.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


بأمرِ الحُب .....

زينب محمد رضا الخفاجي

يومَ نزلتُ من الرحمِ  

أقبلُ وجهَ الله بحبي   

وقعتُ على رقعةِ شطرنجٍ صماء  

 

حقلٌ أسودُ كان  

يجاورُ حقلاً أبيضَ   

وجنودٌ   

تجري وتدور

وأنا الحيرى

بين أثنين

ملكٌ و وزيرٌ

و هناك قلاع

فيلٌ وجنودٌ وحصان

الحربُ اشتدت

يقفو وزيرُ القسم الأول

ملكاً مغواراً في الثاني

كش...كش...

حملَ الملكُ التاجَ وطار

.................

مازالت تلك الحربُ اللعبهْ

تطحنُ شباناً في العلبهْ

وسطَ ذهولي

تظهرُ أنت....

ذبحتني نظرةُ عينيك

تتلفتُ

تتمشى حولي

تتبسمُ

تشتاقُ لحبي

وأخيراً نطقت شفتاك

ماذا قُلتَ ........؟

أقلتَ أحبكِ .........؟

ماذا حصلَ....؟

وماذا صار........؟

جُنَ القلبُ

وسعدت روحي

وبفورة حبٍ وحنان

احترقت كل الأزمان

يفزع مهري

يهربُ مني

الرقعةُ أضحت مرآة

والفيلُ الحلو الحبابْ

باعَ النابْ !

ليبتاعَ به فرشاةً ,

صارَ يلونُ جندَ الأرض

بلونِ الزهرِ

ويضحكُ أكثر

القلعةُ صارت وردية

وحصاني يزهو بالأزرق

وأنا أرقصُ وسط الرقعة

..............

هذا الفيلُ

بأمرٍ منك

صارَ يلون

حتى القلبِ

بلون الحبِ

ويبقى يرسم

ينثر في كل الأوطانْ

شمساً وسماءً

وأمانْ

صرتُ أطالعُ في المرآة

يعجبني

شعري المخضر بلون العشب ...

ويدي من أطيافِ الوردِ

تدنو مني

تلمسُ وجهي

زهوٌ يسكنُ في الأعماق

لا أملك إلا الإنصات

أنظرُ ... أبهتُ

لا للسيف ولا للنار

كل الجند

تحلقُ حولي

الكلُ يغني

لسلامٍ ,

لكلينا ,

لقلبي

للقاءٍ في دربي .

 

 

زينب محمد رضا الخفاجي


التعليقات

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2009-12-08 14:42:08
الطيبة هناء
هذا هو حال بلدي منذ عقود
ماذا سنفعل؟ لنا الله حتما
المهم ان لا نفقد الامل والابتسامة

الاسم: هناء
التاريخ: 2009-12-05 22:15:09
عبرني وعبرلك كل الاصحاب والآهل والآحب عن حرب اغتالت كل الوطن والاحباب والدمع لايكفي بل ثرت عطور دمائهم الوطن ووجوه اشرقت بعودة الاحباب ولكن الحزن خيم علي كل الوطن العربي كما يحزن الابناء بفقد احد الاباء ووصفك وتعبيرك ماخلا لي الا اقول الله الله الله اعراب عراق واعراقا زينبة بنت الخفاجي وعودتك للاهل والاحباب هنيا لك يابنت العراق هناء

الاسم: هناء
التاريخ: 2009-12-05 22:14:51
عبرني وعبرلك كل الاصحاب والآهل والآحب عن حرب اغتالت كل الوطن والاحباب والدمع لايكفي بل ثرت عطور دمائهم الوطن ووجوه اشرقت بعودة الاحباب ولكن الحزن خيم علي كل الوطن العربي كما يحزن الابناء بفقد احد الاباء ووصفك وتعبيرك ماخلا لي الا اقول الله الله الله اعراب عراق واعراقا زينبة بنت الخفاجي وعودتك للاهل والاحباب هنيا لك يابنت العراق هناء

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2009-08-03 20:34:57
اخي الشامي الطيب فاروق طوزو
ممتنة حضورك البهي وعذب حديثك ومتابعتك المستمرة وتشجيعك..ربي يخليك لي اخ طيب مبدع ابدا

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2009-08-03 20:32:09
الاخ المبدع صباح رحيمة
تشريفك صفحتي زادني القا
دمت بخير وابداع

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 2009-06-07 15:56:07
نص مختلف الأدوات وجميل الى حد كبير وهو أمر ليس بالغريب عن مبدعة مثل زينب
دمت ودام ابداعك أختي العزيزة

فاروق

الاسم: صباح رحيمة
التاريخ: 2009-06-06 08:57:12
تحياتنا وتمنياتنا بعطاء ثر
سلمت

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2009-06-06 08:32:32
اخوتي واخواتي
الى كل من زار صفحتي..وشرفني حضوره
تمنيت لو اجيبكم جميعا فردا فردا كما كنت افعل سابقا
ولكنني في ظرف خاص صعب علي التواصل معك
ممتنة حضوركم جميعا..وسعيدة جدا بوجودكم قربي
اشكركم من كل قلبي منحني حضوركم ابتسامة

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-06-05 22:03:31
ملاحظة:
عنوان القصيدة جاء موسيقياً معبراً..
عامر رمزي

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2009-06-05 22:02:12
الاخت العزيزة القديرة زينب الخفاجي
===========================================
يا سلام على وصف تأثير الحب على حياة البشر..استمتعت حقًاً بقراءة هذا النص الذي يدحر أي مفهوم للياس ويمنح القارئ دفعة أمل جديدة ليمضي قدماً برحلته القدرية مع الحياة..
تحيتي وتقديري للابد
عامر رمزي

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 2009-06-05 18:25:05
اختي الجبيبة زينب
امنياتي اليك بالصحة والعافية واتسال عن غيابك جوابك على من يكتبون اليك !!
املة ان تكوني بخير وعافية
تحياتي مع الاعتزاز
تخنك البابانية زينب

الاسم: نورس محمد قدور
التاريخ: 2009-06-05 10:39:36
صباحك ورد ايتها الاخت الطيبة

كلمات رائعة

تتمشى حولي

تتبسمُ

تشتاقُ لحبي

وأخيراً نطقت شفتاك

ماذا قُلتَ ........؟

أقلتَ أحبكِ .........؟

ماذا حصلَ....؟

وماذا صار........؟

جُنَ القلبُ

وسعدت روحي

وبفورة حبٍ وحنان

احترقت كل الأزمان

تحياتي

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 2009-06-05 10:31:13
ابنتي المبدعة زينب

تحية خالصة لكِ على تواصلك
في هذا النص الذي بين يدي فتحتي نافذتين للإبداع ، نافذة القاص ونافذة الشاعر الهامس ببوحه المبتهل فكأنني وجدت الشعر منثوراً في شكل سرد قصصي وبلغة مرهفة ولو أطلقنا لنفسنا العنان وأعدنا كتابة هذه القصيدة على شكل قصة قصيرة فهي محاولة لاستدعاء الذاكرة المحشوة بالحدث الذي يرسم العاشق نفسه من خلالها وكأنه رسام بارع يقف أمام المرآة ويرسم خلجات نفسه
دمت مبدعة دوماً .
د.هاشم عبود الموسوي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2009-06-05 10:25:16

مازالت تلك الحربُ اللعبهْ
تطحنُ شباناً في العلبهْ
وسطَ ذهولي
تظهرُ أنت....
ذبحتني نظرةُ عينيك
-----------
وبفورة حبٍ وحنان
احترقت كل الأزمان
-------
حتى القلبِ
بلون الحبِ
ويبقى يرسم
ينثر في كل الأوطانْ
شمساً وسماءً
وأمانْ
---
شعري المخضر بلون العشب ...
ويدي من أطيافِ الوردِ
تدنو مني
تلمسُ وجهي
زهوٌ يسكنُ في الأعماق
-------
لا أملك إلا الإنصات
الكلُ يغني
لسلامٍ ,
لكلينا ,
لقلبي
للقاءٍ في دربي .
---------
الشاعرة المتألقة زينب الخفاجي
تحايا أخوية
حاولتُ تكثيف قصيدتك هنا مُركِّزاً على الصورة الحميمة والنغمة الدفّاقة ...
فرحتُ كثيراً وأنا أتنقل في ثنايا حروفك من سهل الى وادٍ الى نبعٍ الى غيمة !
مع الأماني



الاسم: سعد الحجّي
التاريخ: 2009-06-05 10:08:12
أطلقتْ جدتي زفرةَ حرقةٍ وقالت:
حين غفل عن شهرزاد الحزنُ سويعة، أخذتها اغفاءةٌ كغيمةٍ تتهادى، مثلما أخذتْ "أليسْ" الى بلاد العجائب..
فرأت العالم رقعة شطرنج، وأناسَه حشوداً متهيأة للقتال..
حتى ظهر فجأة شهريار! فما صنع؟ أ همسَ لها بكلمة السحر أم بماذا نطق!؟ فتحولت حشود القتال الى صفوف عزفٍ أوركستراي ورسامين يلونون الرقعة الجرداء!
قالت جدتي:
يا ويحها! ستصحو بعد حين، فأذا الرقعة ذات الرقعة..
وإذا الحشود في قتالهم القديم!

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 2009-06-05 07:29:38
الغالية زينب


قلنا كش ملك
راح الملك
جاء الملك

كلها كلمات ليست على الواقع باثر

فاللعبة مازالت بيد الكراسي النهمة
ومازلنا في الطاحونة ايتها الحبيبة
رائعة فيما تكتبين

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 2009-06-05 06:49:28
زينب يا زينب من اين تاتين بتلك الافكار؟

الفكرة والنص والمرادفات قمة بالتنسيق الهندسي الشعري

حييت كيفما كتبتي

احترامي،،

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2009-06-05 03:40:52
سلم يراعك ايتها الرائعة...

الاسم: سردار محمد سعيد
التاريخ: 2009-06-05 01:54:07
من بابا سردار

صور الجمال تطوف في جمل
حيث الشفاه تذوب كالعسل
تنداح في عنف بلا وجل
او تنثني لطفا على مهل
فتحيطنا بالحب في عجل
كإحاطة الأجفان بالمقل
حور من الجنات في حلل
قد زانها وشي من الخجل
إذ شع في أحداقها النجل

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 2009-06-05 00:36:41
زينب الخفاجي الغالية

بدءا انا عزمت ان لا اهدي ايقوناتي النقدية وفق منظومة المجاملة ، ولكني مرتهن بالفوقيات المقدسة المكتظة بالرثاء ، تستحقين الثناء ايتها الملاك الطاهر ، لكن .. ارجو ان اسمع من بوحك مستقبلا لوذا ارقى ...

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: الحاج سامي يوسف توتونجو
التاريخ: 2009-06-04 22:29:29
الاخت الحبيبه زينب محمد رضا الخفاجي
لاادري من اين اجلب الكلمات لكي اكتب لك والله لااجد اي كلمه لاوصف هذا الشعر الله يحفظك ويديمك دمتا اختا عزيزا

الاسم: حرير و ذهب (إنعام)
التاريخ: 2009-06-04 20:38:12
العزيزة الشاعرة زينب...

خيالك يبهرني.. ولا أقول أكثر!
تحياتي لك ولمن أرسل الرابط لي... رسول الجمال...

حرير و ذهب (إنعام)
الولايات المتحدة

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 2009-06-04 20:22:45
انت بغاية الروعة فكيف هي كلماتك
سلمت يا مبدعة
عبد الكريم ياسر

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 2009-06-04 20:07:06
بامر الحب ارسل اليك اجمل باقاتي وارق امنياتي
ومعها ود ومشاعر تفيض اليك بكل جميل احمله في قلبي يازنوبة ,قبلاتي اطبعها على جبينك الناصع .

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 2009-06-04 19:56:35
الحجية زنوبة الرائعة
ماهذه التوصيفات الجميلة وكيف استطعت ان تصطادي من رقعة الشطرنج ترنيمة للحب
ما اجملك

صرتُ أطالعُ في المرآة

يعجبني

شعري المخضر بلون العشب ...

ويدي من أطيافِ الوردِ

تدنو مني

تلمسُ وجهي

زهوٌ يسكنُ في الأعماق

لا أملك إلا الإنصات

ابعد هذا الجمال
يحق لك الزهو وانت تكتبين هذه المشاعر الصادقة
دمت لي اخيتي
ومزيدا من الابداع

اخيج
حليم كريم السماوي
السويد

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 2009-06-04 19:36:54
المبدعة زينب محمد رضا الخفاجي
في كل مرة تصوغين لنا قصة ابطالها انت وهو واشياء اخرى لنا صداهال وروعة ادائها من قبلك ايتها المبدعة ذلك انك لم تنسي انك احترفت القصة اولا وها انك لا تستغنين عنها حتى شعريا
وفقك الله

الاسم: د. ناهدة التميمي
التاريخ: 2009-06-04 19:30:04
العزيزة زنوبة الحالمة . صور شعرية روعة على روعة والق على الق .. دائما تنقلني صورك الشعرية لاكون معك .. لانك تعبرين بصدق عما يدور في دواخل المحبين .. سلمت للحب والشوق

الاسم: كريم تويج
التاريخ: 2009-06-04 19:00:50
الاخت زينب
صوره بغاية الروعه فكنتي حره
في لعبتك الشطرنجيه
وانامل ترسم بحريه
من مبدعا ذهبيه
لك من الف تحيه

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2009-06-04 18:56:09
وبأمر الحب قد تجاورتما يا للمصادفة الجميلة كيف تجاورتما ..إيمان رسمت اللوحة الفعلية وأنت كذلك رسمتِ لوحة أخرى لوحة حرب اشتد اوارها لكنها حرب لا تسيل فيها الدماء ولا تبرق فيها البيض وأخيرا تكفل الفيل بكل شيء وظل مشغولا بتلوينها ...... ولما اكتملت تحلق كل الجند حولك وبدأوا الغناء معلنين انتهاء المعركة.

الاسم: زمان الصائغ
التاريخ: 2009-06-04 17:43:08
صرتُ أطالعُ في المرآة

يعجبني

شعري المخضر بلون العشب ...

ويدي من أطيافِ الوردِ

-------------------
صورة بغاية الروعة .. ما احلى تلك الكلمات وهي ترسم لنا احلى الصور

تحياتي لك

زمان الصائغ

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2009-06-04 15:36:12
شاعرتنا الکبيرة زينب محمدالخفاجي حياک الله لعمري صدق من قال الشعراء وحدهم القارين ان يعبروا عن ما في دواخلهم انه نص من نصوصک المميزة انه يجمع الايمان وحب الذات والوجع ..والأم..في وطن.. اشتدت عليه المحن..اهنئک علی هذا النص دمت وسلمت حتی نقرأ ونقرألک الکثير الکثير رعاک الله

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 2009-06-04 15:16:39
يعجبني

شعري المخضر بلون العشب ...

ويدي من أطيافِ الوردِ

تدنو مني

تلمسُ وجهي

زهوٌ يسكنُ في الأعماق

لا أملك إلا الإنصات
.........................
الرائعه صديقتي الطيبة
زينب الخفاجي ..
اي صعود يسحر ..
واي بلاغة يشهد لها الكل
مااحلاك وانت تهمسين اغنيتك
بعذوبة ممتزجه بروعة وبهاء..
حبي تحمله لك امنياتي لك بالنجاح الدائم
ايتها المبدعه صديقتي الغايه فخرا وموده

الاسم: سلام محمد البناي
التاريخ: 2009-06-04 14:53:02
الرائعة زينب ..حرب معلنه فيها الم وحب ..جمالية الصور لامست الاعماق وجنود الكلمات أستسلمت لروعتك ..دمت أختي العزيزة زينب ,,تقبلي أعجابي ..

سلام محمد البناي

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 2009-06-04 14:26:32
بدأت النص بموسيقى ذات إيقاع هاديء..ومتروي..ثم تصاعد الايقاع لينقلنا إلى عالم آخر,..أظهرت براعة في التحكم بالكلمات ومحتوى القصيدة.تحياتي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-06-04 13:31:03
جميل نصك بمشاعده زينب
سلاما لروعتك سيدتي
دمت للابداع

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 2009-06-04 12:35:50
الاديبة الشاعرة المبدعة زينب محمد رضا الخفاجي المحترمة
ارق التحايا اليك والى نصك الرائع
دام قلمك

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 2009-06-04 12:03:28
وسطَ ذهولي

تظهرُ أنت....

ذبحتني نظرةُ عينيك

تتلفتُ

تتمشى حولي

تتبسمُ

تشتاقُ لحبي

وأخيراً نطقت شفتاك

ماذا قُلتَ ........؟

أقلتَ أحبكِ .........؟

ماذا حصلَ....؟

وماذا صار........؟

جُنَ القلبُ

وسعدت روحي

وبفورة حبٍ وحنان

احترقت كل الأزمان

0000000000000000
زينب المبدعه
اخيتي الرائعه00 سحر وجمال اخاذ ومفاجأة وصراع وووو
ما هذا يا زينب
سامسك الخشب وانا اصفق لك بكل اعجاب
لا تنسي سلامي للحلوتين من خالو جبار

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 2009-06-04 11:14:03
الغالية زينب
ما هذه الافكار الجميلة الممزوجة باوتار القيثارة وعطر الورد ، انك في كل مرة تفاجئيننا بما هو اجمل واسمى
تمنياتي بالتالق الدائم
خالص حبي
الهام

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 2009-06-04 11:00:26
حبيبتي الابديه زينب الخفاجي....

با مليكه الروعه....أهذا نص ام طلاسم سحر عتيق.. يلجم لسان قارئه؟؟؟؟ والله لاجل قدسيته ....وقبل قرأته يتوجب علينا المرور بطقوس عباده للشعر.... وتقديم القرابين كتضحيه... حتى يتاح لنا الولوج الى معبده....
كعادتك ... لا تتركي لنا الخيار ونبقى على الدوام اسرى لابداعك...
دمت متألقه...

شاديه

الاسم: زمن عبد زيد
التاريخ: 2009-06-04 10:55:30
الرائعة زينب
نعم سيدتي رقعة الشطرنج نطقت الامنا وحروفك ابدعت وتالقت ، كم نحن بحاجة للحب الذي يلون ايامنا بعد طول جفاف
تقبلي تقديري ومحبتي يا اختي

الاسم: عادل فليح الخياط
التاريخ: 2009-06-04 10:10:52
الاخت زينب
التداخل في المشاهد والصور الشعرية والانتقالات كشف عن عمق مأساتنا وعن رغبتنا للحب الصدق
تقديري لهذا الابداع

الاسم: دلال محمود
التاريخ: 2009-06-04 09:58:55
مااروعك سيدتي
كم ان خيالك مرهفا ورقيقا
مزيدا من الرقه والابداع

الاسم: جواد كاظم اسماعيل
التاريخ: 2009-06-04 08:58:29
في تنويعاتك الابداعية متعة وفي اطلالتك بهاء لانك تنثري الورد الملون في دروب النور امنياتي ان يمنحك الرب العافية والديمومة في العطاء.. مع ارق المنى




5000