..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لماذا لا نقترح باستحداث وزارة لحقوق الانسان والاسرة

المستشار خالد عيسى طه

عانى شعبنا العراقي بجميع طوائفه صنوف الانتهاكات الصارخة لحقوق الانسان ولحرياته الاساسية في ظل نموذج فريد من النظام الاستبدادي العشائري العسكري الفردي نادري الوجود في انظمة دول العالم كافة.

        وقد اورد المقرر الخاص للامم المتحدة الى اجتماعات لجنة حقوق الانسان في جنيف بتاريخ 25/2/2004 وبشكل مفصل جرائم الحرب التي اقترفها النظام وجرائمه ضد الانسانية وكذلك تلخيص الابادة الجماعية التي يعاقب عليها القانون الدولي يمكن تلخيص عناوينها بما يلي:

1-   الاغتيالات السياسية.

2-   الانتهاكات ضد الاقليات القومية والدينية.

3-   التطهير العرقي.

4-   جرائم النظام ضد الشيعة.

        هذه الجرائم البشعة التي عانت منها كل اسرة عراقية ونالت المرأة العراقية منها النصيب الاوفر من اغتصاب النساء المعتقلات وقتل أطفالهن امام اعينهن ومن تعرضها للتعذيب الوحشي المهين وباسلوب ساحق للكرامة الانسانية وقطع رؤوس النساء على الملا العام بالسيوف وتعليق الرؤوس المقطوعة على ابواب دورهن وغيرها من جرائم هزت كيان الاسرة العراقية في الصميم مما يتوجب على العهد الجديد توجيه جُلَّ اهتمامه ورعايته للاعتناء بالاسرة العراقية بوصفها اللبنة الاولى لبناء مجتمعنا الجديد والاعتناء بالمرأة العراقية واعطائها دورها اللائق بها للاسهام في البناء وفي احداث التغيرات الجذرية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية لكونها عاملاً اساسياً في المعادلة العراقية واحترام حقوق الانسان. وبدون اسهام المرأة في هذا البناء نكون قد حكمنا على مجتمعنا بالشلل.

        وعليه فانني اقترح استحداث وزارة لحقوق الانسان والاسرة تجمع فيها المديريات التابعة لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية التي يجب ان تدمج في هذه الوزارة وتتولى هذه الوزارة فضلاً عن مسؤوليات وزارة العمل والشؤون الاجتماعية المسؤوليات التالية:

1-    تتولى مراقبة أي انتهاك للاعلان العالمي لحقوق الانسان الذي يسمو باحكامه على القانون الداخلي سواء صدر هذا الانتهاك من أي من السلطات الثلاث في الدولة او من أي تنظيم حزبي سياسي او اجتماعي وتبادر الى إيقافه فوراً وتسخير وسائل للاعلام المرئية والمسموعة والمقروءة لنشر ثقافة التسامح والحوار والتعددية السياسية وتداول السلطة عن طريق صناديق الاقتراع.

2-    انشاء دور ومراكز لرعاية الامومة والطفولة والعناية بدور المرأة في الاسرة والمجتمع وتوفير فرص العمل لنصف القوى العاملة مع تأسيس دور الحضانة المجاورة لاماكن عمل النساء.

3-    ارتباط إدارات السجون وسجون الاحداث والقيام بزيارات فجائية ودورية لتفتيش السجون ومراكز الشرطة والامن للتاكد من حماية حقوق السجناء والموقوفين.

4-    استحداث مديرية عامة مركزية لها فروع في المحافظات لتامين اعادة المهجرين الى بيوتهم وقراهم ومدنهم ومتابعة مشاكلهم ابتداءً من التعرف عليهم وانتهاء باسكانهم واعادة حقوقهم اليهم وايجاد عمل للعاطلين منهم.

5-    استحداث مديرية عامة في الوزارة لها فروع في المحافظات تختص بتبسيط اجراءات حصول الضحايا واسرهم على التعويضات التي يستحقونها.

6-    تاهيل ضحايا النظام السابق وايجاد عمل شريف يعيد اليهم الثقة بالنفس والزام دوائر الدولة الرسمية وشبه الرسمية لتشغيل مالايقل عن 5% من المعاقين الذين لا يحول العوق بينهم وبين اداء اعمالهم.

7-    الدعوة لمؤتمرات عالية لحقوق الانسان والاستفادة من الخبرات والدراسات والبحوث المقدمة من جمعيات حقوق الانسان في العالم.

8-    تشكيل مديرية عامة الاغاثة والطوارئ في مركز الوزارة مع فروع لها في المحافظات لمواجهة الكوارث الطبيعية والوطنية واعمال الارهاب وغيرها التي قد يتعرض لها العراق وايجاد اوثق الصلات بجمعيات الهلال الاحمر العربية والصليب الاحمر الدولي.

9-    انشاء صندوق خاص وبحساب خاص في البنك المركزي العراقي يرصد لمساعدة الاولاد والبنات والايتام ((مجهولي النسب) )) الذين ينشأون في دور الايتام.

10- بعد بلوغهم سن الرشد لتسهيل زواجهم واعداد بيت الزوجية لهم واحتفالات جماعية لتزويج الشباب من الاسر المحدودة الدخل.

11- الاشراف على ادارة مؤسسات رعاية المعوقين والعجزة في المركز وانشاء دور خاصة بهم في المحافظات كافة.

12- تحريم استغلال الاطفال في اشغال شاقة او غير مناسبة لهم اجتماعياً وتوفير المدارس لالغاء حالات التسول للاطفال.

 

المستشار خالد عيسى طه


التعليقات




5000