.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحب في زمن الفروسية

د. عادل عزام سقف الحيط

أظننت حقا أنني لم أعرفك؟ أم تدّعين اليوم أنك فتاة مختلفة غيرها صخب المدينة؟! 

أنت من التقيتها في مدينة الأنباط وأنشدتها شعراً في مكة، وأنت من أسرَجت جوادي يوم بدر ومؤتة، وسقتني في كربلاء يوم عز السقاء، وداوتني في حطين. جمع بيننا الحب والحرب.. كنا نلتقي عند النبع قرب مضاربك نتبادل تباريح الحب والغرام.. وكنت تعدين لي السلاح وتمسحين على جراحي فتبرأ.

وفي يوم عدت والرفاق من غزو، فلما بلغنا ديارك وجدناها قفراً خالية هجرها الأهل والخلان، وما من أثر يدلني عليك.. بحثت عنك في كل البلدان.. مررت بكل المدن والقبائل دون جدوى.. سألت الأعراب عن قبيلتك فلم يعرفك أحد.. وهمتُ طويلا في البراري والوديان حتى ألفتني الظباء والوحوش.. وكنت إذا غلبني الشوق أعود فأغشى رسمك عند جبل التوباد، وأسأل ريح الصبا بين جبلي نَعمان عن أثار الصغيرة.. فما من مجيب..

تمكن حبك من قلبي وأضرمت فيه النار واللهب .. أشتاق إلى جمالك في نهارات الحب القصيرة.. إلى عينيك الوادعتين.. إلى ابتسامتك ومرحك.. وإلى نحيبك ومعاناتك وأحلامك.. وجدائلك الطويلة..

ترى أين كنت طيلة هذه السنين؟ ومن قص جدائلك؟ لماذا تتخفين في تلك الأزياء الغريبة، وتغيرين اسمك وعناوينك؟ أنسيت معاركنا عبر التاريخ؟! كانت المعاناة خبزنا اليومي، والعدالة مطلبنا، فخضنا الحروب إلى جانب المستضعفين، نقاتل الظالمين فنقتُل أو نصلب ونقتَل في سجون الطغاة.. وكنت في كل مرة تختبئين بين العصور ثم تعودين من أروقة الزمان لنجدد الحب والعهد.. ونجاهد في سبيل الله فترتفع راية الخير فوق حطام القتلة وتشتعل عيناك الحالمتان من جديد.

لا شيء تغير اليوم.. وكتائب الجهاد باقية أبداً تقارع الكفر في المدن والجبال .. تكتب بالدم قصة الكفاح من أجل الحرية، وتزرع في أرضنا الرصاص والأمل لتنبت سنابلاً ومهجاً وأرواحاً تروى تراب الوطن الجريح .. أحس بوجودك معنا في ساح القتال، وصوتك لم يضع في أتون المعارك.. ما زلت أسمعه بين دوي القنابل وصليل الرصاص وصرخات الألم فتتملكني تلك العذوبة الدافئة.

بالأمس تأملتك مليّاً وأنت تدونين الملاحظات في دفترك، وأحسست باضطرابك عندما انتبهت لي.. هكذا أنت كلما التقينا لا يفارقك حياؤك الأنثوي الجميل. اليوم مررت بك وأنت تحادثين أترابك، فخيل إلي أنك تمزجين أحاديثك بالسحر؛ وكان لديك دائما الكثير لترويه وتختالي به، لكنك لم ترويه، فأنت لا تحدثين أحداً عن أمجادك. كل يوم تجالسين صديقاتك، وتحديثهن في كل شيء .. كل شيء تقريبا إلا تاريخك، فأنت لا تحدثين أحدا عن مدنك وأسلحتك ومعاركك.. حتى أنا لا تحدثيني بها.. وإذا ذكّرتك، أخفيت ابتسامتك وأطرقت حياءً، ثم نظرت لي متساءلة مستغربة.. يا لتواضعك يا فتاتي..

قارئة الفنجان: ارتحلت في عيني محبوبتك طويلا.. صحبتها في رحلة عبر العصور وخضتما معاً غمار المعارك، أنت تنسج من الخيال عالماً مثالياً... لكن الواقع لا يشبه عالمك.. وسوف تصدمك الحقيقة ببرودها وقسوتها. أنت وصديقك، التمثال الصامت، تنتميان إلى عالم آخر..

 

د. عادل عزام سقف الحيط


التعليقات

الاسم: سحر هادية
التاريخ: 2012-06-04 09:59:54
هكذا أنت كلما التقينا لا يفارقك حياؤك الأنثوي الجميل
وهكذا انت رائع كالفرس الاصيل

الاسم: ايمان
التاريخ: 2012-04-27 23:35:44
لغاية هذه الليله قرات هذه السمفونيه الروحيه مئة مره وكاني ارتل مع داؤود فتمتلى سمائي بتراتيل السلام والمحبه وكل مره اقراها بعين مختلفه العاشق الفارس المظلوم السياسي الصحفي فتكون اروع واروع سلم قلبك وعقلك ولك مني السلام واليك السلام

الاسم: احمد عيسى
التاريخ: 2009-12-01 08:19:41
دكتور عادل
اهنئك على هذا الابداع عبارتك مليئه بالاحاسيس المرهفه والعذبه.

الاسم: سمر الشعيبي
التاريخ: 2009-08-23 09:08:41
سمراء : وانتي تصبحين وتمسين وبين جنبيك قلبا يأن ويحترق حفق له قلب وتحركت له اوتارا لامسته بالحب فسار على درب الهوى وحلق في اجواء الوجود فامتدت اليه يدك القاسية وانتزعته من محراب حبه الخالد واودعته في سجن ضلوعه واثقلت عليه القيود والسلاسل وارصدت عليه ابواب الصد والقسوة فارتد معه قلبه الى ضلوعه وانطوى كئيبا على نفسه وترك لعيناي بأن تترجم لعيناك ما اضاعته يداك وما افقدته قسوتك وما انتظره من آمال في غير مشرق ...
اخي الدكتور عادل كلماتك جدا جميله ومعبره
دمت بخير

الاسم: سمر الشعيبي
التاريخ: 2009-08-23 09:01:22
سمراء وانت تصبحين وتمسين وبين جنبيك قلب يأنويحترقخفق له قلب وتحركت له اوتارا لامستهبالحب فسارعلى درب الهوىوحلق في اجواء الوجودفامتدت اليه يدك القاسية وانتزعته من محراب حبه الخالد واودته في سجن ضلوعه واثقلتعليه لقيود والسلاسل وارصدت عليه ابواب الصد والقسوة فارتد معه قلبي الى ضلوعه وانطوى كئيبا على نفسه وترك لعيناي بأن تترجم لعيناك ما اضاعته يدك وما افقدتهقسوتك وما انتظرهمن آمال في غير مشرق
اخي الدكتور عادل
كلماتك جدا جميله وراقيه ومعبره
دمت بخير

الاسم: سيلينا
التاريخ: 2009-07-10 01:01:51
احساس عالي و ابداع بالتصوير
اشكرك يا دكتور على هذة الكلمات الرائعة التي تخرج من القلب المرهف المليء بالمشاعر الرائعة

الاسم: اشراق محسن الجعفري
التاريخ: 2009-03-10 13:43:07
الله مااروع ماكتبت اهي حقيقة ام خيال الى اين تاخذني كلماتك واحرفك دائما تشدني انفاسك المميزة كم مرة اقراء الموضوع حتى اعيد واعيد رائع دائما ياصاحب الفروسية صحيح الصدمة بالواقع من الحلم شي مؤلم جدا جدا شكرا لك على اجمل ماقرات

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 2009-02-25 15:08:01
د. عادل

تحية طيبه

ماكتبته رائع وتصوير جميل ولكني وجدتك تلوم حبيبتك بقسوة وايضا تتمناها بنفس الوقت. اذن تريدها ولا تريدها.
مشاعر تناقض بعضها ولكنها جميلة نقلت لنا روح انسانية جديدة وجميلة. عاش قلمك وسلمت روحك من الأذى

تحياتي




5000