.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملك ساساني يعيش في العراق

حسن الوزني

قديما كان العراق بلد الحضارات والأديان والتاريخ ؟ وليس هذا وحسب ، أنما هو بلد الكرم والضيافة ايظا ومأوى للغريب والسائح ..منذ أقدم العصور وحتى يومنا هذا ؟؟
وفي زمان مضى ظهرت في العراق دولة المناذرة العريقة والتي استمر حكمها من سنة 268م وحتى سنة 631 م والتي اتخذت من مدينة الحيرة عاصمة لها، وحكم فيها اكثرمن عشرون ملك وأسست هذه الدولة كيانا سياسيا مستقلا في شمال شبة الجزيرة العربية وجمعت القبائل العربية تحت رايتها بسبب سيطرتها ونفوذها الواسع ، وشاءت الطبيعة الجغرافية أن تجعل دولة المناذرة الحاجز الطبيعي الذي يفصل بين الإمبراطورية الساسانية من جهة والإمبراطورية البيزنطية من جهة أخرى ...
وكانت العلاقة بين النعمان الأول ملك الحيرة والذي حكم من سنة (309_418م وكسرى يزدجرالآمبراطورالساساني ،علاقة سياسية جيدة..وكان ليزدجرثلآثة أبناء وهم سأبور ونرسي وبهرام ،ولتوطيد هذه العلاقة قام يزدجربأرسال ابنة الآصغربهرام إلى الحيرة للعيش فيها، وهناك اختلاف بين المؤرخين حول السبب الحقيقي لذلك، فمنهم من قال : أن يزدجرا راد للابنة أن ينشأ بين العرب ويتشبع بثقافتهم ، ومنهم من قال: أن يزدجر نفى ابنة إلى الحيرة على اثراختلآف حصل بينهم ، وعلى العموم قام النعمان بتشييد قصرالخورنق الشهير من اجل استضافت بهرام وجعله مقرا للآقامتة ،وبعد موت النعمان جاء ابنة المنذرالآول إلى الحكم، وقام المنذر بالأشراف على تربية بهرام جوربن يزدجرورعايتة ، وعندما شب بهرام وأصبح رجلا ذهب إلى والدة ، ولسوء معاملة يزدجر للابنة وتعذيبه قرر بهرام العودة إلى الحيرة ليعيش حياة النعيم والحرية .. وحينما اغتيل يزدجر حاول إشراف بلاد فارس إبعاد اولآدة عن العرش وخصوصاً بهرام بحجة أنة لم ينشأ في بلاد العجم إنما نشأ في بلاد العرب وتأدب باأدابهم وصفاتهم ، ثم قاموا بقتل اخية سابور.أما بهرام فقد سارع إلى المطالبة بحقه بالعرش وقد ساعده في الملك المنذر بن النعمان حيث أرسل معه حوالي عشرة الألف فارس ثم عززها بقوات أخرى ، فأصبحت ثلاثون ألف . وقام المنذروقواتة بالضغط على إشراف بلاد فارس بالقوة حتى اضطرهؤلآء الأشراف بالرضوخ والآستسلآم وتتويج( بهرام جور) عرش الإمبراطورية الساسانية ؟وذلك بفضل ومعونة المنذر ملك الحيرة وبقوة الجيش العربي ...
وبهرام هذا: استمر حكمة بين الأعوام(421_438م) وواحد اكثرالملوك الساسانيين شهرة وبطل العديد من الأساطير وهناك العديد من القصص حول شجاعته وانتصاراته على الرومان والأتراك والهنود،
ويبدوا أن بهرام ظل وفياً للعرب طوال حياته للأنة عاش بينهم وتأدب باأدابهم ..
ويذكر كتاب باب الألباب وهوا ول كتاب في تاريخ الأدب الفارسي ) : إن بهرام جورا ول من أنشأ شعرا بالفارسية ، وأنة تعلم الشعر من العرب آذ نشأ بينهم وعرف دقائق لغتهم ، وكان له شعر عربي بليغ )..
ومن هذه القصة نستنتج الدروس التاريخية التالية :
1: إن العرب شعب مضياف يرحب بالغرباء ويحميهم فهو شعب الكرم والضيافة وحسن الجوار؟
2: أن كسرى يزدجر يؤمن بعادات العرب وتقاليدهم ورغب إن ينشأ ابنة بينهم، وهاذا اعتراف واضح منه؟
3: أن دولة المناذرة كانت دولة قوية وتسيطر على الجزيرة العربية وليس كما يقال أنها كانت تابعة لبلاد فارس؟
وبعد هاذا وذاك هل يعترف الإيرانيون بفضل العرب عليهم ، أم لا ؟؟؟


 

حسن الوزني


التعليقات




5000