.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نسينا؟؟ أم تناسينا؟؟

محمد جواد شبر

قصة (فاجعة ومأساة وذُل)
يتصور البعض ممن لم يذوقوا جرائم وويلات حزب البعث، ممن لم يُفجعوا بأبٍ أو بأخٍ أو بابنٍ أو بعزيزٍ ذهب ضحية على أيدي البعث، أن البعث حزبٌ عربي غيور على الوطن العربي والاسلامي ويغترون بشعاراتهم البراقة التي تتحدث عن العروبة وحب الوطن وحب الاسلام وغيرها من الشعارات الكاذبة التي لا صحة لها أبداً.
والبعض الآخر ممن تذوقوا جرائم وويلات البعث وهُجّروا وقُتل أرحامهم، غرَتهم المناصب والأموال التي حصلوا عليها بعد ذهاب البعث وخشية أن يفقدوا مناصبهم وأموالهم وسيّاراتهم المضللة ورواتبهم العالية وغيرها، دعوا الى التصالح مع البعثيين ونسوا أو تناسوا من هو البعث ومن هو البعثي، من الذي أرمل آلاف النساء، من الذي أيتم آلاف الأبناء، من الذي نهب ثروات العراق وأرجع العراق الى مائة عام إلى الوراء،، هل نسيتم من فعل هذا كلّه؟؟ لا لم تنسوا بل تناسيتم من أجل الحفاظ على مناصبكم لأن المنصب أولى من الملايين المظلومين، هل هذا جزاء أمٍ ضحت بأبنائها؟؟ هل هذا جزاء طفلٍ لم ير أباه قط؟؟ هل هذا جزاء أرملةٍ تحملت مسؤولية أبنائها لوحدها وعاشت الذل؟؟ هل التصالح مع هؤلاء هدية تقدموها الى روح الشهيد محمد باقر الصدر (قدس) والى أرواح الشهداء والى زوجات وأولاد وأمهات الشهداء،، الكلام كثير جداً، هنا أذكركم بقصة اطلعت عليها بنفسي ورأيت مرارة معاناتها وهي قصة من آلاف القصص المأساوية ولعل كل عراقي لديه عشرات القصص المشابهة لها، هي قصة امٍ اعدم زوجها وأولادها الأربعة وهجرت مع ست من بناتها الشابات وعاشت حياة الغربة والذلة وماتت هناك وهي صابرة على بلاء ربّها.
هي (أم حسين) اعتقلوا زوجها لأنه رفض أن ينتمي إليهم ورفض أن يبيعهم ضميره واعتقلوا أولادها الاربعة على لا شيء وضاع مصيرهم مع مصير الآلاف من العراقيين وتهدّمت الأسرة الذين كانوا يعيشون بسعادةٍ في أرض الوطن وهُجّرت الأم مع بناتها الستة الى بلاد الغربة وعاشت حياة المعاناة و المأساة والمسؤولية، صبرت على شقاء الفقر والجوع حتى فارقت الحياة متألمة على فراق زوجها وأولادها ومتأمّلة برجوعهم.
هذه حادثةٌ من آلاف الحوادث فهل جزاء هؤلاء أن نتصالح مع من جرّعهم هذا.. حدّثوا ضمائركم لا تبيعوا دينكم على حساب دنياكم فإن الدنيا فانية لا تبقى لأحد والعمل الصالح هو الذي يبقى وكما قال الرسول (ص): (حب الدنيا رأس كل خطيئة) فيا من وقفتم بوجه البعث سابقاً، لا تقفوا بجانبهم الآن..

محمد جواد شبر


التعليقات




5000