.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أنسحاب القوات الامريكية من العراق .. حلم بعيد أم عيد سعيد؟

جمهور كركوكلي

قرأنا في كتب التاريخ أيام الأبتدائية ان الاستعمار اذا ما أستحل دولة ما ثم اراد الخروج منها راغبا اومرغما فانه( يخرج من الباب ليعود من النافذة)!!

وبمرور الايام وتوالي السنوات وتراكم الخبرات في معترك الحياة أيقنا ان هذه القاعدة رغم صحتها في المضمون والطرح ، الا انها ليست كذلك في كل الاوقات !

وبقدر ماتحمل من صواب فانها ليست مقياسا ثابتا في كل وقت ومكان..

وبأستعراض سريع وأستقراء بسيط للماضي القريب ودراسة الخارطة الجيوسياسية لدول العالم الثالث والتي شهدت غزوتاّوتدخلات أجنبية وأنقلابات واحتلال، يؤيدان ما قلناه اّنفا..

ولعل الصومال والجزائر وفيتنام وافغانستان وجزر الفوكلاند وهونك كونك ودولا أخرى لخير دليل بوضوح وجلاء على ان بقاء دول الغزو والاحتلال في الدول المحتلة والمغزوة امر ليس بيسير، لاسباب شتى تتعلق بالمتغيرات الدولية التي يشهدها وشهدتها العالم خصوصا بعد انفراط عقد دول حلف وارشو جغرافيا وسياسيا وأنهيار الاتحاد السوفيتي وما تبعتها من ظهور قوى استقطاب دولية جديدة ، بالاضافة الى المتغيرات الفكرية وظهور عقائد سياسية وفكرية جديدة أثرت بقوة بالفكر السياسي والعقائدي الذي كان سائداّأبان وبعد الحربين العالميتين

وما يعنينا هنا هو ما يتعلق ببلدنا العزيز الذي تعرض للاحتلال في التاسع من نيسان عام 2003 والذي يحلو للبعض أن يسميه تحريراّ.!!

وينعته كل حسب فهمه وتفسيره للاحداث ومها تعددت المسميات والنعوت فان دخول قوات أجنبية الى أراضي دولة أخرى دون مسوغ قانوني دولي متفق عليه بالاجماع هو الاحتلال بعينه شئنا ام ابينا!! بيد أن السواد الاعظم من العراقيين وخصوصاّ اولئك الذين أكتوا بنار الاحتلال من ضحاياه وذويهم والمهجرون والمهمشون ووو يسمونه احتلالا بل اكثر من ذلك..

واليوم أذ تستعد القوات الامريكية للجلاء من مدننا يوم الثلاثين من حزيران الجاري يحق لنا جميعا ان نحتفل بهذا الحدث الكبير الذي كنا ننتظره بفارغ الصبر بعدما ذقنا طيلة الاعوام الستة الماضية الحبلى بشتى الظلم والماّسي والتي حالت حياة العراقيين الطيبين ألى تراجيديا مؤلمة ومخيفة.!!

ولو أستعرضنا انواع المظالم التي تعرض لها عراقنا العزبز الحبيب بكل قومياته وأطيافه لطال بنا الحديث وتشعب .ولا نريد انا يطول لا سيما ان الحديث عن سنوات الاحتلال متشح بالفجيعة والاهوال!!

لكننا ندعوا العراقيين لان يحتفلوا يوم الثلاثين من هذا الشهر صغارا وكبارا افرادا وجماعات احتفالا واحتفاءّ بجلاء المحتل الذي نجزم انه لا يستطيع العودة من النافذة كما كنا نقرأ في كتب التأريخ!! وذلك بوحدتنا وتماسكنا .. وأن حب العراقيين بعضهم لبعض كفيل لأن يعيد للطيبة العراقية نكهتها الحلوة ووجهها الناصع النوراني الذي حاول الكثيرون أن يشوهوه ليبدو دميما مرعبا.. ولكنهم خابوا ونكسوا على اعقابهم ولله الحمد..

 

 

جمهور كركوكلي


التعليقات

الاسم: الحاج سامي يوسف توتونجو
التاريخ: 01/07/2009 13:25:56
الاخ الحبيب وشاعرنا المبدع جمهور كركوكلى
لكننا ندعوا العراقيين لان يحتفلوا يوم الثلاثين من هذا الشهر صغارا وكبارا افرادا وجماعات احتفالا واحتفاءّ بجلاء المحتل الذي نجزم انه لا يستطيع العودة من النافذة كما كنا نقرأ في كتب التأريخ!! وذلك بوحدتنا وتماسكنا
نعم اخي العزيز صدقت والله بتماسكنا وبوحدتنا سنطرد المحتل دمتا للابداع




5000