.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لحظة أنوثتي

وفاء عبد الرزاق

ماذا ستلبسُ الليلة 

رقصَ روحي أم قناديلي 

أم دهشة َالستارة ِالتي تعرَّت لأجلنا؟

ما أحوجني لبحرِكََ

لما سيسكبُه الصمتُ في عيوني

ومنكَ حين أشربُك

أهناك سماءٌ أخرى؟

لا أظنُّ لها حنجرة ٌغيري

تكسَّر مزمارُها حين نطقتُ اسمكَ

وصارت متسعاً لصوتي

ماذا ستلبسُ الليلة

شجرة ً

غيمة ً

أم نبيَّة ً؟

أنا هنَّ وقت يميل رأسي

إلى ضوئِكَ

اكتبني انتعاشاً وانتشاءً

هيا اقرأ سطر قـُبلتي وتهجَّى رضابي

هيا ارسم رعشتين على خدكَ

لا تضطرب

ناري مجسَّتـٌك خذها واحترق

أغمض عينيك

شيطانهما انزوى بين جفوني

 مزِّق حفرة َ الدمعِ

وابكِ عشقاً

لا باس إن طفحَ الشرارُ

ستجد كأسي الأخرى تنتظرُ

ما بين شفتيكَ والمتـَّقد.

صُمْ عامين وافطر بريقي

لا تترك فراغاً بين ساعة وأختها

ازفرني وتنفسني

ألا تجد الحياة ابتداءاً هنا؟

ألا تجدني في يقين شهقتك؟

خطوتـُك الخجلة ُفي مذبحي

وهي تنحني وفديتـُها في محرابي

صلّ وانتصبْ لترى أجنحة َطيراني

أهربْ منكَ إليَّْ واسرقني منّي

أيها المسروق منذ أعوام

ألا تجد اللصَّة َالحُبلى بكَ؟

في أرقٍ تحنُّ إلى خصائصِك

فمن تكونَ أيـُّها المُجتـَبى؟

لمحة ٌفي الظلام؟

نهران في الظنِّ؟

الأوَّلُ قبل انتهاء الأخير؟

من تكونَ أيها المُحتـَوى؟

أ تعرف الفاصلَ بين شعاعي وبينك؟

هو أنت الذي يقفو إثره الصبحُ

ما أوضحك بغموضي

وما أجملك في مصرعي بين دفتيَّ وجدك

حين جاءتني الرياحُ برغبتها العارمة

عرفتُ أنك فيها

لذا وضعتُ خدِّي على شجرة ٍلأسمعك

تلمَّستُ الوردَ لأشمك

بكيتُ لأمطرك

ألم يجئكَ عطري ؟

ألبسني إذاً وتراقص بي

لنعلـِّم الحُبَّ طباعـَنا

ولنكن المشردَيْن بين وشوشة الحشائش

أنا فوق جسدك

طفتُ به وارتديته.

 

 

وفاء عبد الرزاق


التعليقات

الاسم: مصطفى صا لح*
التاريخ: 2010-09-20 09:19:39
مقا ل اكثر من رائع شكرالك *

الاسم: حسين الربيعي
التاريخ: 2010-06-30 11:06:43
حينما احتميت بنور الوجد انكشفت الرؤيا ولمحت غزالا يركض عبر متاهات الكون...هذا الغزال اتى من رحيق الابداع في قلب الشاعره وفاء....وفاء اقبليني صديقا ايتها الانثى الاروع

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-16 22:29:47
الحبيبة فاطمة العراقية


حياك يا غالية حياك ايتهاالنسمة العذبة
نسمة الكلمة والابداع

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 2009-08-16 17:54:03
حاورتني زهرة الكاردنيا
ثمة صوت تسكرني اناته
هذيان يشبه فضة الموج رائحته همست اين اجد هسيس الانامل التي وشمت اجمل لحظات الحب .فوجدتها لديك ياوفاء العشق الارجواني المتدفق بك جذلا .محبتي واليوم اخذتني الى عوالمك الساحرة .

الاسم: عباس باني المالكي
التاريخ: 2009-08-16 15:28:41

حين جاءتني الرياحُ برغبتها العارمة
عرفتُ أنك فيها
لذا وضعتُ خدِّي على شجرة ٍلأسمعك
تلمَّستُ الوردَ لأشمك
بكيتُ لأمطرك
ألم يجئكَ عطري ؟
ألبسني إذاً وتراقص بي
لنعلـِّم الحُبَّ طباعـَنا
ولنكن المشردَيْن بين وشوشة الحشائش
أنا فوق جسدك
طفتُ به وارتديته.
رائع ومن ثم رائع أجمل ما قرأت .... كما قال أدغار ألان بو ( وحدة الأنطباع ) التي تبين قدرة الشاعرة على أختيار الموضوع الغنائي والصورة وهما عناصر قادرة على أثارة الصدمة الشعرية الخفية حيث نرى مفاتن أكثر دقة من الكلمات من حيث التوافقات السرية بين الصوت والمعنى وبين الفكرة والأيقاع وبين التجربة الشعرية واللغة التي أستخدمتيها بشكل مذهل وجميل جدا ... وهنا أشعر أنك كتبتي روح الشعر
أقف هنا لكي لا أفقد متعة القراءة ...دمتي بألق وأبداع

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-16 13:17:17
الغالي
الصديق والاخ عدنان طعمة الشطري


يا هلا بيك بعد اخيتك

اشتقت لسماع اخبارك

لعل الماسنجر خاصمك وانا لا ادري


دمت وفيا

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-16 13:15:44
اخي الكريم سعد الياسين


تسلم يا خوية
نعم اقولها باللهدة العراقية لانه لا بديل لي غير حبكم والعراق

الاسم: عدنان طعمة الشطري
التاريخ: 2009-08-16 11:11:27
ما اجملك
وما اجمل نسجك لخيال يتسرب من قلبي الى اطراق الحقيقة
بل الحقيقة ذاته
دون مواربة او ضربا في عوالم لانعرفها
انها وفاء سيدة الشعر

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-16 10:49:58
اخي الغالي
غانم الموسوي



وانا ايضا لا تعليق

الاسم: سعد الياسين
التاريخ: 2009-08-16 10:13:36
أيتها الرائعة أختنا وشاعرتنا وفاء
أنت دائما تسعدينا باكتشاف اللامكتشف.
قصيدتك هذه تفاحة مقدسة تسقط من شجرة الحب الأمثل في حضن العاشق بفعل جاذبية الروح.
هذه القصيدة هي العودة للفردوس المفقود
بوركت ياوفاء أيتها المعطاء دوما
تحياتي وإجلالي لك.
سعد الياسين

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-16 10:03:36


صباح محسن جاسم ولك خيووووووووووووووووه

بعد اخيتك الغالي
احبكم لانكم العراق بنقائه
ولانكم التراب بصدره المرشوش بعبق السعدة

يشرفني تقييمك للقصيدة ايها الغالي لان رايك يهمني كمثقف ومبدع وعراقي ايضا

خووووووووووه

انها لغة الفواخت

كوكوتي يابتي
تغربتي
وما عدتي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-16 09:58:51
اخي العزيز المبدع فاروق طوزو

شكرا على هديتك القيمة
ليس اجمل من الشعر الماسي تتحلى به رقبتي


بمحبة اشكرك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-16 09:56:51
الاخ الكريم محمد العبيدي

تحية لك ايها الكريم
نعم اخي انا معك فيما طرحته حول التبحر بالنص والكتابه به واليه
نحن نكتب ودور الاكتشاف مناط لكم لاننا دائما ننظر صوبه
وباتجاه الاجمل الذي تؤسسونه لمن يريد الاكتشاف


ممتنة لك جدا
وارجو ان تكون مساحتي في رحاب رضاك

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 2009-08-16 07:00:01
نص سهل في غاية اليسر وممتنع حقا .
سأسميه صدق الكتابة .. نص يبتعد عن المواربة . ويؤسس لحقيقة بائنة : الصدق ما أجمله !
الشعر هنا المرتكز الحياتي الذي يفصح عن الكونية .. والصدق حين تكثفه تجارب الحياة يغدو من النضج عاملا مبهرا .. هو تلك الأضاءة التي تفصح عن ان لا شيء صادق يأتي بسهولة .. بل هو الأحتراق بعينه .. احتراق صوب الأرتقاء .. تعالوا لنتعلم الأحتراق من مثل هذه العنقاء التي تجمع عيدان عشبها من افق الشرق .. الشرق ولا سواه .. انه العشق العراقي .. لا لمجرد لتطمين رغبة مشتعلة .. بل هو التماهي في التمرغ بتراب الوطن من على صدر عاشق كله وله.
لنكون صادقين .. لنجرب الأحساس بالجمال .. فالأرتقاء مستقبل الأنسان بكل ما فيه من صدق وجمال.
شكرا .. وسأغني :
جا وين اهلنه .. جا وين .. جا وين اهلنا ..
خيووووووووووووووه

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 2009-08-16 01:14:40
من المتكلم
من يشدو بهذا الغناء السليم
هذا الشدو من غناء شعر لا يتلعثم
يجيد المرور على قلوبنا
هو شعر وفاء عبدالرزاق اذاً
ما أجمله من شعر وما أروعه من حرف

وفاء عبدالرزاق
شاعرة أنت بكل التفاصيل
دمت وفية للكلام العذب الرخيم


فاروق

الاسم: محمد العبيدي
التاريخ: 2009-08-15 22:06:17
وفاء عبد الرزاق....

لي مقاربة متواضعة ....

دائما الفوضى هي حالة غياب نظام ، او هي نسف كل شيء موجود، لكنه يفتقد الى شكل محدد لهذا الشعر ، يرتكز على طريقة يبدو لي محدودة، تقود الى تكوين الابيات، هناك شعر تشخيصي وهناك شعر تشكل فيه الموضوعات ، عذرا هذه ليست انواع ولكن قلت في بداية كتابتي انه مقاربة،

وفاء عبد الرزاق اقرا لها الكثير ولكنني لم اكتب عنها في المرور على كتاباتها الا هذا اليوم
وجدت نوع من الارتكاز ابهرني جدا وأخذ يؤدي وظيفة حيوية لم ينتبه لها زملائي ..
اخواني المرور والتعقيب هو ليس المدح فقط والتأثر بكلمات وانما ايجاد وظيفة مؤداة وجدتها عند وفاء في هذه المنثورة هي اشياء حيه كل الاشياء لديها تتحرك ، وكأنني امام مسارات مفتوحة بالرغم من وجود المنحنيات والدوائر والمستقيمات والنقاط ولكنني لم اتوقف لانها شكلت صورة ابتعدت عن الفوضى التي نلاقيها اليوم في السر والعلن
مودتي
محمد العبيدي

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 2009-08-15 21:26:51
الرائعة العزيزة وفاء

تحية وشوق لك
ايها الحبيبة تمتعت بكل كلمة خطتها اناملك وتخيلت اللحظة وانت معه.

ايها العزيزة اقتطفت من نصك مااستوقفني طويلا عنده :

ما أحوجني لبحرِكََ

لما سيسكبُه الصمتُ في عيوني

ومنكَ حين أشربُك

أهناك سماءٌ أخرى؟

تحياتي ودمت لنا

الاسم: غانم الموسوي
التاريخ: 2009-08-15 19:43:37
لا تعليق .... لانني عشقت كل حرف فيها

تحياتي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 18:17:17
اخي الغالي الاستاذ راضي المترفي


وانا سالبس حبكم وطيب العراق بكم


دمت لي اخا كريما

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 16:26:48
الاخ الفاضل عبد الكريم ياسر


لا حرمني ربي منكم

تقديرك ومحبتك نعمة من ربي وهبة


شكرا

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 2009-08-15 16:22:06
ماذا ستلبسُ الليلة

شجرة ً

غيمة ً

أم نبيَّة ً؟

اظن انه سيلبس اجمل الاشياء حب امرأة رائعة حنونة ترنو اليه بشغف من بعيد بعيد وتمارس الصمت المقدس والفرح الخفي وهي تراه يتبختر متفاخرا بحبها .
لك شكري واعجابي ايها الرائعة وتحياتي من خلالك للعزيزة علويتي المبجلة ميسون الموسوي التي افتقدها كثيرا

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 2009-08-15 13:38:20
الشاعرة المتألقة دوما وفاء عبد الرزاق
لك كل الاعجاب والتحايا حقا انت مبدعة سلمت اناملك واتمنى لك الموفقية والتواصل مع النجاح المبهر
موفقة ان شاء الله
عبد الكريم ياسر

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 12:35:47
العزيز والاخ الوفي للكلمات سعدي عبد الكريم


ابتعدت قليلا بسبب عارض مرضي وما زلت لكني اشعر اني شفيت اليوم بكم
باصواتكم ومحبتكم


لنوركم لمسة الانبياء على الجرح

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 12:32:22
الغالي الغالي سلام نوري

فدوة تروح لك اخيتك وفاء

سلام سلام على روحك الطيبة

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 12:30:48
صديقي واخي الغالي يحيى السماوي


اشكر تواضعك المعهود وحبك لاخيتك وفاء

انت الماء ونحن الموجة الهادئة الثائرة الناهدة

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 12:28:57
حبيتي د هناء
اينما تحلين فانت زهرة بستاني
العذب الفاره بك

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 2009-08-15 12:27:24
سيدة الالق النثري
وفاء عبد الرزاق

صُمْ عامين وافطر بريقي
لا تترك فراغاً بين ساعة وأختها

اي تجلي نبيل هذا اليتاخم ذاك الافق القصي الذي برحبته السرمدية المبهرة تتدلى متنفسات الصبح ، انه تساوق انيق متخم بالحب والاشتهاء المحلق في اتون مملكة العشق .
انا انحني اجلالا لهذا النشيج البوحي الراق ، وليتعلم العاشقون معنى ان لا يتركوا فراغا بيت الساعة واختها دون الابحار بمملكة النثر الربيعية الفاتنة والباذخة الروعة .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-08-15 12:24:03
لا باس إن طفحَ الشرارُ

ستجد كأسي الأخرى تنتظرُ

ما بين شفتيكَ والمتـَّقد.

صُمْ عامين وافطر بريقي

لا تترك فراغاً بين ساعة وأختها

ازفرني وتنفسني

================سلاما
سلاما
سلاما
للالق الذي يحيط بحروفك

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 2009-08-15 08:45:25
سيدتي ..قرأت نصك الجميل في موقع آخر..وكم أبهرني.
هكذا أنت متجددة ومتميزة.مودتي وأحترامي

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 2009-08-15 07:40:45
لي يقين بأنّ أكثر الذين لم يستعذبوا قصيدة النثر ( وهم على حق نظرا لكثرة الطارئين عليها ) أنهم لم يقرأوا شعر الشاعرة الشاعرة الشاعرة وفاء ...

أتساءل : كم يحتاج الشاعر الفراهيدي من أبيات وتفاعيل ليؤطر صورة باذخة الدهشة والتماهي كهذه الجملة القليلة الكلمات كشتلة دفلى والكثيفة المعاني والصور كبستان فاره :
ماذا ستلبسُ الليلة

شجرة ً

غيمة ً

أم نبيَّة ً؟

أنا هنَّ وقت يميل رأسي

إلى ضوئِكَ

**
آه ٍ لو أنني أجيد الحسد ... ( عفوا ، أنا أعرف الحسد ، لكنني أتحاشاه ـ وبخاصة حين يكون حسدا لنخلة مكارم أخلاق وإبداع مثلك )

فخر لمثلي أن يتعلم من مثلك ...

وفخار للشعر أن يتباهى بك .

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 03:58:22
يا بعد اخيتك
حليم كريم السماوي

فدوة الك وللحجة
مشتاقة لتلك الجلسة الجميلة والغالية ثائرة والوجوه الطيبة والقلوب النقية

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 03:56:46
العزيز جدا د حسين ابو سعود



افتخر ولي الشرف ان تراني بعين المحبة والاخاء

ربي لا يحرمني منك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 03:53:08
اخي الكريم حواس محمود


ربي لا يحرمني من طلتك علي وعلى القصيد

ومرة ثانية لا تؤجل الدخول لان القصيدة تنتظر المحب

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 02:10:21
شكرا لك ايها الرائع

الاستاذ فلاح الشابندر

رحم القصيدة ارض
ونطفتها عراق

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 01:44:48
الغالية على قلبي د فضيلة عرفات

صدقيني اخيتي الغالية

رغم المسافة والصدى لكني اراك امامي ساعة كتابة


اشكر ودك ومحبتك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 01:42:34
اخي الغالي عدنان الفضلي
حين نتالم بصمت او نمرض بصمت ونحن بين فكي الاغتراب

كل ما نتمناه يد تطرق الباب او حمامة تنقر النافذة

او اخ من بيت النور يسال اقلها فى الايميل


لكني سالت الباب والشباك والايميل فلم يجبني احد منهم بل لاذوا بالصمت ثلاثتهم ورد علي صمت الدار .


شكرا لكم جميعا ، ممتنة لدخولك واطرائك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 01:37:31
الحبيبة هناء السعيد

كل الذي اقوله لك

محلك العين والقلب واسعدك الله وهناك دائما ورعاك بعينه

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 01:34:19
اخي الكريم عبد الوهاب المطلبي


انا لا اشكر هنا فالشكر لا يفي طيبكم
لكني انحني اجلالا لكم فكلم في القلب

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 01:31:07
ولدي الغالي محمد محفوظ

اسعدني دخولك هنا اليوم ، يشرفني ايها الغالي ان اكون معك في الكلمة نغم خاصة وانت الابن بالدرجة الاولى والمبدع والانسان الذي اعتز به.

معك سيصل صوت الابداع عربيا ، ومعا سنصل الى قلوب المبدعين اينما حلوا.
فليوفقنا الله الى ما هو خير لكل صاحب قلم.

انا لست المدير العام لمهرجانات الكلمة نغم العربية بل الام والصديقة التي احتوت صوتك الانساني ايها الرائع.

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-15 01:23:58
اخي الغالي المبدع سامي العامري


كل الشكر لك ايها الغالي كونك استفقدت اخيتك وفاء وتساءلت عن سبب غيابها

ولكن يبدو ان البعيد عن العين بعيد عن القلب فعلا اذ لم يتساءل احد في النور عن هذا الغياب ولو بارسال ايميل

شفاكم الله من المرض جميعا
وادعو ربي ان لابيعدني عنكم بسبب اي عارصض صحي.

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 2009-08-14 23:59:06
الاستاذة الفاضلة وفاء عبد الرزاق
كلام ليس كالكلام
بوح ليس كالبوح
شئ بينهما
لكنه شئ جديد جدا
شئ مؤثر جدا
وهكذا تتجددين في كل قصيدة
دمت اختا استحقت احترام الجميع

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 2009-08-14 23:56:54
يابعد اخيج
اشتقت اليك كثيرا وحين اطلت علينا حروفك
رشت روحي بنسمةِمن فراتٍ
وهفوت كي الثمها فهاجت دموعي وغابت في سماواتي
وهرعت اسند جذعي فوجدت روحي تسند عبراتي
اي روعة يابعد اخيج
اي شدو اي روح تعتريك وتشرب من ذاتك النقية
اشعرتني بالزهو لانها بكل صدق رائعة
تحياتي وتحيات اخيتج العلوية
حليم السماوي

الاسم: حواس محمود
التاريخ: 2009-08-14 22:33:35
وفاء عبد الرازق
في كل مرة أفتح الموقع تثيرين انتباهي بطلتك الرائعة
وأنا أؤجل فتح المادة لكنني الآن أرغمت على الفتح بسبب نفس الطلة الجميلة والعنوان الشعري المبهج
حقا أنت تستطيعين نشر الكلمة كما النجوم في فضار رحب جميل أتمنى أن تطلين دائما بنجومك الوضاءة
مودتي أيتها الرائعة
حواس محمود - كاتب وباحث

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 2009-08-14 19:18:30
nights in white sattan 000 ه

ا سيدتى العزيزه هذا مخيال شمعة تدون فى الغتمه

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 2009-08-14 16:06:47
إلى الحبيبة وفاء عبد الرزاق
تحية محبة وفل وياسمين يا رائعة
سلمت قلمك أيتها الحبيبة أجمل شعر وأجمل كلام وأجمل وصف كم أنت رائعة
حفظك الله للعراق ودمتم جميعا أعزاء على القلوب دوم

الاسم: عدنان الفضلي
التاريخ: 2009-08-14 15:16:25
لا زلت تلك التي تردي الطرقات خطاها
حين تخرج .. تمشط العيون بحثاً رؤية حقيقية

/
/

وفاء كيل امتنان مفتوح
لهذا النص المليء بك



لاعدمتك



الفضلي

الاسم: هناء السعيد
التاريخ: 2009-08-14 14:32:13
سيدتي الكريمة .... قرات كلماتي واردتها ان لاتنتهي لقد ادخاتنيني في

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 2009-08-14 13:37:09
الشاعرة المبدعة وفاء الموقرة
قرأت سمفونية السلسبيل فبهرتني حروفك كحصل الاريج الاثيرية
ارق التحايا وانحني اجلالا لأدبك الرائع
تقبلي مروري

الاسم: الشاعر محمد محفوظ
التاريخ: 2009-08-14 13:14:53
صاحبة السمو وقلب الجمال آميرة البهاء الآستاذة وفاء عبد الرازق مدير عام مهرجانات الكلمة نغم وسفيرة الإنسانية هنا يأ آبنة النور حالة من الهذيان نثرها قلمك على ملامح الورق ليشبع الحروف ثمالة المعنى التي تناولتها حضارة اللفظ في أناملك ... معانٍ حارقه وأخرى نازفه بكل حنين .. وأخرى تداعب العذوبة من خصلات الهمس. وثانية تتداعى تحت ثرى المعاني الجميلة حتى لا تكاد تتبين الألفاظ على كثرتها إلا أنثى تميزت بواصف حرفها بشموخ وبالثقة في كل ما فعلته بالسطر أعجبتني خطوط الثقة التي امتزجت مع نبضات المصدقية
قدمتَ أيتها السندريلا ومابين أناملك لغة النور والنار
ولا أحد يستطيع أن يوازن مابين هذا وذاك إلا
إن كان في ثبوت حبره واثقاً من نزفه
سعدت أن عانقت هذه المعزوفة ،،ولن أزيد عن ما قلته في مهرجان الأدباء المبدعين يكفيناً فخراً إننا من جيل عاشر إسم السندريلا وفاء عبد الرازق
إبنكم الشاعر الصحفي محمد محفوظ











الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2009-08-14 12:52:34
ما أوضحك بغموضي
وما أجملك في مصرعي بين دفتيَّ وجدك
حين جاءتني الرياحُ برغبتها العارمة
عرفتُ أنك فيها
لذا وضعتُ خدِّي على شجرة ٍلأسمعك
---
المبدعة الأصيلة وفاء عبد الرزاق
تحية من شذا
حقيقة كنتُ سأسأل عن سر غيابك طيلة هذه الفترة ولكنك كما هو شأنك تطلين بالأخبار المبهجة ...
سرتُ في ممرات عبر حقولك هنا واكتويت بجهنم ورودها الحمراء !
----
يقول أحد الشعراء واصفاً حديقة : وجهنمٌ حمراء إلاّ أنها لا تحرقُ !
----
أما الملاحظة النحوية التالية فهي ربما حملت الوجهين الرفع والنصب :
فمن تكونَ أيـُّها المُجتـَبى؟
لمحة ٌفي الظلام؟
نهران في الظنِّ؟
--
ولكني أميل الى نصبها باعتبارها خبر كان فستكون في هذه الحالة : لمحةً ونهرين وربما تحتمل الرفع على اعتبار أنك تعنين بـ : من تكون : مَن أنت ... ؟
دام أريج يراعك


الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-08-14 12:08:31
احبائي الكرام
يا من التصقتم بروحي التصاق الوميض من الضوء

1- شلام كاظم فرج
2- د هاشم الموسوي
3- جبار عودة الخطاط
4-زينب الخفاجي
5 -رضا الحربي
6 -ذكرى العيبي
7 - وجدان عبد العزيز
8 -خزعل المفرجي
9 - صباح محسن كاظم
10 ضياء كامل
11- محمد سمير

اهديكم جميعا هذا البيت:

قل لمَن يبكي علينا حزنا افرحوا لي قد بلغنا الوطنا

( الحلاج )

1 -د هاشم الغالي: أترانا نبلغ الوطن شعرا؟ أم نرتجي الشعر
قميصا يستر اغترابنا؟

2 -اخي سلام كاظم:علينا ان نسلي الهم بالعشق
( إذا دنا منك فؤادي فلا تسلني سله عني)

3 - جبار عودة الخطاط:تامل الوجد هنا وصر طفلا،،
وإذ شئت كن لي ما اصبوه في الوطن.

4 - زينب الحبيبة: إن كان بوسعك ان تردي الي فؤادي فرديه لي يا غالية.

5 -رضا الحربي : اني على يقين بان الذوبان في الوطن عذاب جميل. وليس لي الا جميل العذاب.

6 - ذكرى العيبي: اقلب جرحي ليس سواه لي وطنا عاشقا.

7 - وجدان عبد العزيز: أسرك سرا ايها الغالي:
ان الشك اعتراف باليقين.

8 - خزعل المفرجي : انا اسيرة لثلاثة( ) هلا اتيتني بها؟ ولو بالحلم ايها الغالي، فما اشرت يوما الا لها.

9 - صباح محسن كاظم: لولاكم لاختنق النطق.

10 - ضياء كامل: عششت تلك الثلاثة التي اهديتها للمرجي بروحي فكيف لي بوجوهها؟
ان كانت لديك صورة منها..... لا تبخل

11- محمد سمير: كتبت اليه حتى مزقتني الكتابة، واحياني همس تقطيعه.

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 2009-08-14 11:06:36
الشاعرة القديرة وفاء عبد الرزاق.....
اقف منبهرا امام روعة القصيدة وعمقها وشجاعتها وصدقها.. ثمة صور في قصيدتك هذه تقول ان الشعر مازال يؤسس للحب والارتقاء.......... قصيدتك هذه تعلمنا كيف نسبر اغوار النفس الانسانية باعلى درجات صدقها.. قصيدتك هذه تلخص تاريخ الانوثة العذبة لا الانوثة المفتعلة المدجنة بالزيف... وفاء عبد الرزاق ان لحظة انوثتك تقول لنا اننا ازاء شاعرة قديرة..

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 2009-08-14 10:55:20
إيه يا وفاء ..بارعة..بارعة
من أين تأتين بهذا المد الشعوري؟
كنت يائسا طوال شهرين
متطلعا بهذين النهرين،التي جفت دموعنا فيها
أنت التي وخزت كلماتك (السياط ) جسدي
وكان لا بد لي أن أفيق
المجد للكلمات التي تكتبها القلوب
طوبى لك ،بارعة ودائمة العطاء
د.هاشم عبود الموسوي

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 2009-08-14 10:28:12
العزيزة المبدعة القديرة وفاء عبد الرزاق
سلاما لروحك الدافئة يا ام الوفه
ما اعطر سطورك وابهاها
كل الود والاعتزاز
ادعوك لقراءة نصي القادم في النور ( تفرهدنه )
محبتي الاخوية

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2009-08-14 09:17:33
ايتها المسكونة بالابداع الهاديء وفاء عبد الرزاق
يكون نهاري في ابهى حلة حين يكون في النور وفاء عبد الرزاق وسامي العامري
ايتها الشاعرة المبدعة يا مثلي الاعلى..تنساب حروفك كالضياء في عتم اعماقي..لتحولها الى الق
وكانني في معرض تشكيلي في كل سطر تجذبني لوحة لبريقها
سلمت يداك ودام ابداعك

الاسم: رضا الحربي
التاريخ: 2009-08-14 07:41:01
ما أجملها من زفرات تلكم ألخارجه من أعماق وفاء
صُمْ عامين وافطر بريقي
لا تترك فراغاً بين ساعة وأختها
ازفرني وتنفسني
ألا تجد الحياة ابتداءاً هنا؟
والله يا سيدتي أجبرتني على قراءة النص مرة ثالثة ورابعة
ولا زلت لم أفك طلاسمه ,وما عساني إلا أن اهمس في أذنك
(بوركت وسلمت أيتها الجنية)




رضا الحــــــــــــــــــربي
كاتب قصصـــــــــــــــــي

الاسم: ذكرى لعيبي
التاريخ: 2009-08-14 06:32:22
الجميلة الأستاذة وفاء /
فمن تكونَ أيـُّها المُجتـَبى؟

لمحة ٌفي الظلام؟

نهران في الظنِّ؟

الأوَّلُ قبل انتهاء الأخير؟

من تكونَ أيها المُحتـَوى؟

******
نص في منتهى الجمال ،، يرسم معاني نقاء الولاء والعشق الذي لا يحده بحر او جبل او غربة ،، من تكون ايها المحتوى ؟ نعم من يكون حتى يتمشى هكذا في عروقنا ووجد هوانا ،
ماذا عساي ان اقول ايتها الرائعة وقد نزفتي الكلمة ألقا فوق السطور ،،
دمت ايتها العزيزة مبدعة

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 2009-08-14 06:08:57
كلما اقتربت اكثر لكلمات الشاعرة وفاء عبدالرزاق اصابني هوس الرحيل اعماق الانسان ولا سيما عمق الانسانة الشاعرة العربية وهي ترسم لحظة الانفعال الممنوع من الصرف ، انها خلجات لا تستقبلها سوى عوالم الشعر فهي اسئلة غير قابلة لاجوبة هي عوالم داخل عوالم الشعر وحينما يأخذك هوس البحث لابد ان تتحلى بالشجاعة كي تقول قولتك .. وهناك صوت من اعماق القصيدة يقول اخرج من عالمك الذكور ونقب في عوالمي الانثوية ولاتكن سلطة تعسفية ذكورية في مقدس خانق انت صنعته وعملت منه زنزانة لسجن عوالمي بدون وجه حق .. اخرج .. انطلق ها اني حدائق ابث الاريج لكل من يتذوق هذا الاريج ويضمه الفافة مقدسة وليس الفافة مباحة انما احب القداسة والطهارة كما تريدها انت ولكن لا كما تريدها القداسات المصنعة بخوانق التقليد تقديري للشاعرة
واهمس هل هذا ليس بشعر
اذن نحن لا نعرف ماهو الشعر
مودتي

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2009-08-14 05:41:11
مبدعتنا الرائعة وفاء عبد الرزاق حياك الله
نص جميل وجذاب ما اروعك اختنا وفاء
دمت وسلمت رعاك الله

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2009-08-14 03:50:17
الذوبان بالوطن الخيط الرابط بكل ماتبدعه وفاء العراق.

الاسم: ضياء كامل
التاريخ: 2009-08-14 00:49:13
نص جميل ونقي للعلاقة بين العاشق -الشاعرة ؛ والمعشوق -الوطن (( تلمست الورد لاشمك .. بكيت لامطرك ..))
تلذذنا بثمار الروعة بعد ان قطفتيها لنا هنا سيدتي الشاعرة (وفاء عبد الرزاق ) .
بالغ التقدير ..

الاسم: محمد سمير
التاريخ: 2009-08-13 23:31:44
(اكتبني انتعاشاً وانتشاءً

هيا اقرأ سطر قـُبلتي وتهجَّى رضابي

هيا ارسم رعشتين على خدكَ)
..........
سيدتي الفاضلة وفاء عبد الرزاق
هذه ليست قصيدة، بل لوحة فنية يحتاج المرء للتأمل فيها طويلاً ،من أجل استيعاف تدفق الألوان والحركات المعقدة فيها.
لا يسعني إلا أن أقول عنها : رائعة ومبهرة حد السماء
تحياتي




5000