.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اهجريني : قال لي البحرُ..قالت الأسماك

جبار حمادي

بَحرٌ مِنَ الخِرَقِ 

تُغَلفُ الجسدَ المُعتقَ بالنبيذ   

تُحيكُ من لألآءهِ أرصفةً   

للسمكِ الطائشِ عن حوض القبيلة   

ماطلَ الاشراكَ ،أتعبهُ   

الخروج من الفتوق  

فآستخدمَ ,, الفيتو ,, لكي يستقرأُ

الحالات خلفَ الساحةِ التعبى

من البحثِ الطويلِ

في عورةِ الإرشيفِ

عن صوتٍ جديدٍ

يرتقي الرفَّ وينتظرُ الأوامر

هذا أوانُ القطفِ.. ايتها الزعانف

إخلعِ غُرَتكِ السوداءِ

من أثرِ السجود

وباشري التحليقَ فوقَ الإلتهاب

فالزجاجات التي أثملتِ الباعةُ

بالأمسِ  ..إستقرت

فوقَ عنق المعضلة

وطالبتها بالمسيرِ الى الحدود

بحرنا المكنونُ في فوضى الحقائب

.قالتِ السمكة  : رايتُهُ

ويداهُ داميتان من رفعِ النِخاب

فإلى متى باللهِ أيتها السمك ..؟

تبقى تُجرجِرُ ذيلكَ الذهبي

إن كانت الأبوابُ مُقفلةً ..ببابْ

 

جبار حمادي


التعليقات

الاسم: فليحة حسن
التاريخ: 2009-04-09 14:31:05
مبارك لنا
هذا الوجع المرسوم
بانامبل تتألق ابداعا
دمت مبدعا
وكبيرا

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-27 19:51:58
التشكيلية المبدعة ايمان الوائلي

ليس هناك بوتقة وسع الالم غيرقلوب
عامرة بكل هذه المحبة ..دام بهائك

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-27 19:46:16
المبدع الجميل
سعدي عبد الكريم
انها لحظة دمجت بانتظار قارب ابداعك وهويمر ليرفع عنها برقع الطهارة ..دمت

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 2009-03-26 11:13:27
اخي المبدع
جبار حمادي ..
يالهذا البكاء المعتق بالرحيل ..اي امتهان للغة يسحر ..

للسمكِ الطائشِ عن حوض القبيلة

ماطلَ الاشراكَ ،أتعبهُ

الخروج من الفتوق

ايها المبدع قسوة تحكي..اعتذر لتأخر مروري
رائع ..رائع
دمت مبدعا

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 2009-03-26 07:20:08
المبدع النبيل
جبار حمادي

ذلك الهمس الشعري الذي يحلق بذاكرة الانصات w,f اللامرئي من الثيمات ليحط بها داخل معالم اليقظة اللحظوية المدهشة .

وباشري التحليقَ فوقَ الإلتهاب
فالزجاجات التي أثملتِ الباعةُ
بالأمسِ ..إستقرت
فوقَ عنق المعضلة

شكرا لهذه اليقظة الشعرية المبهرة .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-25 20:39:22
يحيى السماوي (الصانع الامهر)
اوَّ تسأل عن البكاء أم عن الحزن ايها الممتطي جوادالاثنيين ..وملتحما بهما حد النشيج ..؟كلانا فاقد ليلاه وإن كانت جلسة سمر فوق ذاك الجسر او كسرة الخبزالشعيراو النخال من تنور طين.. سيان عندي وعندك ..فكيف بالتهام فراتين لرئة واحدة وعناق وطن ..؟
سلمت وامنية بلقاء هناك ...

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-25 20:13:52
الاستاذ خزعل المفرجي

لك مني دوام الاحترام وعظيم التقدير
شاكرا تفقدك همي (همناالموحد)واعلم انه
سيل ليس وراه ..من انقطاع ..

بلجيكا..

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-25 20:07:39
عمار كشيش المتفرد..
قراتك في استهلالك ..فاعلن لك دهشتي ..كيف جمعت بين الاثنتين ..؟
ان كنت صاعدا فلجلالك
وان نزلت فلمحبتك ..
دم بخير وحافظ على الوطن بالاتنتين معاً

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 2009-03-25 03:15:05

هكذا ستبقى يا صاحبي : مخضـّبا بالوجع النبيل طالما بقيت نخلة تفرع في صحارى وطن مستعار ، جذرها في مكان وظلها في مكان آخر ... وستبقى ناقة روحك عصية على الإنسجام مع المراعي الكونكريتية ، ولن يهدأ صراخها الخفيّ حتى تعود إلى الرعي في مراعي دجلة والفرات ( أرأيت سمكة حمري أو شبوط من أسماك أهوار العمارة أو نهر دجلة تستعذب النهر البلجيكي أيا كانت عذوبته ؟)

أخبرني يا جبار : هل بكيت حين كتابتها ؟
سأتهمك بالكذب إذا تظاهرت بالجَـلـَد والوقار ... قصيدتك تشي بهمومك الكبيرة ..

أرجو أن نفرح قريبا ونحن نتسكع على ضفاف دجلة أو نستظل نخلة فراتية .

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2009-03-24 14:47:01
مبدعنا الرائع جبار حمادي حياك الله ما اروع هذا النص بحق انه للتأمل ويحرك فينا مرتكزاتنا الذهنيةفي عوالم التذكر والتفكر والخيال اهنئك عليه واتمنى لك النجاح الدائم دمت وسلمت لنا صديقي العزيز

الاسم: عمار كشيش
التاريخ: 2009-03-24 12:25:25
الشاعر الجميل جدا
الر اقي الصاعد
النازل الى مروحة النوارس
أخبرني كيف كتبت هذه القصيدة
بأي حبر باي اصابع
بأي وردة
عاش راسك
ارجوك ان لا تتاخر عن حفلة السمك انا موجود
جبار حمادي
شاعر موجود في قريتي
بيته في خاصرة النهر
فوق الشمس
بابه من التنك
حين تفتح الباب
تثغو الاغنام
لا يانعاج بعد وكت للصبح
حينما اتحدث عن القرية
اتحدث عن البحر ايضا
قسما بذات الشعر
في العراق بحر
شكرا
جبار على خمرة في كاس الروح

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-23 23:51:46
ود لاينقطع مع ينبوع محبتك النورية ايها السلام بما تعنيه المفردة من امن ولو بحلم
ايها المتفقد لاحبابه سلمت طهارة روحك

بلجيكا..

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-23 21:59:02
حبيبي واستاذي علي الحاج ..
لو ..وجدت افقا حدّ امتداد الذراع لما تباطأت قدمي ولعدت بلا حقائب اوتذكرة ولهلهلت بلجيكابداخلهارغم قلقهاالشكلي
لكنها طلاسم باتت تبحث عن مفاتيح ...والمفاتيح صعب علينا التكهن بيد من ...؟ سلمت

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-23 21:07:39
الشويلي كاظم محبتي الخالصة ودمت مهندساللقص الشويلي ..اعتذر لخطأك الطباعي
وسلمت ..

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2009-03-23 21:01:30
صمنا عليها(الغربة) صوم مؤمن مستجدوباركنا حولها حتى احلناها خرافة ويوم دخلنا بابها الموصودوجدنازوومها ممتليئا بالتجاعيدومهما الفتنا نجد ان نجمنا لايتوافق ونجمها وبحرنا المكنون( امفصل علينه غسل اولبس) ولكن الى ..حين ميسرة ...لازالت ترافتك تؤطر هامش القلب بما بها من حب اخوي المترفي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-03-23 19:46:09
قالتِ السمكة : رايتُهُ

ويداهُ داميتان من رفعِ النِخاب

فإلى متى باللهِ أيتها السمك ..؟

تبقى تُجرجِرُ ذيلكَ الذهبي

إن كانت الأبوابُ مُقفلةً ..ببابْ



===============سلاما
جبار الف سلام

الاسم: علي الحاج
التاريخ: 2009-03-23 18:28:56
صديقي المبدع جبوري
ارجو ان لانطيل هذا البكاء الابدي
على الاطلال والاناخة والرحيل
ونبقى كحادي يغني الى قدميه
والافق يخطو فوق الامتدادالقاحل
فإلى متى باللهِ أيتها السمك ..؟

تبقى تُجرجِرُ ذيلكَ الذهبي
اتمنى ان تحط رحالك بيننا
وتغفو بحضن من تحب
كما تشاء ووقت ما تشاء
اهجريني : قال لي البحرُ..قالت الأسماك
قصيدةرائعة وفيض من تالقك الدائم الى ممارسة الوجود
دمت سالما ............. اتمنى ان اراك
(ايها المشنوق من اهدابه)


الاسم: كاظم الشويلي
التاريخ: 2009-03-23 11:56:04
الاديب الشاعر جبار طراد

الللللللللله
ماهذا التحليق .... في هذه الفضاءات الجميلة

وانا حلقت معك باجواءك ..... استمتعت بالقصيدة

ادهشتني

احييك صديقي العزيز

اخوكم كاظم الشويلي

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 2009-03-23 04:35:50


سيدي ايها النائي المثقل بالحنين والذكريات .. كيف حالك وكيف حال الغربة معك في ليلها السديمي الطويل ..يالعنق المعضلة ويا لبعد المسافات بالسير نحو الحدود ويا لحزن الحقائب من تيه المحطات واغتراباتها..
سيدي ان طريبيل لازالت مغضوب عليها من الرب وكهنة المعبد القديم وتعب اقدام الضحايا ومساراتها التي لاتفضي الا الى متاهات ..
دمت مبدعا ونايا عراقيا ينقل لنا احزان الغربة وتأوهاتهااعتدناه في غروبات بغداد مع صوت النوارس وهي تغادر شطآن دجلة او تعود اليه .

( وعسى الله يهديك عسى تجي الصبح كبل المسا)




5000