.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إنتظاراً..لكتبِ التسريح

جبار حمادي

أعلى رموشِ الشطِّ  

قريباً من دياجِ الحدقات   

أشرعة ..قطارات   

ظلت بطابور البطالةِ  

تحلُمُ  

إنَّ السماءَ ماطرةٌ .. سِكَكْ

عيونٌ مسهدةٌ

تحلِقُ بالرؤوسِ الثقيلة

السماءُ الجميلةُ سابقاً

كالحةٌ بالسواد الآن

مُغضِبةٌ الى ما لا نهاية

السؤالُ الطموح تعصرهُ

حقيقةٌ .. أبديةٌ .. قديمة

( أن تكون او لا تكون)

جميعُ العيون الفتية

عبرتْ قُدّاسَها الثلاثين

معجونةٌ بالخوفِ والسُهدِ

والترقُبْ

تتثائبُ كتبِ التسريحِ

في صناديقِ العتادِ الفارغة

عَبَواتها جنود

عبّو قناني الخَمرِ في احداقِهم

وآنطَلَقو يتنهدون الأُمنيات

الخوفُ .. أن يحتسي (الحُومُ)ء

قواريرَ شذاهمُ بآنتشاءْ

فيصيرُ بعدَ الكيِّ والترقيعِ

شَيخٌ للطيور

الخوفُ كم شاطَرَهم

رغيفَ الخُبزِ وماء الزمزمية

الخوفُ سجلهم برقمِ قلادتهِ

الحديد .. ولخيبتهِ لمْ يحصِ

مراتِ التبديلِ الصيفي

أو أنهم أحياء .. موتى

يفوزون بأغلبيةْ

..............................

 

 

جبار حمادي


التعليقات

الاسم: عمار كشيش
التاريخ: 2009-05-15 07:46:42
الخوفُ كم شاطَرَهم

رغيفَ الخُبزِ وماء الزمزمية

الخوفُ سجلهم برقمِ قلادتهِ

الحديد .. ولخيبتهِ لمْ يحصِ

مراتِ التبديلِ الصيفي

أو أنهم أحياء .. موتى

يفوزون بأغلبيةْ

*****************************************
تحياتي لك يامن تزرع العراق في الارض
انا انتظرك قريبا من خاصرة الماء

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-09 17:24:58
صباح محسن كاظم

صديقي الجميل مهما انسلخنا عنه(الوطن)
فجذوره باقية في النخاع وهو لايريد..
ايضا هذا الانسلاخ..دمت

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-09 17:16:59
زينب الخفاجي..

اتساءل معك ايتها الرائعة متى ينتهي
الالم ؟؟ وخوفي ان ياتي الاحفاد ويطرحو
السؤال نفسه لاحفاد الحاكمين..
فاي قدر وضعنا به الرب جلت قدرته
واي كارثة نزلت..؟؟دمت

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2009-05-09 09:09:35
أعلق ثانية بعد ابتلاع النت للتعليق..
مبدعنا الرائع العراقي الاصيل جبار حمادي ..
تؤرشف للألم العراقي في معظم نصوصك..
دمت مبدعا تعايش الجرح العراقي...

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 2009-05-09 07:51:09
الاخ الطيب المبدع جبار حمادي
الخوفُ كم شاطَرَهم
رغيفَ الخُبزِ وماء الزمزمية
الخوفُ سجلهم برقمِ قلادتهِ
الحديد .. ولخيبتهِ لمْ يحصِ
مراتِ التبديلِ الصيفي
أو أنهم أحياء .. موتى
يفوزون بأغلبيةْ
صور..لن ننساها مهما طال بنا العمر..واللون الخاكي صار سمة لعراقيتنا منذ سنين...فمتى ينتهي الالم؟
اثرت بي جدا هذه الاسطر الراقصة فوق ذكرياتي والمي
سلمت يداك ودام ابداعك

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 2009-05-08 11:43:18
اخي العزيز جبار الورد
لا زال الوقت امامك لغاية يوم 5 / 6 / 2009
انتظر مشاركتك ايها الاخ الحبيب

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-08 09:33:05
مجيد حداد..شكرا لمرورك اولا
وتأكد باني لااعرف من قدمني اليك..ثانيا
ولاادري ماذا تقصد ب (الذي جعلك لاتعرف بين
من اتخذك صديقا قيما وبين من قدمك لي على
انك احسن اصدقاءه رغم كونه غراب).
والنقطة الرابعة ..(ارجو ان تكون كتاباتك
فيها شيء من واقع حال معيشتنا)ونؤكد على
مفردة ..معيشتنا..فهل تقصد المتناول المعيشي
في العراق الذي يشمل الحصة التموينية ودوائر
الرعايا الاجتماعيةوسالفة الكهرباء والارهاب
النيابي والخلافات الصهيونية البدرية الصدرية
البشمركية السنية التقدمية..ام الحالة
المعيشية للدول الاسكندنافية..؟؟؟
طب بخير وشكرا للمرور

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-08 00:55:30
سعدي عبد الكريم..انك تبهرني

لست بمجاملك ..لكنها الحقيقة تعليقاتك
خاصة لها مذاق امرأة في باحة جُند ناهيك
عن مقالاتك او دراساتك ..لكنها التعليقات
ما تشغل عندي حاسة الانبهار ولاادري من اين
اتيت بهذه الحاسة ..دام لك مني عظيم احترام

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 22:22:57
فاروق طوزو

شاكرا اشراقتك بين سطور السؤال
واسعدني المرور..دم مبدعا

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 22:18:35
جبار عودة الخطاط

اسجل لك الاعتذار ايها الطائر النوابي
لعدم التواصل وكم كان بودي ان اشاركك
في الملف المرسل لكنه الوقت ياصاحبي
ساحاول قدر المستطاع ..دم محلقا

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 22:12:47
حمودي الكناني خوية

ركبتي مطوكة على ذيج الايام ما ادري شوكت
نكتب للفرح للجمال ظلت بيد الخيرين ابطال
المحاصصة الوووططننيييية..واسلم مبدعا واخا
كذلك اقدم اعتذاري لك لعدم المرور بفضاء
قصك الجميل..

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 22:06:48
علي الحاج

بلوتك الالهية بجبارين اظن بانهما يحباك
بنفس المشاعر التي تحمل وهي ليست مصادفة
بل اظن بانه قدر ..فدم لهما مبدعا ومعلما
واكرر السؤال دزونة المستشار بلة زحمة..
سلم على الاهل

الاسم: مجيد حداد
التاريخ: 2009-05-07 22:05:07
لم اتصور ان لك قلم قد يبدو للوهلة الاولى فيه نوعا من الحرمان الامر الذي جعلك لاتفرق بين من اتخذك صديقا قيما وبين من قدمك لي على انك احسن اصدقائه رغم كونه كان غراب .. ارجو ان تكون كتاباتك مستقبلا فيها شي من واقع حال معيشتنا . تحياتي...

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 22:00:32
راضي المترفي

ترافتك هي هي وان امتد زمن اللاتلاقي
دم لروحك الشفافة وطراوة منهلك ..
دزونة المستشار اصار عليكم..؟؟

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 21:55:21
سلام نوري

مبدع الافكار الجميلة واشراقات الامل
دمت لذلك ابدا..

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 21:52:34
خلود المطلبي
اختي الكريمة جمالية النص تكمن بروعة
متلقيه لابكاتبه ..دمت

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 21:49:30
خزعل المفرجي

اسفا لعدم تواصلي معكم هذه الفترة
شاكرا مرورك..واسلم مبدعا

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 2009-05-07 21:46:43
رسول علي

جملتني بمرورك الكريم على نص كتبني قديما
كأحد هؤلاء..دمت

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 2009-05-07 19:32:56
المبدع الرائع
جبار حمادي

ساذهب الى ما ذهب اليه صديقي الجميل علي الحاج .
انك تبهرني ، وتسحب دائرة الانصات صوب ملامحك المعرفية المخزورة داخل الذاكرة المتقدة .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 2009-05-07 17:44:31
السماءَ ماطرةٌ .. سِكَكْ

عيونٌ مسهدةٌ

تحلِقُ بالرؤوسِ الثقيلة

السماءُ الجميلةُ سابقاً

كالحةٌ بالسواد الآن

مُغضِبةٌ الى ما لا نهاية

السؤالُ الطموح تعصرهُ

حقيقةٌ .. أبديةٌ .. قديمة

( أن تكون او لا تكون)


جميل جداً نصك صديقي جبار حمادي
أيها المبدع
قصيدتك أجادت طرح السؤال وتركته قائماً لمن يقرأ
دمت بخير ونجاح


فاروق

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 2009-05-07 16:25:18
الخوفُ كم شاطَرَهم

رغيفَ الخُبزِ وماء الزمزمية

الخوفُ سجلهم برقمِ قلادتهِ

الحديد .. ولخيبتهِ لمْ يحصِ

مراتِ التبديلِ الصيفي

أو أنهم أحياء .. موتى

يفوزون بأغلبيةْ

الصديق المبدع جبار حمادي
اجدت يا صديقي في تصويرك المؤلم لسنوات حافلة بالخوف والمجهول
تحياتي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2009-05-07 15:55:19
الخوفُ كم شاطَرَهم

رغيفَ الخُبزِ وماء الزمزمية
------------------------------- أوَ ما زلت تذكر يا جبار .....؟ واي خوف هو وأي ماء الزمزية كان وأي خبز ..... .. احييك على اعادة الذكري مصورة .

الاسم: علي الحاج
التاريخ: 2009-05-07 14:46:11
عزيزي ،صديقي،الفاضل
جبار حمادي
لا ادري لماذا تاخذني كتاباتك الى مواطن بعيدة في عمق الذاكرة.
مرة معك ومرة مع الاخر .
ويبهرني هذاالقصيد الجميل الذي يؤرخ لنا جميعابلغة جبار حمادي الممتعة التي تفيض بالعبق الانساني والابداعي الرائع.
تحياتي ودمت سالما مبدعا
علي الحاج

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 2009-05-07 14:38:38
اخي وصديقي وعزيزي المبدع جبار حمادي
حبيبي ابو مروة

اكو وحد اهله بعد عن بغداد محافظتين وشويه من استلم كتاب التسريح بقه بالمعسكر .. تعجب منه بقية الجنود وسألوه لماذا لاتذهب للتجنيد اجابهم قائلا :
قابل اني زوج لازم اضرب على الكتاب ثلث تيام .

سلمت ايها الرائع واعتبر هذا ردين
واحد على موضوعي وهذا موضوعك

المترفي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-05-07 14:35:46
عبّو قناني الخَمرِ في احداقِهم

وآنطَلَقو يتنهدون الأُمنيات

الخوفُ .. أن يحتسي (الحُومُ)ء

قواريرَ شذاهمُ بآنتشاءْ

فيصيرُ بعدَ الكيِّ والترقيعِ

شَيخٌ للطيور

الخوفُ كم شاطَرَهم

رغيفَ الخُبزِ وماء الزمزمية

الخوفُ سجلهم برقمِ قلادتهِ

الحديد .. ولخيبتهِ لمْ يحصِ

مراتِ التبديلِ الصيفي

أو أنهم أحياء .. موتى

يفوزون بأغلبيةْ

-----------------------سلاما صاحبي
كل الحب

الاسم: خلود المطلبي
التاريخ: 2009-05-07 14:10:00
المبدع جبار حمادي



جميعُ العيون الفتية

عبرتْ قُدّاسَها الثلاثين

معجونةٌ بالخوفِ والسُهدِ

والترقُبْ


شكرا لجمال نصك الذي وقف بنابين الجمال والسحر وبين الترقب للمزيد حتى اخر الكلمات

تحياتي
خلود المطلبي

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2009-05-07 13:41:14
مبدعنا الرائع جبار حمادي حياك الله نص جميل ورائع متكامل ومتماسك في الفكرة والاسلوب اتمنى لك النجاحات الدائمة دمت وسلمت رعاك الله

الاسم: رسول علي
التاريخ: 2009-05-07 12:12:55
جميل جدا ايها الجميل لك دعائي بالموفقية والابداع وعهدناك بالابداع مكينا

رسول علي




5000