هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كلاب كلكامش ,,,, لشاكر نوري

خالد الخفاجي

كلاب كلكامش ,,,, لشاكر نوري   

  _ إستدراك سردي إسطوري ... لتأريخ إسطوري 

برؤيا معاصرة

  

_ شاكر نوري .. يؤسس شكلا جديدا في السرد ألا وهو ( الأستدراك )

  

التأريخ بكل أساطيره وحقائقه يبقى يعوم على أروقة المكتبات في المجلدات والمؤلفات المتنوعة والمثيرة ، ويطوف على ذاكرتنا وإطلاعاتنا ويزرع جذوره فينا شئنا أم أبينا ... أما عصرنة تلك الأساطير في إستدراك سردي يعالج الأحداث الأكثر تأثيرا في حياة الشعوب وأهمها معاناة الحروب وماتخلفه من ويلات ودمار وتردي في الحياة البشرية على كافة الأصعدة الاجتماعية والسياسية والإقتصادية والثقافية وصولا الى التأمل في معنى الموت والوجود في العصر الحديث على حد سواء ، فهذا ليس بالأمر السهل ، وربما نرى القليل من رواد السرد والروائيين بشكل عام الذين يطرقون هذا الباب الشائك .

أما في رواية كلاب كلكامش للروائي الدكتور شاكر نوري موضوع هذا المقال ، والصادرة عن ( الدار العربية للعلوم ناشرون ) في بيروت بطبعتها الأولى لسنة 2008 ، نلمس ذلك التدفق الأنساني والفني والادبي في روعة متناهية حيث نجد الروائي شاكر نوري يستعيد الأسطورة التي جسدتها رحلة جلجامش نحو الخلود والتي كان تأثيرها واضحا في ثقافة وآداب الشعوب عبر قرون ، ولكن ليس بمثل ماجاء بتلك الملحمة الأسطورية تحديدا ، بل وفق رؤية كاتب معاصر عاش هموم ومحنة وطنه وماتعرض له من ويل ودمار لعدة عقود من الزمن ، حيث تمثل جلجامش المعاصر في هذه الرواية بشخصية عالم جينات عاد الى وطنه بعد غياب عنه دام لأكثر من خمس وعشرين سنة لينفذ وصية صديقه الذي توفي في باريس بدفن رفاته في بلده الذي أطلق عليه الكاتب ( سواديا ) وقد إستطاع الكاتب بدرايته الذكية في لعبة السرد أن يشبك الأحداث في منطقة حرجة من المنولوج السردي الباطني والحوار الداخلي الذي يجري في ذاكرة الشخصيات ،  وبناء الفعل الدرامي حيث زامن إضطرار البطل جلجامش الذي يسكن لوس أنجلوس للسفر الى باريس لإستلام جثة صديقه من المستشفى (هوتيول ديو)  والتي تعني ( إقامة الله ) بعد أن يحصل على توكيل مطلق من المستشفى في نقل الجثة على أساس الوصية التي تركها له صديقه الذي توفي غريبا ، ومن ثم تنفيذ إجراءات السفر ، زامن هذا الحدث المفاجيء الذي حط على عالم الجينات جلال مثل صاعقة بعثرت تفاصيل حياته الماضية والحاضرة واللاحقة في الوقت الذي كان يفكر فيه جلجامش العصر بإيجاد وصفة لكائن (ثلثه إنسان وثلثاه اله ) وهكذا تتصاعد الأحداث بشكل دراماتيكي  لإستدعاء التاريخ والموروث والزمن المتعدد من خلال الشخصيات ( جلال ، وانور ، وسرمد) الاصدقاء الثلاثة الذين كانوا يحلمون بالسفر خارج بلدهم سواديا ( العراق) وفي غضون ساعات وجدوا انفسهم في غرفة فندق باريسي وسط الحي اللاتيني بثلاثة أسرة ، وبعد سبعة أيام ، ومن خلال نظرة وجهها سرمد من النافذة نحو بلده متسائلا ماذا يعني اسم بلدنا ؟ فأجابا جلال وانور بسرعة سواديا .. تعني الكون ، فاجابهما سرمد إذن لماذا نفكر بالهجرة إذا كنا نعيش في الكون ؟

_ الله الله ماأروع شاكر نوري وهويختصر جمال الوطن وحنين أبنائه له والمسافات ، وكل التداعيات بمجرد مساجلة بسيطة بين الأصدقاء الثلاثة ، وهذا هو أهم مافي السرد المعاصر إختصار حشد من الأحداث والأزمنة والمسافات في جملة واحدة معبرة ، هذا مافعله شاكر نوري بإقتدار .

هكذا بدأت الحكاية ، في اليوم التالي عاد سرمد الى بلده سواديا ، وأنور تعرف على فتاة باريسية وفضل البقاء معها ، وبما أن كلكامش العصركان لديه قبول للدراسات العليا في احدى الجامعات الامريكية هو الآخر سافر ،، وتفرق الأصدقاء الثلاثة وإنقطعت بينهم الأخبار ،، حتى جاءت الوصية التي قلبت حياة جلال رأسا على عقب .

ومن خلال الفكر الميثولوجي للكاتب الذي سعى مقتدرا لإحياء الأسطورة والتي جعلها تتنفس أوكسجين العصرالمؤلم ،حيث جعل تركيزه على بطله الذي أظهره متمسكا بماضيه وجذوره وأسلافه وبلده مهما تطور وهاجر واراد التجديد يبقى متمسكا بعمق تأريخه وأرضه ، في الوقت الذي أظهر لنا طريقة تفكير جلال الحديثة والطارئة عبر فكرة الخلق لإجاد وصفة لكائن ( ثلثه إنسان وثلثاه إله ) التي تتطور الى معلومات أمنية تطالبه بالتجسس من قبل مدير المختبر الذي يعمل فيه .

وكثف مبدعنا شاكر نوري أحداث روايته المثيرة للجدل بالوصية التي جعلها حلقة الوصل بالأرض  وسبب الإرتباط الروحي والأبدي بالوطن .

_ وبما أن السرد في بعض مناحيه هو إشارة الكاتب لفكرته سواء تجسدت تلك الفكرة في النص ام لا ،فهنا يكون الأسلوب السردي لاعلاقة له في النبرة التي يتحدث بها الكاتب إلا أنها تظهر في الحوارات بشكل مباشر أو غير مباشر. لذلك نرى المبدع شاكر نوري قد غامر بالولوج في ميثولوجيا معقدة إلا أنه إستطاع بقدرة عالية الامساك بأحداث روايته التي تدور في ثلاث مدن متروبوليتانية ، باريس ، ولوس أنجلوس ، وسواديا ، مشيدا الاحداث في بناء رصين، ولغة بليغة قريبة الى حد ما للشعر الوجودي معبرا عن معاناة اهل وطنه بتلقائية وعفوية رشيقة ، وكان رساما لملامح شخصياته بدقة وبراعة وفرشاة تتقن فن الالوان .

في رواية كلاب كلكامش ، اعتقد ان شاكر نوري أراد ان يضيف معنى جديدا لمفهوم الاسطورة خلاصته هو تاثيرها في حياة الشعوب الثقافية والفكرية ، رغم أن ماهية الاسطورة هو إرتباطها في أذهان الكثيرين بالخرافة أو الحديث الباطل واعتبر كلاهما سيئا ، بينما الخرافة تعتمد على الخيال ، فان الاسطورة تفقد مصداقيتها اذا لم ترتكز على واقع لكنها في ذات الوقت هي الوسيلة الوحيدة المبكرة التي عكست تطلع الانسان الى المعرفة والعلم ، وان كان بعض الفلاسفة القدامى قد عرفوا منجزات عصرهم وكان ( طاليس ) أول أغريقي عبر عن موقف نقدي تجاه الاساطير الأغريقية باعتبارها قصص وهمية لاتقدم أي حقيقة للإنسان ، اما افلاطون فقد حاول إستخدامها كعوامل مساعدة للحقائق الفلسفية العميقة واستخدمها أيضا بشكل مجازي في حواراته.

وعبر القرنين التاسع عشر والعشرون عن ظهور دراسات ومدارس مختلفة تهتم بالأساطير .

وأكد ( روبرفسن سميث ) في مؤلفه ( محاضرات في ديانة الساميين ) أن الاسطورة ماهي إلا تفسير للعرف الديني .

كماعرف (كارل كيرين ) الأسطورة بقوله ( أن الأسطورة في المجتمع البدائي هي ليست حكاية تحكي حقيقة معاشة ، إنها ليست إختراعا لكنها حقيقة حية  يعتقد إنها حدثت في أزمنة أولية وإنها مازالت تمارس تأثيرها على العالم ).

ويعرف الماركسيون الاسطورة (بأنها الشكل الاساسي من رؤية العالم لدى الشعوب في أقدم مراحل تطورها ) .

وفي الخلاصة لما تقدم أنه لايوجد قول حاسم في تفسير الأسطورة وماهيتها وهو مايلخصه لنا ( ماليتوفسكي ) بأنه يصعب كثيرا وضع مقياس الثقافة ومن بينها الأساطير . هذا من جانب ، من جانب آخر أن لكل امة من الامم أساطيرها التي تعتز بها وتحاول تجسيدها في ثقافتها فمثلا الاساطير الهندية تتمحور معظمها حول النصوص المقدسة المتناولة عن كيفية بدء الخلق والآلوهية فضلا عن السحر والشعوذة ، ففي أسطورة ( حلق مانو ) كما يعتقده الهندوس (أن براهما هو الخالق لهذا الكون وأنه إله الآلهه الهندية ، كان يعيش في فراغ لامتناهي ومن جراء هذا شعر بالوحدة ولم يكن مسرورا قط ) .

وفي الاساطير الاغريقية أخذ الاله حيزا كبيرا وواسعا فيها بحيث أن معظمها يثبت على ذكر الالهه المتعددة وإنجازاتها ، فمثلا اله السماء هو ( هوزيوس)، واله الزواج هو ( هيراز) ، واله الحب هو (إفروديت )، واله الشمس هو( ايولو)، واله الحرب هو(أريس)،واله الطبيعة هو(إرتيمس)،واله الحكمةهو(أثينا)، أما الاساطير المصرية فظهرت على هيئة ترانيم وشعارات وصلوات كما ظهرت على شكل افعال وقد كانت تعرض في مهرجاناتهم الكثيرة مثل الاعمال المسرحية ومعارك الآلهه ، والاهرامات المصرية تعد منبع الأساطير المصرية ومركز الآلهه ومقبرة الفراعنة . أما الاساطير الصينية فتميزت هي الاخرى أن منبعها المذاهب الفلسفية المنتشرة آنذاك فمثلا ( الداوية او الطائية) كانت مذهبا فلسفيا أسسه (لاوس الفيلسوف) حيث كانت له نظرة فلسفية خاصة في الحياة .

أما اسطورتنا الملحمية التي شغلت الأرض بكاملها وترجمت الى كل لغات العالم ، فهي رحلة كلكامش العجيبة بألواحها الاثنى عشر ، ويذكر أن من أهم ماتناولته هذه الملحمة الخالدة موضوعين مهمين أولهما ذكر قصة طوفان سيدنا نوح عليه السلام ، والثاني هو ذكر تسلسل الأنبياء حسب ماورد في القرآن الكريم ، إضافة الى رحلة البحث عن ( عشبة) الخلود . ومن الذين ترجم الالواح وفك حروفها السومرية هو العلامة الدكتور طه باقر ، والدكتور بهاء الدين الوردي الذي وضع أول قاموس سومري عربي . ومن أهم الاسباب التي جعلت هذه الملحمة تتميزعن غيرها من ملاحم التاريخ الانساني هي مدلولاتها الانسانية والمحبة والسلام والخلود والتحدي والتمسك بالارض .

بعد هذه النبذة الموجزة عن الاساطير وماهيتها وأنواعها والتي ربما تبدو لبعض القراء انها زائدة على المقال ، أقول معتذرا أردت أن اصل بالقارئ العزيز الى نتيجة مهمة وهي صعوبة عصرنة الاسطورة وتحويلها الى عمل روائي معاصر بشخصياته ومكاناته وأحداثه المثيرة والممتعة ، إضافة الى ان الاسطورة برغم ماقيل عنها بانها أحداث باطلة وغير حقيقة الا أنها تؤسس الأثر الفعلي للارتباط الروحي والأبدي بين الانسان وأرضه مهما بعدته عنها السنين ، وشغفه باسلافه وحكاياته الأولية مهما تعصرن تطلعه ، ومهما أخذت منه الحداثة مأخذها .

إذن فمن يقرا رواية كلاب كلكامش للروائي المبدع شاكر نوري يدرك على الفور حجم المغامرة التي خاضها شاكر نوري وقطعا كانت مغامرة ناجحة بامتياز ، حيث إستطاع أن يجسد أهم شكل من اشكال السرد وهو( السرد المفصل للأحداث) الذي حاول المنظرون أن يجمعوا كافة أشكال السرد فيه ، من اجل إيصال عمق الاحداث وجوهرها الى حس المتلقي بسهولة ، كما تمكن الكاتب شاكر نوري وبجدارة ان يستخدم أدوات السرد التي قال عنها الناقد (هايدن وايت) ( ان ادوات السرد المهمة هي التي تحول المعلومات الى حكي أو تحول التجربة الانسانية الى بنى من المعاني التي تتخذ ثيمتها من الخصائص الثقافية والفكرية المرتبطة بالزمان والمكان والناس والاحداث وهذا مابرع فيه الكاتب ، كما برهن هذا الروائي المعمق على أن السرد مثل الحياة نفسها عبارة عن عالم متطور من التأريخ والثقافة كما عرفه (رولان بارن) .

قدم لنا الدكتور شاكر نوري ملحمته الرائعة كلاب كلكامش باسلوب روائي متماسك، وبناء درامي متوحد دون أن يسمح لأية شاردة وواردة الافلات من نسيجه السردي بلغة عالية وشاعرية شفافة وكأن دموعه التي تسيل على جسد الوطن هي التي تكتب وليس أنامله ، معززا الأحداث بمعلومات ونكهة علمية نحتاجها جميعا مؤكدا على حقيقة واضحة وهي أن التأريخ والأرض والوجود من الثوابت التي لايمكن أن ينسلخ عنها الانسان وبهذا استطاع وبإقتدار ان يستدرك الاسطورة باسلوب معاصر جميل ومحبب لكل القراء .

لذلك أستطيع ان أجزم أن من يقرا رواية كلاب كلكامش مرة سيقرأها عشرات المرات دون ملل .

وأقول رأي دون مجاملة أن رواية كلاب كلكامش رائعة من روائع السرد العربي والعالمي المعاصر ، نتمنى على المبدع شاكر نوري ان يتحفنا بروائع أخرى ...

 

خالد الخفاجي


التعليقات

الاسم: خالد الخفاجي
التاريخ: 2009-12-03 17:15:52
الاستاذة هذى حسين
عذرا على تأخري في الاجابة لقلة تصفحي هذا المركز الجميل الذي كنت يوما أحد كتابه
بالنسبة الى معنى ( المتروبوليتانية ) تعني العواصم الكبيرة مثل لندن أو باريس او نيويورك حيث تختلط فيها الاجناس والاعراق التي تحولت الى مدن عالمية فاقدة للعنصر القومي والوطني اي ( كوسمويوليتي ) ومعنى هذا الاخير هو عدم الانتماء الى بلد معين .

شكرا لمتابعتك
مع كبير تقديري
خالد

الاسم: هدى حسين
التاريخ: 2009-11-26 14:50:03
الاستاذ خالد المحترم
وجدت الموضوع هذا حين اعطيت الكوكل امر بحث عن كلمة متروبوليانية
ارجو افادتي عن هذا المصطلح
لك كل التقدير

الاسم: خالد الخفاجي
التاريخ: 2009-04-24 00:03:53
حبيبي وأخي الفنان الكبير والمبدع المتواصل مع الابداع والاحبة ابو ايفان
شكرا لمرورك الرائع ، والله والحسين الشهيد ،كلماتك لها وقع كبير في نفسي وتخفف علي غربتي وظروفي القاهرة في المغرب وصدكني اصارع الحال حتى اتواصل معكم بسبب ضنك العيش وظروف دراستي الصعبة للغاية ،، واشاراتك العظيمة وسام شرف لي ولعائلتي
شكرا لروحك الجميلة وقلبك الانور
اخوك الموجوع
خالد الخفاجي

الاسم: عصمان فارس
التاريخ: 2009-04-23 21:10:36
الكاتب والشاعر والفنان المبدع خالد الخفاجي
شكرآ لهذه القراءة الذكية والمتأنية لرواية كلاب كلكامش وتبقى سيدوري هي صاحبة الحانة, ويستحق الخلود كل انسان والشعب المعطاء والمحب للخير لكل البشرية
ويمتاز اسلوب الكاتب المبدع شاكر نوري من خلال خلق الصورة السينمائية والانتقال في اماكن مختلفة وخلق عملية التشويق ومتعة المتابعة لكون الاستاذ شاكر نوري
فنان وروائي ,كما انت ياصديقي خالد شاعر وفنان لك باع طويل في الاخراج والتمثيل اهنيك على تألقك محبتي للجميع.
عصمان فارس
ستوكهولم

الاسم: شاكر نوري مؤلف رواية " كلاب جلجامش"
التاريخ: 2009-04-23 09:37:24
الأخ العزيز الأستاذ محمد البهادلي المحترم.
أطيب التحيات
أرجو أن تبعث لي عنوانك البريدي حتى يتسنى لي إرسال نسخةمن رواية " كلاب جلجامش".
تقبل مودتي وتقديري.
شاكر نوري
دبي
وعنواني الإلكتروني التالي:
shakirnoori1@gmail.com

الاسم: خالد الخفاجي
التاريخ: 2009-04-22 19:27:21
ابو عمار الحبيب ، فنان الاصالة والتأريخ العراقي العظيم
ابن الجنوب الوفي
كاني اسمع نبرات صوتك الشجية تخترق اذني بالحنين الذي حرمنا منه ،، وتفرحني كلماتك وتجدد في الأمل ، ترى هل هناك أمل ؟
اشتقت اليك متى أراك ؟
شكرا لمرورك البهي الذي زادني جمالا ،،
ساكلم الاخ شاكر نوري عن رغبتك في قراءة الرواية وأجيبك
وسأكون بانتظارك رسالتك على أحر من الجمر
لك ولكل العائلة العزيزة كل محبتي ,,

الاسم: غازى الكنانى
التاريخ: 2009-04-22 12:08:39
رائع ياصديقى العزيز خالدالخفاجى ..
من خلال تحليلك لرواية الدكتور شاكر نورى وبهذا الاسلوب المعمق والدقيق .وهذه التفسيرات المنطقية جعلتنى اتشوق لهذه الرواية ..ولكن اين نجد هذه النصوص الرائعة التى ينجزها ادباء العراق العظام,و نحن فى بلدان الغربةالتى ليس للحرف العربى مكان يذكرفيه..الف شكر الحبيب خالد ..انتظر منى رسالة على بريدك وسوف اتصل بك هاتفيا..تحيات العائلةلك ..

الاسم: خالد الخفاجي
التاريخ: 2009-04-22 11:21:58
استاذي الكريم محمد البهادلي
شكرا لمرورك الرائع ، بالنسبة لرواية كلكامش أهداني إياها صديقنا الكاتب شاكر نوري عندما التيقينا في المغرب منذ عدة أشهر ، وقد وعدته بالكتابة عنها ،إلا أني تأخرت بسبب إنشغالي في الدراسات العليا ، ولكن أبداع الاستاذشاكر نوري ومحبتي له جعلتني أتفرغ للكتابة عنها والحمد لله وفيت بوعدي عسى ان يكون المقال بمستوى رضاكم، اذا يعجبك ارسل لك النسخة أنا حاضر فقط كاتبني وارشدني الى كيفية ارسالها
لك كل محبتي

الاسم: خالد الخفاجي
التاريخ: 2009-04-22 11:16:23
أخي واستاذي المبدع الساخن دائما علي الخباز
لو تدري كم أنا مشتاق الى رؤيتك الغالية ، وفخور جدا بما تقدمه من إنجاز إبداعي لكربلاء محبتنا وملاذنا ، تغرق عيني بالدموع وأنا أكتب لك ،، سأرسل لك قصيدة عسى أن تحظى بإهتمامك لنشرها في صدى الروضتين
لك ولكل الأحبة كل محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 2009-04-22 07:16:08
جميل خالد سلامي لك وللاستاذ المبدع شاكر نوري ..كيف حالك صديقي وتسأل على الفقرة .. تحياتي

الاسم: محمد البهادلي
التاريخ: 2009-04-22 05:04:36
نعم الاختيار يا خالد
شاكر نوري
قامة سردية كبيرة
ياترى من اين سنحصل علر رائعته كلاب جلجامش
محبتي




5000