

غارَ الغصنُ مني

فتراقصت أزهارُه جذلى لمقدمي

تبددَّ الليلُ

لما بدَوْتُ

كنجمةِ الغروبِ

يحتضنُها القمر

متى ما........

تصفيق المدعوين  أضاع عليها  القفلةَ  الأخيرة  !!

  

  

  

  

على شفا منعطف

  

  

مررتُ على روحي ساعة صحو فوجدتها عاريةً متكئةً على عتبةِ الفجر . أحسَّتْ بوجودي, دثرتها بما تبقى لديَّ من فطنةٍ وخرجتُ أبحثُ عما يسترُ خيبتي لكنها أشفقتْ عليَّ  حينما مدَّتْ لي يدَ الصباح قائلة ثمة  مكان تجدني فيه  ............!

 

 

حمودي الكناني


التعليقات

الاسم: علي القاسمي
التاريخ: 02/09/2009 12:45:39
حمودي الكناني، يا أمير الكلمات الفاتنات
كثفتَ حكمتك العميقة في درة ثمينة ورميتَ بها إلينا في غابة المساء، وتركتنانجهد أنفسنا في البحث عنا منتشين من اللذة.
أهنئك بهذه النصوص الراقية.
علي القاسمي

الاسم: عايدة الربيعي
التاريخ: 27/08/2009 13:35:08
في أفياء النور اسرح ترعاني السطور وأرعاها..
حروف سطرها الكناني زحزحتني ،اقترب اكثر لتمس جبهتي شاشة النت ..افرح كثيرا مازلنا بعافية الكتابة
انا مع الصبح فالفجر يرتع في باحتي

دمت نوريا قاصا رائق الحبر

الاسم: د.أسماء سنجاري
التاريخ: 20/08/2009 00:25:12
النص المكثف للكاتب حمودي الكناني يدعو القارئ الى التأمل لأدراك معناه العميق....
انها دعوة لكشف ماتبقى من نقاء قبل ان تلبد الفوضى انسانيتنا...


"وخرجتُ أبحثُ عما يسترُ خيبتي "

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 18/08/2009 14:32:37
حبيبي راضي المترفي يا ترف يا كلك حلاوه وطيبة حتى لو ما تكتب تعليق فانت في القلب. ليست علاقتنا علاقة تعليقات وانما علاقة قلوب.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 18/08/2009 14:25:33
الاخ العلامة محسن وهيب شكرا لك من الاعماق . كلما تمر على صفحتي تراني وكلما تراني ارتاح نفسيا لان رؤيتك دواء.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 18/08/2009 14:23:28
العزيز صباح محسن كاظم :
----------------------- اشكرك ابو احمد من الاعماق . الوفاء صفة انسانية نبيلة بغيرها يكون الانيان مجرد كائن حي صفته الغدر. شكرا حبيبي الغالي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 18/08/2009 14:21:01
العزيز صباح محسن كاظم :
----------------------- اشكرك ابو احمد من الاعماق . الوفاء صفة انسانية نبيلة بغيرها يكون الانيان مجرد كائن حي صفته الغدر. شكرا حبيبي الغالي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 18/08/2009 14:08:37
الاخت هناء شوقي
------------------ شكرا لك على دوام تواصلك معي . في الحقيقة اني ارى امتع ما في القراءة ان تبقى متلهفا الى المزيد. ما فائدة ان نبلغ درجة الارتواء وننسى العطش .. الا توافقينني ان يبقى الواحد في حالة عطش ويطلب المزيد من الماء ؟
اشكرك من الاعماق.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 18/08/2009 13:58:56
ابو الشيماء عيوني
------------------- هي لما نظرت بوجوه المدعوين وتفحصتهم واحدا واحدا ادركت ان هؤلاء لا شغل لهم الا تناول اللحم الابيض حد التخمة وشرب المزيد من قز القرط لذلك ادرات ظهرها لهم لأنهم لن يفهموا ماذا ستقول :
اما في الثانية فلنا ان نختار أين نجد انفسنا أخيرا ... واما في الثالثة أني انتظر مجيئكم انت وأم الشيماء هذه المرة واني محضرلكم حريشات يعني زوريات يعني خشاني وبعد يعني امهات زريده... تحياتي لكم جميعا.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 18/08/2009 13:38:08
صباح الجاسم
------------- عزيزي ابو شمس : كنتُ اجلس على ظفة نهر غادرته المياه وامعن النظر في القاع فتساءلتُ كم على هذا القاع مرت مياه لكن احدهم فاجأني لماسالني : الى ماذا تنظر ؟ فقلت انظر الى احدهم يلوح بخرقة بيضاء من بعيد . قال هل يعني انه استسلم ويطلب الامان ؟ قلت لا يقول لم يبق لدي الا هذه الخرقة البيضاء الك حاجة بها؟ فقال أجبني وما تقول انت ؟ قلت اقول له احتفظ بهالربما تحتاجها الى يوم قائض .
اجمل ما في القصة القصيرة جدا هو التأويل ... سررت لتاويلك ايها المارد.

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 17/08/2009 20:10:30

نقيب الحمندلية الرائع
واخو زينب كتبتلك تعليق ولااروع ولو بلعه النت لو غار منه الصايغ وغلس عليه وبعد مااكتب رد مثله لو اموت

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 17/08/2009 15:16:14
الكناني الرائع الكريم
هكذا دوما الاخيار لهم من انفسهم راع ومقوم هنيئا لك

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 17/08/2009 11:56:09
الاختزال الجاد بالكلمات لبنوراما الوجود يصفه الكناني بما يحمله من روح لانظير لها بالوفاء والابداع..

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 17/08/2009 10:56:55
الاخ الكناني

دوما تقربنا من فوهة البئر وتقفل الباب قبل ان نرتوي
فحرفك يبقينا بحاجة للمزيد


دمت مبدعا
احترامي،،

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 17/08/2009 08:18:27
في مشيهم على الحبال ، عرّيتنا جميعا ـ أعني أولئك الذين تطفوا أعواد فحولتهم على سطح نهر رجولتهم حين يرون " اللحم الأبيض المتوسط " يغني بمفاتن الجسد ( خصوصا إذا كانوا شاربين شوية قزالقرط )

في الثانية " على شفا منعطف " وجدتني أطلّ على حكمة عميقة الدلالة خرج بها علينا متأمل صوفي خبر الحياة ..

أشكرك على الأولى ( رغم أنني نباتي ولا أحب اللحم الأبيض المتوسط ـ بس أموت عليه )

وأشكرك على الثانية لأنك نبّهتني إلى غفلتي ..

ثمة شكر ثالث لن أقوله إلآ بعد تناولي السمك المسقوف في بيتك .

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 17/08/2009 08:00:59
مشيٌ على الحبال

ربما لي قراءتي غير المشفوعة بتأييد القاص فهذه البرجوازية الرثة القديمة - الجديدة الغنجاء المتبرجة الراقصة كما بهلوان على حبل الأقتصاد الذي لن يخدعه غمز بهرجتها.. مثلما اسقط بيد النظام المتهريء الذي سرعان ما سقط بتصفيق مريديه.. فكانت سقطة تشابه الضربة القاضية وليس " كبوة " .
وليأذن لي "أبو الزوري" ان اقرأ مقدمته مقترحا :
"استعرضت المدعوينَ واحداً وحدا. تلمستْ جيدها , عقدَ اللؤلؤ , قرطيها. تأملت الحضور مجدداً لتستأنف تبخترها في ممرات الحديقة مترنمة لحن أغنية:
----------------------------------------
على شفا منعطف

تلك هي الحقيقة .. الحرية المتمثلة بالشمس .. وهي تدلك فعلا على فضاء توفرها.
هذه ارهاصات شيخ داخل فتى مأزوم .. تعطي احساسا بمعاناة القاص سواء بقصد أراد او دونه.. مرارة أخرى تراوح في محطة للحياة على غير ما تمنى. المبهر ان القاص أحكم في النهاية تفاؤله!

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 17/08/2009 03:46:16
أخي العزيز حليم اشكرك من الاعماق تواصلك يبعث في كثيرا من الاندفاع نحو البحث عما يفتح شهيتكم . أنك استمعتَ بما كتبتُ فهذا يعني الكثير ويدفعني الى مزيد من التفكير بمواضيع تنال رضاكم . شكرا لك اخي الكريم .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 17/08/2009 03:40:22
الاخت العزيزة الهام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
لقد افتقدتك كثيرا . مرت فترة طويلة لم اقرأ لك فيها ولكن علمت من بعضهم انك سافرت الى آخر اليابسة . اتمنى انك بخير وكذلك جميع ابناء العراق الطيبين اينما كانوا في بلاد الاغتراب . يسعدني حضورك . شكرا لك اختي العزيزة

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 17/08/2009 03:34:03
الاستاذة صبيحة شير صباحك كرستالي
--------------------------------
كلماتك لها طعم البرحي الذي بدأ يينع هذه الايام . شهادة من علم من الاعلام في عالم الكتابة اعلقها على صدري . شكرا لك ودمت بخير وعافية

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 17/08/2009 03:28:31
الاخ سعدي اولا دعني اسجل لك شكري وتقديري وغبطتي اني سمعت هذا الكلام من واحد من النقاد المحترفين ... انا فرح جدا واتمنى ان فرحي يدوم ولكني وهذه صفة سلبيه فيّ لا استطيع الا ان اشاكس :
بعد اخوك اذا تناولت خاصة قصصي بالنقد والتحليل فانا اخاف العواذل يتورشعوني وهم حادين سنونهم كل يوم يرسلون لي التهديدات نذبحك نخنك نقتلك اخوي لا تنطيهم مجال اريدك تنفخني نفخة تهلس ريش بجعة العامري وتصفر محل عامر رمزي وكل من اراد بي الذبح بخيط طائرة ورقية
اشكرك استاذي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 17/08/2009 03:20:26
اختي العزيزة أم رامي اشكرك ... في قلبك تكمن الطيبة ويكمن حب العراق كل العراق من شماله الى جنوبه .... حينما تمرين على صفحتي المتواضعة سرعان ما تنتفض وترفع راسها حتى تطاول اعلى نخلة على ضقاق دجلة الخالد . تحياتي لكم جميعا .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 23:21:52
ام حمزة الرائعة اشكرك . ارجو ان تكون اللوحة جميله فيها مشيٌ على حبال الزمن وواحد يجمع بيديه خيوط الفجر . تحياتي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 23:14:31
عامر حبيبي هسه ما تكلي وكتها تعتكف اطلع عمي خل الناس تشوفك ... هاي الناس كلها تسأل عنك وعلى رأسهم ام الوفه فاطمة العراقية . بعد اخوك راح اجيبلك كل المعارف يشترون منك بس انت دير بالك عليهم بالسعر .. شكرا لك يا وردة النور البنفسجية . خاف الصائغ ما يقبل على اللون البنفسجي بس اني اعرف هو ما يعارض .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 23:06:40
الاستاذ الرائع سلام كاظم فرج حياك وبياك .
قلت قبل قليل لأحدهم أني احسد نفسي أني تعرفت على أصدقاء غاية في اللطف , غاية في الأخلاق , غاية في الوفاء والتواصل . لي طبع عجيب يا سلام في الاحتفاظ بالصديق حتى وان شتمني وهذه نعمة احمد الله عليها وأنت من الذين اعتز بصداقتهم فلا تظن أني امتعض لمجرد تعليق أو ما شابه لأنني اعرف تماما ماذا تنطوي عليه سريرتك من وفاء ومعزة تجاهي وتجاه كل الأصدقاء :
لي وجهة نظر مفادها أني احترم كل الآراء سواء كانت ايجابية أو سلبية . القراء يقيمون النص حسب رؤاهم ووجهات نظرهم فكل واحد منهم له قراءة خاصة لربما لا توافق ما ذهب إليه الكاتب ومنهم من يستخلص صورا ما كانت أساسا في ذهن الكاتب . وما دمنا نكتب فعلينا أن نتقبل كل شيء القدح والمدح كلاهما نقيضان والحياة لا تستقيم إن خلت من هذه النقائض ... اقصد السلبي والايجابي . فلا يهمك من يتكلم بسلبية , هذه وجهة نظر وعلينا احترامها ... أتمنى لك كل الخير والصحة . أسعدتني بالتعليقين الجميلين تحياتي للأخ أبو شمس.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 23:02:57
الرائع السيد حسن تويج النجفي المشهدي حياك الله.
مرورك بالصفحة زاداها بهاء وبركة . تحياتي لك ولكل الاخوة الاعزاء في النجف

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 16/08/2009 22:49:32
الاخ الطيب والحبيب
حمودي الكناني
يقول الحكماء انهض عن الاكل الذي تحبه وانت تشتهيه
وها انت برائعتك هذه جعلتني التهم حروفك جميعها وانا انتظر المزيد الا اني تذكرت هذه الحكمة قلت الحمد لله اني انتظر ان يقدم لي حبيبي حمودي طبق شهي اخر لانشبع منه فنبقى نشتهيه
لك كل المحبة صديقي
نسالكم الدعاء
حليم السماوي

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 16/08/2009 22:03:02
الاديب الرائع حمودي الكناني
اشتقت كثيرا لقصصك الجميلة جدا ، وقد اعجبتني القصة الاولى كثيرا وقرأتها عدة مرات اما الثانيه فهي لاتقل جمالا عن الاولى .
مزيدا من الابداع
الهام

الاسم: صبيحة شبر
التاريخ: 16/08/2009 21:40:26
القاص المبدع حمودي الكناني
قصتان قصيرتان جدا ، ومضتان ساطعتان ، امتزج فيها السرد والشعر ، مفتوحتا النهايات ، أنتقيت لهما الألفاظ بدقة والفكرة رائعة
كتبت فأبدعت

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 21:26:16
استاذ عبد الكريم اني ما شايفك وجها لوجه بس ما ادري ليش احبك . يمكن هاي نعمة من الله انك محبوب صورة واريحي . والله اشكرك . لقد اعجبني الحوار مع المغتربة دلال محمود . كنتما كلاعبي كرة التنس .. شكرا لكما .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 21:19:09
الأخت يا سمين الطائي حُييتي بتحية الاسلام ونحن على ابواب شهر رمضان المبارك اتمنى ان يمكنك الله من صيامه وقيامه .
في الحقيقة عندما ارى هذا الكم من الوجوه والشخصيات الادبية المرموقة في مؤسسة النور العملاقة تغشاني حالة من الاحترام والتقدير لشخص الصائغ الذي لولاه لما كان لنا هذا التواصل ونحن على مبعدة عن يعضنا البعض . انا اشكرك من الاعماق اتمنى لك كل الخير والتوفيق سوف لا انساك بالدعاء في حضرة سيد الشهداء .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 21:10:07
الاخ الشفاف العذب يا اعذب من نسمة فجر صديقي واخي فائق الربيعي حياك الله.
يكولون الرجال مو بكل وقت يكون شجاعا مرات تخونه قواه وينهار امام بريق سيوف الفرسان ... تماما مثلما وقفتُ حائرا ماذا اكتب من رد يليق بكرمك وسمو اخلاقك وطيبة قلبك . اشكرك من الاعماق ... كلماتك كانت تاجا من ياسمين على راسي . شكرا لك ايها الفائق الروعة .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 20:48:32
ألعامري حبيبي كن بنعناعية وألق
---------------
ليس لديَّ شيءٌ سوى القول انك معروف على نطاق واسع بالتفتيش عن الوزن والكسرة والفتحة والهمزة ونحن كتاب النور جميعا اجزنا لك ذلك وكانت هذه مهمتك الموكلة إليك بتفويض نال اغلبيه طفيفة لنقل { نصف + 2 } أما اتساع كرش صاحب النص فهذه الأمور لست مخولا بها لذلك فاني مضطر أن أدعو الله بأن يسلط على بجعتك من ينتف ريشها وتبقى لا تقدر على الطيران كما فعلت حانة و مانه بلحية زوجهما حينما ضاعت بالنتف .
القصتان مكتملتا الحبكة والقفلة بشهادة بائعة النعناع والقائد الهندي الاحمر ذي الريشة . هكذا قالت خالتي بنت اخو سعد الحجي واذا تريد تعرف منو هيَّ فقط اقرأ تعليق سعد الحجي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 20:35:26
الاخت العزيزة بان لا يحرمني الله من سؤالك ومن وصالك . انت دائما سباقة في السؤال . شكرا لروحك الطيبة وقلبك العامر بالوفاء.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 20:33:24
سلام نوري حبيبي
-------------------------- يس كلي شبيه هاتفك لم يعد قارورة رسائل ؟ انت هاي شلك بيها ؟ مو اني ادري كلش زين لديك عدة هواتف وما تلحك على الاتصالات ... بعد اخوك انت دائما تأتي بالجديد المثير . والله عاش خيالك الخصب. شكرا لك

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 20:25:55
الاخت زينب الخفاجي حياك الله
--------------------------
تواصلك يمنحني كثيرا من الفرح والغبطة . تعرفين بعد اخوج اليوم منويظل يقرأ موضوع لمدة ربع ساعة او نصف ساعة بزخم مشاغل الحياة ومنغصاتها لذلك ارى بالنسبة لي ان تكون الفكرة خاطفة وسريعة حتى يبقى متلقيها في شوق وبفاجأ عندما تنتهي نهاية سريعة... وهذا لا يعني اني لا اكتب القصة القصيرة ايضا , لكني اجد نفسي كلما كنت قريبا من الارض . تحياتي وقبلاتي الى بنات اختي العزيزات

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 16/08/2009 20:05:33
القاص المبهر
حمودي الكناني

انا شخصيا اجد كناقد مبصر للخطاب الادبي بدقة تخصصية ، ان القصة القصيرة الثانية ، وخر للضمير من طراز اخر ، انها ديدن من التساوق الجمالي المؤثث بعمق في جسد القصة القصيرة جدا ، لانك استطعت هذه المرة بوعي استثائي ان تبقر وجع اللوعة التي تغلف هواجسي ، وانا من زمان انتظر منك هذا النسيج الذي يحيل الذاكرة النقدية الى مناهجيتاها المحلقة داخل ملامح ذاك التحليق الرائع في البعد الاخر للابصار ، الذي ستبحث الروح فيه عن .. ثمة مكان تجدك فيه.
واعدك بانني ساكتب عن القصص خاصتك التي استفزت ملكاتي النقدية وعلى راسها ملاذك الجميل ( على شفا منعطف ).

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 16/08/2009 19:27:37
العزيز حمودي
ها انا اقرا لك نصين جميلين. وانا اقرا الكلمات ارى صورا حية تتحرك امامي

ابدعت وهاي مو مجاملة



تحياتي
دمت لنا

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 16/08/2009 19:24:59
الاخ النبيل
حمودي الكناني ..

ياااه يالهامن تفاصيل كثيرة اختزلها سردك البهي
كعادتها كلماتك تمنحني افكارا كثيرة وتدعوني لمزاولة الرسم.. خاصة وانت تمسك يد روحك ام انها تمسكك لتعلنا معا افاقا جديده للتحليق والابداع..
سلمت
احترامي وتقديري

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 16/08/2009 19:00:48
سيد البرق الكناني
==================
أنا هنا وأشكر سؤالك وسؤال فاطمة الوردة عني هاتفياً ..انشغلت عنكم ولكنكم لم تنشغلوا عني وهذا ما اكسبني الفرح المعتق..
القصتين من برقياتك الجميلة التي عودتنا عليها ففي الاولى مشت الجميلة على حبال سيرك الدنيا..وفي الثانية وجدت حسا يرتدي نظارة سوداء...
اشتقت لقراءة قصصك البرقية ومواضيع كل الأحبة..
عامر رمزي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 18:56:02
سعد الحجي حبيبي جعلتني احس بالحزن لسرعة رحيلك . كنت متاملا مجيئك الينا ولكنك ازمعت الرحيل وطبعا عذرك معك . اتمنى لك سلامة الوصول ... ولي رجاء ان صادفتك هذه المرأة العجوز قل لها ابن اختك يسلم عليك وخيرا فعلت عندما جعلت سعد الحجي عمك . ارجوك سلم على البحر المتوسط .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 18:49:22
ناهدة التميمي يا حي هلا ةغلا :
-------------------------------
قلت في تعليقي على حوارية الاستاذ صباح محسن كاظم اني كلما امعن في صورة ناهدة التميمي ارى في وجهها لون الارض امنا ارض العراق . احييك من القلب وادعو لك دعاء الغريب للغريب لانه مجاب عند الله . امنياتي ان يحقق الله مرادك ويحميك ويزيدك صحة ورزقا فيه بركة . تحياتي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 18:41:45
استاذي الكبير د. خالد يونس خالد { الحجي بيناتنا } ما كنت اتوقع انك ابن الخامسة والثلاثين كنت اتوقع عمرك 80 سنة وتمشي على عكاز لكن توقعي بان بالمقلوب عندما بدت وسامتك وروحك الخضراء تبرق مابين الحرمين فقلت لله في ايداع الملاحة عند مستحقيها حكمة .... والله لقاؤك اسعدني و كانت فرحتي لا توصف . رعاك الله وحفظك باحثا شموليا في دروب المعرفة , تحياتي ومحبتي التي تعرف .

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 16/08/2009 18:39:13
استاذي الكناني ومعلمي ورفيق دربي..
ارى في اجابتك رنة حزن.. اشلون انام اذا ما أعرف..
بالامس قرأت لواحد يتصور نفسه المنظر الاكبر في الشعر يقول النقد هذه الايام اخواني واحد يعظم الاخر وبقيت كلماته ترن في أذني وحين كتبت لك على السريع مخافة انقطاع الكهرباء كنت متأثرا بتحدي هذا المنظر ولانك الاحب والاسمى والانقى خفت لايروح القلم زايد بالمديح ونحقق نظريته التعبانة لكن ولايهمك وعلى عناده حمودي الكناني استاذي وتاج راسي.. ومعلمي...
اما قصتيك الرائعتين فاكرر ماقالته القديرة رسمية ام سلام .. لو اضفت لهما قصصا اخرى..
اما الخوف من التأويل حول تعليقك الرائع على قصصي فلقد كان ضمن اجواء القصص ..وفعلا اخوك سلام احيانا يجفت جفتة شجعان ويكتب براحته معتمدا على حرية الرأي والديمقراطية
واحيانا يقول أشورطني..هههههه.. حبيبي الاستاذ كناني .. دم صديقا ومبدعا ومعلما وعلما...

الاسم: حسن تويج
التاريخ: 16/08/2009 18:33:46
العزيز حمودي الكناني

ما اروع هذه الاساور التي تسحر عيون قاريها لك كل الحب والود ايها الكربلائي المعطر بوفاء العباس "ع"

تفبل مروري ايها العزيز عزيز كربلاء

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 16/08/2009 18:24:31
حمودي الكناني
الحب وعضمته يتكونان من حرفين فقط فقصصك سواء قصيرات ام طويلات فهن قمة في الروعة يكفي ان القلم الذي سطركلماتهن هو قلم حمودي الكناني
تقبل تحياتي يا مبدع
عبد الكريم ياسر

الاسم: ياسمين الطائي
التاريخ: 16/08/2009 17:50:31
الاخ الشاعر والقاص حمودي الكناني

امتزجت بين القصة والشعر فجاءت كعقد اللؤلؤ
في نقائه وجماله وبياضه.
سطور قليلة تحمل بين طياتها عظيم المعاني ..

تحية لك ودمت بمودة

ياسمين الطائي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 17:41:50
و الله يا خوية يا رسمية هاي ما ظهر من الالقاب اما ما خفي منها مصيبة هاي الوادم ما عدها سالفة غير الكناني ما تكليلي شسوي بس ولا يهمج اخوج الكناني ما يرمي ذله ويطلع من جرخ الجميع . بس اكو واحد يتهدد من بعيد عمي دخل يجي يمي بعد شهرين الا اخليه يكره اكل السمج واسويها حملة عشا وغدا وريوك .
تحياتي المعطرة باريج كربلاء ام سلام الوردة اشكرك ايتها العزيزة . ارى كلما كنا قصيرين من وجه الارض كلما كنا اقرب الى ذواتنا .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 17:32:38
الشاعرة د. هناء القاضي للأمانة وللإخوّة اقول لك كلما خرجتُ الى الشاطيء وأرى نورسة تحوم فوقه عرضا وطولا وهي تطلق صحياتها اتذكرك كيف تطلقين الصيحات من بعيد حينما تحلق روحك الرقيقة على وطنك من شماله حتى جنوبه .... ترى هل يأتي يوم نرى فيه عودة النوارس يغنين على شواطيء دجلة ؟
تحياتي ودمت روحا مغلفة بالحنين والأشواق.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 17:13:06
الاستاذه الشاعرة وفاء عبد الرزاق الفاضلة
زيارتك لصفختي القصيرة جدا اضاف لها طولا وبهاء . سألت الصائغ ورفاقه خالد والربيعي عنك فقالوا انت بخير وهذا دعائي لك ان تكوني بخير وعافية . شكرا لك استاذتي العزيزة نتطلع الى رؤيتك في العراق ان شاء الله.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 16:46:04
استاذي الأديب الناقد سلام كاظم فرج المحترم
------------------------------------------
يبدو انها الضرورة باتت هكذا تحتم علينا ان نقصر حتى بالتعبير عما نحس ... على العموم اراك استحسنتَ ما كتبتُه وهذا شيءٌ مدعاة فرحي . اشكرك ودم على الدرب الذي نسير عليه معا.

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 16/08/2009 14:26:21
الأخ والصديق حمودي الكناني

الشعر والقصة متلازمان في التعبير الرائع لجمالية الفن في إبداعك القصصي ,
وهذا التكامل في فاعلية الرصد الفني يتأتى عبر آلية التعبير والبوح عن حركة
الواقع الاجتماعي فتعطي لذلك مساحة واسعة للتفكير الذهني والعقلي للتواصل مع
لحظة الاندهاش بتراكيب النص مع محورية اللقطة الخاطفة للصورة المستوحاة
في بناءك الفني والرصين والمتمكن ,
وما توقفي وتأملي في محاكاة النص إلا من الجعل في السير
بخطوة واحدة باتجاه مستويات الوعي المتراكم داخل أعماق النص , لتسهيل مراقبة انسيابية
الخطوات الأخرى التي تتابع تلك اللحظات في اقتناص التوظيف في المكان والزمان
بوركت في هذا التوظيف الإبداعي الرائع
وتقبل تحياتي وتقديري واعتزازي
ودمت لنا أخا وصديقا نعتز به

فائق الربيعي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 16/08/2009 14:24:45
شقيق الروح رأس الفتنة
طاب نهارك وأينعت ثمارك
إذا كان الحجي قد نفذ بجلدهِ كما يعتقد هو لا أنا
فأنت مَن ينقذك اليوم !؟
سأنتف ريشك ,
كان قصك القصير يعتمد على عنصر الإدهاش كخاتمة وهذا ما كان يسوّغ السطور التي تسبقهُ إن كانت هادئة أو حيادية واليوم أجد فكرة قصتيك مغرية وتمنحك نفسها لتطوِّرَها على نحو أكثر إثارة ولكنك ما منحتها ما يكفي من عصارة ذهنك وأرى القفل رزيناً نوعاً ما على طريقة حكماء الهند القدامى فهل وجدتَ خلال غيبتك الأخيرة عنّا عملاً دبلوماسياً مثلاً ...!!؟
حلوة هي الدبلوماسية في الفن , ولكن المشاكسة عندى أحلى وأجدى ...
شفتْ ؟ لم أُبقِ على جلدك ريشة ... لذا فسامحني لأني أحتاج الى الريش أحياناً لكوني هندياً أحمر !!

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 16/08/2009 13:27:08
الاخ الاكبر الغالي حمودي الكناني

قصصك تعبر دائما عن روحك الصافية المليئة بالنور ...
ارسلت قصتيك القصيرتين كومة ومضات....
سلمت يداك ودام تألقك
كل احترامي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 16/08/2009 13:13:16
صديقي الجميل حمودي الكناني
مقاصير سردية رائعة بحق
سلاما

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 16/08/2009 13:02:41
اخي الطيب حمودي الكناني
قصصك القصيرة جدا مع روعتها لا تروي ضماي من نبع ابداعك
بعد اختك طولها شوية خلينا نستمتع اكثر
قصتاك تختلان بزهو في عالم السرد
دمت بخير وسعادة

الاسم: سعد الحجّي
التاريخ: 16/08/2009 12:45:57
يا صاحب الفتنة الأرق والأجمل..
تدين من يكلم البجع، أو يلون التوت بالأرجوان.. ولا تعبأ بآخر يتعرى على شاطيء البحر فجراً بحجة أنه يدثُر روحه الهائمة!
فأي عذر!
في طريق رحلتي من ساحل المتوسط الى ضفاف الفرات، رأيت امرأة أحببتُ ممازحتها فسألتها : ما حاجتكِ يا خالة!
قالت: لا شيء شكراً لك (عمّو) ..!!

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 12:22:33
خويه ام نزار اني داخل على الله وعليج من عامر رمزي والمترفي كل يوم يرسلون لي تحذيرات ويكولون خليلك حرس شخصي من تطلع تره احنا نترصد لك ونريد نتخلص من المشاكسات مالتك وآني كل شي مامسوي . حتى سعدي طابك وياهم

عامر ملتهي يرتب بالمحل ويهيء نفسه للموسم الجديد هذا حسي ما يدعي لكن ظني يقول انه معتكف . شكرا لك ايتهاالأخت العزيزة

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 12:15:51
شكو بيها حمودي ابو الشربت ذكرتني بشربت زباله بشارع الرشيد أيام زمان عاد ما ادري بعده أو راح اشتشهد, مخففة قتلته ؟ الله اعلم : اخوك الكناني مشعوطه النت وسامي العامري وسعد الحجي وعامر رمزي وخزعل المفرجي . وراضي المترفي كالب عليَّ وما اعرف وين انطي الوجه بس لا والله عندي اخت سباعية تنتصر لي ام نزار الوردة وآني بعلك الله وعلكها...... تحياتي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 12:08:45
الاخ الشاعر صادق مجبل :
حضورك هنا اسعدني جدا لأن امثالك هم من يجعل للحضور حلاوة وطراوة وخضرة .... اكرر حلاوةٌ وطراوة وخضرة وديوان عامر بالذين يحلبون ضرع السماء.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 12:02:38
خزعل حبيبي شكرا لك ... وشكرا على الرساله الحلوة . اخبرني ما يصل العسل الشفاء الى صباح الجاسم ؟ تحياتي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 12:00:05
أخت الكل المحبة الوفية الرائعة سحر الشاطيء الشاعرة الرقيقة شادية حضورك هنا كان هو القفلة .. شكرا لك . تحياتي .

الاسم: د. ناهدة التميمي
التاريخ: 16/08/2009 11:52:00
الاستاذ حمودي الكناني يا اطيب قلب مازلت مزهوة ومسرورة بدعائك لي عند الروضتين شعرت كم انت محب وطيب وصافي النية والسريرة .. عزيزي قصصك على قصرها فانها باذخة الروعة ومزجها بالشعر جعلك كما قال الاستاذ الخطاط بائعا لعصائر النور والصمت ابلغ انواع الكلام .. سلمت اناملك

الاسم: د. خالد يونس خالد
التاريخ: 16/08/2009 11:12:51
القاص المحب حمودي الكناني

أنت كالقمر تتحدى الغيوم فتخترقها لتضيئ العتمة.

عجبتني قصتك الثانية فقرأتها مرة بعد مرة فراودتني شاعرية كلماتك في لقاءات الأحباب بمدينة كربلاء المقدسة.

مهما كتبت من جمال في قصصك، فأنت أخ أجمل من الكلمات، وكلماتك ترقص بين زهو الأزهار في ربيع مشمس يبتسم بين زخات الغيث الذي يروي ظمأ الظامئين.

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 16/08/2009 11:10:22
الكاتب حمودي الكناني
خير الكلام ما قل ودل سطورك رائعة رغم قصرها اردت ان استمر بالقراءة وفوجئت بالنهاية السريعة
لا ادري لماذا يدعوك راضي المترفي نقيب الحمندلية خوش لقب جميل جدا وسامي العامري يدعوك رأس الفتنة وانت تحمل كل هذه الطيبة ويحيى السماوي ايضا يرغب بالمشاركة بالعزيمة القادمة على الزوري او الحرشات على رأي السماويين الرائعين يحيى وحليم كريم
مزيدا من العطاءتحياتي للجميع

الاسم: د. هناء القاضي
التاريخ: 16/08/2009 10:43:41
مقاطع جميلة تأخذنا معها وتتركنا في نقطة البحث عن الجواب للنهاية..وهذا هو ما يميز كتاباتك
دمت بخير ,..تحياتي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 16/08/2009 10:23:49
اخي الغالي الاستاذ حمودي الكناني

مزجت بين الشعر وصعقة القص فسرت الينا مويجاتك لكن المعنى لم يتكهرب
بل ظل صاعقا

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 16/08/2009 09:38:10
الاخ الاديب حمودي الكناني...
حقا ايها الصديق المديح المفرط قد يضيع القفلة .. احيانا الصمت يعبر عن الاعجاب اكثر.. اراك تثأر .. وانت تروج لهذه الاجواء الشاعرية... يعني نحن مثلهم لدينا مثل هذه الاجواء الرومانسية.. اما قصتك الثانية فقد كانت رائعة وفيها من الشعر مايشجي..
استاذ كناني هل من مزيد؟؟

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 16/08/2009 09:36:33
الاخ الكناني دوما نحن بحاجة لمكان نجد انفسنا فيه .وتسكن اليه روحنا التي تصارع امواج الطموح والرغبات .(واريدك شوف عامر وين مختفي يجوز راح للسويد مع الصائغ كل شي يصير لان حيل صنطة )مودتي اخي الفاضل .

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 16/08/2009 08:09:51
مررتُ على روحي ساعة صحو فوجدتها عاريةً متكئةً على عتبةِ الفجر . أحسَّتْ بوجودي, دثرتها بما تبقى لديَّ من فطنةٍ وخرجتُ أبحثُ عما يسترُ خيبتي لكنها أشفقتْ عليَّ حينما مدَّتْ لي يدَ الصباح قائلة ثمة مكان تجدني فيه

0000000
الحبيب حمودي ( رأس الروعة ) على عناد المترفي
سلمت روحك
احسب انك قطعت شوطا جميلا في مشوار الاقصوصة فصرت وانت الذي استمرأت خلط الشعر بالسرد في كأس عصيرك اصبحت وبلا حسد صانعاو بائعا حاذقاللعصائر الضوئية فاستحقيت عن جدارة لقب حمودي ابو الشربت 00 وأي شربت !!
بعد اخوك حمودي لاتزعل من المسنج مالتي فتتصور بأنني لاأرد عليك والحق ان النت عندي شالع قلبي

مودتي الحمندلية

الاسم: صادق مجبل
التاريخ: 16/08/2009 06:47:06
القاص العزيز حمودي الكناني
تحية دائمة

اعجبتني لغتك وكذلك الايجاز في القصتين
دمت بكل الخير

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 16/08/2009 05:58:18
مبدعنا الرائع حمودي الكناني حياك الله
ما اجملك وما اجمل ما كتبت تسحرنا
دمت وسلمت رعاك الله

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 16/08/2009 05:16:33
حمودي الكناني حبيب الارواح والعقول...
سيدي من اين لك خيبه ....وانت تمللك روحا كهذه....فدعنا نصفق لك....قبل ان تضيع القفله الاخيره....
محبتي

شاديه

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/08/2009 02:57:35
سيدي الجميل فاروق
اتذكر ذاك الذي قال في زوجته ؟
لولا الحياء لعادني استعبار
ولزرت قبركِ والحبيب يُزار
فارقتها مرغما وهي حبيبتي التي ما شحت عليّ يوما بواصالها... كنتُ اشتري لها ارقى انواع الملابس واقيم لها الحفلات الصاخبة ولكن لما تفشى عظيم حبها في جسدي خارت قواي ونحل عودي وقلت شهيتي وثبطت عزيمتي واصفر لوني وانقطع نفسي ... فودعتها ودمع العين جار وما زلت بذكراها ليل نهار .
إن أطال الله باعمارنا الى الصيف القادم فساكون عندك في 1/7/2010 لأعطيك دروسا في نسيان الحبيبة . تحياتي

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 16/08/2009 00:33:48
هي روحك النظيفة تمتهن حب الجمال فتأخذ أجمل الفلاشات من الليالي
كم رائع أنت
متى سنتفق على رحلة الصيف القادم بعد الشتاء الطويل الطويل
دوخني التبغ سيدي
دلني كي أزعل منه طويلاً مثلك




5000