.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ابن الحرب

محمد الذهبي

لم يعد بعد من  حربه

الطفل المشوه

انامله لم تفارق الزناد

رائحة البارود تنبعث من اعضائه التناسلية

وهو يزم شفتيه

يلعن السلام

×××

لم تشوه غيره الحرب

بزته العسكرية

ذكريات الموت

غذاؤه اليومي

حذاؤه المرقط بالخوف

×××

خيط دخان يملأ رئتيه

عكازه الثالث المليء بنفايات المعارك

هو الخيط الممتد بين حاضره الذي لم يولد بعد

واوقاته القديمة الميتة

×××

يعد هناته واوقاته الزاخرة بالضياع

في جيبه الايمن

قرص فضائي

سيحلق به بعيدا

×××

من حافات موته

واحجاره المتناثرة

×××

يدفن اعضاءه

عضوا تلو الآخر

بانتظار موته الاخير

×××

يفكر بحروبه الطويلة

لم يبق الا اصبع

يعد به موتاه

سيدفنه بجنازة مهيبة

×××

ما بين خوذته والموت

عقدة من الخوف

واوقات محصورة بالهلع

ووجوه ملونة بالتراب

×××

كل شيء بلون الارض

حتى الارض

×××

اصابعه الصفراء المحترقة باعقاب السكائر

الرخيصة

وحكاياته المملة عن حبيبته الخرساء

وامانيه العجاف

×××

صديق القذائف

اعتاد اصواتها

وكوابيس اليقظة

عن الشوارع المغلقة التي تسير

بسالكيها

×××

وضع امنية اخيرة خلف متراسه

غادر الاربعين

بعقارب ساعته السريعة

ربما اصبعه في النار

وفراشه لغم يعمل بالتوقيت

هكذا ولد ابن الحرب

وشاخ على قرع طبولها

ممتلئا بالسأم

  

 

محمد الذهبي


التعليقات

الاسم: محمد الذهبي
التاريخ: 2009-04-30 12:25:41
اجمل مافي الامر امرأة شاعرة واجمل مافي الكون امرأة تتذوق الشعر لتبحث عما لم يقله الشاعر اشكرك على كلماتك
الجميلة وتحياتك الوردية يا شهد الراوي ابنة وطني العزيز.

الاسم: شهد الراوي
التاريخ: 2009-04-29 21:52:27
الشاعر المتألق محمد الذهبي.....

نص جميل مثقل بالصراخ المكنون والانين المدفون تحت اتراب الحروب وجنون الاسئلة التي وحدها تتقن الرؤيا ومهما كانت اجوبتها ستكون اقل نظرا او ربما مصابه بعماء مستكين ....
رغم الالم والحرقة التي تدغدغ الفؤاد في النص ولكن هذا ما توجته ايقونة للابداع ...مبدع سيدي ونص رائع بالفعل
تقبل تحياتي الوردية علها تلهمك شيء من التفاؤل وتداوي الوطن داخلك كمحاولاتنا الملحة للمداواة....

شهد الراوي




5000