.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أوراق مسؤول سابق في جامعة بغداد خلال وبعد عام 2003 / الجزء الثاني

أ د حاتم الربيعي

غبار وأتربة وآثار حريق

رغم الإحباط والظروف النفسية الصعبة التي عاشها العراقيون بعد ماجرى من احداث بعد 9/4/2003 م  إلا أنه كان لديهم إصرار على تجاوز مأساة الحروب التي مروا بها والبدء بممارسة نشاطات الحياة المختلفة وقد كان لقرار اللجنة المشكلة لدراسة وضع التعليم العالي والتي تضم بعض القيادات الجامعية وبعض التدريسيين، صائبا بالإستمرار بتكملة العام الدراسي 2002/2003 وعدم الغائه أوتأجيلة  نتيجة توقف الجامعات لفترة دامت  أكثر من شهر خلال ظروف الحرب بشرط تمديد فترة الدراسة، لذا تم دعوة التدريسيين والطلبة كافة في أواخر نيسان 2003 للألتحاق بالجامعات. وقد لقي هذا القرار استجابة واسعة  خصوصا من الطلبة وبدأ التدريسيون والموظفون والطلبة بالتوافد على كلياتهم لغرض التهيئة للدوام وشهد يوم السبت 26/4/2003 حضورا ملحوظا في كافة كليات الجامعة، وقد فوجئ الجميع بوجود حرائق هائلة ودمار شامل وسرقات إذ تم إتلاف كثير من أبنية كليات الجامعة وإحراقها بعد سرقة محتوياتها خاصة في مجمع باب المعظم. وقام الطلبة بتأسيس بعض الروابط الطلابية من أجل أعمال الترميم والتنظيف لنفض الغبار والأتربة وإزالة آثار الحريق وصبغ القاعات الدراسية.

عندما توجهت في 24/5/2003 بعد إنتهاء الإنتخابات الجامعية  الى مكتبي ( مكتب مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية الواقع في مبنى رئاسة الجامعة في الجادرية) كنت أفكر!! هل سأجد كرسيا لأجلس عليه أو مكتبا لإدارة أمور الجامعة؟ بعد أن تم إحراق وسرقة معظم بنايات الجامعة , ولكني فوجئت بأن الأثاث لم يمس ماعدا كسر أقفال الغرف لشعور الأمريكان بأنها قد تضم بعض المعدات أو الأسلحة العسكرية الممنوعة إذ عرفت حينها بأن بعض قوات الجيش الأمريكي سيطرت  على مبنى رئاسة الجامعة  في الجادرية لذلك لم يستطع السراق من الدخول ليمارسوا السرقة أو الحرق. ولكوني لاأملك سيارة شخصية،على الرغم من كوني بروفيسورا في جامعة بغداد وأعمل تدريسيا منذ عام 1976، لهذا استمررت على عادتي بالركوب مع المواطنين في الحافلات العامة أو إستخدام سيارات الأجرة ولحوالي أسبوعين لحين تخصيص الجامعة سيارة لي .

 في الأيام الأولى من دوامنا في الجامعة إستلمنا عدة كتب من بعض الكليات أو التدريسيين و الطلبة وهي مكتوبة باللغة الانجليزية، لشعور البعض بأن العراق وقع تحت الإحتلال الأمريكي وأن اللغة الإنجليزية ستكون سائدة في المراسلات، لهذا أصدرنا أول كتاب رسمي وبتوقيعي موجه الى كافة الكليات  بأن تكتب الكتب  الرسمية أو الرسائل باللغة العربية للحفاظ على هويتنا العربية ولغتنا الأصيلة. وتوالت زياراتنا لكليات الجامعة المنتشرة في عدة مناطق من بغداد وقد فرحنا بوجود الطلبة وهم يقومون بإعادة تأهيل كلياتهم خصوصا في كليات مجمع باب المعظم إذ لاحظنا وجود قاعات دراسية  محروقة خصوصا في كلية الفنون الجميلة والآداب والقانون.

أما أشد مالاحظته إثارة للألم هو وضع كلية الطب البيطري في أبي غريب إذ وجدت السيد عميد الكلية المنتخب الأستاذ الدكتور ماجد نجيدي ( إذ كان تدريسيا ثم أنتخب في عام 2003 عميدا واستمر بالعمل حتى عام 2005 بعد أن تم اعفاؤه من منصبه) يبحث عن كرسي ومنضدة داخل الكلية لغرض جلوسه عليها وإدارة الكلية!!

أثناء تجوالي معه في قاعات ومختبرات الكلية لم أجد سوى الجدران وكل شئ قد اختفى ومن الأمور التي لاتنسى هو حيرة السيد العميد بكيفية طباعة الكتب الرسمية اذ لاتوجد لدية أي آلة طابعة أو حاسبة أليكترونية لذا أخبرته باني سأعيره حاسبتي الألكترونية الشخصية التي   جلبتها لهم من كلية الزراعة في أبي غريب وقاموا بواسطتها بطبع الكتب الرسمية لحوالي ثلاثة أشهر لحين إستلامهم التخصيصات المالية من الجامعة وحصولهم على دعم من جهات أجنبية اذ استرجعت الكلية من خلالها ما فقدته من أجهزة مختبرية وأثاث.

إن الظروف التي كانت تعيشها كلية الزراعة في أبي غريب جيدة إذ بادر الأستاذ الدكتور مدحت الساهوكي (تدريسي أختير كرئيس لقسم علوم المحاصيل الحقلية في عام 2008) بحث التدريسيين والموظفين الذين يسكنون في الحي السكني داخل مبنى الكلية بتشكيل مجاميع حرس لحماية الكلية من أية أضرار لذا بجهودهم النبيلة والمخلصة حافظت الكلية على أثاثها ومختبراتها.

 أما بقية الكليات وخاصة في مجمع باب المعظم والوزيرية فقد إستمرت زياراتنا لها ووجدنا الطلبة وبعض التدريسين يعملون ليل نهار من أجل ترميم وتنظيف القاعات الدراسية من آثار الحرق وصبغها وتهيئة المختبرات من أجل بدء الدوام. وقد ساهم الناس الخيرون بالتبرع بالمال لتلك الكليات كما إن بعض المساجد والحسينيات قامت بإرجاع بعض الأثاث والأجهزة بعد إستلامها من المواطنين وحفظها طوال تلك الفترة كما قدمت بعض الجمعيات الخيرية الأجنبية تبرعات عينية لإعادة تأهيل المختبرات والقاعات الدراسية. وفي إحدى زياراتي الرسمية لكلية القانون في الوزيرية وبرفقة عميد الكلية المنتخب الدكتور علي الجيلاوي الذي كان له الفضل مع بقية المخلصين في الحفاظ على بعض الأثاث ومكتبة الكلية (اذ كان يشغل معاون عميد لشؤون الطلبة قبل 2003  ثم أنتخب عميدا حتى وفاته في عام 2005  إثر مرض لم يمهله طويلا ) وعند إفتتاح قاعات ومختبرات الأنترنيت الذي تبرعت بها إحدى الجمعيات الخيرية الأجنبية  ليضم أجهزة حاسوب حديثة وتأثيث القاعات المخصصة لها، لاحظت وجود سيدة ترتدي ملابس عراقية و محجبة ذات وجه يبدو بأنه غربيا وكانت صامتة طوال فترة إجراء المراسم وبعد إنتهاء الأحتفالية حاولت الحديث معها فأجابتني باللغة الأنجليزية قائلة إنها أجنبية  مسؤولة عن الجمعية الخيرية وقد إرتدت الحجاب الإسلامي حفاظا على أمنها بعد أن حدثت عمليات اختطاف وقتل لكثير من الأجانب من قبل بعض المسلحين فعلمت  إننا دخلنا مرحلة مليئة بالإضطرابات الأمنية التي طالت الأخضر واليابس فراح ضحيتها العديد من الكفاءات العلمية  وحدوث مشاكل في دوام الطلبة وهذا ما سنأتي عليه في الصفحات المقبلة من هذه الذكريات.

 

* مساعد رئيس جامعة بغداد السابق

 

 

أ د حاتم الربيعي


التعليقات

الاسم: صدى مدحت مجيد
التاريخ: 06/02/2014 12:09:20
السلام عليكم بالنيابة عن والدي د مدحت مجيد الساهوكي اشكر الجميع على مشاعرهم النبيلة وكلماتهم الصادقة التي تدخل القلب وهذا ليس بغريب على مثل هؤلاء الناس لانهم عراقيين وهذه شيمتهم دائما والحمدلله ,الوالد اطال الله بعمره الان متقاعد ومازال يدرس في الجامعة رغم لم يصدر حتى الان كتاب يعمله بصفة رسيمة كخبير (استشاري) في كلية الزراعة لانه يقول مادام استطيع العطاء فلن ابخل بها على بلدي وابنائي وتقبلو مرووري وشكرا جزيلا
د.صدى مدحت الساهوكي

الاسم: عباس حميد
التاريخ: 29/10/2009 16:31:23
شكرا استاذ حاتم على هذا المقال الرائع، وأرجوا ان اقرا المزيد من التوثيق الحيادي لفترة مهمة في تاريخ بلدنا العراق.
مافعله الاستاذ مدحت الساهوكي ليس غريبا عنه، ويحق لطلبته -وانا واحد منهم- ان يفخروا به.

الاسم: مصطفى الخفاجي
التاريخ: 20/10/2009 18:10:34
انا احد طلبة الماجستير حاليا و تحت اشراف الاستاذ الفاضل الدكتور مدحت مجيد الساهوكي اشكركم من صميم قلبي على مدحكم لاستاذي..

الاسم: عدويه المشلب
التاريخ: 19/05/2009 07:44:20
اولا وقبل كل شئ مبروك لك منصبك رغم انني اجدك اكثر ابداعا في وسطك الذي تعرفه اقصد كلية الزراعة.
انا من طالباتك القديمات - خريجة 1988 قسم المحاصيل الحقلية - وكنت حينها معجبة جدا بشخصك وكنت استاذي لسنة واحدة فقط في مادة لا اذكرها حاليا.
ارجو منك الاستمرار في الكتابة عن ما حدث لكلية الزراعة بعد ذلك وكيف سارت الايام والدوام في ظل ظروف غاية بالخطر وكيف هي الان وكيف تغير الكون هناك.
ارجو منك ارسال سلام خاص جدا لاستاذي الغالي مدحت الساهوكي ربما لا يذكرني ولكنني كنت ولازلت اعشق هذا الانسان الرائع ، بل انه نحت في شخصيتي خطوط عميقة ساعدتني كثيرا في اجتياز الكثير من صعوبات حياتي ، كلماته ترن في داخلي دوما واعترف بكل فخر ان شخصيتي الحقيقية جزءا منها يعود الى ما تعلمته منه .
ارجوك ابلغه ذلك او اتمنى لو استطيع مراسلته مباشرة ان سمح بذلك.
استاذي العزيز حاتم انا سعيدة انني وجدت هذا المقال الذي ربطني مباشرة بمكان احب كل ركن فيه ، كليتي الحبيبة زراعتي التي لم استفد اي شئ من شهادتي الجامعية الا اسم مهندسة زراعية!!! هكذا شاءت الظروف
دمت لنا استاذا ومنارا ودامت صحتك بخير وعافية
طالبتك ابدا
عدويه غضبان المشلب




5000