..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إلى مجلس الوزراء الموقر ومجلس محافظة بغداد المحترم لتخفيف حر الصيف عن كاهل المواطن العراقي

د. محمد عادل

عانى معظم العراقيين ومنذ العام 2003  من تردي خدمة الكهرباء سواء كانت وطنية أم أهلية وكانت الكهرباء حلما ورديا مستحيلا من أحلام المواطن العراقي لاسيما وان الطاقة الكهربائية كانت معدومة لسنين مضت وتصريحات المسؤولين عنها لا تبشر بخير ابدآ وحتى إن كانت تبشر بخير فالواقع المرير عكس ذلك تماما.

والآن بعد التحسن الملحوظ للتيار الكهربائي (ما شاء الله ) وبعد أن كررت وزارة الكهرباء مرارا وتكرارا تعهدها ووعدها بتجهيز المواطنين ب15 ساعة يوميا في فصل الصيف نتفاءل بالخير ونتمنى على الوزارة الإيفاء بهذا الوعد الثمين ونشكر الوزارة لجهودها الخيرة في تحسين الكهرباء ولا ننسى شهداء الوزارة الأبطال رحمهم الله جميعا الذين استشهدوا وهم يحاولون أداء واجبهم المقدس في خدمة المواطن العراقي الحبيب.

ونناشد مجلس محافظة بغداد وعلى رأسه الأخ الأستاذ صلاح عبد الرزاق المحترم في توعية أصحاب المولدات الأهلية بل وإجبارهم إن استلزم الأمر على اداء واجبهم الوطني في التخفيف عن كاهل المواطن وتجهيزه بكهرباء مولداتهم في التسع أو العشر ساعات المتبقية من اليوم بغض النظر عن البدعة التي ابتدعوها وهي حصر أوقات التشغيل في ساعات معينة وعدم تشغيل مولداتهم بعد الساعة الواحدة ليلا  حتى لو يموت الناس من الحر ومهما كانت الكهرباء الوطنية قد قللت من ساعات تشغيل مولداتهم !!

وبعد ازدياد  تجهيزهم من حصة الكاز واستمرار ارتفاع سعر الأمبير ليصل من 12 إلى 15 ألف دينار في بعض المناطق ليس هناك من حجة لأصحاب المولدات الأهلية الذين ابتكر بعضهم فقرة التجطيل على المناطق الأخرى لقاء ثمن مضاف إلى سعر الأمبير يدفعه المواطن المسكين وايظا تعطيل المولد لبضعة أيام وتحديد ساعات التشغيل وغير ذلك من الابتكارات الجهنمية لتوفير الكاز بغض النظر عن مشاعر وآلام إخوانهم المواطنين .

يرجى من مجلس الوزراء الموقر ومجلس محافظة بغداد المحترم التفضل بالإطلاع ومتابعة هذا الموضوع وإلزام أصحاب المولدات الأهلية على تعويض المواطن عن ساعات تجهيز الكهرباء الوطنية ليتحقق الحلم الذهبي للمواطنين وهو 24 ساعة كهرباء مع جزيل الشكر والاحترام والتقدير

 

 

د. محمد عادل


التعليقات




5000