.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العراق في الغرفة 3025

علي حسين عبيد

 

هل يمكن لغرفة لا تتعدى مساحتها 5 × 4 م أن تكفي لكل العراقيين من شماله لجنوبه ومن شرقه لغربه؟ تساؤل قد يبدو غريبا مثل العنوان اعلاه، والاجابة ستأتي بالإيجاب وقد تبدو غريبة ايضا لكنني سأحاول أن أثبت صحة هذا الكلام !!.

في الملتقى القصصي الرابع الذي أقامه نادي القصة في اتحاد الادباء والكتاب العراقيين مؤخرا، حدثت أشياء عجيبة من بينها موضوع هذا المقال، وأقول عجيبة لأننا لم نعشها منذ عقد او أكثر على الرغم من انها تفقد قيمتها إن تأخرت عن موعد حدوثها، كما يحدث للثمر الذي لا ينضج في وقته فيفقد قيمته أيا كان نوعه او شكله او فائدته.

فقد اجتمع أكثر من مئة سارد وناقد وكاتب ومثقف من عموم محافظات العراق في تظاهرة ادبية تمنينا جميعا ان نعيشها قبل هذا الآوان ولكنها مع قطافنا المتأخر لها كانت قمة في النضوج والفائدة.

في فندق السدير عند ساحة الاندلس بدأت صبيحة السبت 17/ 1/2009 وقائع ملتقى القصة الرابع الذي أُطلق عليه اسم واحد من ألمع النقاد العراقيين، ألا وهو الناقد الراحل علي جواد الطاهر، وقد تجمَّلت قاعة فندق السدير بباقة براقة ومتنوعة من ذوي الاختصاص والاهتمام معا من كتاب السرد ونقاده من عموم مدن العراق، وما لفت الانظار ذلك الحضور النسوي الفاعل والجميل حيث ابتدأت الدكتور نادية العزاوي أولى جلسات الملتقى ببحث مهم عن الراحل الطاهر ومنهجه النقدي، قدمها القاص جهاد مجيد سكرتير نادي القصة وعقب عليها الدكتور فاضل التميمي .

ثم توالت فعاليات الملتقى بنجاح متواصل تردفه أجواء محبة وابتهاج شاخصة عاشها المدعوون والحاضرون جميعا، ممثلة بعلامات الفرح والحبور والأمل التي سادت بل ملأت فندق السدير بالكامل.

ومع ان البحوث والدراسات والشهادات والنصوص قد أثثت مشهدا سرديا ونقديا رائعا وفاعلا، إلاّ ان ما كان يجرى خارج سطوة الرسميات من لقاءات وحوارات ونقاشات وقراءات وعلاقات كان متمما لجهد الملتقى النقدي والسردي والابداعي على وجه العموم.

وسأعود هنا الى الغرفة 3025 الساحرة التي جمعت العراق كله على الرغم من صغر مساحتها، فقد تكاملت في هذه الغرفة حلقة ادبية سردية أدبية ضمت عددا من الادباء والكتاب العراقيين الذين قَدِموا من عموم مدنه وقراه، فكان معنا صوت البصرة الحنون محمود عبد الوهاب بجسده المنهك وروحه الصارخة بالقوة والجمال والألق، ومن الموصل حضرتنا باقة لا احلى منها ولا اجمل ضمت السارد الجميل هيثم بهنام بردى، والقاص طلال حسن، والاديب فيصل عبد الوهاب، والقاص نوزت شمدين، فكانت حميمية الموصل وأصالة أهلها حاضرة بقوة إذ عبر بهنام عن انتمائه قائلا مانصه (لقد اعلنت احتجاجي عندما نسبني أحدهم بولادتي الى سهل نينوى، وقلت له انني ابن نينوى العريقة بل ابن بابل وسومر والعراق الخالد) وحضر هذه الغرفة من الناصرية كل من الادباء منهم (ابراهيم سبتي، وفليح خضير الزيدي، وعلي شبيب ورد) ومن العمارة حضرها الادباء (العصامي سعدون جبار البيضاني، وسالم حميد) ومن الرمادي حضر الاديب الجميل (وسمي الهيتي) ومن تكريت كان معنا القاص الجميل اسما وابداعا (جمال نوري) فيما اتصلت القاصة كليزار انور وهي تسكن مدينة (بعقوبة مع زوجها القاص محمد الأحمد) معتذرة لوجود ضيفة عزيزة عليها في غرفتها، وكان القاص الديواني الوسيم (ناظم مزهر) طاغيا بهدوئه الجميل على اجواء الغرفة، ومن كربلاء حضر القاص عباس خلف علي وقد أسهم في النقاشات الفردية والجمعية بحماس لافت، فيما كان علي حسين عبيد يتجول بين الحضور مؤديا مراسيم الضيافة كأنه في أحد مضايف الريف العراقي الكريم.

وما يلفت ان معظم الحوارات التي ضمتها الغرفة كانت ادبية قصصية نقدية، وهي عبارة عن جولة جادة في المشهد السردي العراقي، لكن ولكي لا تفوتني ملاحظة مهمة ان التأكيد على وحدة الشعب العراقي كانت حاضرة حتى في النقاشات التي تتعلق بالسرد او النقد الادبي، فغالبا ما كنت تسمع جملة من هنا واخرى من هناك مثل (عراقنا واحد غير قابل للتقسيم، شعبنا واحد بكل مكوناته، المحبة بيننا هي أساس وجودنا، الانسان العراقي غايتنا........الخ).

ان المكون المتعدد الذي حضر الغرفة 3025 كان يضم ابناء العراق كافة، ولاننسى ان المسيحي كان له حضوره مثل المسلم والسني له حضوره مثل الشيعي والجنوبي له حضوره مثل الشمالي، واجمل ما لوحظ هو هدوء وجمال وحيوية الهيتي الذي شكل حضورا محببا بيننا جميعا.

واخيرا اقول لقد استحسن جميع من حضر هذه الجلسة الصورة  العفوية التي ظهرت بها، وركزوا على انها نسخة مصغرة لمشهد العراق الواحد المتحاب المتسامح، كما ان هناك اكثر من واحد قال (بالفم المليان) ان هذه الغرفة تمثل العراق وتشبهه بمن فيها، ثم همس احدهم قائلا، انظر الى رقم الغرفة فنظرت، ثم قال إجمع اعداد الرقم فجمعت، ثم قال لي ماذا يعني لك ناتج جمع الاعداد 28 إنه مجموع الشعب العراقي ثمان وعشرون مليونا أليس كذلك ؟......  

لقطات:

•1-      أثنى من حضر الملتقى على جهود القائمين عليه ادارة وتنظيما.

•2-      القاصة كليزار انور كانت أكثر الحاضرات إشراقا وفرحا.

•3-      إلتقط الجميع للجميع مئات الصور بالكامرات الرقمية ثم تواصوا بتبادلها عبر الاميل.

•4-      محمود عبد الوهاب أكبر الحاضرين سنا وأكثرهم حضورا وحيوية.

•5-      حضور وكيل وزير الزراعة للملتقى شكل حدثا لافتا ومستحسنا.

•6-  انبثاق عشرات الافكار عن هذا الملتقى، منها الاتفاق على اقامة أمسيات متبادلة بين المحافظات، وانجاز كتب مشتركة وما شابه.

•7-  حضر الملتقى عدد من كتاب مركز النور منهم الكاتب عامر رمزي والقاص محمد الاحمد والدكتورة ناهضة ستار والقاصة كليزار انور وغيرهم.

 

علي حسين عبيد


التعليقات

الاسم: سعدون جبار البيضاني
التاريخ: 27/09/2009 19:25:58
الاستاذ المبدع علي حسين عبيد
كم هو جميل وصفكم للغرفة (غرفة المحبة )التي هي عراق مصغر خالي من العقدشكرا لتواصلك مع الادباء بمحبة واعتزاز ،لك مني تحية بحجم النور واتمنى ان نلتقي ثانية على مائدة الادب التي انتم جزء من ملحها ....

الاسم: علي حسين عبيد
التاريخ: 28/01/2009 07:47:03
اخي العزيز جمال
من دفئك ومحبتك وحضورك الرائع صغت كلماتي مع محبتي ابدا

الاسم: جمال نوري
التاريخ: 26/01/2009 20:45:36
الصديق العزيز علي حسين عبيدانطباعاتك الرائعه اسرتني بعذوبتها وحميميتها شكرا والى ملتقيات اخرى

الاسم: علي حسين عبيد
التاريخ: 26/01/2009 07:19:34
المبدعة الجميلة اسماء محمد مصطفى
لروعة كلماتك نكهة العراقية الأصيلة شكرا لروحك الوثابة أبدا
وانت ايها الصديق الكناني الأجمل
من دفئك المتميز نستمد مداد احلامنا
مع احترامي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 26/01/2009 06:08:14
ابو شكري الرائع كل ما فيك جميل ولكنك تختار الاجمل وتضفي عليه من جمال روحك الطيبة . نعم هكذا هي الحال عندما ترى نبض العراق كله في مكان كما وصفت . بارك الله باهل العراق وأمدهم بفيض من الحب والوئام وسلمت ايها القاص الدافيء.

الاسم: علي حسين عبيد
التاريخ: 25/01/2009 12:53:07
العزيز فيصل عبد الوهاب انت تملك وجها عراقيا بهيا وهذا هو المهم.

الرقيق البهي عامر رمزي
لاتحزن ايها الصديق فالعمر في مبتداه وبغداد بدأت تتجمل لأحبابها من جديد وتستعد لليلة زفاف اخرى واخرى واخرى واخرى حتى ينقطع النفس
سنلتقي معا في احضانها الدافئة
فإياك ان تحزن ايها الرقيق كنسائم العراق.

الاسم: اسماء محمد مصطفى
التاريخ: 25/01/2009 12:06:44
تحية خالصة اخي علي
تحية لجهدك وابداعك في نقل تفاصيل فعالية ثقافية مهمة
وتسعدنا مثل هذه الملتقيات لإنها تجمع مبدعي العراق من مختلف ارجائه ونتمنى دعم وزارة الثقافة لهذه النشط الثقافية
وشكراً لقلمك وجهودك

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 25/01/2009 11:03:13
صديقي المحب علي حسين عبيد
================================
نعم ..غرفة تدخلها النسائم من كل شبابيكهاالمتعطشة لنور الحرية .. أحاديث مترعة يالأدب تنبعث حتى من جدرانها التي باتت شفافة ..هي العراق بلحمته الذهبية..
شكراً لك أيها القاص المبدع لجهدك الكبير في لملمة تلك الأصداء ..
عتبي عليك كبير حين رحلتم دون تشريفي بضيافتكم الموعودة
قد بحثت في اليوم الأخير وقالوا لي (قبل قليل كانوا هنا والآن قد رحلوا)
تحيتي الحزينة
عامر رمزي

الاسم: فيصل عبد الوهاب
التاريخ: 24/01/2009 15:38:46
الأستاذ علي حسين عبيد
رغم اعتزازي بمدينة الموصل الحبيبة وأبنائها الأشقاء فاني من تكريت وقد أسعدني وصفك للقاء بيننا في غرفتكم الضيقة البناء الواسعة على اتساع خارطة العراق الحبيب لأنك عبرت عن صدق مشاعرنا ومحبتنا لأخوتنا في مختلف أنحاء القطر..تحياتي لجميع الأحبة..




5000