.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الى رئيس الوزراء ووزير التجارة.. نامي جياع الشعب نامي

صادق رحم الحجيمي

شكراً لهيئة النزاهة العراقية التي اثبتت بعد اربع سنوات ان حاسة ذوقي سليمة ولم تفسدها السلع والمواد والاطعمة التي توزعها وزارة التجارة عبر البطاقة التموينية خلال السنوات الماضية!!.

فطيلة تلك السنوات وانا التهم الاطعمة بدون ان اشعر بذوق وطعم لها!!، وظننت بعد صمت الحكومة العراقية، لاربع سنوات على نوعية اطعمة الفقراء في البطاقة التموينية بدون حساب، ان حاستي الذوقية هي السبب وانها اتلفت بفعل الزمن، وان المسؤولين في وزارة التجارة من المخلصين لفقراء الشعب الذين تحملوا النكبات!!!!

وجاء اعلان هيئة النزاهة عن حالات الفساد في وزارة التجارة ، ودخول اطعمة تالفة اثباتاً على ان حاستي الذوقية سليمة، وانها كانت مظلومة كظلم الشعب العراقي طيلة السنوات السابقة.

اتمنى من كل قلبي بان ما يحدث الآن في وزارة التجارة ليس حقيقيا، أو انه كابوسا، واتمنى ان تكون حاستي فعلا مصابة، لانني لا اتصور مدى بشاعة المسؤولين وهم يدخلون لنا مواد وسلع فاشلة مختبريا طيلة السنوات الاربع الماضية.

فاي دناءة وانحطاط وانت تدس السم لشعبك، اين دور الوزير؟، ماذا كان يفعل والحلقة القريبة منه تصول وتجول بمصائر واحوال الناس وتسيء الى سمعته، فهل يعقل لاي شخص ان شعباً مثل الشعب العراقي، الغني والكريم، يأكل رزاً من الدرجة العشرين وفاقد للرائحة والطعم ويشرب شاياً فيه نشارة الحديد، ويستعمل زيوت الطهي التي تسبب تصلب الشرايين، وحتى صابون الغسيل من النوع الفاقد للفاعلية والرائحة. ماذا يختلف هولاء عن الذباحين والقتلة؟.

واذا نسال الوزير كم طفل اسقيتموه حليبا غير صحي ولا مطابق للمواصفات المعتمدة وكم من سليم تحول الى سقيم وعليل بفضل نوعية السلع والمواد غير المطابقة للمواصفات الصحية، فهل نجد احصائية لديه؟

والغريب ان وزير التجارة زار الشركة العامة للحبوب بعد هذه الفضيحة، و دعا خلال الزيارة الى اعتماد مناشىء راقية لاستيراد مفردات البطاقة التموينية، وكما موجود في الرابط

http://al-iraqnews.net/new/local/13891.html

 

وهو اعتراف غير مباشر على ان مناشىء البطاقة التموينية التي كان يتناولها هذا الشعب المسكين تأتي من مصادر غير راقية ، والا لماذا يدعو شركة الحبوب، كما اننا نجهل دعوة الوزير لشركة تعمل تحت ادارته المفروض ان يكون هو المشرف على هذه المناشىء ، وان لايترك الحبل على الغارب تحدده الصفقات والعمولات.

الشيء الاخر اين كان معالي الوزير طيلة السنوات لماذا لم يزور هذه الشركة او غيرها؟، اين كان عن اهمية توفير مفردات البطاقة؟ ، لاسيما ونحن ندفع بالعملة الصعبة لاستيراد المواد وهي من اموالنا لكنها مواد رديئة ، وايضا لحد الآن اغلب السلع لم نستلمها ضمن مفردات البطاقة فاين ذهبت!!؟ يبدو ان معالي الوزير استفاق لكن بعد فوات الاوان وهو يحاول مغازلة اكثر من طرف بالتصريحات المكشوفة ، لكن الشعب عرف الحقيقة ولا تهمه تصريحات اي مسؤول بقدر ما يهمه تقديم المرتشين والفساد واللصوص والسراق الى العدالة ومحاكمتهم على جرائم اطعام الشعب بمواد وسلع فاشلة مختبريا.

الحقيقة المرة اننا شبعنا واتخمنا من الكلام بان هذا المسؤول لص وذلك حرامي، وهذا لديه فساد مالي واداري، بسبب ضعف الاجراءات المتخذة بحق اللصوص وسراق قوت الشعب وثرواته، ولكثرتهم اصبحوا حالة مستشرية في الشارع العراقي دون رادع.

نامل ان نجد تفسير لصمت الحكومة تجاه ما يحدث وان نستلم من الكتلة السياسية التي ينتمي اليها وزير التجارة تفسير منطقي ، لا التشبث بالبراءة وبعض المدراء هاربون واشقاء الوزير في السجون، كما نأمل اطلاع الشعب بكل المجريات والاحداث على ماحدث لا ان نكتفي بشعارات في وقت الانتخابات.. المطلوب تحرك حكومي عاجل ليكون درسا لكل الوزارات والمسؤولين الذين يتلاعبون بقوت الشعب، ويسرقون بكل جرأة ، ولا نقول سوى هل من مجير يجيرنا، وهل من مالكي يسعفنا!!؟

ولا نملك الا ابيات من قصيدة شاعر العراق الكبير المرحوم محمد مهدي الجواهري نهدي بعض ابياتها للحكومة وللكتل السياسية وتكون مواساة حزينة لشعبنا المهضوم

 

نامي جياعَ الشَّعْـبِ نامي...... حَرَسَتْكِ آلِهـة ُالطَّعـامِ

نامي فـإنْ لم تشبَعِـي...... مِنْ يَقْظـةٍ فمِنَ المنـامِ

نامي على زُبَدِ الوعـود...... يُدَافُ في عَسَل ِ الكلامِ

***** *********

نامي جِيَاعَ الشَّعْبِ نامي...... النومُ مِـن نِعَمِ السلام

تتوحَّدُ الأحزابُ فيـه...... ويُتَّقَى خَطَرُ الصِـدامِ

تَهْدَا الجموعُ بهِ وتَستغني...... الصُّفوفُ عَنِ انقسـامِ

إنَّ الحماقـةَ أنْ تَشُقِّـي...... بالنُهوضِ عصا الوئـامِ

والطَّيْشُ أن لا تَلْـجَئِي...... مِن حاكِمِيكِ إلى احتكامِ

النفسُ كالفَرَسِ الجَمُوحِ............وعَقْلُها مثلُ اللجـامِ

نامي فإنَّ صلاحَ أمرٍ...... فاسـدٍ في أن تنـامي

***** ********** *****

نامي تُرِيحِي الحاكمينَ...... من اشتباكٍ والتحَـامِ

نامي تُوَقَّ بكِ الصَّحَافَةُ...... من شُكُـوكٍ واتِّهَـامِ

يَحْمَدْ لكِ القانـونُ صُنْعَ مُطَـاوِعٍ سَلِـسِ الخُطَامِ

وتَجَنَّبِي الشُّبُهَـاتِ في وَعْـيٍ سَيُوصَـمُ باجْتِـرَامِ

***** ****** ****

نامي يُـرَحْ بمنامِـكِ "الزُّعَمَـاءُ!" من داءِ عُقَـام

نامي فحقُّكِ لن يَضِيعَ...... ولستِ غُفْلاً كالسَّوَامِ

****** ***** ****

نامي: إليـكِ تحيّتِي...... وعليكِ، نائمةً سـلامي

نامي جياعَ الشَّعْبِ نامي...... حَرَسَتْكِ آلهةُ الطعامِ

 

 

صادق رحم الحجيمي


التعليقات

الاسم: صادق الحجيمي
التاريخ: 17/05/2009 12:51:09
الاخ سلام اشكر مرورك، ونحن على امل كبير بدولة رئيس الوزراء بان يقضي على الفساد والمفسدين..لكن في الحقيقة هناك انتقادات لصمت الحكومة والكتل السياسية التي ينتمي لها المسؤولين او الوزراء الذين تؤشر حالات فساد في وزاراتهم او دوائرهم.
ربي يحفظك ويحفظ العراقيين

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 16/05/2009 16:38:15
الاخ الحجيمي
***********8
قل لم يزر ولاتقل لم يزور ..خطا نحوي .. نسجله على مقالتك..اما الحديث عن الفساد فاقول لك وللاخت الفاضلة بتول والاخت الفاضلة ترانيم ..هنالك من يقرا ومن يسمع ولقد وعدنا السيد المالكي بان يكون هذا العام عام اجتثاث المفسدين وسراق المال العام كما اجتث الخارجين على القانون..ان الفساد الاداري خرب فرحة العراقيين بعرسهم الدبمقراطي..ولذلك ندعو الله ان يوفق السيد رئيس الوزراء في حملنه المباركة هذه..ويسدد خطواته..

من خلال مقالتك اخي الكريم اناشد السيد رئيس الوزراء
ان لاتاخذه بالمفسدين رحمة لانهم اشد خطرا من الارهابيين
فهم مثل حرامي البيت الذي يكون اشد ايذاء من الاجنبي..
اشكرك اخ الحجيمي وتقبل مودتي

الاسم: ترانيم
التاريخ: 15/05/2009 22:30:12
نامي فإنَّ صلاحَ أمرٍ...... فاسـدٍ في أن تنـامي

اي ماكو غيره... راح انام وامرنا لله وللحلول التوافقية

الاسم: بتول
التاريخ: 15/05/2009 22:16:33
من يسمع .. من يقرأ
عاشت يداك




5000